PDA

View Full Version : ترانيم الشعورْ على أوتار نورْ....



الأمير نزار
05-03-2010, 02:14 AM
ترانيم الشعور على أوتار نور


فوقَ انهمارِ الشِّعْرِ دَفْقَاتُ الشُّعورْ
فبأيِّ قلبٍ أرتجيكَ لكـي تثورْ؟!!


صِفْها بعجزكَ إن عَيِيتَ فإنــما
بالعطرِ تَنْطِقُ حينما تَعْيَ الزُّهورْ


هي أولُ الأشــــعارِ آخِرُ فَنِّها
من ألفِ حُسْنٍ عُتِّقَتْ فيها السُّطورْ


هي أولُ النجـماتِ تلمعُ في الضُّـحى
هي في التقاء الحسنِ صاحبةُ الحضورْ


أسطورةٌ سَـــكنَ الجمالُ حروفَها
فيها اختصار الفنِّ من أرقى العصورْ


قد جاوزتْ أسبابَ شعركَ فاتقدْ
كي تذهل الأنغامَ في أوتارِ نورْ


نورُ التي قد رَوَّضَتْكَ عــيونُها
ولكم جَمَحْتَ بغيرها حدَّ الغرورْ!!


ويقول لي بعض الرفاق تحبها؟؟
يا شِعْرُ حَدِّثْهُمْ بما يخفي الشعورْ


الــرُّوحُ تزهرُ في المحبةِ مرةً
وتظلُّ تسفحُ ما حَيِيتَ من العطورْ

أحمد الأبهر
05-03-2010, 03:35 AM
هذا مجلس أنسٍ وحبور

حديقة غنّاء هي مقطوعتك


وإنّي لطَرِبٌ وجذلانٌ بمروري بدوحك

Threnody
05-03-2010, 04:14 AM
شريانك الوردي ينشد في حبور
كغدير عطر في فناءات البخور
قل ما تريد فأنت مثلي ضائع
في شارع الكلمات تستجدي الشعور
لا تستفق من نشوة الأحزان يا
طفلا ، يغرد ذابلا قرب الزهور
______________________________
إقبلها مني هدية يا غالي .. سامحني إن لم أنمقها فأنا أكتب من الموبايل الآن .. و كتبتها لك منذ خمس دقائق
تحية لك صديقي ... و دم صديقي

محمد أبو شراره
05-03-2010, 09:02 AM
أسطورةٌ سَـــكنَ الجمالُ حروفَها
فيها اختصار الفنِّ من أرقى العصورْ


الشاعر العذب ، والموسيقي المتفرد ، عازف أفياء ، إني لن أجد تعبيرا أجمل ولا أرق من هذا البيت ،

لكي أعطي هذه القصيدة حقها . دمت ربيعا للشعر .





عندي تساؤل أيها الأمير العذب ..

تساؤلٌ عن السر الذي يجمع الطب والشعر العذب ، وكأن كل طبيب شاعر بالفطرة .

تأمل معي هذه الأسماء : ابن سينا ، ابن زهر ، الطبائعي ، الفاصد ، شرف الدين الرحبي،

ابن بطلان ، والكحال ، وهؤلاء من القدماء

وفي العصر الحاضر : إبراهيم ناجي ، صبري إسماعيل ، أحمد تيمور ، عبد المعطي الدالاتي ،

نزار بني المرجة ، ثم عازف أفياء الأمير نزار .

وكل هذه الأسماء الخالدة هي لأطباء شعراء في نفس الوقت ؛

فماهو السر الذي يربط بين الشعر ، والطب ..


دمت نقياً ..




تقبل مروري أيها الأمير

منار زعبي
05-03-2010, 09:38 AM
فوقَ انهمارِ الشِّعْرِ دَفْقَاتُ الشُّعورْ
فبأيِّ قلبٍ أرتجيكَ لكـي تثورْ؟!!
***
ويقول لي بعض الرفاق تحبها؟؟
يا شِعْرُ حَدِّثْهُمْ بما يخفي الشعورْ
***
لم أتوقع صباحا جميلا كهذا...
ما شاء الله
جميل, بل أكثر أيها الأمير,
لا أجد كلاما يليق بحرفك.
كن بألف خير

صالح سويدان
05-03-2010, 10:19 AM
سيدي الأمير الجميل لقد بت تعرف ما هو اللون الذي أحب العزف عليه
وكثير من الأكابر هنا من يتقن العزف عموما ولكن هذا المقام أنت قيصره بلا منازع

مطلع خرافي للقصيدة
فوقَ انهمارِ الشِّعْرِ دَفْقَاتُ الشُّعورْ
فبأيِّ قلبٍ أرتجيكَ لكـي تثورْ؟!!

