PDA

View Full Version : لا عِيدَ لِي !



ابتســام
13-11-2010, 12:51 PM
في فترة الظهيرة تجاذبتُ و الممرضة الفلبينية أطراف الحديث ,
و إذ بها تقول:
متى العيد ؟
رددت:
العاشر من هذا الشهر ، تحديدا الثلاثاء القادم بإذنه
ابتسمَتْ وهي تقول :
عيد مبارك بعربية مكسورة
بادلتُها ابتسامةَ الفرحين ، و إذ بي أمسك بالبلاك بيري و أكتب :

http://www.mayyar.com/album/data/media/13/eyyye.jpg





لا عِيدَ لِي !
وَ الأُمْسِياتُ كَسِيرةٌ مُتَمَلْمِلَهْ
سَاعَاتُها حُزْنٌ وَ دَمْعٌ وَ الأَسى يَرْوِي جُمُوحَ الأَسْئِلَهْ
ليل ٌ وَ هَمٌّ و النّوى كَالرّيحِ تَعْصِفُ فِي رُبَى الماضِي و تَحْنِي السُّنْبُلَهْ
وَ الزّمْهَرِيرُ يَطُوفُ فِي الأَجْواءِ
يَجْتَثُّ اصْطِباراً قَابِعاً
أَوْ أَنَّهُ الجَلاّدُ أَدْنَى المِقْصَلَهْ!
!
لا عِيدَ لِي !

قَلْبي تَلَقَّفَهُ انْكِسارٌ ساحِقٌ
وَ الذّكْرَياتُ كَعــابِرٍ
لا بَيْتَ يَسْكُنُهُ
لا روحَ تَحْضنُهُ
لا خِلَّ يُسْعِدُهُ
وَ الأُمْنِياتُ كَأَخْيِلَهْ
!
لا عِيدَ لِي !

وَ العَابِرُونَ يُلَمْلِمونَ جِراحَهُمْ
وَ يُعَبِّئُونَ حَقائِبَ النِّسْيانِ إِنْ
أَلْفَوا شُجُوناً فَاخِرَهْ!
وَحَقِيبَتِي مِنْ ذِي المَواجِــعِ مُثْقَلَهْ !
!
لا عِيدَ لِي !

وَالعَاشِقُونَ سَيَقْطِفونَ وُرودَهُمْ ،
يُهْدُونَها لِحَبِيبِ رُوحٍ آيِبٍ ،
وَسُرُورُهُمْ مِثْلَ الجِبالِ أَوِ الدُّنى
وَكَذا شُجونِي فِي المَدى مُتَناثِرَهْ!
!
!
لا عِيدَ لِي !

وَأَنا التَّي مِثْلَ الصّحارَى دَهْرُها ،
نَأْيٌ وَظَعْن ٌ وَالهَنا آلٌ وَذي الأَشْواقُ نَارٌ ثَائِرَهْ !
!
لا عِيدَ لِي !

وَلَظَى الحَنِينِ يَسُومُني سُوءَ العَذابِ ، كَأَنَّنِي فِي الغَابِرينَ كَرِيشَةٍ تَسْرِي بِها رِيحُ الشّمـالِ إلى الجَنُوبِ وَما اسْتَقَرّتْ حَائِرَهْ !
!
لا عِيدَ لِي !

وَحْدِي أَنا مِثْلَ الضّياعِ أَوِ الشّتاتِ ، وَلَمْ أَزَلْ فِي عُزْلَتِي /
فِي غُرْبَتِي /
فِي ذا الأَنِينِ مُسافِرَهْ !
لا عِيدَ لِي !

