PDA

View Full Version : إذا رميتْ إلى الذئبِ الطريده



عبدالرحمن عابد
20-10-2010, 11:03 PM
ألا من يُعلمنْ جهّال قومي~~~بشيطانِ الشياطينِ المريده


فمن يهزءْ بدينٍ أو بعرفٍ~~~فإنّي قد حميتُ لهُ حديده


سيقذعُ بالقوافي كلَّ عبدٍ~~~خبيثٍ من حثالاتِ الجريده


ولا واللهِ لا ماكلَّ عزمي~~~ومثلي منفذٌ فيهم وعيده


لذا من يعتبر منهم سعيدٌ~~~كذا من تعتبر تكنِ السعيده


وإنّي ما علمتُ بعبدِ سوءٍ~~~لهُ دينٌ عليَّ ولم أعيده


ومثلي يا فتى شهمٌ كريمٌ~~~يزيدُ عطائهُ إنْ تستزيده


لذا فليعلمِ الشعراءُ أنّي~~~محيطٌ لا ولن يُفنى رصيده


فمن يشطح بظلمٍ أو بسوءٍ~~~سيسمعُ ما يبتُّ لهُ وريده


رميتم كلَّ يعربَ ما خَصَصتمْ~~~أكلُّهمُ نفوسهمُ بليده


فلا أدري جهلتمْ أم نسيتمْ~~~وربُّهمُ اصْطفاهم في عبيده


إذا كان الهجاءُ لهم جميعاً~~~وإن تستثنِ شطحاً في القصيده


فخصّ المفسدين ولا تعمِّمْ~~~فشتمُ العربِ قدحٌ في العقيده


أشاتمهم عموماً ذقت شرًّ~~~حذارِ حذارِ تكويكَ الحديده


لقد بيَّنتُ إذْ أبصرتُ ظلماً~~~وكان على رموزكمُ التليده


وما بالناسِ من خلقٍ كريمٍ~~~يعودُ إلى صفاتهمُ الحميده


فكانوا منبعَ الأخلاقِ جمعاً~~~على الدُّنيا فضائلهُم عديده


فكم منهم كريمُ النّفسِ جلدٌ~~~يطيرُ لنصرِ دينٍ وعقيده


إذا هجمَ العدوُّ على حمانا~~~حسبتهمُ الشياطينَ المريده


سقوهُ ما سقانا فستدارتْ~~~فردُّوا الكأسَ وافيةً مزيده


ألا ويلٌ وويلٌ ثم ويلٌ~~~فشتمُ العربِ مهلكةٌ مبيده


أما يكفي دليلاً أنَّ منهم~~~رسولٌ خيرُهُ غطّى الوطيده


فمبتدعٌ لأمرِ القدحِ فيهم~~~حقودٌ منذ أزمنةٍ مديده


فما لرجالِ قومي لا أراهم~~~يردّوا شرَّ من فيهم يعيده


عجبت لكم علاما قد سكتّمْ~~~فأرسلتُ الصحيحةَ للبليده


ألا إنّي قرأتُ هنا قصيداً~~~لعبدٍ دس ضراً ومفيده


أيشكو في قصيدتهِ هموماً~~~يصيحُ أيا حكومتنا الرشيده


يقولُ تعبتُ من طلباتِ أهلٍ~~~ومن كثرِ المشاويرِ البعيده


فهذي تبغي ماتبغي وهذي~~~تريدُ ولستُ أدري ما تريده


ويشكو تارةً طلبات بنتٍ~~~ويذكرُ تارةً همَّ الحفيده


وقالَ بأنَّهُ قد صارَ عبدً~~~لهنَّ وعبد زوجتهِ العنيده


فمنْ منكمْ يخلصُ شيخَ ضعفٍ~~~شكى متظلِّماً جورَ العميده


حرامٌ ياعميدةُ أعتقيهِ~~~ورفقاً بالضعيفِ أيا شديده


وإلا ياعميدةُ كاتبيهِ~~~وأنتِ إذا عفوتِ المستفيده


حرامٌ يا عميدةُ ما فعلتي~~~شغلتِ الشيخَ حتى جاب عيده


شغلتِ الشيخَ حتى صار يهذي~~~ولو شاءَ اختصرتُ لهُ القصيده


إذا ماكنتَ مشغولاً هنيأً~~~لذا مشغولُ جُملتكَ المفيده


فما أمرُ القيادةِ كان همًّ~~~ليكتبَ في مقالاتِ الجريده


ولكنَّ الضعيفَ ضعيفُ همٍّ~~~يمني النفسَ والنفسُ بليده


جهلتَ الحقَّ ثم شطحتَ شطحاً~~~فأدخلتَ القيادةَ في العقيده


جمعتَ فقلتُ يا مسكينُ أنّا~~~نعاني من مشاكلنا العديده


فلا ليست مشاكلنا جميعاً~~~لما ما قُلت مشكلتي الوحيده


فدع أعرافنا إنّا بخيرٍ~~~ولا تهرفْ بأمرٍ لا تجيده