كل الإحترام والتقدير
تلميذكم المحب سويدان

عبداللطيف بن يوسف
05-03-2010, 10:48 AM
فوق جميع الردود دفقات الإعجاب بهذا النص الأميري
.
.
النص منساب كجدول ..
بمعنى آخر أراه نص خرج بلا ذرة تكلف

فكان جميلاً جميلا

دمت

جيفارا العربي
05-03-2010, 11:46 AM
أيها الرفيق والأمير معاً
رائع كما أنت
مبدع كما أنت


نورُ التي قد رَوَّضَتْكَ عــيونُها
ولكم جَمَحْتَ بغيرها حدَّ الغرورْ!!
ويقول لي بعض الرفاق تحبها؟؟
يا شِعْرُ حَدِّثْهُمْ بما يخفي الشعورْ

الــرُّوحُ تزهرُ في المحبةِ مرةً
وتظلُّ تسفحُ ما حَيِيتَ من العطورْ


لا يقول هذا إلا شاعرٌ
أنت شاعر ورب تشي
أيها الرفيق
عاشت الثورة
دمت بود تحيات تشي والثوار لك

شذى الايام
05-03-2010, 05:20 PM
ولا زالت ترانيمُ شعرك تتقطر عذوبةً
أو من قوي جميل إلى أقوى وأجمل..
دمتَ أمير الشعر

شريف محمد جابر
05-03-2010, 06:36 PM
رفيق الحرف محمد أمين الجميل..
أولاً: عفويّة النص وانتفاء التكلف فيه يشيان بتجربة جديدة؟ أليس كذلك يا أبا النّور؟! :)
ثمّ إنّ النص جميل.. عذب.. كأنّه طيف من نور شفيف يجول في قوبنا فيفعل بها الأفاعيل!!
دمتَ للحبّ والجمال.. ولو أنّني أفكّر في هجر شعر الحبّ.. دائمًا أفكر في ذلك.. ولا أفلح أبدًا..!
اشتقنا إليك يا أمير.. ابقَ بالقرب
(ما شفت أبو عذاب؟)
أخوك: شريف (أبو وفاء سابقًا:))

مــيّ
05-03-2010, 10:18 PM
رقّة اللحن و رهافة مشاعر ..اجتمعا لإضاءة المكان..
جميلة حدّ الصمت..
بخاصّة هذا :


يا شِعْرُ حَدِّثْهُمْ بما يخفي الشعورْ

الأمير نزار..

شكرا

سالم عبد العزيز
05-03-2010, 10:35 PM
جميل يا امير

وَجْدْ
05-03-2010, 11:23 PM
السلام عليكمـ
قصيدة جدا رائعة واقل مايقال عنها ابداع
بورك حسك الأدبي الراقي..

اعجبني هذا البيت وأحسبه يكفي عن مائة بيت أو أكثر
الــرُّوحُ تزهرُ في المحبةِ مرةً
وتظلُّ تسفحُ ما حَيِيتَ من العطورْ


لدي تساؤل أرقني وأتمنى منكم الإجابة إن لم تمانع

لاحظت في أبياتك وفي كثير من القصائد القديمة والحديثة

ذوات القافية الساكنة

أن بعض الكلمات التي يقفى بها تأتي في نفس القصيدة تارة مرفوعة

وتارة مجرورة وأخرى منصوبة

فهل يجوز التنوع في القافية إذا كانت في الوقف تُسكن

مع أنها لو كانت موصولة بجملة بعدها لظهر حكمها الإعرابي سواء الرفع أو الجر وهكذا

ففي ابياتك المرفوع مثل

يا شِعْرُ حَدِّثْهُمْ بما يخفي الشعورْ



والمجرور
هي في التقاء الحسنِ صاحبةُ الحضورْ

لكنها لم تظهر مع السكون..
أتمنى يكون تساؤلي واضح..

بورك فيكم

عبدالله بركات
05-03-2010, 11:25 PM
شقيق الروح ( أبو النور )

يبدو أنك قد وقعت وما سمى عليك أحد ...........
فلله درها نور التي أشعلت فيك جذوة الحب ففاح عبير شعرك زكياً شهياً ...
كنت معك عندما بدأ قلبك ينبض نوراً ... ولكن يبدو لي أن الحكاية تجاوزتني كثيراً فما علمت بما يخفي الشعور ..
أتمنى أن يزيدك الحب شجناً لتظل تعزف أنغاماً كهذه الشجية ..
دامت لك نور ... ودام لك الشعر

همسة إلى ( أبو الوفاء سابقاً ) : أبو عذاب سابقاً بيسلم عليك .....

أنا داري
05-03-2010, 11:29 PM
وسّع وسّع ... بدي أحكي !!

الأمير نزار ... إذا اختار فلا يحتار !!

