PDA

View Full Version : أحبّكِ ... لكن !



ماجد الملاذي
14-07-2010, 12:36 PM
أحبُّكِ ... ولكن...!



أبعدَ خمسةِ أعوامٍ تبادرُني :


كالشَّمس مشرقة من حالِك السُجُفِ ؟


تشدو بنغمةِ حبٍّ أسْكَرَتْ جَلَدي


وأسلمتْه لإعصارٍ من الشَّغَفْ


فتّانةٌ من شِغافِ القلبِ .. بسمتُها


ولؤلؤُ العينِ مثلَ الفجر في السَدَفِ


تُناثِرُ النورَ في الأنحاءِ من حَبَقٍ ،


وتسكبُ العطرَ في عِرزالها الرَّهِفِ


وتُبْرِِقُ اللؤلؤَ المكنونَ : مقلتُها ،


وتومضُ السِّحرَ في الخدَّين والوطفِ


* * *



قد كنت أزرعُ في روض السَّبيلِ خُطا


ي أنشُدُ الأمس في زهوٍ وفي وجفِ


فأحْدَقتْني ...بآهٍ ...كاللظى ، ومضتْ


تذرو تمائمَها في كلِّ مُنْعطف


* *


أين الخواتمُ ... ؟ قالت ، وهي تسألني ،


بضحكةٍ ضُمِّخَتْ بالشَّوقِ ، واللهف


هديلُ صوتٍ ، رفيفُ القلبِ نغمتُه ،


وسِحرُه كان عِرزالي ومعتكفي


: يا ابنَ الشَّمائلِ ، هلْ مازلتَ تذكرُني ؟


أم انَّ قصّتنا ضُمّتْ إلى السُلَفِ


لقدْ أتيتُ نكالاً ..يومذاك ، فلمْ


أزُدْ أنا عن هوى عمري وعن كلَفي


وها أتيتُ . طيورُ الشَّوقِ تحملني


تعنو لوجهكَ بالأعذارِ والأسفِ


إنّي انتظرتُ زماناً : أنْ تعودَ ، وأنْ


نُعاودَ الحلمَ في أحضانِ مُزْدَلَف


* * *


رأيت - ياعجَباً - قلبي ( تمائمُه


خُضْرٌ) يُوقّّعُ - حُبّاً - : صكَّ معتَرِفِ

بأنّني كنتُ يوماً عاشقاً دَنِفاً


أعيشُ دفءَ غرامٍ سامقٍ .. ألِفِ


* * *


تعِبْتُ أكتبُه (في الشِّعر) ملحمة ً


ورحتُ أنثرُه في النَّاس كالدّنِفِ


لعلَّ صوتيَ يرقى للحبيبِ ، وقدْ


أحالني العِشْقُ شكلََ الوالهِ الخرِفِ


لكنّني لم أفُزْ منها برجعِ صدى


فرُحْتُ أُُبْحِرُ في الدّنيا بلا هدفِ


* * *


أحنو إلى حلبَ الشّهباءِ مذْ فُُطِرتْ


صبابتي عندَها في حيّها التّرِفِ


يا طيبَها ..كم غزتْ حُلـْمي تُطيفُ بهِ


: تاريخَ مأثرةٍ( في العشقِ) لم يُطَفِ

وكم تحنّ لها الأحلامُ مشرَعةً


وكم تعانقُها الأشواقُ في شغَفِ


وكم رشفتُ خموراً من مباسمِها


وكنتُ أُرْهَنُ في اللقيا بمرْتَشَفِ


* * *


أنا ... لن أعودَ ، فعذراً : إنَّ لي كنَفاً


أصونُه سامقاً، قد عزَّ من كـَنـَفِ


ألا ترين ملاكاً ، يرتعي لعِباً


مع القرائنِ ، بالأزهارِ والصََدَفِ


هذا الصبيُّ :فتايَ البكرُ ، فارتحلي


إني أحبُّكِ ...لكنِّي ! ...

ولمْ أُضِفِ ..