اسير محرر
13-11-2010, 01:17 PM
شكرا لك لكن ماذا يقول اخي و صديقي{ ابوالنور نائل} وقد امضى اكثر من 32عاما من الاسر في سجون الاحتلال الاسرائيلي ...
مرة اخرى شكرا لك

قارئة العيون
13-11-2010, 01:28 PM
أرى في المناسبات السعيدة الملح الذي يوضع على جرح مفتوح فيلهبه
ونتألم نحن

فرج الله هم الجميع
وعيدكم مبارك

ابتســام
13-11-2010, 02:01 PM
شكرا لك لكن ماذا يقول اخي و صديقي{ ابوالنور نائل} وقد امضى اكثر من 32عاما من الاسر في سجون الاحتلال الاسرائيلي ...
مرة اخرى شكرا لك



أعتذر ..
فرج الله مابه , لن يقول سوى ماقال المتنبي:
عيدٌ بأيّةِ حالٍ عُدتَ يا عيدُ
بمَا مَضَى أمْ بأمْرٍ فيكَ تجْديدُ
أمّا الأحِبّةُ فالبَيْداءُ دونَهُمُ
فَلَيتَ دونَكَ بِيداً دونَهَا بِيدُ

القارض العنزي
13-11-2010, 02:06 PM
وَ العَابِرُونَ يُلَمْلِمونَ جِراحَهُمْ
وَ يُعَبِّئُونَ حَقائِبَ النِّسْيانِ إِنْ
أَلْفَوا شُجُوناً فَاخِرَهْ!
وَحَقِيبَتِي مِنْ ذِي المَواجِــعِ مُثْقَلَهْ !

هنا حزن صباحي فاخر و شعر فاخر

بوركت يا ابتسام و عيد مبارك رغم كل شيء

خالد الحمد
13-11-2010, 05:55 PM
مه مه مه :biggrin5: أيتها الممرضة ليتك لم تسألى جرح الشاعرة
الفاضلة نحلة أفياء الأخت ابتسام
هذه أيام فضيلة والعيد يتوّجها فرحا وسرورا فدعي رداء الحزن ياأخيّة
واجعلي لك من اسمك نصيبا هذا أما قبل
أما بعد
النص موجع ومترع شجنا إلا انه عذب زلال

وَ العَابِرُونَ يُلَمْلِمونَ جِراحَهُمْ
وَ يُعَبِّئُونَ حَقائِبَ النِّسْيانِ إِنْ
أَلْفَوا شُجُوناً فَاخِرَهْ!
وَحَقِيبَتِي مِنْ ذِي المَواجِــعِ مُثْقَلَهْ !
الشجون لم ولن تصبح فاخرة

وَسُرُورُهُمْ مِثْلَ الجِبالِ أَوِ الدُّنى
وَكَذا شُجونِي فِي المَدى مُتَناثِرَهْ!
صورة عكسية جميلة نعرف أن الهم والحزن يشبّه في الجبال والفرح هو
من يتناثر ويضوع لتصبح نفس صاحبه جذلى لكن ابتسام
ترفض هذه المعادلة والصورة القديمة

لا عِيدَ لِي !
قَلْبي تَلَقَّفَهُ انْكِسارٌ ساحِقٌ
وَ الذّكْرَياتُ كَعــابِرٍ
لا بَيْتَ يَسْكُنُهُ
لا روحَ تَحْضنُهُ
لا خِلَّ يُسْعِدُهُ
وَ الأُمْنِياتُ كَأَخْيِلَهْ
!
لا عِيدَ لِي !

أمر ذوقي بحت : في هذا المقطع دخل الحذذ ثلاث مرات وأعلم في جوازه لأنه في آخر السطر
لكن ظننت أن الموسيقي سوف تخبو لكن هذه الوقفات أعطت صعقات موسيقية جميلة :p


ابتسام نقّطي التاء المربوطة مع وضع السكون ولاتأبهي بهم :biggrin5:

أبعد الله عنك الحزن وجعل عيدك سعيدا
وارف التقدير والاحترام

وصية المولود
13-11-2010, 10:32 PM
قالها قبلك المتنبي ثم ندم

هو عيدنا يا ابتسام

جعل الله لك من اسمك نصيب


النص رائع

ولكن لا أدري لماذا أتذكر أسلوب البرغوثي بين أسطرك الشعرية

ثم .. كل عيد وأنتم بخير

محمد الزمزمي
14-11-2010, 01:16 AM
شاعرة جميلة
ونص بديع
دمت سالمة

ابتســام
14-11-2010, 08:29 AM
أرى في المناسبات السعيدة الملح الذي يوضع على جرح مفتوح فيلهبه
ونتألم نحن

