PDA

View Full Version : حلم!!



إبراهيم طياش..
27-06-2010, 02:34 PM
من دفتر يومياتي
أقتطفتُ لكم أوراق
من حلم ٍ
معتق الإنتظارْ
.................

هذا المساءْ..

جلستُ طويلاً في مقهى حزني,,

أحتسي الخوف,والوحدة,والألم..

أتوه في داخلــــي..

في تلك الأزقة المظلمة ,,

أبحثُ عني..

عن ذاتي..

عن تلك الشمعة المشعة

الشمعة الوحيدة في حياتي..

لكني لم أجدها ّ!!

.....

في غربتي !!

لا شيء يشبهني

غير هذا الليل الحزين’’

وذاك المقهى النائي عن العالمْ..

عداهما,,

لا يشبهني شيءْ..

.....

أتجول حولي,,

باحثاً عن نقطة ضوءْ..

عن أمل..

عن حياة..

لا حولي غير الصخب ..

وضجيج الغثاءْ..

وبعثرة الغربة..

وصراخ الوحشة الذي

يتربص بي..

...

أمشي في حاراتٍ

متلاصقة الشرفاتْ..

حميمية الدفئ..

أنتظر شمساً تطل من شباك
اليل..

تـنـتـشـلُ وحدتي..

وتبعثر صمتي!!

بهدوء الحب , وسكينة الدموع

الحانية..

أجلس بقرب تلك النافذة المواربة
لحزني..

بستائرها النسيمية الحركاتْ..

أنتظر صرخة المفاجأة..

وصرخة النظرة الأولى..

وصرخة الإرتطام

الأول..

ولكن..

وبسرعة القدر,,

استحالت تلك الحميمية

الى وحشة..

أغلقت في لحظة واحدة

كل النوافذ..

وتمزقت خلفها الستائر البيضاءْ

وهجم اليل المتوحش على تلك

الأزقة..

فعلمت أنها خاوية..مهجورة..

إلا من حلمي!!

وعلمتُ أني وحيد..

مرة أخرى..

فركضت من خوفي أبحث

عن مخرج..

عن باب..

عن ضوءْ..

أرتمي بين يديه..

لكن ذلك اليل بات

يطاردني!!

حتى سكن في داخلي..

فامتزجت في داخلي

ظلمتان..

ظلمة اليل..

وظلمة الوحدة..
...

أتسائل..

وأنا مكــوَّم فـــيَّ..

هل من ضوءْ ؟!!

هل من يد تأخذ بي

إلى حيث الأمان ؟!
..

يا تلك..

التي تركتني بين أنياب

الإنتظار..

هل من نظرة لقلب ٍ

وحيدٍ..

معرص للإنكسار الأبدي..

هل سأنتظرك أكثر ؟!

أنتظر ترتيب القدر لصدفة
حانية
تجود علينا بلقاءْ..

...

أيها اليل..

املئ لي الكأس حزناً

حتى يفيض من جانبيه

الزمن..

سأشرب ..وأشرب..

حتى أثمل بكاءً..

وأتهادى نشيجاً..

من لهيب العطش الأبدي
..لكِ..

عطشاً يمزقني , وينثرني, ويلقي
بي على قارعة
الإنتظارْ...

.......


أريد أن أعود طفلاً..

كلما أحس بالخوف,

هرع الى حضن أمه الدافئ الأرجاءْ..

وكلما أحس برغبة ٍ في البكاءْ,,

بكى من غير مبالاة

بمن حوله..

...

أريد أن أشرب الفرح من ثغر الأيام

البخيلة حتى بالسعادة المجانية..

أريد أن أبكي بصوت..

لا بصمت!!

أن أعبر عما في داخلي بوضوح!!

من غير رقيب يزعجه بكائي..

وتؤذيه صراحتي وشفافيتي..

....

أنا..واليل .. ووحدتي!!

في انتظارك في مقهى

الأيام!!

أنا أعلم أنك لن تأتي الآن..

ولكن :

رتلي في اليل اسمي قبل أن

تنامي..

في الساعة الواحدة

بعد منتصف الحزن..

سوف اسمع تراتيلك المسائية..

انه التخاطر الروحي!!

هل تؤمنين بتخاطر الأرواح؟؟

أنا اؤمن به كثيراً..

