PDA

View Full Version : هَـلْ مثْلِـي سَتَشْتـاقُ ؟!



ابتســام
05-09-2010, 08:44 PM
http://msp258.photobucket.com/albums/hh258/crouch_rachael/I%20Miss%20You/i_miss_you.jpg

أشتاقكَ اليَوْمَ هَـلْ مثْلِـي سَتَشْتـاقُ
وترْقُب الفَجْـرَ والأعمـاق تشتَـاقُ؟!
وبوحكَ / الشّعْر ُهل مازلـتَ تمْنَحـهُ
سِحْرا ً من الحرف لا تبديـه أوراقُ؟!
تسآلكَ العـذبُ عنّـي هـل تضمّخـهُ
شيئاً من الشوق ،فهو اليوم تـوّاقُ؟!
و السّهد ُ في الليلِ هل تمضي تقاومـهُ
هل بات تخفيه في العينيـن أحـداقُ؟!
هل بت تَسْطِيعُ نحرَ البعـد فـي حُلُـمٍ
يهديك وصلاً أما في الحُلْـم ِ آفـاقُ؟!
تبوح للنجـم : هـل نامـت معذبتـي
فحارس البدر كـم تفنيـه أشـواقُ؟!
تبوح للغيـم : هـل زارتـكَ ماطـرةً
وأودعتكَ مـزونَ الدّمـع/ تشتـاقُ؟!
تبوح للزهـرِ: هـل طافـتْ مبعثـرةً
عبيرها/ العطرَ، يال العطر خَـلّاقُ ؟!
تبوح للصّبحِ : هـل وافتـكَ مانحـةً
نوراً بهيّاً أما للشمس إشراقُ ؟!
تبوح للهجرِ : هـل أرهقتهـا نصبـا ً
فكم شكى من لهيب الهجر عشـاقُ ؟!
وحيـن أعيـاك ردٌ قـد بُلِيـتَ بــهِ
وغالهُ فـي حنايـا الـروح إشفـاقُ
هتفتَ يـا قلـبُ : كـفّ الآن أسئلـةً
إني لها اليـوم مشتـاقٌ ومشتـاق ُ!

http://lifeloveandlogic.files.wordpress.com/2009/06/i_miss_you_____by_mack7987.jpg

راحل بلا عودة
06-09-2010, 12:19 AM
رائعة هذه المقطوعة الندية ..

وجميل أختي ابتسام .. حينما بدأت بسؤاله عن الشوق وهل سيشتاق كما تشتاقين ؟
ثم جاء جوابه مؤكدا في آخر القصيدة ...

تسلسل رائع .... تشكرين عليه ..

..

أسمر بشامة
06-09-2010, 02:17 AM
تلكَ قصيدة رائعة متخمة بالشاعرية والحسّ المرهف ..
فيها لمسات فنية جميلة ..
قرأتها وجمالها يطغى في كلّ بيتٍ تباعاً ..
بحثاً عن جوابٍ يُشفي لوعةَ الشوقِ تلك حتّى كانَ ختامها مسكاً ..
..
شكراً لتلكَ الجرعة الشعرية الدافقة ..
بوكتِ أختاه وطابَ البيان

مشتاق لبحر يافا
06-09-2010, 03:30 AM
اجل اني له اليوم مشتاق ومشتاق ... قصيده جميله من ناحية المعاني لا اعرف شيئا في العروض اقرا الشعر لمعناه لا لقافيته

عبدالله المشيقح
06-09-2010, 03:32 AM
وربما يشتاقون أكثر من ذلك يا شاعرتنا المدهشة ابتسام
لذا سأشاركك ببيتين متواضعين لعلّهما يخففان من وطأة شوقك :

تعاظمَ الداءُ والأبيات تريـــاقُ
هذا هو الشوقُ أشعارٌ وآمــاقُ

أرحْ فؤادَكَ فالعشـــاقُ كُـلُّهــمُ
كما تذوقتَ طعمَ البَـينِ قد ذاقوا

ثم إنه لأبياتك سلاسة انسكاب الماء عبر طوق الكرستال .
وإن روح التصاوير المتحركة هنا جعلت الجمادات والنباتات والكواكب والليل ينطقون بأجمل الأحزان .