* * *

خالد الحمد
14-07-2010, 04:43 PM
لك الله ياماجد من شاعر عذب شفيف يجيد العزف في ملاعب الصبا ومراتع الهوى
في ثوب عذريّ بهي جميل
أنا ... لن أعودَ ، فعذراً : إنَّ لي كنَفاً
أشكل علي قراءة الشطر فهل غُمّ علي؟:biggrin5:
دامت حلب باسقة شامخة وما الحب إلا للحبيب الأوّل
بقلاوة شامية وفستق حلبي:rose:

ماجد الملاذي
19-07-2010, 01:24 AM
لك الله ياماجد من شاعر عذب شفيف يجيد العزف في ملاعب الصبا ومراتع الهوى
في ثوب عذريّ بهي جميل
أنا ... لن أعودَ ، فعذراً : إنَّ لي كنَفاً
أشكل علي قراءة الشطر فهل غُمّ علي؟:biggrin5:
دامت حلب باسقة شامخة وما الحب إلا للحبيب الأوّل
بقلاوة شامية وفستق حلبي:rose:

أخي الحبيب الشاعر خالد الحمد
اصطلح على أن تحريك السواكن خطأ، وقد يقوم البعض بتحويل مستفعلن / o /o / /o إلى متفاعلن / / / o / /o ، كما فعلت أنا ،وهو أهم أخطاء البسيط ، والمعروف أن التبديل بين الوزنين (مستفعلن ومتفاعلن) جائز فقط في بحر الكامل . وقد اكتشفت هذا الخطأ قبل نشر القصيدة ، واستعضت بكلمة لا بدلاً من أنا حيث يصبح البيت :
لا لن أعود . ...
ولم أنتبه إلى ضرورة إصلاح الخطأ في النسخة المعدة في الكومبيوتر .
أشكرك أخي خالد لمشاركتك اللطيفة وملاحظتك القيّمة ومشاعرك الودودة .
تحيتي واحترامي

نايف اللحياني
19-07-2010, 02:01 AM
الله الله

غزت حروف القصيدة قلبي فما أروعه من غزو !

حتى

أحببتها

فـ شكرا لك هذا الإبداع

و سلمك الله

أنا داري
20-07-2010, 11:37 AM
ماجد الملاذي ... شاعر وأي شاعر !!

طول نفس وتمكن .... ما شاء الله .

و ... أنا داري

عبدالله المشيقح
20-07-2010, 11:43 AM
أخي الشاعر ماجد غني عن التعريف أنت وليس بغريب أن تتناثر النجوم في نصك وتملأه ألقاً .

قرأت شعرا أيها المدنف .

لا فض فوك

ولا كلّت يمينك .


سلمت

ماجد الملاذي
30-07-2010, 10:17 PM
الله الله

غزت حروف القصيدة قلبي فما أروعه من غزو !

حتى

أحببتها

فـ شكرا لك هذا الإبداع

و سلمك الله

أخي العزيز
أشكر لك صبرك على غزو حروف القصيدة . التي أرجو يكون سلاحهاً لطيفاً ودوداً .. تحبّه .
تحيتي واحترامي

ماجد الملاذي
30-07-2010, 10:20 PM
ماجد الملاذي ... شاعر وأي شاعر !!

طول نفس وتمكن .... ما شاء الله .

و ... أنا داري

أخي العزيز ( أنا داري )
أشكر لك مشاركتك اللطيفة ومشاعرك الودودة .
تحياتي

ماجد الملاذي
30-07-2010, 10:26 PM
أخي الشاعر ماجد غني عن التعريف أنت وليس بغريب أن تتناثر النجوم في نصك وتملأه ألقاً .

قرأت شعرا أيها المدنف .

لا فض فوك

ولا كلّت يمينك .


سلمت


أخي الشاعر عبد الله المشيقح
الأجمل من كل حرف يُكتب ، هو مرورك العطر على القصيدة ، بكلماتك الراقية النبيلة .
أشكر لك ياسيدي مشاركتك الرائعة ومشاعرك الودودة الطيّبة .
مودتي واحترامي

أسيرة الحرية
31-07-2010, 11:38 PM
ما شاء الله اخي
قصيدة أكثر من رائعة

عبدالله بيلا
03-08-2010, 08:10 PM
الشاعر / ماجد الملاذي


يسعدني أن أجدك هنا .. أيها الشاعر الجميل
وهنا تأتي القصيدةُ مترعةً بلغتك الشعرية الناضجة

دمت بخير

وتقبّل تحياتي

فاطمة الثبيتي
06-08-2010, 02:54 AM
ماشاء الله ..
جميلة جداً أخي الكريم ..
بوركت ..