فعرفٌ عند بعضِ القومِ قادت~~~صهاريجاً وشاصاتٍ جديده


وما منع القيادةَ غيرُ أمرٍ~~~بطالبها لحاجتهِ الشديده


فلو كنّا بحاجتها لقادتْ~~~وليس لأجلِ كتابِ الجريده


فمالكَ للمشاكلِ فجتنبها~~~وعدْ ولزم بناتكَ والعميده


رجوتكِ يا عميدةُ أشغليهِ~~~وليتكِ تمنعي عنهُ العصيده


أريحي الشيخَ إنّ الشيخَ يشكو~~~وحسبكِ منْ محنَّكةٍ سديده


فعذراً قد عجبتُ لأمرِ قحمٍ~~~لهُ عقلٌ تصابي كالوليده


ومن يعبأ لقولِ رشيدِ قومٍ~~~وقد فشختْ على الظهرِ الرشيده


ومن لم يستحي من هزِّ خصرٍ~~~يهزُّ الحرفَ في كلِّ نشيده


مشاويرً سترسلُها بعيداً~~~فويلكَ هل سترسلُها وحيده


وإن قالوا لقد منعوا حلالاً~~~فمن ردَّ التَّعدُّدَ في قصيده


سيعلمُ بعدَ حينٍ صدقُ قولي~~~إذا رميتْ إلى الذئبِ الطريده

شريف محمد جابر
20-10-2010, 11:15 PM
أحجز مكانًا في الصفّ الأول.. عسى أن تكون العودة قريبة
مودّتي،،
شريف

محمد حسن حمزة
23-10-2010, 04:39 AM
قصيدة هجائية رائعة كروعة صاحبها
الحمد لله ... الشعر الفصيح لازال بخير وعافية
وفوارسه مازالت تتقحم لجج النور وفجاج الإبهار

الشاعر الرائع عبدالرحمن عابد

دمت لنا مطرا غزيرا أيها اللبق الأنيق
ودام قلمك كبير بكلماته رائع بمعانيه


تحياتي ايها الجميل :rose:

عبدالرحمن عابد
23-10-2010, 06:02 AM
أهلاً بالرائع شريف محمد جابر
بصراحة لم يكن بودي أن أقول هذه القصيدة ولكن الأنصاف لابد منه
كيف لنا أن نسب العرب ونقول عنهم أنهم فيهم ووو وصمهم بكل الصفات
القبيحة حتى سمعنا بعض الناس يرددون {العرب جرب} ويصموهم بالخذلان
بالله هل يجوز هذا.
علينا أن نراجع أنفسنا أخي تعميم القدح والتعريض ظلم أيعقل لم يعد فينا خير
وأبطالنا يسكبون الدماء في كل مكان دفاعاً عنّا وعن أوطاننا وديننا.
وإن كان فينا مفسدين وظلمة وطغاة وووووووومنبطحين......
لماذا نسب أنفسنا وأهل الخير منا تحت مسمى العرب والإستثناء خباله
وصفاقه لماذا لا نكون صريحين الظالم يسمى بأسمه أو بصفته ظالم وقس عليه
ما شئت المخذل المنهزم الخائن......
والخائف يسكت ينثبر، فلا داعي لسب مسمى {العرب}.
الكلام يطول في هذا الموضوع ولكن حتى لا يفهم أنني عنصري ومشكلة فلسطين
ليست مشكلة العرب وحدهم بل كل المسلمين مشتركين فيها.{ لماذا لا نسب الأجناس
الأخرى الأتراك كمثال} وهناك أحاديث في فضل العرب فكيف يسبون.
الموضوع الثاني واضح وضوح الشمس من ينتقص نفسه ويسبها ويتدخل في ما لا يعنيه سيسمع
ما لا يرضيه،دين الله لايجوز التكلم فيه بغير علم وأعراف الناس لندعها وشأنها.
دين الله ينتقد ومن من كتاب الجرايد مصيبة ما بعدها مصيبة.
وأعرفنا لم تسلم وإن كانت في المرتبة أقل.
{المفروض من الإخوه المشرفين يكون على قدر المسؤلية ويريحونا}
كأني أعيد القصيدة نثراً الكلام واضح على العموم أن في انتظار عودتك وسأستمع
لرأيك ولأراء جميع من يريد الإدلاء برأيه في الموضوع والقصيده بعقلٍ وإنصاف.
ثم
أخي شريف محمد جابر شكراً لك المرور.
دمت بخير.
وهياط الشعراء طبيعي.كل منك :gogo:

الدائره
24-10-2010, 02:23 PM
نعم الحمد لله ما زال الشعر بخير
الشاعر عبدالرحمن عابد
شكراً شكراً شكراً شكراً شكراً
القصيده دعس:sd::h::j:
لم تقل عنه سوى ماقاله هو عن نفسه:crazy:

Lovesome
24-10-2010, 03:21 PM
مرحبا أخي عبد الرحمن ...

وإن كنت للآن لا أدري على من رددت أنت في قصيدتك هذه , ولكن دعنا نتناقش .. قصيدتك طويلة أطال الله عمرك بطاعته وحفظ عليك دينك وغيرتك أبدا ... سنمر عليها سريعا :



ألا من يُعلمنْ جهّال قومي~~~بشيطانِ الشياطينِ المريده


فمن يهزءْ بدينٍ أو بعرفٍ~~~فإنّي قد حميتُ لهُ حديده


سيقذعُ بالقوافي كلَّ عبدٍ~~~خبيثٍ من حثالاتِ الجريده


ولا واللهِ لا ماكلَّ عزمي~~~ومثلي منفذٌ فيهم وعيده


لذا من يعتبر منهم سعيدٌ~~~كذا من تعتبر تكنِ السعيده


وإنّي ما علمتُ بعبدِ سوءٍ~~~لهُ دينٌ عليَّ ولم أعيده


ومثلي يا فتى شهمٌ كريمٌ~~~يزيدُ عطائهُ إنْ تستزيده


لذا فليعلمِ الشعراءُ أنّي~~~محيطٌ لا ولن يفنى رصيده

رصيده فاعل وحقّه الرفع ... فلن يستقيم وما أردته في قافية القصيدة .



فمن يشطح بظلمٍ أو بسوءٍ~~~سيسمعُ ما يبتُّ لهُ وريده


رميتم كلَّ يعربَ ما خَصَصتمْ~~~أكلُّهمُ نفوسهمُ بليده


فلا أدري جهلتمْ أم نسيتمْ~~~وربُّهمُ اصْطفاهم في عبيده
وهنا ... عبيده حقها الجر .


إذا كان الهجاءُ لهم جميعاً~~~وإن تستثنِ شطحاً في القصيده


فخصّ المفسدين ولا تعمِّمْ~~~فشتمُ العربِ قدحٌ في العقيده


أشاتمهم عموماً ذقت شرًّ~~~حذارِ حذارِ تكويكَ الحديده


لقد بيَّنتُ إذْ أبصرتُ ظلماً~~~وكان على رموزكمُ التليده


وما بالناسِ من خلقٍ كريمٍ~~~يعودُ إلى صفاتهمُ الحميده


فكانوا منبعَ الأخلاقِ جمعاً~~~على الدُّنيا فضائلهُم عديده


فكم منهم كريمُ النّفسِ جلدٌ~~~يطيرُ لنصرِ دينٍ وعقيده
(دين أو عقيدة) ليستقيم الوزن , ولكن البناء سيكون ركيكا .


إذا هجمَ العدوُّ على حمانا~~~حسبتهمُ الشياطينَ المريده


سقوهُ ما سقانا فاستدارتْ~~~فردُّوا الكأسَ وافيةً مزيده


ألا ويلٌ وويلٌ ثم ويلٌ~~~فشتمُ العربِ مهلكةٌ مبيده


أما يكفي دليلاً أنَّ منهم~~~رسولٌ خيرُهُ غطّى الوطيده


فمبتدعٌ لأمرِ القدحِ فيهم~~~حقودٌ منذ أزمنةٍ مديده


فما لرجالِ قومي لا أراهم~~~يردّوا شرَّ من فيهم يعيده
يردون !! , يعيدُه ..


عجبت لكم علاما قد سكتّمْ~~~فأرسلتُ الصحيحةَ للبليده


ألا إنّي قرأتُ هنا قصيداً~~~لعبدٍ دس شراً ومكيده


أيشكو في قصيدتهِ هموماً~~~يصيحُ أيا حكومتنا الرشيده


يقولُ تعبتُ من طلباتِ أهلٍ~~~ومن كثرِ المشاويرِ البعيده


فهذي تبغي ماتبغي وهذي~~~تريدُ ولستُ أدري ما تريده
تريدُه ..


ويشكو تارةً طلبات بنتٍ~~~ويذكرُ تارةً همَّ الحفيده


وقالَ بأنَّهُ قد صارَ عبدً~~~لهنَّ وعبد زوجتهِ العنيده


فمنْ منكمْ يخلصُ ***~~~شكى متظلِّماً جورَ العميده


حرامٌ ياعميدةُ أعتقيهِ~~~ورفقاً *** أيا شديده


وإلا ياعميدةُ كاتبيهِ~~~وأنتِ إذا عفوتِ المستفيده


حرامٌ يا عميدةُ ما فعلتي~~~*** العبدَ حتى جاب عيده


*** العبدَ حتى صار يهذي~~~ولو شاءَ اختصرتُ لهُ القصيده


إذا ماكنتَ *** هنيأً~~~لذا *** جُملتكَ المفيده


فما أمرُ القيادةِ كان همًّ~~~ليكتبَ في مقالاتِ الجريده


ولكنَّ *** دنيُّ همٍّ~~~يمني النفسَ والنفسُ بليده


جهلتَ الحقَّ ثم شطحتَ شطحاً~~~فأدخلتَ القيادةَ في العقيده


جمعتَ فقلتُ يا ***أنّا~~~نعاني من مشاكلنا العديده


فلا ليست مشاكلنا جميعاً~~~لما ما قُلت مشكلتي الوحيده


فدع أعرافنا إنّا بخيرٍ~~~ولا تهرفْ بأمرٍ لا تجيده


فعرفٌ عند بعضِ القومِ قادت~~~صهاريجاً وشاصاتٍ جديده


وما منع القيادةَ غيرُ أمرٍ~~~بطالبها لحاجتهِ الشديده


فلو كنّا بحاجتها لقادتْ~~~وليس لأجلِ كذّابِ الجريده


فمالكَ للمشاكلِ فاجتنبها~~~وعدْ والزم بناتكَ والعميده


رجوتكِ يا عميدةُ أشغليهِ~~~وليتكِ تمنعي عنهُ العصيده


وربّي العبدَ إنّ العبدَ غاوٍ~~~وحسبكِ منْ محنَّكةٍ سديده


فعذراً قد عجبتُ لأمرِ قحمٍ~~~لهُ عقلٌ تصابي كالوليده


ومن يعبأ لقولِ رشيدِ قومٍ~~~وقد فشختْ على الظهرِ الرشيده


ومن لم يستحي من هزِّ ***~~~يهزُّ الحرفَ في كلِّ نشيده


مشاويرً سترسلُها بعيداً~~~فويلكَ هل سترسلُها وحيده


وإن قالوا لقد منعوا حلالاً~~~فمن ردَّ التَّعدُّدَ في قصيده


ويعلمُ بعدَ حينٍ صدقُ قولي~~~إذا رميتْ إلى الذئبِ الطريده

عبدالرحمن عابد السفياني

ما كان أخضرا ... فليتك تراجعه , وما كان أحمرا فستتم مصادرته ( ما دام الرجل موجودا بيننا ) .
وليتك تشير عليّ بذلك الأمر الذي يقدح في العقيدة فهذا لا يسرّنا ...
ثم قد راقت لي قصيدتك ... وإن كنت أظنها بنفس نبطي ّ !!
والهمسة الأخيرة ... أجّربت مناصحة أخيك قبل الغضب وبعده !