أختي الشاعرة . في كل نص يلقيه قلمك أجزم أنك مازلتِ محلقة في سماء الشعر .

بوركت . وتقبلي البيتين الضيفين على نصك أعلاه .

ابتســام
06-09-2010, 05:55 PM
رائعة هذه المقطوعة الندية ..

وجميل أختي ابتسام .. حينما بدأت بسؤاله عن الشوق وهل سيشتاق كما تشتاقين ؟
ثم جاء جوابه مؤكدا في آخر القصيدة ...

تسلسل رائع .... تشكرين عليه ..

..

ومثلك تنثال له جموع الشكر دوما
شكرا

نديم الأسى
08-09-2010, 10:03 AM
مبدعة بمعنى الكلمة يا ابتسام:rose::rose::rose:

قصيدة أقل مايقال عنها أنها رائعة:rose: أجبرتني على التعليق رغم إعتزالي للمنتدىh*


تقبلي إطلالتي المتواضعة

سالم عبد العزيز
08-09-2010, 03:23 PM
جميل جدا
دمت بخير

نايف اللحياني
08-09-2010, 06:12 PM
ما أجمل الأسئلة الشاعرية

أبدعت ِ

فـ شكرا بحجم إبداعك و أكثر

ابتســام
08-09-2010, 09:35 PM
تلكَ قصيدة رائعة متخمة بالشاعرية والحسّ المرهف ..
فيها لمسات فنية جميلة ..
قرأتها وجمالها يطغى في كلّ بيتٍ تباعاً ..
بحثاً عن جوابٍ يُشفي لوعةَ الشوقِ تلك حتّى كانَ ختامها مسكاً ..
..
شكراً لتلكَ الجرعة الشعرية الدافقة ..
بوكتِ أختاه وطابَ البيان

لنيشان عبورك الشكر الوفير.........

مُسلم
09-09-2010, 01:10 AM
تعيدني عفوية وبساطة وشاعرية وتألق قصائدكِ إلى القصائد العمودية الأولى لنزار
فأنا أشعر أن بكِ شيئاً سحريا منه ...

وسام الكوكو
09-09-2010, 02:20 AM
وحيـن أعيـاك ردٌ قـد بُلِيـتَ بــهِ
وغالهُ فـي حنايـا الـروح إشفـاقُ
هتفتَ يـا قلـبُ : كـفّ الآن أسئلـةً
إني لها اليـوم مشتـاقٌ ومشتـاق ُ!

أحييك يا ابتسام . وفعلا أحييك من الصميم .

وإنّي بعد هذا اليوم لسماعِ شِعركِ تــــوّاق
فهو يشفي غليلَ الكليلِ وهو له تريـــــــــــاق

ابتســام
09-09-2010, 09:00 PM
اجل اني له اليوم مشتاق ومشتاق ... قصيده جميله من ناحية المعاني لا اعرف شيئا في العروض اقرا الشعر لمعناه لا لقافيته

إني لمثلك من الشاكرين أيها المشوق لبحر يافا

shemoo00
10-09-2010, 12:06 AM
wow... U made me ask za same question hal mthle stashtak? Thnx

مصطفى الخليدي
10-09-2010, 02:40 AM
شاعرة أنت بحق وقصيدة تثيرالشوق بحق فشكرالك أيتها الفاضلة

نوف الزائد
12-09-2010, 06:09 AM
جميل ورقيق ماهنا يا ابتسام ..
أين كنت عنه ..!

(:

.

ابتســام
12-09-2010, 02:54 PM
وربما يشتاقون أكثر من ذلك يا شاعرتنا المدهشة ابتسام
لذا سأشاركك ببيتين متواضعين لعلّهما يخففان من وطأة شوقك :

تعاظمَ الداءُ والأبيات تريـــاقُ
هذا هو الشوقُ أشعارٌ وآمــاقُ

أرحْ فؤادَكَ فالعشـــاقُ كُـلُّهــمُ
كما تذوقتَ طعمَ البَـينِ قد ذاقوا

ثم إنه لأبياتك سلاسة انسكاب الماء عبر طوق الكرستال .
وإن روح التصاوير المتحركة هنا جعلت الجمادات والنباتات والكواكب والليل ينطقون بأجمل الأحزان .