و ... أنا داري

محمد العموش
06-03-2010, 01:46 PM
عازفَ أفياء ، بل وقائد اوركستراها ،:

لأنني أتجسسُ على روحكَ ، بحكمِ الأخوة بيننا ، وبموجبِ الصلاحيات الروحية الممنوحة لكلينا ، فقد شعرتُ بالجوِّ الذي كتِبَتْ فيه القصيدة ، ولو أنني كنتُ في هذا الموقف لما وصلتُ إلى ربعِ إبداعكَ فيها ، ولذلك فأنا على يقينٍ أنها ليست كباقي عزفكَ ، رغمَ أنني لا أصلُ إلى جمالها .

همسةٌ صغيرةٌ : لا تحاولْ اقترافَ قصيدةٍ لموقفٍ طارىءٍ )k

واثقٌ أنكَ تفهمني ، وتستغربُ من شعوذتي :crazy:

أميرٌ أنتَ كيفما كنتَ

جيلان زيدان
06-03-2010, 04:40 PM
.. حفلٌ بالرقة ,


وعلى حلاوةٍ ورضىً تبذلُ للحـبّ مُهج ...





أدام الله عليكَ قلبكَ محبًا شاعرًا-بدون عمليات تجميل- :ec:

تحيات الأكوان لك أمير ..


:rose:

إبن محمود
06-03-2010, 04:43 PM
أخي الحبيب محمد أمين

أولا سررت لتكنية أخينا الثالث عبد الله بركات لك بـ"أبي نور" فهذه كنيتي لسنوات طويلة ولعل الله ينير دروبنا جميعا من مشكاته التي تنير القلوب والدروب.

ثانيا أكدت لي هذا القصيدة ما خمنته سابقا حول أحد أسباب تميز بناءك الشعري، وهو تفردك برسم صور شعرية مبتكرة دون تصنع أو تركيب، فكأنك تعيد اكتشاف العلاقة بين الكلمة والموضوع، وإن لم تكن هذه هي الشاعرية بعينها فلا أدري ماذا تكون.

دمت مغردا متفردا

جهاد

ظميان غدير
07-03-2010, 12:56 AM
الامير نزار

مقطوعة شعرية غزلية من أروع ما يكون الشعر الغزلي في خياله وصوره ورقة ألفاظه ومعانيه
هنا يفضل الانصات والاستمتاع وعدم الاكثار من الكلام ..
ولك تحيتي

رمق
07-03-2010, 01:32 AM
اعطنا الشعر وغني يا أمير

يعجبني السهل الممتنع ، نهر عذب وشعر صب

بلا تكلف ولا تزلف


لله درك

غيد
07-03-2010, 02:47 AM
ويقول لي بعض الرفاق تحبها؟؟
يا شِعْرُ حَدِّثْهُمْ بما يخفي الشعورْ

وهل بعد هذا الكلام كلام .. ؟!

قد اختصرتْ واترفتْ في شِعرك ..
عن وصفٍ أخالهُ الأعمَّ والأروع ..
فلتطوى أسئلتِهم في حناجرهم ..
الأمير ..
أظُنني لم أقل لك بعد .. !
أيُّ شاعرٍ أنت ؟
لأني أرددها مَعي فقط ..
مودتي:rose:

اميـر
07-03-2010, 09:52 AM
أتركُ بين حروفك اعجاب ساهب ..
و شوق بريء .. لحروف اخريات ..
من قلمك ..

سلسه كانت .. رائعه ..

كان هنا
د. أمير

قس بن ساعدة
07-03-2010, 12:33 PM
سموك

ما اروعك
تدهشني كل مرة

صباح الدهشة

تحياتي

الأمير نزار
07-03-2010, 05:39 PM
الأحمد الأبهر
وجودك ينشر الحبور ويدعو الفراشات للحضور والشعر للغرور
أهلا بك

ساري العتيبي
07-03-2010, 07:36 PM
عذب ورائع أنت هنا يا نزار

أعجبتني جدا جدا


ساري

أسمر بشامة
07-03-2010, 11:32 PM
الله الله الله ..
أثملتني بتلك السمفونية يا أميرنا ..
لا فض فوك ولا نضبَ ينبوعُ فؤادكَ العاشق بتلك الروعة ..
رائعة أطربت الفرات من منبعهِ حتّى انفلتَ راقصاً في الخليج ..
عميق مودّتي يا حكيم الشعرِ والشعور ..
دمتَ كما أنت ..
:rose::rose:

جدا فخور
08-03-2010, 01:15 AM
أخي الطيب محمد أمين
عزفت بأبياتك الجميلة أحلى أناشيد الحياة ،، فطرب الفؤاد لك و لعزفك ،،
نص جميل و رائع ،، و عزف منفرد متفرد ،، يجاوز حد الجمال ،، و يتخطى الواقع و المعقول
و كل ما أريده اليوم أن تقبل مني
نبض الفؤاد و نور عيني و الهوى ،، و خلاصة الإخلاص في خلجاتي
و إني أحبك و بك
جدا فخور

همسة :،، قصيدتك السابقة لم تأخذ حقها بعد من القراءة و التمعن ،، و قد وعدتك بأن أعود إليها،، و سأفعل ،، و لكن بعد حين ،، إن شاء الله.

الأمير نزار
08-03-2010, 04:14 PM
ثرينودي
أيها الحبيب لقد اختنقت بنور ألف ياسمينة حتى استطعت أن أحتضر هذه الأبيات فكيف لي أن أرد عليك والشعر أصغر من نور بكثير فاعذرني إذ لا حيلة لي أمام جبروت الصبح في عينيها
لذلك سأكتفي بالصمت والصلاة لأجلك صديقي....

القارض العنزي
08-03-2010, 04:27 PM
عذبة سلسة رائعة

دمت بود

الأمير نزار
08-03-2010, 09:40 PM
الأستاذ محمد أبو شرارة
حقا تفاجأت بوجودك هنا بعد كل هذا الغياب وتالله قد سررت بك أيما سرور
سر جمالي يا أخي أنه مستمد من أرواح رائعين أمثالك
سعدت بك حقا

الأمير نزار
09-03-2010, 12:04 AM
منار الزعبي
إذا قلت لك أن وجودك في أي قصيدة لي يكفي لرفعها حتى سابع سماء جمال فهل يكفي؟
حسنا الأمر كذلك تماما
سأبوح لك بسر أيضا:
أنت من الذين أنتظر مرورهم بأي نص لي حتى يزيد إيماني به

فيـــروز
09-03-2010, 12:47 AM
حسناً لا بدّ أن أعترف أيها الأمير ...
بأن هذه القصيدة كانت فنجان قهوتي منذ إدراجها حتى هذه اللحظة
لذا أعتقد أني أكثرتُ فعلاً من شربِ القهوة هذه المدّة !
عليكَ أن تنقص جرعة الجمال يا صديق وإلا حمّلتك ذنبي !

القصيدة رقراقةٌ جداً ...
كانت كانسيابِ شلالٍ في صورها المنتقاة برقة ورهافة
حتّى وإن كنتُ أصدق محمد العموش في شعوذته ... هي جميلةٌ جداً

سيدي ...
لا أعلم من الأجمل هل هي نور أم القصيدة
ولكن ما أعلمه وما أنا مؤمنةٌ به تماماً أنكَ أجمل من كلتيهما !

لذا ...
تحيّةٌ منقوعةٌ بماء الورد
وطوق ياسمين وجوريّ ...

http://www5.0zz0.com/2009/10/28/02/325294869.jpg (http://www.0zz0.com)

ولتحرسك الملائكة يا أخي ...

المرسل والمستقبل
09-03-2010, 10:04 AM
بالله قولك هذا ســال من عسل
أم هل صببت على أفواهنا العسلا
..أخي الفاضل..
أبيات جميلة ومتناسقة بل ومتسلسلة لأنها تروي الخفي ليبدوا وتحكي السوي ليزهوا
وربي يعلم أني من محبي حروفك
فلا عجب
دمت بود

الأمير نزار
09-03-2010, 02:00 PM
صالح سويدان
شاعرنا الجميل
الخرافي هو وجه نور حين تصافحه أشعة الشمس كل صباح كي تأخذ منه الإذن بالشروق
والرائع هو متذوق كأنت يقرأ الشعر ببراعة فارس لحظة الاحتدام
حقا يسعدني انك بالقرب
كن جميلا دائما كأنت
الاميرنزار

الأمير نزار
09-03-2010, 02:01 PM
الرفيق الأجمل عبد اللطيف بن يوسف
أيها المؤصل في الجمال الغارق في الأدب المجبول من عسجد الأناقة
لا شيء أجمل من رفيق شجن مثلك يبادلني الجرح بالورد لحظة الاحتضار
تالله إنك انت الرائع لا أنا
الامير نزار

الأمير نزار
09-03-2010, 02:03 PM
جيفارا أيضا هنا
اليوم هو يوم الرفاق إذن
وهو يوم الجمال بالطبع!
تشي أيها الأستاذ الشاعر الصديق
فقط شكرا لأنك تمنح أخاك نصف قوته بوجودك
محبتي
الامير نزار

الأمير نزار
09-03-2010, 02:04 PM
شذى الأيام
عازفتنا المميزة
قراءتك لأي نص تكفي لمنحه رتبه الجمال
شكرا لأنك هنا
الامير نزار

الأمير نزار
09-03-2010, 02:06 PM
أخي شريف أبو الوفا
لا شيء أجمل من رفاق الروح هنا ينشرون العطر والضوء ويعزفون ألحان الخلود
ليس الأمر هنا أمر تجربة جديدة يا رفيق فقد تعبت من التجريب وأزعم أنني بدأت مرحلة الاستقرار منذ نص جرح الروح
ولكن الأمر هي أنثى فوق احتمال الشعور وفوق احتمال السطور جعلتني أترك ثلاثة أرباع جنوني وأنزف بربع واحد لكنه نزف مكثف بنكهة الورد فأراك استعذبت دمي,....
أخي الجميل سعيد بك حد الغرق
وعبد الله بركات موجود في القلب فلا تقلق عليه
الامير نزار