عبدالرحمن عابد
24-10-2010, 10:25 PM
أهلا وسهلا سعادة المشرف Lovesome شاكر لك التعقيب على الموضع
{ياحبيبي احذف القصيده كلها وريحنا.}
المهم الموضوع الأول بالنسبه لقولك عن رصيده أنها فاعل
{لذا فليعلمِ الشعراءُ أنّي~~~محيطٌ لا ولن يُفنى رصيده}
يفنى فعل ورصيده مفعول به والفاعل مستتر وهو الردُ على الشعراء لن يفني
رصيد المحيط والمعنى واضح أليس كذالك،لم أضع الضمه نعم كان هذا
للعجله ودائماً ما يكون الخطاء وارد.شكراً على التنبيه.
البيت الثاني كلمة عبيده ستكون أيضاً مفعول به ففي الحديث:
وأخرج الحاكم في المستدرك والطبراني في المعجم الكبير
والأوسط عن ابن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
{وخلق الخلق فاختار من الخلق بني آدم، واختار من بني آدم العرب،
واختار من العرب مضر، واختار من مضر قريشا، واختار من قريش
بني هاشم، واختارني من بني هاشم، فأنا خيار إلى خيار، فمن أحب
العرب فبحبي أحبهم، ومن أبغض العرب فببغضي أبغضهم }.{ ملاحظه {ومن أبغض العرب فببغضي أبغضهم} ما معنى هذا الكلام؟ وهل رمي العرب والتجني عليهم بالعموم حب أم بغض؟}
والبيت {فلا أدري جهلتمْ أم نسيتمْ~~~وربُّهمُ اصْطفاهم في عبيده}
فيصبح المعنى الرب فاعل فهو القائم بالأصطفاء أو الأختيار و {هم} ضمير
عائد على العرب مفعول به وكذالك {عبيده}مشمولين في الأختيار كما جاء في الحديث وهم بقية
بني آدم، ومع هذا ممكن تكون هنا على صواب وشكراً على الملاحظه.
أما ما قلته عن وزن{فكم منهم كريمُ النّفسِ جلدٌ~~~يطيرُ لنصرِ دينٍ وعقيده}
يجوز في مفاعلتن أن يسكن الخامس فتصبح مفاعيلن فإذا أصبحت مفاعيلن يجوز
أن يسقط الساكن السابع فتصبح مفاعيل.
وكله يهون ولكن نفس نبطي هنا نطلب الحق،أو تثبت ما قلت فالقصيده على الوافر
واللغه عربيه فصحى.فهل البحر الوافر بحر نبطي؟
ولكن لأنها راقت لك سأتنازل:peace:
المهم أن تفهم أن مسمى {العرب} حتى مسمى الحكام العرب لا يجوز القدح فيه بأي حال من الأحوال.أليس في الحكام السابقين خير.
الرجل يرمي خصومه مباشره أو يسكت.
كما قلت في ردي السابق ليس لأجل فئه منهم تجوزون رميهم والتعريض بهم
خافوا الله حرام عليكم أين الإنصاف.
وسأجيب عن الموضوع الآخر من القصيده في رد آخر.
وهذا إن شاء الله سيكفي ومن أراد الزياده :
{الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:


فقد ألف ابن حجر الهيتمي رحمه الله تعالى رسالة سماها مبلغ الأرب في فخر العرب وذكر فيها الأحاديث الواردة في فضل العرب والنهي عن بغضهم مما قد يكون قريبا مما ذكرت ، وإليك بعض هذه الأحاديث:

روى الحاكم والبيهقي عن ابن عمر - رضي الله تعالى عنهما - قال: قال رسول الله صلى الله تعالى عليه وصحبه وسلم: لما خلق الله الخلق اختار العرب، ثم اختار من العرب قريشا، ثم اختار من قريش بني هاشم، ثم اختارني من بني هاشم، فأنا خيرة من خيرة . سكت عنه الذهبي

وأخرج الحاكم في المستدرك والطبراني في المعجم الكبير والأوسط عن ابن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : وخلق الخلق فاختار من الخلق بني آدم، واختار من بني آدم العرب، واختار من العرب مضر، واختار من مضر قريشا، واختار من قريش بني هاشم، واختارني من بني هاشم، فأنا خيار إلى خيار، فمن أحب العرب فبحبي أحبهم، ومن أبغض العرب فببغضي أبغضهم .