أختي الشاعرة . في كل نص يلقيه قلمك أجزم أنك مازلتِ محلقة في سماء الشعر .

بوركت . وتقبلي البيتين الضيفين على نصك أعلاه .



أزجي لك الشكر في سطر أعبئه*** بعضا من الشعر لا تحويه آفاق ُ
شكرا جزيلا وشكرا كلما برزت *** هذي الردود كمثل الصبح خلّاق ُ

أنا داري
12-09-2010, 03:54 PM
ابتسام ...
ما هنا جميل .. بل وجدّا , فبورك قلمك !
ثم إني لي رأي يخصني وحدي ... وهذا يعني أنه على الأرجح سيكون رأيا خاطئا ..
البيت الأول ..

أشتاقكَ اليَوْمَ هَـلْ مثْلِـي سَتَشْتـاقُ
وترْقُب الفَجْـرَ والأعمـاق تشتَـاقُ؟!

تكرار ( تشتاق ) أضعفت البداية , ولن أقترح فإن حصل وأخذت بالرأي فأنت قادرة على ايجاد البديل .

تبوح للغيـم : هـل زارتـكَ ماطـرةً
وأودعتكَ مـزونَ الدّمـع/ تشتـاقُ؟!

وأيضا ( تشتاق) هنا ... لا بد لها من بديل !

الذي أردت قوله أن ما هنا فائق الجمال ...

و ... أنا داري

ابتســام
13-09-2010, 12:09 PM
مبدعة بمعنى الكلمة يا ابتسام:rose::rose::rose:

قصيدة أقل مايقال عنها أنها رائعة:rose: أجبرتني على التعليق رغم إعتزالي للمنتدىh*


تقبلي إطلالتي المتواضعة

يا نديم , لك امتناني الوفير و ما حوى
شكرا

مـحمـد
13-09-2010, 12:33 PM
كما قال أخي ( أنا داري ) حيال تكرار ( تشتاق ) في المطلع ..
القافية المُختارة هنا سخية وفوَّارة ؛ فبإمكانك إيجاد البديل المناسب ..

وفي قولك :
(هل بت تَسْطِيعُ نحرَ البعـد فـي حُلُـمٍ
يهديك وصلاً أما في الحُلْـم ِ آفـاقُ؟!)
لا أجد علاقة قوية بين ( نحر البعد ) و ( آفاق ) الواردة في البيت
ماذا لو كان ..
(هل بت تَسْطِيعُ سبقَ الطيرِ فـي حُلُـمٍ
يهديك وصلاً أما في الحُلْـم ِ آفـاقُ؟! )
لتناسب الطير مع الآفاق ..

وجميل هنا التسآل المقلوب حيث أنها تهدي الغيم المطر ، والزهر العطر ، والصبح النور ..

أبيات منسابة
وروح أنثوية ذكية
حيث جعلت الشعور صادرا من لسانها حكاية عن حاله !

دمت في خير
حفظك الله وبارك فيك ..

لغة الصمت !!
13-09-2010, 10:54 PM
بِ حَجمـ الشوق !
كُنتِ رآئعة هُنآ ..


::

شكراً لكِ

ابتســام
15-09-2010, 07:32 PM
جميل جدا
دمت بخير

إني لك من الشاكرين يا سالم

ابتســام
16-09-2010, 09:27 AM
ما أجمل الأسئلة الشاعرية

أبدعت ِ

فـ شكرا بحجم إبداعك و أكثر

و لك شكر بحجم الخافقين ,

ابتســام
17-09-2010, 12:53 PM
تعيدني عفوية وبساطة وشاعرية وتألق قصائدكِ إلى القصائد العمودية الأولى لنزار
فأنا أشعر أن بكِ شيئاً سحريا منه ...

شكرا لنيشان الفخر هذا ...

فكره
17-09-2010, 08:07 PM
جميل ما كتبتي ...
وبوحك أجمل ،،،
لا عدمنا قلمك ///

ابتســام
19-09-2010, 07:24 AM
أحييك يا ابتسام . وفعلا أحييك من الصميم .

وإنّي بعد هذا اليوم لسماعِ شِعركِ تــــوّاق
فهو يشفي غليلَ الكليلِ وهو له تريـــــــــــاق

شكرا لك يا وسام
شكرا للعبور

ابتســام
21-09-2010, 03:29 PM
wow... U made me ask za same question hal mthle stashtak? Thnx

I'm so grateful

ابتســام
22-09-2010, 11:11 AM
شاعرة أنت بحق وقصيدة تثيرالشوق بحق فشكرالك أيتها الفاضلة

جزيت جنة و حريرا

ابتســام
23-09-2010, 08:10 PM
جميل ورقيق ماهنا يا ابتسام ..
أين كنت عنه ..!

(:

.

قد كنت في مرابع بني ساخر :g:
شكرا

السناء
23-09-2010, 08:36 PM
شو حلوة شو حلوة ..كتير حلوة

: )

ابتســام
24-09-2010, 03:06 PM
ابتسام ...
ما هنا جميل .. بل وجدّا , فبورك قلمك !
ثم إني لي رأي يخصني وحدي ... وهذا يعني أنه على الأرجح سيكون رأيا خاطئا ..
البيت الأول ..

أشتاقكَ اليَوْمَ هَـلْ مثْلِـي سَتَشْتـاقُ
وترْقُب الفَجْـرَ والأعمـاق تشتَـاقُ؟!

تكرار ( تشتاق ) أضعفت البداية , ولن أقترح فإن حصل وأخذت بالرأي فأنت قادرة على ايجاد البديل .

تبوح للغيـم : هـل زارتـكَ ماطـرةً
وأودعتكَ مـزونَ الدّمـع/ تشتـاقُ؟!

وأيضا ( تشتاق) هنا ... لا بد لها من بديل !

الذي أردت قوله أن ما هنا فائق الجمال ...

و ... أنا داري

حي هلا بك أنا داري
رأيك على الرأس و العينين
ومتى ما خطر لي البديل الأجمل فأسضعه هنا إيمانا برأيك
شكرا

ابتســام
26-09-2010, 08:55 AM
كما قال أخي ( أنا داري ) حيال تكرار ( تشتاق ) في المطلع ..
القافية المُختارة هنا سخية وفوَّارة ؛ فبإمكانك إيجاد البديل المناسب ..

وفي قولك :
(هل بت تَسْطِيعُ نحرَ البعـد فـي حُلُـمٍ
يهديك وصلاً أما في الحُلْـم ِ آفـاقُ؟!)
لا أجد علاقة قوية بين ( نحر البعد ) و ( آفاق ) الواردة في البيت
ماذا لو كان ..
(هل بت تَسْطِيعُ سبقَ الطيرِ فـي حُلُـمٍ
يهديك وصلاً أما في الحُلْـم ِ آفـاقُ؟! )
لتناسب الطير مع الآفاق ..

وجميل هنا التسآل المقلوب حيث أنها تهدي الغيم المطر ، والزهر العطر ، والصبح النور ..

أبيات منسابة
وروح أنثوية ذكية
حيث جعلت الشعور صادرا من لسانها حكاية عن حاله !

دمت في خير
حفظك الله وبارك فيك ..
محمد :
قد تفنى عبارات شكري وما لنقدك البناء من فناء
شكرا

ابتســام
28-09-2010, 02:11 PM
بِ حَجمـ الشوق !
كُنتِ رآئعة هُنآ ..


::

شكراً لكِ

لغة الصمت :
لك التحايا الرائعات ... شكرا

ابتســام
29-09-2010, 09:07 PM
جميل ما كتبتي ...
وبوحك أجمل ،،،
لا عدمنا قلمك ///

طاقات ورد و شكر لمثلك يا فكرة ...

ابتســام
30-09-2010, 01:10 PM
شو حلوة شو حلوة ..كتير حلوة

: )

أبهجني أن ابتسمتِ بعد قرائتها
شكرا :i: