PDA

View Full Version : ماذا أفعل .... ماذا أريد !



ساري القحطاني
20-03-2010, 09:04 AM
أجهشت

شهوة الرعود

دويّا

هزّ

قلب التلال

فوق جبالي

وعلت

ديمة الصبايا سكوني

وروت

حفرة العقيق

خيالي

ومضى الماء

كالعبير سجينا

في صدور الهائمات

نحو ظلالي

ونستني

كطفلها

فوق أرض

نصفها يلثم العشق

بين الرمال

وبكت

صفحة السماء

طويلا

وغصوني

تعلّقت أسمالي !

أخبر الليل

عن مبيتي

صباحي

وروت نجمتي

فصول دلالي

ووشت بي

ستائري وعيوني

وكبت

حول بيتي

جمالي !

فهران الفهران
20-03-2010, 09:10 AM
أنت رائع أيها الساري
الجمل يكبو؟؟

عاشق الإبداع
20-03-2010, 09:10 PM
جميل..
جميل جدا يا سيدي .. مغرقة الصور وناصعة اللغة ..
هناك بعض هنات عروضية فالتفت لها .. ودمت جميلا يا صديق..
مودتي وعشرون نرجسة

مج لسانه
20-03-2010, 10:24 PM
كالورد كالعود كالزبرجد
خفيفة شفيفة
تحية من القلب أخي
شكرا لك

الأمير نزار
21-03-2010, 01:51 AM
حسنا
نص جميل
يبدو فيه تعجلك في اقترافه
تميز بموسيقاه الخارجية وانعمدمت الموسيقى الداخلية
فيه معاني تستحق التأمل
أيها الشاعر
انت شاعر جميل وسأنتظر نصك القادم لأعالجه نقدا وقرءاة كما يليق بك وبه
الامير نزار

ساري القحطاني
21-03-2010, 01:11 PM
عاشق الإبداع :

مرور عذب ... يشبهك تماما .... ود لك كأنت

ساري القحطاني
22-03-2010, 01:43 PM
فهران الفهران :

أعتذر من جنابك ... عفوا عفوا ... سبق غير مقصود ....
الجمل ... يكبو أيضا ... وربما ... من يدري .. ربما يلد !

المرسل والمستقبل
22-03-2010, 02:18 PM
جميل نصك بما فيه الكفاية
أيها الساري
تحياتي

ساري القحطاني
24-03-2010, 09:01 AM
مج لسانه !

ومرورك جميل خفيف ... كن في خير

ساري القحطاني
19-06-2010, 12:07 PM
الأمير نزار :

مودتي وحبي لك أخي ...
عذرا
حينما فتحت الملف فوجئت بالردود ...
ربما المدة المتاحة انتهت ...
لكني للحظة عدت للنص
وشرفت بحروفك الجميلة ....
كن بخير