PDA

View Full Version : تفاصيل الشتات ...



شقراء المدخلي
08-02-2010, 08:25 AM
أأحن رغم تجبري
رغم انحباس الغيمتين ؟
أأحن والوعد ارتهان
رحلة من برزخين ؟


أأحن للعمر المفتق
سنبلاً وغوايتين
للحلم يجري في الحقول
لطفلة لضفيرتين
لحكاية الخلخال يزرع
بالأماني نخلتين
لصهيل أسراب النشيد
وشاية وقصيدتين


رباه ما جدوى ارتحالي
ما ارتجاع الحسرتين
طويت أغانينا الصغار
و ضحكة بمرارتين
مر امتداد نزيفنا
مر الصلاة لقبلتين


كبرت تفاصيل الشتات
وعدت أحمل غصتين
من ذا أكون وما انتمائي
أي تلك الصرختين ؟


قسراً يلملمني الغياب
وموتتي بشهادتين
لا ترب يؤيني فقبري
ندبةٌ في غربتين

أنا داري
08-02-2010, 08:34 AM
هذه القصيدة جميلة وفقط ...

و ... أنا داري

محمد العموش
08-02-2010, 08:44 AM
... أأحن رغم تجبري
رغم انحباس الغيمتين ؟
أأحن والوعد ارتهان
رحلة من برزخين ؟

... كان محمد عبده يترنم بـ " وهــم " ... كلّ المواعيد وهم ...
وكنتُ سأطرحُ قصيدةً جديدةً هنا قبل أن ينتقلَ محمد عبده إلى مقطع " وأتم بعيد ... "
ولذلك سأُوجلُ قصيدتي ريثما نفيقُ من هذه السمفونية المعزوفة على وتر الحرف والإبداع .

...الفاضلة شقراء :
هذه الانسيابية في الموسيقى والصور ستتعبُ إبداعنا كثيراً هنا

تناولتها مع فنجان قهوتي الصباحية

عبدالله بركات
08-02-2010, 08:48 AM
الشاعرة شقراء المدخلي
غياب طويل
وعودٌ حميد ... أقل ما يقال أنها قصيدة جميلة
وما بين القصيدتين ستبقين تغزلين الشعر من المخمل
في انتظار هطول قادم ... فلا تطيلي انتظاري
ودام ابداعك

..

شقراء المدخلي
08-02-2010, 09:05 AM
هذه القصيدة جميلة وفقط ...

و ... أنا داري


حسبي !! حسبي !!

شكراً للجمال ..

معبر النهاري
08-02-2010, 10:48 AM
وكأن شدوك سروة أو سروتين

نفس آخاذ في الروعة

فمن أي دوحة انطلقت أفانين الغناء

وكأني بعمر أبو ريشة وهو يغمغم بلحونه

لفّي السؤال إلى الجنوب
فإنه قدر اغتراب الوالهين
الذاهلين عن الدنا
المتعبين المتعبين

دمت نجمة جنوبية الألق كسهيل

علي بن عبدالله
08-02-2010, 10:58 AM
سبحان الله ...
معين من الجمال والأدب لاينضب ..
كل الشكر والتقدير والإحترام للأستاذة الفاضلة /شقراء المدخلي

عبدالله م
08-02-2010, 11:46 AM
الشاعرة البديعة
شقراء ..

وكنتِ مترقرقة بعذوبة في القصيدة
ما أجملها
وما أعذبكِ

خالد الحمد
08-02-2010, 03:20 PM
قرأت حرفا مترعا بالحس المرهف والجمال
الفاضلة شقراء
أدام الله حرفكِ الزاكي

أشلاء قلب
09-02-2010, 01:20 PM
ما أجملك

رائعة وكفى

تحيتي وأطيب المنى
:rose:

الأمير نزار
10-02-2010, 05:43 PM
أأحن رغم تجبري
رغم انحباس الغيمتين ؟
أأحن والوعد ارتهان
رحلة من برزخين ؟

يا الله
أي شعر جميل يسكنك!
شاعرية تفوح عبيرا
كما فعل العموش والحمد وشقيق الروح عبد الله بركات سأسير على رتمهم وليذهب النقد اليوم فقط للجحيم فهنا نص أجمل من أن تشوهه ملاحظات أخرى....
دمت بجمال
لأمير نزار

مســـــافر
11-02-2010, 03:47 AM
رائع هذه الشاعرية المتدفقه ..

قرأت فوجدت نغماً عذباً وأن أردد أحرفك ..

شكراً لهذا الجمال الذي نثرتيه هنــا ..

تقبلي خالص الود ..

شقراء المدخلي
11-02-2010, 08:17 AM
... كان محمد عبده يترنم بـ " وهــم " ... كلّ المواعيد وهم ...
وكنتُ سأطرحُ قصيدةً جديدةً هنا قبل أن ينتقلَ محمد عبده إلى مقطع " وأتم بعيد ... "
ولذلك سأُوجلُ قصيدتي ريثما نفيقُ من هذه السمفونية المعزوفة على وتر الحرف والإبداع .


...الفاضلة شقراء :
هذه الانسيابية في الموسيقى والصور ستتعبُ إبداعنا كثيراً هنا


تناولتها مع فنجان قهوتي الصباحية


العموش أيها الأبيٌ المبدع

صباحك بنكهة قهوتك المعتقة بالدهشة !

محظوظ هو محمد عبده حين تستمع إليه
ويدفعك شجنه لاقتراف قصيدة !

سعدتُ بحضورك الممطر فرحاً ..

كن بالقرب لتخفف وطأة الشتات ..

شقراء المدخلي
11-02-2010, 08:29 AM
الشاعرة شقراء المدخلي
غياب طويل
وعودٌ حميد ... أقل ما يقال أنها قصيدة جميلة
وما بين القصيدتين ستبقين تغزلين الشعر من المخمل
في انتظار هطول قادم ... فلا تطيلي انتظاري
ودام ابداعك

..


شقيق الإبداع والأرواح !
أهلاً بك سيدي ..
حاضرة أنا و إن أظهرتُ عن الأفياء غياباً !
شكراًً لحضورك الممطر ألقاً ..
ولتكن بالقرب دائمأً ..

سلال ود لروحك..

عاشق الإبداع
11-02-2010, 09:57 AM
شقراء المدخلي ...
هذا الاسم سأحفره في وجدان ذاكرتي ...

وهذه القصيدة تستحق الروائع ..
الجمال والصور البديعة والموسيقى والتفعيلة .. والمشاعر ..
كلها سبتني ...
شكرا لك سيدتي على هذه الدرة ..
وشكرا أن جعلت صباحي مختلفا ..

وشكرا لأخي الأمير أن كفانا خيره ...

دمتِ بألق
تحية وعشرون نرجسة

المذهلة
11-02-2010, 11:41 AM
عزف منفرد أثار مشاعر الحنين الساكنة في قلوبنا

كم أنت رائعة يا شقراء

تحية إكبار تليق بجمال حرفك العذب
تقديري