PDA

View Full Version : رثاء العلم /خالد عباس/



خالد عباس
23-10-2010, 02:06 PM
يا أيها القوم إن الصمت قد غلبا

وضاع منبركم والصوت قد ذهبا



تلك المنابر ما ضاعت بل انهدمت

إذ الحديد بها قد أُبدِل الخشبا



وعندنا الجيل ما صان البنا أبدا

ولا استقام على الأخلاق بل هربا



والحال أصبح مر الطعم نلثمه

والنار تغرس في أحشائنا اللهبا



آباؤنا نصبوا أعمالَهم جددا

والآن بالجهل نأتي نهدم النُصبا



قد كان منبرنا بالنور متقدا

يهدي الأنام لدرب العلم لو خطبا



كانت دمشق غدير العلم منهله

روّت بقاع الدنا,, سادت بهم أدبا



بنو أمية فيها أشعلوا قبسا

فالنور قد ملأ الآفاق ما نضبا



أما العراق فقد كانت جوانبها

بالعلم تمطر,, ما أبهى بها السحبا



والعلم أزهر في الصحراء منبثقا

فالجنة انتشرت فيها لمن رغبا



في المغرب انفجرت أنهار أندلس

فكان ماء الهدى عذبا لمن شربا



وأثمر العلم في الدنيا فحوّلها

إلى الربيع بزهوٍ للرؤى وجبا



وساد أهل البلاد الأرض أجمعها

خير الرجال,, سل التاريخ ما كتبا



سادوا وقد حملوا الأسياف في يدهم

وفي العقول أيادٍ تحمل الكتبا



كانوا ملوكا بعلمٍ لا بمالهمُ

وكان منبرهم قد عانق الشهبا



والآن أسألُ عن أحوال أمتنا

فالجهل مزقنا مذ جاء مغتصبا



منذ افترقنا عن الدرب التي جمعت

أركان أمتنا,, مذ عزّنا انقلبا



من يوم أن جاءنا المحتل مغتصبا

نام الضياء على الآفاق مغتربا



عدنا إلى الخلف آلافا مؤلفة

والغرب يسبقنا والضعف قد غلبا



ونحن نجلس ما شُدّت عزائمنا

ولا أرى همما تستنهض العربا



فالآن أصبح قيد الجهل مفخرة

وأصبح الآن حال العلم مضطربا



فالعلم يُطلَب للمال استماتته

لا يُطلَب العلمُ إلا إن جنى ذهبا



وعالمٍ قد رمى بالعلم يركله

لا يعمل المرؤ في العلم الذي اكتسبا



والبعض يرفض إغناء الثقافة قد

ظنّ المدارس تغني النشأ ما رغبا



والعلم كالجسم لا يسري به دمه

لولا فؤاد له ألفيته الأدبا



أضحى الكتاب كما الأثقال في يدنا

لو همَّ في حمله تلميذنا تعبا



والجيل يترك أخـلاقـا قـد اندثرت

يا ويحه أي درب سار أو ركبا



فالعلم خيل ألا الأخلاق فارسـها

والخيل وحش إذا ما السـائس انقلبا



أيترك الـبرّ والأخلاقَ منسـلخا

باسم الحضارة يرمي المرؤ ما اكتسبا!!



لا يأخذ الجيل من غرب ذوي حضر

إلا الفسـوقَ وسوءَ الشكل والطربا



ليـس النجاح شهادات نزينها

فمن رمى جانب الأخلاق قد رسبا



كنا فوارس خير الخيل لو رُكبت

والآن نتركها,, هل نمتطي الذنبا؟!



كان المعلم خير الخلق يغبطه

كل الرجال,, مطاعُ الأمر لو طلبا



والآن قد فسدت أحوال أمتنا

تلميذ مدرسة في وجهه وثبا



فالعلم نخل وجذر العلم مدرسة

هوت فكيف نرى من علمنا الرطبا



طار الحياء على أكتاف من رحلوا

والنخوة احترقت تستوضح السببا



إن الطريق إلى العلياء مبدؤه

عند الرجوع إلى أخلاقنا نسبا



ثم التمسك باللهِ وشرعته

ولنتق الله في علم قد اكتُسبا



ثم التوحد في أقطار أمتنا

يلي التحرر من كف الذي غصبا



ولنُعمل الجهد في توحيد طاقتنا

لنملأ الكون أضواء بما رحُبا



ووجهوا النشأ للأبواب أجمعها

من العلوم من الآداب لو طلبا



دعوه يبدع فيما ينتقي فلقد

رأيته مبدعا في درب ما رغبا



ولنتقن الصنع في العلم الذي معنا

ولنسأل النفس ولنبدي لها العتبا



يا أيها القوم خلوا النفس مؤمنة

واسترجعوا مجدَكم منكم لقد هربا



ياأيها القوم إن العلم منبركم

لا تتركوا العلم هيا باشرواالطلبا


إن تتركوا العلم فالغاياتميتة

فاستنهضوا العزم حتى نبلغ الأربا


هذي النصيحة فلتجنوامنافعها

ما أفلحَ الجمعَ لو في النصح قدركبا


ولنرجع الحق ولنحيى بعزتنا

أو جهزوا كفنا للعلم قدوجبا

مصطفى الخليدي
23-10-2010, 10:42 PM
ليس النجاح شهادات نزينها
فمن رمى حانب الأخلاق قد
رسبا
هذا بيت القصيد
بوركت

الاحجيه
23-10-2010, 10:59 PM
لانفع في علم دون خلق يزينه
لافض فوك أخي ....ابيات بليغة وسطور مزدانة بالحكم
اشكر قلمك الذهبي
دمت بكل خير

أنا داري
24-10-2010, 12:23 PM
بورك قلمك ...
نفس طويل بالخير والصدق ...

و ... أنا داري

خالد عباس
24-10-2010, 09:51 PM
ليس النجاح شهادات نزينها
فمن رمى حانب الأخلاق قد
رسبا
هذا بيت القصيد
بوركت

دائما تغمرني الفرحة
بمرورك المـتألق
وكلماتك الرائعة

شكرا لك ودمت بخير

خالد عباس
24-10-2010, 09:53 PM
الأحجية

أنا داري

آنستم بمروركم الكريم

شكرا لكم ولجميل كلماتكم

خالد عباس
25-10-2010, 11:01 PM
يا ويح شعري هل جفت مفاتنه
أأخطأ القصد أم لم يبلغ السببا

إبراهيم الطيّار
27-10-2010, 01:16 AM
قلت لك لنا حديث طويل يا رفيق أفياء الجديد لأنني توقعت بعد قراءة نصك الأول هنا - سبحان الله - أنك تحمل الكثير في جعبتك.
الوطن الدين و الآن العلم و شعر متعدد الأغراض مختلفٌ ألوانه ينم عن شاعر متعدد الأغراض و المواهب.
بارك الله بك


كانوا ملوكا بعلمٍ لا بمالهمُ
وكان منبرهم قد عانق الشهبا

لأنهم عملوا بوصايا سيد الخلق عليه الصلاة و السلام
وجعلوا رحلتي الشتاء و الصيف بين اليمن و الشام رحلات من أقاصي الشرق إلى أقاصي الغرب.

خالد عباس
28-10-2010, 08:45 PM
الشاعر القدير ابراهيم الطيار

لقد سرني كثيرا مرورك هنا

وزادتني كلماتك الرائعة عزما وأملا

أشكر ثناءك ورأيك فهو وسام على جبين قلمي


وقد أشرت إلى عين الصواب في ما تفضلت

(سادةا وقد حملوا الأسياف في يدهم
وفي العقول .....)

نعم لقد مدوا أجنحتهم فملأ ظلها الشرق والغرب عدلا وعلما وحكما لم تعرف الدنيا مثله

والآن عندما أشهروا يد الخناعة والذل

وتوشحوا بقرارت أميركا والعصابات المتحدة

سادوا على أحذيتهم للاسف


شكرا لعبير مرورك ورونق روحك الصافي

خالد عباس
02-12-2010, 12:01 AM
لقد كانت مناسبة هذه القصيدة لسببين

الأول تراجع مستوى العرب إلى أدنى الملااتب وهذا السبب العام

أما السبب الخاص

فهو تدهور عدد كبير من المدارس العريقة والكبيرة في دمشق وما يجاورها

وكان ذلك الانهيار على جانبين

الأول ازدياد قلة الأدب والتطاول على المعلمين في حوادث عديدة لا تنتهي

من جهة

واخفاض مستوى الكادر الجديد من المعلمين

من جهة أخرى

إضافة إلى تراجع العلم للعلم والعمل

وسعي الطلاب نحو العلم للمال .....

وأرجو أن يصل صوتي إن لم بيدي حيلة

خالد عباس
19-12-2010, 06:58 PM
كل الشكر لكم جميعا,, أخوتي