بلا قلب
06-08-2010, 05:37 PM
أنا ... لن أعودَ ، فعذراً : إنَّ لي كنَفاً


أصونُه سامقاً، قد عزَّ من كـَنـَفِ
..........
صدقت فقد عز الكنف فصن كنفك وتشبث به

مـحمـد
08-08-2010, 10:27 PM
موجعة هذه الذكرى حدَّ الدمع ..
باكية هذه العاطفة حدَّ النشيج ..
قوي هو الشعر إن همى مندفعا من شعور صادق ..
العنوان الذي يحمل الإخبار والاستدراك يجعل التخمين يجول في دائرة المعلوم والمجهول ..
ما من إضافة شافية إذا ما بانت القلوب ، وتباعدت الأجرام ..
أي حُبٍ يبقى يا صديقي بعد الفتى البِكر ؟!
حُب للزمن الراحل ؟ وكيف إذا ما قورن بالراهن الجديد ؟!
أم هو حُب كفَّ عن النمو فلازال غضا لم تطوعه الدنيا ؟!
أم هو حُب حانٍ لا يؤججه العشق ولا يلفحه لهيب الغرام ..
قصيدة مُعتَّقة يا أخي ماجد ببيان جميل ..
ولدَي استفهامُ مستفيدٍ وهو سؤال عن معنى ( عرزال ) الوارد في القصيدة إذ جاء مرة وصفا لها وفي الأخرى وصفا لك ..
ودمت في خير و سعادة ..

ندى عبدالرحمن
10-08-2010, 03:05 AM
ياالله
ماأجمل هذا الوصف
ماأروع هذه الكلمات
كلماتك دوختني وكسرت قلبي
دام إبداعك متألقا كهذه القصيدة

salimekki
10-08-2010, 04:22 AM
أحبكِ .. بدون لكن ...

ألم يخبروك قبل اليوم .. لماذا شِعرك "جميل" .. "جميل جدا" يا أخي ماجد ..

غامض الفهم
11-08-2010, 01:33 AM
رائع والله يا خالد ...

وكمان رائع ...

حياك الله

ماجد الملاذي
12-08-2010, 01:55 AM
ما شاء الله اخي
قصيدة أكثر من رائعة

أشكرك يا سيدتي - أسيرة الحرية - لمشاركتك اللطيفة ..
تحيتي .. وباقة ورد : لك ... وللحرية ..

ماجد الملاذي
12-08-2010, 01:58 AM
الشاعر / ماجد الملاذي


يسعدني أن أجدك هنا .. أيها الشاعر الجميل
وهنا تأتي القصيدةُ مترعةً بلغتك الشعرية الناضجة

دمت بخير

وتقبّل تحياتي


أخي العزيز الشاعر الجميل عبد الله بيلا
أسعدتني بإطلالتك المشرقة المتألقة على القصيدة .. وبمشاعرك الودودة النبيلة .
فائق التحية والود والاحترام

ماجد الملاذي
12-08-2010, 02:21 AM
أنا ... لن أعودَ ، فعذراً : إنَّ لي كنَفاً


أصونُه سامقاً، قد عزَّ من كـَنـَفِ
..........
صدقت فقد عز الكنف فصن كنفك وتشبث به


بل ... لكِ قلب كبير ... ولا أصدق أنك بلا قلب ..
وإلا .. فما معنى أن يدعو إلى التشبث بالكنف من ليس له قلب ..
سلمت ... وقلبك ..
حفظك الله

ماجد الملاذي
12-08-2010, 02:25 AM
ماشاء الله ..
جميلة جداً أخي الكريم ..
بوركت ..
حياك الله يا أختي العزيزة فاطمة الثبيتي
لمشاعر الود والنبل التي غمرتني بها في مشاركتك اللطيفة .
أرجو قبول خالص التحية والاحترام .