فرج الله هم الجميع
وعيدكم مبارك




قارئة العيون :
لا تعرف الأشياء إلا بضدها
هذا و بورك لك في العيد

سيدة ياأنا
14-11-2010, 08:49 AM
عيدي كعيدك أبتســام
لايحمل أحباب
ولا هو سعيد
نسأل الله الصبر والسلوان :(

أسمر بشامة
15-11-2010, 12:31 AM
لا اعلم لماذا تنسلخُ الفرحة عنا في عزِّ مطلبها ..
حتّى وغن أتت تأتي ناقصة ..
باركَ الله بعيدكِ أختي ابتسام ..
وأدام قريحتكِ الثرّة ..
دمتِ بخير

محمد حسن حمزة
15-11-2010, 02:53 AM
صباح الروعة والإبداع صباح الخير أيها المتألقة

رسمت صور للحزن والوجع بمشاعر رائعة وهادئة
يا لروعة ما سطرتِ هنا ... ويالها من كلمات رائعة
أمتزجت فيها المشاعر بجوده الحرف ونقاء الاحساس
وهنا كان الإبداع .. روح الحروف الندية

دمت رائعة كما أنتِ
وتقبلي تحياتي العذبة

ابعد الله عنكِ الحزن ولا خنقتكِ عبرة
وكل العام وأنتِ بألف ألف خير :rose:

ابتســام
18-11-2010, 04:42 PM
وَ العَابِرُونَ يُلَمْلِمونَ جِراحَهُمْ
وَ يُعَبِّئُونَ حَقائِبَ النِّسْيانِ إِنْ
أَلْفَوا شُجُوناً فَاخِرَهْ!
وَحَقِيبَتِي مِنْ ذِي المَواجِــعِ مُثْقَلَهْ !

هنا حزن صباحي فاخر و شعر فاخر

بوركت يا ابتسام و عيد مبارك رغم كل شيء


بورك في أيامك أيها القارض
دمت في فرح

مـحمـد
21-11-2010, 03:10 PM
في صغرنا تلبَّسنا العناء حتى بدتْ سحناتنا أكبر من عمرنا بمراحل !
كنا نُفرِّطُ بلحظة فرح من أجل احتساء كأس من الترح ..
ومضى بنا العمرُ ونحنُ نُعتِّقُ الأحزان ونأبى أن تُعتِقَنا ..
لم نكن نُجرِّب الابتسامة إلا إذا كانت ابتسامة يائس بائس انشقَّ من جماعة الهناء مستفردا بهمومه التي أناخت عزيمته ، وجثمت على أوقات أفراحه ..
وعندما كبرنا .. شعرنا بأن الأمر لم يكن يستحق كل ذلك العناء !
أصبحنا الآن أكثر تمسكا بما يُبهجُ الروح ..
ربما لأننا استنفذنا جراحنا ومآسينا في مرحلة مبكرة لم نستمتع بجمالها ..
أو ربما نحن الآن نُكفِّرُ عن حالات لم نكن نعيها تماما !

الفاضلة ابتسام ..
كما أن للأحزان والمواجع مواطن ، فإن للأفراح والتهاني مناسبات نشارك فيها الجميع طعم السعادة ..
من الظلم أن تحجب دمعة الأمس ابتسامة اليوم ..
بارك الله فيكِ ، ووقاك ، ومن كل خير حباك ..
جرِّبي قاموس الهناء ؛ فستُسَرِّين و تَسُرين ..

ابتســام
21-11-2010, 06:21 PM
مه مه مه :biggrin5: أيتها الممرضة ليتك لم تسألى جرح الشاعرة
الفاضلة نحلة أفياء الأخت ابتسام
هذه أيام فضيلة والعيد يتوّجها فرحا وسرورا فدعي رداء الحزن ياأخيّة
واجعلي لك من اسمك نصيبا هذا أما قبل
أما بعد
النص موجع ومترع شجنا إلا انه عذب زلال