الأمير نزار
09-03-2010, 02:08 PM
بل قارئة وأديبة مميزة تجيد قراءة النصوص بمرتبة الشرف وتمنحها صفة الجمال الخالد
شكرا لك دائما
صدقا وجودك من الأمور التي أحسبها ضمن انتصاراتي الشعرية
الامير نزار

الأمير نزار
09-03-2010, 11:22 PM
سالم عبد العزيز
الجميل أنت أيها العذب
كن قريبا دائما

ضـيـاء
10-03-2010, 02:05 AM
جميل ..

الأمير نزار
10-03-2010, 12:52 PM
وجد
أهلا بك أيتها الراقية
تسعدني حقا قراءة متذوقة مثلك
أما بالنسبة لتساؤلك ففي بحر الكامل يجوز تسكين الحرف الأخير مهما كانت حركته في القافية طالما أننا سنلتزم في القافية بقية النص ولا ضير في ذلك
آمل أن الجواب وصلك!
همسة:لا يجوز ذلك في جميع البحور
الامير نزار

الأمير نزار
10-03-2010, 12:54 PM
عبد الله بركات
أهلا شقيق الروح والوجع
هو ماقلتَ أخي:
سقط الأمير عن ظهر جواده إذ غمزت له بطرفها نورُ
حسنا عساه نصي القادم يفوق هذا النص جمالا عشر مرات فيرتقي لبهاء الصبح في عيني نور
ثم إنه دمت أخي
همسة: لأ,خليها بيني وبينك
الأمير نزار

الأمير نزار
10-03-2010, 12:55 PM
أنا داري
أوف يا
وسعت خلص حاج تدفشد
ههههههههه
يا أخي مجرد أن أرى اسمك في صفحتي يكفي كي أشعر بسعادة الربيع حين يستقبل أول قبيلة من الزهر
شكرا لك لأنك أخي
محمد أمين

الأمير نزار
10-03-2010, 12:57 PM
محمد العموش
شقيق الروح وملك القريض ومسرى الجمال
هو ما قلت أيها المشعوذ الأكبر
كيف لا وتارز شيطانك كان معي إذ ذاك
أخي نصي القادم سيكون بحجم الجمال حين يمتزج بالوجع ويختمر بروح الأمير نزار
فلا تقلق
دمت أخي ولن أبالي
الامير نزار

الأمير نزار
10-03-2010, 12:58 PM
جيلان زيدان
أهلا بنجمة الساخر
الآن بدأ سحر القصيدة بوجودك
أهلا بك أهلا
الامير نزار

الأمير نزار
10-03-2010, 01:00 PM
ابن محمود
أنت من الشعراء الكبار والنقاد المتميزين القادرين على قراءة النص كما كتبه الشاعر وأحيانا أجمل!
صدقني أكن لك من الحب والتقدير ما تعجز عن حمله
أسعدني وجودك يا شفيف الروح
فكن قريبا دائما
الامير نزار

الأمير نزار
10-03-2010, 01:01 PM
ظميان غدير
أهلا بعاشق القرن الحادي والعشرين وشاعر الجمال اللامتناهي
وأنا أمام رائعين مثلك أفضل الصمت أيضا
شكرا لأنك هنا
الامير نزار

الأمير نزار
10-03-2010, 01:02 PM
رمق
شكرا لك شاعرنا الجميل
أسعدني مرورك حد ارتكاب قصيدة
دام الفكر والجمال ديدنكم
الامير نزار

الأمير نزار
10-03-2010, 01:03 PM
غيد
أيتها الأديبة الراقية المختزنة من الفكر والجمال ما يكفي قبيلة شعراء
هل أقول لقد أخجلني مرورك ؟
حسنا هذا ما حصل!
دمت راقية ومتفردة الحضور
الامير نزار

عاشق الإبداع
11-03-2010, 01:57 AM
يا ويلي !!:ops2:
خربانة الدنيا بغيابي ..:n:
شو ؟؟
وقعت ؟؟؟ :gg1:

لله درك يا محمد
كم يؤسفني أني لم أتابع هذه السيمفونية مبكرا _وأخو العذراء أدرى بالوضع هنا _

جمالك يسكب في النفس جمالا... ويسكب في الشعر حياة
سلام لك وشكر بقدر ما زلزلت نور الأميرة مملكتك ..
ثم
مئة نرجسة لك و.. لك.

عبدالله المشيقح
11-03-2010, 12:57 PM
أمير الشعور عاشق نور .

سلام الله عليك وعلى بدر البدور .

هنيئا لقلبك

سبقني العذال إلى نصك والكل بدأ يغازل أبياتك بطريقته الخاصة .

فلم يتركوا لي إلا أنا اقول :
نور أضافت إلى نصك نور .


ألف تحية لك يا دكتور .

المنطيق
11-03-2010, 04:36 PM
صِفْها بعجزكَ إن عَيِيتَ فإنــما
بالعطرِ تَنْطِقُ حينما تَعْيَى الزُّهورْ



ولمَ يا ترى أراها من أجمل ما قرأتُ لك؟!!
أخالفك يا أمير وأخالف القائلين بأنها لا ترتقي لجمالك
لو لم يكن بها إلا هذان البيتان لكفياها أناقة وإبداعًا:
ويقول لي بعض الرفاق تحبها؟؟
يا شِعْرُ حَدِّثْهُمْ بما يخفي الشعورْ

الــرُّوحُ تزهرُ في المحبةِ مرةً
وتظلُّ تسفحُ ما حَيِيتَ من العطورْ


مالونتُه بالأحمر أعلاه: يبدو أنه سقط منك سهوًا أو بسبب العجلة
أخي محمد
دمت مليك الجمال
سهول من شقائق النعمان لروحك:rose:

خولة
11-03-2010, 05:08 PM
فوقَ انهمارِ الشِّعْرِ دَفْقَاتُ الشُّعورْ
فبأيِّ قلبٍ أرتجيكَ لكـي تثورْ؟!

الله الله .. مطلع رائع يا أمير

أسطورةٌ سَـــكنَ الجمالُ حروفَها

فيها اختصار الفنِّ من أرقى العصورْ

هل هناك عصور راقية وعصور غير راقية يا أمير !
هو مجرد وقوف على كلمة /رقي/ إذ لم أستسغها .. أعرف أن غيري ستعجبه جداً .. هي مسألة ذائقة ليس إلا


قد جاوزتْ أسبابَ شعركَ فاتقدْ
كي تذهل الأنغامَ في أوتارِ نورْ

بديع
فعلاً جاوزتَ فاتقدت وأذهلت ..
تركيب البيت أعجبني جداً .. لكني أسأل لمَ أخترت أن تقول " في أوتار نور" ولم تقل بـ أوتار نور مثلاً .. فمن ناحية المعنى .. أنت تريد اذهال الأنغام .. فكيف تذهل أنغام لازالت مختزنة في والوتر لم تعزف بعد !
هي وجهة نظر ..
ولن تضر روعة البيت واتقادك فيه



نورُ التي قد رَوَّضَتْكَ عــيونُها
ولكم جَمَحْتَ بغيرها حدَّ الغرورْ!!

والحقيقة هنا أيضا لم أفهم كيف جمحتَ بغيرها .. وحسب فهمي للبيت أنك تريد الجموح عن غيرها غروراً .. /هذا إذا قصدت العيون عموماً/
أما إذا قصدتَ /بغيرها /أوتار النور .. هنا سيكون المعنى رائعاً رغم ثقل كلمة /جمحتَ/ فيكون ما جمح حد الغرور هو شِعرك العازف بتجلي على أوتار النور ..
والباقي عندك :)

الــرُّوحُ تزهرُ في المحبةِ مرةً
وتظلُّ تسفحُ ما حَيِيتَ من العطورْ

خاتمة رقيقة عذبه .. جاءت كنفس خفيف مستريح بعد زفرة حارة من دقفات الشعور على أوتار نورك

عازف أفياء قصيدة بنكهة خاصة جداً وفيها ما فيها من قوة وجمال

سلمت بهذا العزف الشجي

وقت رائع قضيت هنا

شكراً لك عازف الجمال

الأمير نزار
12-03-2010, 01:13 AM
أمير
أيها الأديب الجميل والشاب الراقي
قراءتك تزيدني جمالا
شكرا لرائعين أمثالك
الدكتور محمد أمين

الأمير نزار
12-03-2010, 01:14 AM
قس ابن ساعدة
لولا الدهشة في الشعر لما كان شعرا
ولكن أنا أعاتبك على دهشة الربيع التي يجلبها حضورك فتختصر الجمال
شكرا لك أخي
الامير نزار

الأمير نزار
12-03-2010, 01:16 AM
ساري العتيبي
أيها المطبوع بالجمال والأدب
أن يعجبك النص بشدة فسأعتبره من نصوص المفضلة حالا
حقا شكرا لأنك هنا
اخوك محمد أمين

الأمير نزار
12-03-2010, 01:17 AM
أسمر بشامة
أهلا بشاعر الفرات وجميلها
قراءاتك لأي نص تكفي لتكسبه نصف قوته
دم قريبا دائما فأنت أخي وأنت صاحب فكر مؤتلق
الامير نزار

الأمير نزار
12-03-2010, 01:18 AM
جدا فخور
ابن ام تقرؤني بجمالك لا بجمالي
فتراني على صغري كبيرا وأراك على بعدك قريبا
لتكن النجوم رسائل شكري إليك فاقرأها بسمات على صفحات السماء
الامير نزار

الأمير نزار
12-03-2010, 01:19 AM
القارض العنزي
شاعرنا الجميل رياض
أنت الرائع والراقي
شكرا لوجودك هنا
ودم قريبا كي يحلو الانشاد

الأمير نزار
12-03-2010, 01:21 AM
فيروز:
حسنا يا قارئة استثنائية
تصدقين شعودة العموش وأنا أصدقها أيضا وقد وعدت بنص يرهق أفياء لجماله وأنا عند وعدي
فقط قليلا من الوقت حتى تشتعل الروح أكثر
ثم إنه لوجودك هنا جمال الفكر وسعة الآفاق
فأهلا بك دائما
الامير نزار

الأمير نزار
12-03-2010, 01:22 AM
المرسل والمستقبل
بل الحلاوة في روحك أيها الراقي
ما أنا إلا تاجر زهور صغير أمامك يا شيخ الكار
حقا يشرفني وجودك هنا ويسعدني حد الارتواء
الدكتور محمد أمين

الأمير نزار
12-03-2010, 01:23 AM
ضياء
بل الجميل أنت يا صاح
كن قريبا دائما
الامير نزار

الأمير نزار
12-03-2010, 01:24 AM
عاشق الإبداع
أهلا أخو الآداب
تأخرك منح النص فرصة كي يعرض اجمل ما لديه لعله يغريك بالقدوم
ووجودك منحه من الجمال ما فاق أسباب القصيدة
شكرا لأنك هنا
همسة: ما وقعت لكن غرقت

الأمير نزار
12-03-2010, 01:26 AM
الكبير عبد الله المشيقح
أيها الصديق الجميل والشاعر المميز
بعد التحية اهلا بك عادلا نحبه
الآن أصبح الحزن أجمل والحب أسمى
دم قريبا
الأمير نزار

الأمير نزار
12-03-2010, 01:28 AM
المنطيق عماد حداد الجميل
أنت ترى النص جميلا لأنك أنت الجميل
العموش أصاب كبد الحقيقة فالنص لم أرتكبه إلا وأنا أختنق ولم اشعر به وروحي تحلق حيث أريد لها من الدهشة
لكن نصي النوراني القادم صار جاهزا وسأنشره قريبا جدا واعدك فيه بجمال يرهق الأفياء
ثم إنه لا شيء أجمل من وجودك أخي فأنت ممن نسأل عنهم إن غابوا ونفرح بهم إن حضروا
دمت بخير أيها الراقي
الامير نزار

جدا فخور
12-03-2010, 04:40 AM
بصراحة لا أعرف إن كنت شاعرا أم أني أرتدي ثياب الشاعر ،، لكن سأحاول أن أقلد الشعراء ،، فإذا كانت الشمس تطلع في المساء ،، فأنتم الشمس يا أمير

قصيدة في قمة التألق ،، أعادت إلي ذكريات قديمة ،، و أقل ما يمكن وصفة بها أنها تجاوز حد الجمال بما بين الجمال و الكمال من مجال ،، فتفوق الكمال إلى حد الاشتعال ،،

لا فض فوك ،، و لا كسر قلمك المبدع ،، و لا تعطلت كيبورد جهاز اللابتوب تبعك ،، ولا حرمنا لله جديدك

سماء ود تظلك

المذهلة
12-03-2010, 08:21 AM
الأمير نزار ... من أي بحور الجمال تغرف ياسيدالشعور ؟؟!!

نورُ التي قد رَوَّضَتْكَ عــيونُها
ولكم جَمَحْتَ بغيرها حدَّ الغرورْ!!
مدهشة هي الصورة ...عيون الحبيبة أفضل مروض لجواد جموح

ألم تقتل تلك العيون (جرير ) من قبل فكيف لا تروض فارس مغرور ؟؟!!!

ولا زلت أقول (المورد العذب كثير الزحام )
وطاب لي المرور رغم ألم الشعر وزحام الغير !!
وإنه لتقديري

الأمير نزار
15-03-2010, 11:13 AM
قارئتنا الشفيفة ليلك
قبل أن أبدأ الرد على أزهار فكرك بأمطار تأويلي دعيني أقول لك:
وجودك في قصيدة أسمى ما تمطح له كلمة وأرقى ما يمكن أن يحدث بتاريخ الشعر
ثم إنه
بشأن جمحت بغيرها:
أراك فسرتها أجمل بكثير مما كنت أفسرها نفسي
حيث المعنى هنا أنني مضيت بغيرها حد الجموح تكبرا وغرورا
وبذلك أكون جمعت بها لا عليها....

