PDA

View Full Version : زيفٌ مباحْ



السحيباني
09-05-2010, 06:58 PM
على كرسي طبيبة الاسنان قالت لي الطبيبة وهي تصلح أسنان لي افناها الدهر : لي أخ اسمه مصعب .. وصمتت ثم أكملت .. لكن عطاك عمره .. فقلت في نفسي : لقد استراح .. فإذا بها تسألني : استراح .. مو؟؟ فوافق ما قالته ما قال قلبي فكانت هذه القصيدة :



نعم استراحْ
من هذه الدنيا وراحْ
ما عاشَ مثلي في الحياة سنينه
بل جاء للدنيا كطيفٍ عابرٍ
حينا َ.. وراحْ

نعم استراح
ومضى ولم يلقَ الجراحَ النازفاتِ على الجراح
ولّى وآمنَ أنّ أنساً في الحياةِ خديعةٌ
كبرى بطولتها سجاحْ

نعم استراحْ
وبقيتُ في عرضِ الحياةِ كزورقٍ
صارت تقلبه الرياحْ
وترنّ في أُذني مقالة قائلٍ :
" تأبى الرماح إذا اجتمعنَ تكسراً "
أين الرماحْ ؟
أين العوالي النازلاتُ قواتلاً ؟
أين الأسنة والصفاح ؟
وحدي أنا
وتمر من حولي مراكبُ جمةٌ
وأنا بزورقي الصغير أصارع الدنيا
فتثخنني الجراح
ما حيلة القلب الشجاع إذا الوغى
دارت عليه بلا سلاحْ !!

نعم استراحْ
ورواية الدنيا تظلّ طويلة
تحكي حياة البائسين
المتعبين بلا صياحْ
وإذا أنا
وحدي غدوتُ مجلداً
قلّبت فيه لكي أرى
فرحا قديما شافعا
أو ربما
ألقى لياليّ الملاحْ
قلّبتُ فيه فلم أرَ
غير الشقاءِ
وغير أحلامي الفساحْ

ما حيلتي
والقلب من فيض الهمومِ
فداكِ روحي مستباحْ
تأتيه بالوخزات دوماً
في الغدوّ وفي الرواحْ
قالت : تبسم
فالحياة جميلةٌ
وأرى ابتسامتكَ الرقيقةَ من مزاياك الملاحْ
رغم الذي تلقاه في الدنيا ابتسمْ
فالضيقُ يتبعه انشراحْ
والليلُ يعقبه الصباحْ
فأجبتها:
إن ابتسامتيَ التي أبصرتِها
زيفٌ مباحْ
لكنني
سأظلّ مبتسماً إلى
أنْ أبصرَ الدنيا كما أرجو
ويغمرني ارتياحْ
أو أنني
أغدو إلى حيث استراح !!

مصعب السحيباني
2010 م
1431 هـ

(Nostalgia )
09-05-2010, 07:50 PM
الله الله الله

جميلة جدا..جدا

ساري العتيبي
09-05-2010, 08:30 PM
يارجل هذه الليلة بالذات أرت أن أقرأ شيئا يفسح في الروح نافذة أمل !!

ومن حسن حظي كمادائما قرأت هنا !!!


( هيّا نأصاك انته كمان )


تحت الشمس أقداح تعشق أن يملأها الضوء ولا زالت .. دعنا نرفع للشروق أقداحنا
لا زال في الحياة متسعٌ لفرح .. وفي الشفاه متسعٌ لبسمة

لا تدم النظر في شوكة على طرف وردة ستخدش نظرتك ولا تدمها لوردةٍ على خاصرتها شوكة ستسرف سكب البصر

راوح بين الأثنين

( قد يكون الغيب حلوًا .. أنما الحاضرُ أحلى أحلى أحلى )


ساري

جدائل مصفرّة
09-05-2010, 09:06 PM
ولاتعدم أفياء الجمال !
جميل ....جــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــدًا .

أسعد الله أيامك .

نهر الفرات
10-05-2010, 01:19 AM
المكان الذي ذهبواْ إليه _أيها الشاعر_ هو الذي يُجَــذّرُ شعورنا براحتهم،،
أن تنعتق من ضيق الدنيا إلى سعة الآخرة، ومن قسوة العباد إلى رحمة الخالق، فتلك لعمري الراحة بعينها،
ولكن
حين يلوحُ سعفُ النخيل .. ولا عائدون..
وتتحرك السنابل.. ولا رياح..
يخبو البياض ليكتحل بزيفٍ مباح إلى حين..
.
أ. مصعب السحيباني..
المسافة التي تعطيها روحك بين المدى المتوجع والحاء الموغلةِ في الحُرقة تجعلنا ندركُ من الخبايا ماتكشفه الشاعريةُ التي تتدفق من قلبك..
أنتَ شاعرٌ نبيل..

الدرة11
10-05-2010, 01:21 AM
لكنني
سأظلّ مبتسماً إلى
أنْ أبصرَ الدنيا كما أرجو
ويغمرني ارتياحْ
أو أنني
أغدو إلى حيث استراح !!


أنت رائعٌ كعادتك مصعب...ولا نستطيع إن ان نستريح في بؤسك !!
نمر..ونقرأ..ونعود فنقرأ..ولا نستريح..ولكننا نستعذب العذاب !

كلنا سيستريح ذات يوم..ولعلها تكون راحةً فعلية..

الماهر الصغير
10-05-2010, 01:27 AM
حين تنعتق من بين القلب الآهة ..

ويزفر الصدر برياح نهايتها أهدأ من بدايتها !!

أشعر حينها أن المكان الضيق أصابه انفساح!

هي تلك المعاني التي ارتسمت في سحرك المخبوء خلف القافية..

حتى وصلت إلى قولك:

ما حيلة القلب الشجاع إذا الوغى
دارت عليه بلا سلاحْ !!

فلم أدر ماذا دار بخلدي حتى انتهيت إلى قاع الحرف الأخير .. أبحر أبحث عن نفسي أحقاً مازال فينا من تغنى في الصباح .. وقال حيا على الفلاح؟!

السحيباني
12-05-2010, 06:19 PM
(Nostalgia ) :

الأجمل تشريفك .. العذب

مودتي

السحيباني
12-05-2010, 06:21 PM
ساري العتيبي :

دائما ما نحبث إلا عما نفتقده .. اما ما هو لدينا .. فليس له أي اعتبار وقت الحزن

لك عبق الوداد

ارين
14-05-2010, 08:20 PM
ما أروع ماتكتب ...
سعيدة بمروري ..
قرأتها بمدونتك وهنا ومازلت اود اعاده قرأتها ..

لك ودي ..

فواز الجبر
14-05-2010, 08:26 PM
كأنك تنظر بعيني

وتكتب بقلمي

وتبث آهاتي

سلم يراعك

أنا داري
17-05-2010, 10:50 AM
أجل أجل ... صدقت وصدق شعرك .
ثم أجل أجل ... أبدعت وأطربت .

و ... أنا داري

السحيباني
18-05-2010, 07:24 PM
جدائل مصفرّة :

ولا عدمتُ مرورك العذب ..

لك ودي

السحيباني
23-05-2010, 02:21 PM
نهر الفرات :

نعم ..يا صاحبي

جاورت اعدائي وجاور ربه ... شتان بين جواره وجواري

لك كل الود يا نهر الفرات

السحيباني
23-05-2010, 02:22 PM
الدرة11 :

أتنى ان تكون راحتنا بعد الحياة راحة أبدية .. نرجو ذلك

ما أجمل مرورك

مودتي

السحيباني
26-05-2010, 07:05 PM
الماهر الصغير :

ما أجمل وأعذب مرورك ..

لك ودي

السحيباني
26-05-2010, 07:06 PM
ارين :

شكرا لك هنا ..وشكرا لك هناك

مودتي لك

منار زعبي
26-05-2010, 09:23 PM
الشاعر مصعب السحيباني...

نعم استراح..

جميلة.. جميلة وأكثر.
كن بخير

Dr.Bounty
28-05-2010, 11:20 PM
ما حيلتي
والقلب من فيض الهمومِ
فداكِ روحي مستباحْ

\
/
آآه يا مصعب ...
رائعة حد البكاء وحد النشيج وحد الصراخ ..!

محمد حسن حمزة
05-06-2010, 03:49 AM
الشاعر الرائع

مصعب السحيباني

لله أبوك سيدي على هذه المشاعر
وهذا الإبداع وهذا التألق

تحياتي ومودتي ايها الجميل :rose:

السحيباني
09-06-2010, 01:58 PM
فواز الجبر :

أصدق الشعر ما يشفّ عن قلوب من يقرأه

لك ودي

السحيباني
09-06-2010, 02:02 PM
أنا داري :

ما أجمل وأرق مرورك

لك مني صدق الوداد

شاعر الكاريكاتور
09-06-2010, 04:32 PM
الأستاذ الشاعر

مصعب السحيباني

قصيدة , رغم ما تحمله من أسى , إلا أنها تدعو إلى الارتياح

احترامي وتقديري

السحيباني
14-06-2010, 05:41 PM
منار زعبي :

الأجمل مرورك يا منار

لكِ ودي

السحيباني
14-06-2010, 05:42 PM
Dr.Bounty :

سلمتِ وسلم مرورك دوما :)

لك أصفى الوداد

السحيباني
19-06-2010, 08:16 PM
محمد حسن حمزة :

هي الحياة تجعلنا نكتبها كما تريد

لك ودي

السحيباني
19-06-2010, 08:19 PM
شاعر الكاريكاتور :

أجل يا صاحبي .. نسأل الله أن يرزقنا الراحة في الاخرة قبل الدنيا

لك ودي

محب الفأل
21-06-2010, 12:24 PM
الفاضل مصعب السحيباني.................ز
كما تركتك منذ عهد
مبدع ومتجدد ومتطور
لنصوصك عذوبة ورقة استطعمها عند القراءة واتلذذ بها
طربت كثيرا هنا فلك الشكر
تحيتي وودي

السحيباني
28-06-2010, 05:26 PM
محب الفأل :

جميلٌ أنت أين حللت ومتى مررت

لك شكري وتقديري

خليل الأسود
28-06-2010, 05:59 PM
أخي الأستاذ مصعب :

بعد غياب طويل ... عدتُ لأبدأ بك ، يا لحظي الجميل


جميل ما قرأتُ بصدق


خليل

السحيباني
04-07-2010, 01:38 PM
خليل الأسود :

شكرا لمرورك وتشريفك العذب ..

لا تطل الغياب

لك ودي