وَ العَابِرُونَ يُلَمْلِمونَ جِراحَهُمْ
وَ يُعَبِّئُونَ حَقائِبَ النِّسْيانِ إِنْ
أَلْفَوا شُجُوناً فَاخِرَهْ!
وَحَقِيبَتِي مِنْ ذِي المَواجِــعِ مُثْقَلَهْ !
الشجون لم ولن تصبح فاخرة

وَسُرُورُهُمْ مِثْلَ الجِبالِ أَوِ الدُّنى
وَكَذا شُجونِي فِي المَدى مُتَناثِرَهْ!
صورة عكسية جميلة نعرف أن الهم والحزن يشبّه في الجبال والفرح هو
من يتناثر ويضوع لتصبح نفس صاحبه جذلى لكن ابتسام
ترفض هذه المعادلة والصورة القديمة

لا عِيدَ لِي !
قَلْبي تَلَقَّفَهُ انْكِسارٌ ساحِقٌ
وَ الذّكْرَياتُ كَعــابِرٍ
لا بَيْتَ يَسْكُنُهُ
لا روحَ تَحْضنُهُ
لا خِلَّ يُسْعِدُهُ
وَ الأُمْنِياتُ كَأَخْيِلَهْ
!
لا عِيدَ لِي !

أمر ذوقي بحت : في هذا المقطع دخل الحذذ ثلاث مرات وأعلم في جوازه لأنه في آخر السطر
لكن ظننت أن الموسيقي سوف تخبو لكن هذه الوقفات أعطت صعقات موسيقية جميلة :p


ابتسام نقّطي التاء المربوطة مع وضع السكون ولاتأبهي بهم :biggrin5:

أبعد الله عنك الحزن وجعل عيدك سعيدا
وارف التقدير والاحترام



خالد:
أتعلم ؟؟!
هذا النص سأتبرأ منه ذات يوم , لأنه ولد لدي نص آخر بعنوان (عيدٌ سعيدٌ يا أنا )
فقط كانت الأبيات ذات زورة للشجن !
ممتنة , وعلى ذكر اسمك :
ما فعلت بك الأيام ؟؟!

ابتســام
22-11-2010, 06:36 PM
قالها قبلك المتنبي ثم ندم

هو عيدنا يا ابتسام

جعل الله لك من اسمك نصيب


النص رائع

ولكن لا أدري لماذا أتذكر أسلوب البرغوثي بين أسطرك الشعرية

ثم .. كل عيد وأنتم بخير


_ إني الآن من النادمين و تم التكفير عنها بقصيدة تبعث على الفرح
_ لقد جنيتِ على البرغوثي تميم في هذا الرد , فلا يطاول السما ؟؟!
/ شكرا لك بحجم الفرح

إبراهيم الطيّار
23-11-2010, 06:58 AM
لا عِيدَ لِي !

وَ العَابِرُونَ يُلَمْلِمونَ جِراحَهُمْ
وَ يُعَبِّئُونَ حَقائِبَ النِّسْيانِ إِنْ
أَلْفَوا شُجُوناً فَاخِرَهْ!
وَحَقِيبَتِي مِنْ ذِي المَواجِــعِ مُثْقَلَهْ !
!
لا عِيدَ لِي !

وَالعَاشِقُونَ سَيَقْطِفونَ وُرودَهُمْ ،
يُهْدُونَها لِحَبِيبِ رُوحٍ آيِبٍ ،
وَسُرُورُهُمْ مِثْلَ الجِبالِ أَوِ الدُّنى
وَكَذا شُجونِي فِي المَدى مُتَناثِرَهْ!

سيأتي يوم نخرج فيه بالمسدسات و السواطير لاصطياد الفرح :)
لا أعلم لماذا تمر الأعياد والأيام هكذا..
أو أنني أعلم ولكنني لا أجد الحل..

أنا داري
23-11-2010, 11:34 AM
وأنا كذلك ... إن كنتم ستخرجون لاصطياد الفرح فسأخرج معكم لا لأصيده بل لأطبخه لكم عندما تصيدوه ...
وأنتظر منك يا ابتسام ... قصيدة الفرح في عيد الشجرة القادم أو عيد العمال .

سلمت ,

و ... أنا داري

ابتســام
23-11-2010, 06:34 PM
شاعرة جميلة
ونص بديع
دمت سالمة



أبهجني هذا العبور المحمدي

ابتســام
24-11-2010, 06:47 PM
عيدي كعيدك أبتســام
لايحمل أحباب
ولا هو سعيد
نسأل الله الصبر والسلوان :(


فقط ....
انتظري الآتي و سيكون أجمل!

وراء الغمام
24-11-2010, 07:50 PM
كم طابت لى وأوجعتنى

عيد الغريب فلا أهل ولا وطن

ابتســام
26-11-2010, 05:46 PM
لا اعلم لماذا تنسلخُ الفرحة عنا في عزِّ مطلبها ..
حتّى وغن أتت تأتي ناقصة ..
باركَ الله بعيدكِ أختي ابتسام ..
وأدام قريحتكِ الثرّة ..
دمتِ بخير




لا جواب
وبورك في أيامك أخي
شاكرة

متسلق عصور
26-11-2010, 06:41 PM
لا عِيدَ لِي !




وَالعَاشِقُونَ سَيَقْطِفونَ وُرودَهُمْ ،



يُهْدُونَها لِحَبِيبِ رُوحٍ آيِبٍ ،


وَسُرُورُهُمْ مِثْلَ الجِبالِ أَوِ الدُّنى


وَكَذا شُجونِي فِي المَدى مُتَناثِرَهْ!


!


!


لا عِيدَ لِي !




وَأَنا التَّي مِثْلَ الصّحارَى دَهْرُها ،


نَأْيٌ وَظَعْن ٌ وَالهَنا آلٌ وَذي الأَشْواقُ نَارٌ ثَائِرَهْ !


!


لا عِيدَ لِي !




وَلَظَى الحَنِينِ يَسُومُني سُوءَ العَذابِ ، كَأَنَّنِي فِي الغَابِرينَ كَرِيشَةٍ تَسْرِي بِها رِيحُ الشّمـالِ إلى الجَنُوبِ وَما اسْتَقَرّتْ حَائِرَهْ !


!


لا عِيدَ لِي !




وَحْدِي أَنا مِثْلَ الضّياعِ أَوِ الشّتاتِ ، وَلَمْ أَزَلْ فِي عُزْلَتِي /


فِي غُرْبَتِي /


فِي ذا الأَنِينِ مُسافِرَهْ !


لا عِيدَ لِي !


[/quote]

بل حسبك أن هذه الباذخة عيد لوحدها..

مشاعر صادقة..ورقة شجية..

..


وَكَذا شُجونِي فِي المَدى مُتَناثِرَهْ!

لو وضعتي كلمة ( وأنا ) بدلا من ( وكذا )..
.
.


فِي ذا الأَنِينِ مُسافِرَهْ !

لو وضعتي ( وسط أو فوق )بدلا من (في ذا ).. مجرد اقتراح:cwm15:
.
.

دمت بخير وعافية..

ابتســام
27-11-2010, 06:48 PM
صباح الروعة والإبداع صباح الخير أيها المتألقة

رسمت صور للحزن والوجع بمشاعر رائعة وهادئة
يا لروعة ما سطرتِ هنا ... ويالها من كلمات رائعة
أمتزجت فيها المشاعر بجوده الحرف ونقاء الاحساس
وهنا كان الإبداع .. روح الحروف الندية

دمت رائعة كما أنتِ
وتقبلي تحياتي العذبة

ابعد الله عنكِ الحزن ولا خنقتكِ عبرة
وكل العام وأنتِ بألف ألف خير :rose:





انثالت لك السعادة انثيالا وكل عام و أنت فرِح

ابتســام
28-11-2010, 07:13 PM
في صغرنا تلبَّسنا العناء حتى بدتْ سحناتنا أكبر من عمرنا بمراحل !
كنا نُفرِّطُ بلحظة فرح من أجل احتساء كأس من الترح ..
ومضى بنا العمرُ ونحنُ نُعتِّقُ الأحزان ونأبى أن تُعتِقَنا ..
لم نكن نُجرِّب الابتسامة إلا إذا كانت ابتسامة يائس بائس انشقَّ من جماعة الهناء مستفردا بهمومه التي أناخت عزيمته ، وجثمت على أوقات أفراحه ..
وعندما كبرنا .. شعرنا بأن الأمر لم يكن يستحق كل ذلك العناء !
أصبحنا الآن أكثر تمسكا بما يُبهجُ الروح ..
ربما لأننا استنفذنا جراحنا ومآسينا في مرحلة مبكرة لم نستمتع بجمالها ..
أو ربما نحن الآن نُكفِّرُ عن حالات لم نكن نعيها تماما !

الفاضلة ابتسام ..
كما أن للأحزان والمواجع مواطن ، فإن للأفراح والتهاني مناسبات نشارك فيها الجميع طعم السعادة ..
من الظلم أن تحجب دمعة الأمس ابتسامة اليوم ..
بارك الله فيكِ ، ووقاك ، ومن كل خير حباك ..
جرِّبي قاموس الهناء ؛ فستُسَرِّين و تَسُرين ..

محمد:
سأتدبر ما كتبته و شكرا لك ملء الدنى

ابتســام
02-12-2010, 11:32 AM
سيأتي يوم نخرج فيه بالمسدسات و السواطير لاصطياد الفرح :)
لا أعلم لماذا تمر الأعياد والأيام هكذا..
أو أنني أعلم ولكنني لا أجد الحل..

يا إبراهيم :
سنرقب هذا اليوم حتما و شكرا

ابتســام
08-12-2010, 06:27 PM
وأنا كذلك ... إن كنتم ستخرجون لاصطياد الفرح فسأخرج معكم لا لأصيده بل لأطبخه لكم عندما تصيدوه ...
وأنتظر منك يا ابتسام ... قصيدة الفرح في عيد الشجرة القادم أو عيد العمال .

سلمت ,

و ... أنا داري

مرحبا بك
عيد الشجرة القادم و عيد العمال ؟؟!
:c::c::c::c::c:

ابتســام
11-12-2010, 09:25 AM
كم طابت لى وأوجعتنى

عيد الغريب فلا أهل ولا وطن

أعتذر لأوجاعك ...
وشكرا كالهواء !

ابتســام
23-12-2010, 02:10 PM
لا عِيدَ لِي !




وَالعَاشِقُونَ سَيَقْطِفونَ وُرودَهُمْ ،



يُهْدُونَها لِحَبِيبِ رُوحٍ آيِبٍ ،

وَسُرُورُهُمْ مِثْلَ الجِبالِ أَوِ الدُّنى

وَكَذا شُجونِي فِي المَدى مُتَناثِرَهْ!

!

!

لا عِيدَ لِي !




وَأَنا التَّي مِثْلَ الصّحارَى دَهْرُها ،

نَأْيٌ وَظَعْن ٌ وَالهَنا آلٌ وَذي الأَشْواقُ نَارٌ ثَائِرَهْ !

!

لا عِيدَ لِي !




وَلَظَى الحَنِينِ يَسُومُني سُوءَ العَذابِ ، كَأَنَّنِي فِي الغَابِرينَ كَرِيشَةٍ تَسْرِي بِها رِيحُ الشّمـالِ إلى الجَنُوبِ وَما اسْتَقَرّتْ حَائِرَهْ !

!

لا عِيدَ لِي !




وَحْدِي أَنا مِثْلَ الضّياعِ أَوِ الشّتاتِ ، وَلَمْ أَزَلْ فِي عُزْلَتِي /

فِي غُرْبَتِي /

فِي ذا الأَنِينِ مُسافِرَهْ !

لا عِيدَ لِي !



بل حسبك أن هذه الباذخة عيد لوحدها..
مشاعر صادقة..ورقة شجية..
..

وَكَذا شُجونِي فِي المَدى مُتَناثِرَهْ!
لو وضعتي كلمة ( وأنا ) بدلا من ( وكذا )..
.
.


فِي ذا الأَنِينِ مُسافِرَهْ !
لو وضعتي ( وسط أو فوق )بدلا من (في ذا ).. مجرد اقتراح:cwm15:
.
.

دمت بخير وعافية..[/QUOTE]

أرحب بك و بالاقتراح الأجمل :)