قال الهيثمي: وفيه حماد بن واقد وهو ضعيف يعتبر به، وبقية رجاله وثقوا

وقال الهيتمي في مبلغ الأرب: حديث سنده لا بأس به، وإن تكلم الجمهور في غير واحد من رواتـه.

وأخرج الطبراني في المعجم الأوسط عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن الله حين خلق الخلق بعث جبريل، فقسم الناس قسمين، فقسم العرب قسما، وقسم العجم قسما، وكانت خيرة الله في العرب، ثم قسم العرب قسمين، فقسم اليمن قسما، وقسم مضر قسما، وقسم قريشا قسما، وكانت خيرة الله في قريش، ثم أخرجني من خير ما أنا منه . قال الهيتمي في مبلغ الأرب : سنده حسن

وروى مسلم وغيره عن واثلة بن الأسقع يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: إن الله اصطفى كنانة من ولد إسماعيل، واصطفى قريشا من كنانة، واصطفى من قريش بني هاشم، واصطفاني من بني هاشم

وأخرج الترمذي والحاكم وغيرهما عن سلمان قال قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا سلمان؛ لا تبغضني فتفارق دينك. قلت: يا رسول الله كيف أبغضك وبك هدانا الله! قال: تبغض العرب فتبغضني قال: هذا حديث حسن غريب وقال الحاكم: هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه وقال الذهبي في التلخيص: قابوس بن أبي ظبيان تكلم فيه

وأخرج الحاكم والطبراني عن أنس رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: حب قريش إيمان وبغضهم كفر، وحب العرب إيمان وبغضهم كفر، فمن أحب العرب فقد أحبني، ومن أبغض العرب فقد أبغضني .

والله أعلم}
منقول
كل هذه الأحاديث ما تكفي اتقوا الله.

عبدالرحمن عابد
24-10-2010, 10:37 PM
قصيدة هجائية رائعة كروعة صاحبها
الحمد لله ... الشعر الفصيح لازال بخير وعافية
وفوارسه مازالت تتقحم لجج النور وفجاج الإبهار


الشاعر الرائع عبدالرحمن عابد


دمت لنا مطرا غزيرا أيها اللبق الأنيق
ودام قلمك كبير بكلماته رائع بمعانيه



تحياتي ايها الجميل :rose:




والدي الأستاذ الشاعر محمد حسن حمزة
مرورك أجمل وأنت أروع ولك هذه :rose:من :m:
مع جزيل الشكر.

مها دبي
25-10-2010, 12:32 AM
شعر جميل
يدخل القلب والوجدان
انه مفعم بمعان كبيرة رائعة
اشكرك

عبدالرحمن عابد
20-12-2010, 03:37 PM
نعم الحمد لله ما زال الشعر بخير
الشاعر عبدالرحمن عابد
شكراً شكراً شكراً شكراً شكراً
القصيده دعس:sd::h::j:
لم تقل عنه سوى ماقاله هو عن نفسه:crazy:

هداك الله وغفر لك
وشكراً لمرورك

عبدالرحمن عابد
20-12-2010, 03:40 PM
شعر جميل
يدخل القلب والوجدان
انه مفعم بمعان كبيرة رائعة
اشكرك

أشكركِ جزيل الشكر على المرور الجميل
دمتِ بخير وعافية

شريف محمد جابر
20-12-2010, 05:15 PM
قصيدة جميلة جليلة أخي عبد الرحمن
تقبّل مروري مرة أخرى هنا
مودّتي..
شريف

عبدالرحمن عابد
08-01-2011, 12:15 AM
قصيدة جميلة جليلة أخي عبد الرحمن
تقبّل مروري مرة أخرى هنا
مودّتي..
شريف

البيت بيتك يا شريف..
دمت بحفظ الله ورعايته...:rose: