PDA

View Full Version : (..أرض النسيان..)



..أيان..
21-02-2010, 09:06 AM
(..أرض النسيان..)



لمن نقرأ من كتّاب الأدب السعودي ؟!

لأي نوع من الأدب نهتم ونتوجه؟!

أي كاتب هو المفضل لدينا ؟!

كثيراً ما سُئلنا هذه الأسئلة ،من الآخرين أو من أنفسنا..فهل وجدنا الشجاعة للرد عليها؟!

أنا قررت الفرار من المواجهة ..وكيف أرد عليها وقد تربيت على يد الأدب الأجنبي ولم أطالع رواية سعودية إلا منذ سنتين.. كانت رواية أنثى العنكبوت لقماشه العليان.

فما الذي دفعني لابتياع تلك الرواية ومطالعتها؟!

أيكمن السبب في هيمنة الرواية السعودية في الآونة الأخيرة وانتشارها والاهتمام بها وتسليط الأضواء نحوها دون الأشكال الأدبية الأخرى.

أهي رغبتي في الاطلاع على ساحة الأدب الروائي السعودي ومعرفة أسباب اندفاع القراء نحوه.

أدب سعودي لا أعرف من كتّــابه سوى د ـ غازي القصيبي .

تعرفت أيضا على بدرية البشر صاحبة القصة القصيرة الجسر التي شكلت نموذجاً لقاصة سعودية وساءلت نفسي : أهي تلك الكاتبة التي احتلت زاوية احد الصحف العربية.

قماشه العليان التي عرفتها من خلال قصصها القصيرة في احد المجلات ثم حصلت على احد رواياتها .

يعود السؤال مرة أخرى أكثر إلحاحاً وهجوماً : أهؤلاء من تعرفين من الكتّاب ؟ أقرأت لهم أم أنهم مجرد أسماء؟؟!

أعاود الفرار ولا أجد الشجاعة في الاعتراف بأني مازلت أفضل الأدب الغربي الذي توفر لي بسهولة، فرواياته فاضت بها المكتبات حتى نــاءت رفوفها بالحمل الثقيل.

روايات ازدانت بها أرصفة الشوارع وبيعت بأبخس الأثمان، نعم بأقل الأثمان فبسعر رواية سعودية واحدة أحصل على ثلاث من نظيرتها الأجنبية، فكيف أتخلى عن ثلاث روايات عالمية ممتعة مقابل واحدة؟؟!

كيف أتخلى عن رحلاتي في عالم الجريمة ومشاركتي لبوارو ومس ماربل في حل ألغازها.

هل أستطيع أن أنسى بساطة جين آيـــر وصبر روشستر، مأساة أحدب نوتردام و جان فالجان ، أو تلك اللحظة التي عدلت فيها آنـا كـــارنينـــا عن الانتحار فكان القدر أسبق منها.

ومأساة الأطفال في مطاردتهم لسيد الذباب, وإنتقام الكونت دي مونت كريستو, وسيف باردليان, وبيب الطفل اليتيم ذو الآمال العظيمة, واوليفر تويست الطفل الشاحب الذي تمسك بالحياة.

هؤلاء هم من عرفتهم وعلقوا في ذهني...حفظت أسمائهم وحكاياهم... شاركتهم معاناتهم وأحلامهم وشيعتهم إلى قبورهم .

أنا لم أعرف محمد وخالد ، ليلى وسارة إلا منذ سنوات، تلك السنوات التي اندفع فيها الجميع نحو الكتابة وساروا مع تيار التأليف والنشر والقراءة ، تيار انسقت معه في صمت ولوثت أناملي بالحبر دون أن أعلم ما غايتهم أو غايتي من الكتابة ، بل ما غايتي من سطر هذه الكلمات .

أهي رغبتي في بث الحياة في أوراقي النائمة ، رغبة لم أسعى لتحقيقها فتزاحمت كلماتي وأنت صارخة متألمة فوأدت معظمها دون أن أحرك ساكناً لأدفع الروح فيها ، يفر منها القليل ويحث الخطى نحو بعض المجلات دون أدنى أمل فتنفض عنها الغبار و لا تجود بنشرها لتقبع خائفة في احد زوايا صفحاتها.

يعتريني السرور حينها وأعتق رفيقاتها...سرور ما يلبث أن يخبو مع مرور الأيام لتُدفن تلك المجلة في أرض النسيان مع روايتي اليتيمة التي احتلت صدر مقبرتي منذ أربع سنوات ولم أجرؤ على نبش قبرها خشية أن أكون بذلك أوقع وثيقة وفاتها.




أيحق لي الآن أن أسأل كل قاص :

لماذا يكتب، ولمن؟؟!

أيتذكر كتاباته ، ويستمتع بقراءة القديم منها وكأنه سطرها للتو؟؟

هل يتساءل عند نشرها، أقرأها الكثير ، أنالت رضا المعجبين؟؟

أتعبر كلماته التي دّونها عنه أم عن الآخرين ؟؟

كيف ينظر للأشياء ... من منظور خاص أم بعين الجميع؟؟

أم أن الكتابة طاقة حية تخص صاحبها وتحمل بصمته ولا تعبر إلا عنه ولا يستطيع تغيير مسارها وإن حاول فهل ستبوء مساعيه بالفشل؟!!

(أميرة المساء)
22-02-2010, 03:28 PM
أيان
لم أفهمك
أنت الان تبحثين عن أدب سعودي أم تشكين قلته؟
ومع هذا تقولين بأنك تفضلين الادب الغربي
وصدقت حين قلت بأن سعر روايه واحده سعوديه تشترين به ثلاث روايات مترجمه
أنا إشتريت منذ فتره روايه بسعر45 ريال سعوديه طبعا وأخرى مترجمه بـ 15 ريال ولن أكذب حين أقول بأنني قرأت المترجمه ولم أفتح الروايه السعوديه لحد الان.
قرائاتك جيده تدل على حسن إختيارك

صارمه
23-02-2010, 03:58 AM
لعلي اجيبك اجابة تشفي غليلك ... نعم نحن كتاب عرب نفتخر بأقلامنا نعتز بقيمنا نعم نعرف قماشة ورواياتها التي نافست الروايات الاخرى وبكل جداره فانا قرأتها كلها أو أغلبها إن صح التعبير ...
لا تنظري إلى الأسعار وكم تدفعين لكن اجعلي الأسلوب الشيق هو حافزك للإطلاع قرأت روايات أجنبيه أنها تتميز بغموض وأفكار مشتته نعم نحب هذا النوع من الغموض لكن هل تحسنين ربط أفكار الكاتب ؟!!!
ليس كل الكتاب على هذه النظرية لكن كما قلت أنفا أن لكل كاتب عيوب ومميزات فكما أن الكاتب العربي يجيد وكاتب اخر يخطأ فكذلك الأجنبي يجيد ويخطأ
كن بخير :)