أما بشأن إذهال الأنغام في الأوتار
بلى أنا أقصد أن الأنغام مازالت مختزنة في أوتار نور حيث لم تعزف لغيري ولن يعتقها سواي
وبذلك فالأنغام مرصودة في إحساس الوتر لا عليه

أما عن العصور الراقية وغير الراقية
بلى يا ليلك هناك عصور راقية وهناك عصور ليست كذلك
ألم تسمعي بعصور الانحدار مثلا
لذلك فكلمة أرقى تضيف للمعنى بعدا آخر هو تعميق الجمال وتخصيصه

أرجو يا أعذب القارئات أن الرؤية الشعرية باتت واضحة الآن
هذا وكوني دائما منارة للفكر والأدب
محمد أمين

cells
15-03-2010, 01:08 PM
كانت هناك ضيقة في صدري
و كان غباش هناك امام عيني
و هزال دام في جسدي فترة لا بأس بها....
اشكرك ايها الطبيب,
فقد أرحت صدري
و جليت ناظري
و شددت همتي
و شحنت مخيلتي ايها الامير الحكيم (طبيب)

اكتب و ارقَ
دم سالما
Cells

الطارقي
15-03-2010, 06:09 PM
في حُسن شعرك جئت اجتاح السطور

لأزف للأحباب أصناف المسرة والحبور

هذي تحايا القلب قلت : أبثها

خذها لقلبك مُفضلاً مشكور

........

قصيدة في غاية الروعة

وفقك الله

بدون نقطة !
16-03-2010, 10:43 PM
عازف أفياء.. شكراً لك.

تحية/

عاشق الإبداع
25-03-2010, 10:29 AM
وها أنا هنا أعانق الجمال عن قرب و بكل روية ..
أبدعت حقا يا "أبو النور".. و ربما قد أقتنع أن قصائد نور لا مثيل لها.._ قلت ربما_
مودتي.. ثم دمت بعبق مئة نرجسة

الأمير نزار
27-03-2010, 02:36 AM
جدا فخور
كل مرة سأقول لك
أنت أهل الجمال فأنت أدرى به!
شكرا لك لأنك أخي
الامير نزار

عبدالجليل عليان
29-03-2010, 02:27 AM
محمد الأمين
أيها الشاعر الثر المدهش
أسعدك الله كما أسعدتني بإنشاد هذه الترانيم الشعرية الماتعة على أوتارها
ولعلها تستحق ، وجديرة بنشيد الروح هذا
ولأنك كتبت القصيدة فيض شعور فقد جاءت قوية واضحة متماسكة منسجمة بسيطة حد الجمال في جميع أركانها وعناصرها
لم يلفت نظري فيها حشو ولا أية كلمة ناتئة
كان كل ما فيها جمال على جمال
وأحسب أنها دليل على الطبع والتمكن عند الشاعر ـ بحسب ما تقدم ..
لكننا دائما ـ يا حبيبي ـ نطمع بالأجمل
هكذا عودتنا .. هكذا أنت
دمت وعشت ثرا خصبا فياضا بكل طارف وبديع
* * *

بحروف دامعه العيون
29-03-2010, 09:29 PM
فوقَ انهمارِ الشِّعْرِ دَفْقَاتُ الشُّعورْ
حقا لا تنطق كلمات العشق سوي من غمرة تدفق الاحساس بها
دع مشاعرك هنا تثور لتنبت أرقي الغزل في بساتين النور
سلمت عاطرا بنفحات الهوي ايها الامير

نوف الزائد
30-03-2010, 05:38 PM
هنيئاً لها "
شعراً وشاعراً ..

.

فقد
31-03-2010, 09:58 PM
ياشاعرا روضته عيون نور !
تساقطت عذوبة نور أحرفا .. رقراقة ..
أتعرف تمنحني باستعذابها .. مايشبه الاستماع لصوت نافورة صغيرة تحيط بها نباتات ظل ويلف المكان ضوء خافت لمساء حالم .. البرودة تزيد المكان ألقا حين تتمازج بعبق ياسمين .. يا الله ما أعذب خرير الماء الذي بالكاد يستشعر من لطافته وهدوءه !
بل هي عذوبة سموك وما نور سوى شعاع من نورك!
كن بأنسام ياسمين .. سيدي


فقد

غريب عن زماني
02-04-2010, 07:42 AM
فبأيِّ قلبٍ أرتجيكَ لكـي تثورْ؟!!

منذ زمن بعيد لم أقرأ شعرا بديعا كهذا البيت ،، و إني لأشهد أنه لغريب أيضا ،، و إني لأشهد أنه ليعدل قصائدا كاملة أيضا ،، و إني لأشهد أني مستغرب من ردي على قصيدك أيضا ،،
و لكني أقول لك غير مجامل ،، إن شعرك يستحق القراءة ،، و يستحق أن يكون في الصفوف الأولى ،، و إن معجبيك قد ازدادوا شخصا غريبا ،، ولا غرابة في ذلك ،، فأنت أهل لذلك ،،

دمت مبدعا
غريب أنا عن زماني لأني *** أصون الوداد و أرعى الجوارا