ماجد الملاذي
12-08-2010, 02:45 AM
موجعة هذه الذكرى حدَّ الدمع ..
باكية هذه العاطفة حدَّ النشيج ..
قوي هو الشعر إن همى مندفعا من شعور صادق ..
العنوان الذي يحمل الإخبار والاستدراك يجعل التخمين يجول في دائرة المعلوم والمجهول ..
ما من إضافة شافية إذا ما بانت القلوب ، وتباعدت الأجرام ..
أي حُبٍ يبقى يا صديقي بعد الفتى البِكر ؟!
حُب للزمن الراحل ؟ وكيف إذا ما قورن بالراهن الجديد ؟!
أم هو حُب كفَّ عن النمو فلازال غضا لم تطوعه الدنيا ؟!
أم هو حُب حانٍ لا يؤججه العشق ولا يلفحه لهيب الغرام ..
قصيدة مُعتَّقة يا أخي ماجد ببيان جميل ..
ولدَي استفهامُ مستفيدٍ وهو سؤال عن معنى ( عرزال ) الوارد في القصيدة إذ جاء مرة وصفا لها وفي الأخرى وصفا لك ..
ودمت في خير و سعادة ..

أخي العزيز محمد
كانت كلماتك باقة من التفصيلات الرائعة
حيث أبليت خير بلاء في تشريح وشرح القصيدة .
أما العرزال فهي كلمة عربية من الفصحى ، جاء تفسيرها في ( القاموس المحيط ) : عريشة الأسد في الغابة ، ومكان يصنعه الناطور من الأغصان ، وكذلك هو مكان يلوذ به الملك عند القتال .
وقد جاء ذكرها في كثير من قصائد جبران خليل جبران وميخائيل نعيمة وغيرهما . لوصف العليّة المصنوعة من أغصان الشجر في الغابة ، التي يخلو فيها الشعراء إلى شياطين أشعارهم من أجل الكتابة والإبداع .
أرجو أن يكون فيما كتبت توضيحاً لتساؤلك .
فائق التحية والاحترام .

ماجد الملاذي
12-08-2010, 02:59 AM
ياالله
ماأجمل هذا الوصف
ماأروع هذه الكلمات
كلماتك دوختني وكسرت قلبي
دام إبداعك متألقا كهذه القصيدة


نوّرت أختي العزيزة ندى عبد الرحمن بمشاركتك اللطيفة .

وأسعدتني ، بمرورك العطر وبوحك الشذي .

حفظك الله وحفظ قلبك

ماجد الملاذي
12-08-2010, 03:07 AM
أحبكِ .. بدون لكن ...

ألم يخبروك قبل اليوم .. لماذا شِعرك "جميل" .. "جميل جدا" يا أخي ماجد ..
أسعدتني يا salimekki ببوحك الجميل وكلمات الإطراء الرائعة التي كتبتها ..
أشكرك جزيل الشكر لمشاعرك الودودة النبيلة .
تحياتي واحترامي

ماجد الملاذي
12-08-2010, 03:09 AM
رائع والله يا خالد ...

وكمان رائع ...

حياك الله

شكراً لك أخي غامض الفهم لمشاركتك اللطيفة .
وكمان ... ألف شكر وتحية ..
دمت بود

بلا قلب
19-08-2010, 01:13 AM
بل ... لكِ قلب كبير ... ولا أصدق أنك بلا قلب ..
وإلا .. فما معنى أن يدعو إلى التشبث بالكنف من ليس له قلب ..
سلمت ... وقلبك ..
حفظك الله
ولأن هذا القلب الكبير بات مذبوحا من الوريد الى الوريد فكنت هنا بلا قلب
أشكرك ورؤيتك الصادقة

ماجد الملاذي
23-08-2010, 05:55 PM
ولأن هذا القلب الكبير بات مذبوحا من الوريد الى الوريد فكنت هنا بلا قلب
أشكرك ورؤيتك الصادقة

سلمت ... وسلم قلبك وبنانك السامق ..

حفظك الله