فهل تصلك تلك الهمسات التي

لا يسمعها غير اليل ؟!

اصغي لصوت قلبك..

فسوف تسمعيني..

أغني لك..

بهدوووءْ..

حتى تنامي !!

...

وفي اليل..

سأركب قاربي..

وأبحر في غديرنا النائي..

الذي لا يعلم به سوانا..

اركبي قاربك..

ليلاً..

أغمضي عينيك..

سوف نلتقي ..هناك!!

بعيداً عن الأعين الفضولية

التي ترقبنا..

بعيداً عن الناس

وصخبهم الذي لا ينتهي..


بعيداً عن الواقع..

الذي يباعد بيننا..

إذاً..

نلتقي هناك..

في اليلْ..

حيث قاربين..

في الإنتظارْ..

فنلتقي..

ونتوحدْ..

وتتوحد قاربانا..

ويتوحد حلمنا..

فنسير ..

حيث الحرية..

حيث الحب..

حيث الحلم المتألق..

نحو الأفق!!

.
.

حتى نلتقي .. فقط..

وشوشي للنجوم

باسمي!!

قبل أن تنامي..

وأنا كذلك..

وقولي لمن حولك..

تصبحون على خيرْ..

وأغمضي عينيك..

واستيقضي..

في الحلم..

كي نبحر سويا..

في حلم لا يبخل بالسعادة..

إذاً..

سوف نختصر المسافة..

سوف نختصر الزمن..

سوف نلتقي..

إلى اللقاءْ..

كل مساءْ

أيتها الحلمْ..

.
.
.
وأنتم أيها الناسْ,,


( تصبحون على خير)

.
.
.


تحياتي,,

.
.

إبراهي طياش..

أنا داري
28-06-2010, 04:19 PM
أراك وقد ابتعدت عن الشعر يا ابراهيم ...!!
ولكني أحذرك من أهل الرصيف إن ذهبت إليهم ...
أما القوم الآخرون ... فلا تخف منهم ...

و ... أنا داري

همم
29-06-2010, 11:29 AM
أتذكّرُ أنّني قَرأتُ لكَ ذاتَ مرّة شعرًا جميلاً.
لكَنْ أحذِرُك من أهلِ الرّصيف برضو :rolleyes:

إبراهيم طياش..
29-06-2010, 11:49 PM
هل تعتقدان أيها الرائعان أني أسير الى الهاوية

حيث أني كتبتُ ( قصيدة نثر)..

أنا لستُ ( عنصرياً) لأي لون من ألوان الكتابة الأدبية...

وأرى أنَّ معيار الجمال الأدبي ( الدهشة , والتجديد )

لقد قرأت ما كتب في الرصيف..

إنهم رائعون..

ويكتبون شعراً جميلاً..

ويبدعون أدباً رائعاً..

ايها الرائعان:

لكل شخص رأيه ..

وأن لن أتعصب الى رأيي..

ولكنه مجرد رأي..

يحتمل الخطأ..ويحتمل الصواب..

....

لكما كل الود والورد

...

كزهر اللوز أو أبعد
30-06-2010, 01:08 PM
ليتك يا حلم تتحقق وأراك حقيقة

أعجبني ما كتبت

تحياتي

نسـ يــان
30-06-2010, 01:34 PM
سنلتقي ذات حلم ... فلسفة شوق

هُــ نــا

كُسيت أحلامي رداء لا يعرف الا الغيم الأبيض

دُم ماطراً...

نســـ يــان

إبراهيم طياش..
08-07-2010, 05:54 AM
ليتك يا حلم تتحقق وأراك حقيقة

أعجبني ما كتبت

تحياتي

................................................

خلقت الأحلام..حتى تتحقق..!
يكفي فقط..
أن ننظر للنجوم..
..ونحلم...
.
.
أسعدني مرورك الراقي..!

إبراهيم طياش..
08-07-2010, 05:57 AM
سنلتقي ذات حلم ... فلسفة شوق

هُــ نــا

كُسيت أحلامي رداء لا يعرف الا الغيم الأبيض

دُم ماطراً...

نســـ يــان
ـــــــــــــــــــــــــ

ايها الجميل!!

لكل صاحب شوق..

فلسفته البسيطة الخاصة..
..........

شكراً لمرورك الرائع!!