PDA

View Full Version : شعر ناقص ...



أنا داري
15-01-2011, 01:21 PM
من مخبر الشعراء أني شاخص

وبأن شعري في المحافل ناقص



وبأنني أزمعت توديع الأسى

فليكملوا إن العروش تراقص



وليرفعوا رأس القصيد إلى الذرى

ففرائد الأشعار فيه مخارص



هذا أوان الحاسمات من الرؤى

هذا أوان الحامسات فحارصوا



أن تركبوا الأمواج لا يثنيكم

نذل مطاع أو جبان ناكص



فالوهمُ عدّته جناح طائر

والعزمُ مدّته نجاح خالص



ولقد خبرت المستحيل فإذ به

أوتار قينات وجيش راقص



فعلمت أن الهول ليس يضرني

إمّا نويت لذا فإني غائص


و ... أنا داري

نايف اللحياني
15-01-2011, 01:47 PM
وبأنني أزمعت توديع الأسى


فليكملوا إن العروش تراقص


و ما عرش شاعرنا و أديبنا الكريم يهتز فهو ثابت ثبوت جبل كبكب

/

و أجزم أن العنوان لا يناسب هذه القصيدة أبدا ً بل ولا أقبله منك !
رماني بدائه و انسل ّ:)

عبدالله بركات
15-01-2011, 01:50 PM
بل كلُّ شعرٍ دون شعرك ناقصُ
وأنا ببحرك يا صديقي غائصُ

أختطف المقعد الثاني قبل أن يسبقني أحد الى هذا الشرف .. وتباً لنايف الذي سبقني بالأول ( تبَّاً : كلمة رديفة للمحبة في لغة أهل الكواسة )
أما بعد فهي قصيدة من فصيلة ( الأنا داريات ) وهي من الفصائل النادرة من عالم الشعر العربي لم تعد موجودة الا في محمية أفكار (أنا داري) المليئة بالعجائب والغرائب والفرائد الجالبة للدهشة .. وقافية عصية على الترويض ولكنها لم تكن عصية عليك أبداً ..

فالوهمُ عدّته جناح طائر
والعزمُ مدّته نجاح خالص

وهذا بيت كويس .. بل أكثر من كويس

دمت كويساً يا شاعر الكواسة

سالم عبد العزيز
15-01-2011, 09:41 PM
الشاعر الكبير انا داري تحية حب
الفكرة والقصيدة من الروائع
ولكن لا اخفيك انني لجأت الى المعجم لتفسير ثلاث كلمات كانت معرفتهم ناقصة عندي
دام ابداعك

أنستازيا
15-01-2011, 09:56 PM
::

قافية صعبة فعلاً ..
لكنك طوعتها كما شئت .!

بارع جداً

سلمت.

إضـافة
15-01-2011, 10:02 PM
...

تعجبني في كل .. حالاتك .. !
الله يبارك فيك يارب !

-

ما تيسر من حزن
15-01-2011, 10:29 PM
وما يدريك يا داري أني بشعرك معجبُ
وأني على أوتار لحنك لا محالة راقص ُ
فهلا أخبرتني ما المغزى هنا
فعيني كما البيض طبعاً تفاقصُ
تأكدت الآن يا داري أنك
تقبح شيطان شعرك بالنواقص

أنا هذا الكائن المسكين الكويس أقول شهادتي المجروحه بشعرك
أنت رائع ونصك كامل ..

cells
15-01-2011, 11:22 PM
أنا داري...

رحم الله ضميرك الذي انتقل الى رحمة الله منذ زمن...

وينك غاطِسُ !!!!

باختصار... الله يحيي البطن اللي جابك

و اخترت..

فعلمت أن الهول ليس يضرني
إمّا نويت لذا فإني غائص

قبعة مرفوعة لك

Cells

مشتاق لبحر يافا
16-01-2011, 01:24 AM
فالوهمُ عدّته جناح طائر


والعزمُ مدّته نجاح خالص

سبقني بركات في الكويسات

وابقى ياانا داري اديني من دلوقت اسم القناة اللي هتنشدلك عشان اطوب الموضوع باسمي

ما علينا هي قصيدة بيني وبينك صعبه على اللي زيي شويتين وبعد التفحيص والتمحيص هخليها في افياء ولن انقلها الى شتات

ال يعني ال

المهم استاذ انا داري فعلا شطور

وهو داري

أحمد الأبهر
16-01-2011, 07:20 AM
فريدٌ كأنت

تعودتُ ألا أندهش من اندهاشي كلما مررتُ بدوحك

تطربني ياحبيبي
دوماً

وصية المولود
16-01-2011, 11:39 AM
كلنا غائصون يا صاحبي

لا أدري لماذا تخيلتك وأنت تكتب هذه الأبيات محتقنٌ من شاعرٍ ما

على كُلّ حال أنت أدرى يا داري..

ما لنا إلا أن نستمتع بما خطه كيبوردك هُنا
ثم نُكملها اصطهاجاً على صوت صباح فخري حد الثمالة

رائعٌ أنت

محمد الشدوي
16-01-2011, 12:01 PM
أن تركبوا الأمواج لا يثنيكم
نذل مطاع أو جبان ناكص


على مسئوليتك؟؟

وإذاعزمنا كيف نغدو لعبة
هذاك مقنوص وهذا قانص

قافية معلم

حييت

مصطفى الخليدي
16-01-2011, 12:27 PM
حسنا
يا أنا داري
نصك هذا أربكني قليلا
ربما من فهمي الناقص

لكنك في كل الأحوال شاعر
ولاتحتاج شهادة مثلي

سلمت أيها المشاكس
أيقونة ابتسامة عريضة

مبدأ
16-01-2011, 01:09 PM
اللـــه ..
أبدعتَ أيها الشرير ...

ولقد خبرت المستحيل فإذ به
أوتار قينات وجيش راقص

فعلمت أن الهول ليس يضرني
إمّا نويت لذا فإني غائص
شكراً لكَ يا صديقي ...
وما بعد هذا الشعر الناقص من كمال ..

محمد حسن حمزة
16-01-2011, 01:32 PM
رائعة من روائعك أستاذى الفاضل

ولكن لم أجد كلمة تفي حق تلك القمة العالية

سوى دام بهائك علينا وزادك ابداعا

لقلمك ولشخصك فائق الاحترام

ولك ازكى تحية :rose:

أنا داري
16-01-2011, 02:48 PM
رأيت في ما يرى النائم أنني ألبس عمامة ورداء من صوف ذو رائحة أعطانيه فتى يدعى معمّرا ! قال لي معمر أن سيده هو من أرسل هذا الرداء لأنه لا يليق بشاعر مثلي أن ينشد القوم أبياته وهو يلبس الجينز !
لقد كنت بصحبة لقيط بن يعمر الإيادي , ولست أدري لماذا لم يتدخل هذا الرجل في الأحداث لحد الآن , فإما أن أكون مرافقه وإما أن يكون مرافقي .
نمشي على مهل حتى وصلنا مجلس القوم , وقد كانوا ثلاثة في انتظارنا ... النابغة الذبياني وأبو تمام , وثالث شيخ كبير لم يظهر اسمه في الحلم .
قال الشيخ هيييه !! أنشد ولا تغرّب !
قلت في نفسي : وكيف أصنع , الظاهر أن هذا الشيخ سيوقع بي وقد بدا لئيما !
هنا تدخل أبو تمام وقال : ينبغي لنا معشر الشعراء أن نفخر بما صنعه أهلنا في تونس الخضراء .
لم ألتفت له وبدأت في قصيدتي الناقصة .
البيت الأول كما رأيتكم ...
الشيخ لم يعجبه ...
النابغة كان يتبسم ...
أبو تمام كان يكتب ...
الإيادي ... لم يعد بجانبي .
وأنا كنت أمسك بالرداء كي لا تتكشف عورة الجينز .
وأمي تنادي من الأعلى : قم يا فتي ستفوتك صلاة الظهر .


الطيبون ... لي عودة للقائكم , ولكني لم أتعود التقديم لقصائدي فعدت لأفعل , تلك هي قصة القصيدة والغرم على أنا داري في البراري .

و ... أنا داري

خالد عباس
16-01-2011, 03:40 PM
لله درك يا داري

تغوص في تلك البحار وتجمع لنا هذا الآلئ

ولكن احذر من اتباع الغاوين

وكن داريا كما أنت

فعلمت أن الهول ليس يضرني


إمّا نويت لذا فإني غائص



.... هنا أعجبت كثيرا وصفقت لك

تحيتي ومودتي

ابتســام
16-01-2011, 05:31 PM
أنا داري :
علامةٌ فارقةٌ في جبين الشعر!
وصحبتك للسابقين في المنام دليل مجد(وحدة ما عندها سالفة , تفتي في الأحلام :crazy:) !
وعسى أن تكون من الخالدين بروائعهم

مشتاق لبحر يافا
16-01-2011, 09:19 PM
خلاص مشان الله كل يوم من هيك احلام والله يخليها الوالده يمكن كان صلاة الظهر بلا منها نزيد بيتين


لا طبعا صلاة الظهر اولى بتدخل الجنه ابصر ابيات انا داري تودينا لوين بعد المداهنات والتبريكات

هند النزاري
16-01-2011, 10:58 PM
إذاً فهي قصيدة مشهودة ؟!
أنشدت في أكثر من عصر .
دام الشعر والحضور .

مــيّ
17-01-2011, 12:56 AM
أنا داري.. في البراري!؟
لا نراك في البراري..فكأنّك على رأس جيش هنا..
ما شاء الله..أكثر من جميل.
لكنّ التوصيات المرجوّة صعبة التطبيق قليلا..عليك بإدراجها للتاريخ..!
قد تنفع..


كن بخير يا أنت داري.

مــيّ

جابر عثرات الكرام
17-01-2011, 01:06 AM
[center][center]وبأنني أزمعت توديع الأسى

فليكملوا إن العروش تراقص


لأوّل وهلةٍ أدركتُ أنّ هذا (بيتُ القصيد) !!

حبّذا لو طبختَ لنا (قصيدةً) .. على نارٍ هادئة ..

فنحن (جائعون) ! وقد نثور عليك إن لم تفعلها !!

===================
استخدمني ، واستخدمك الله في مرضاته !!

بوركت !

تشكر
17-01-2011, 03:18 AM
ولقد خبرت المستحيل فإذ به
أوتار قينات وجيش راقص

رائع
تحية لحظرتك~

علي مي
18-01-2011, 04:20 AM
فعلمت أن الهول ليس يضرني


إمّا نويت لذا فإني غائص


غص يا أنا داري
و أمتعنا أكثر و أكثر بهذا الشعر الجميل.
قصيدة جميلة و ملفتة لاسيما في قافيتها.
و استشعر أنها مقدمة لشيء ما
تحياتي

جاسم نهار
18-01-2011, 07:57 AM
أظن أن الشيخ كان الحجاج فلا عجب إن لم يُعجَب بهذه الجميلة ,
أخي الشاعر أنا داري اجتمع لك قصيدة أصيلة وقافية شحيحة جعلتها تسرف جمالا , يكفيك أنها أغاضت وستغيض بعض الناس , فتبا لك إن اعتزلت .. تبا الغير كويسة ..
وتبا لهم إن اعتزلوا .. تبا الكويسة ..

قس بن ساعدة
18-01-2011, 10:19 AM
أنتَ
أيها الزاهد في ان تكون شاعراً
good morning

أنا داري
18-01-2011, 11:39 AM
نايف اللحياني ...

تالله لقد كنت أكن لك من الود والاحترام ما الله به عليم , ثم جاء ردّك فما زادني إلا ودا واحتراما لك أيها الطيب .
دع العنوان فهو مقصود وحقيق بمثلي أن يذكر هذا .
عرش الشعر له أهله ... وإن بتّ أخشى العروش وذكرها .

بوركت أخي ...

عبد الله بركات ...

مقعد أول أم مقعد ثان ... سيبقى لك الصدر في المجلس وبجانب نايف :3_2:.
هل أزيد على ما ذكرته يا جميل ... الله يجبر بخاطرك !
ثم فصيلة ( الأنا داريات ) ستنقرض , أو أننا نحاول إدماجها دون استنساخ .
دون مرورك ما كانت لتتزين.

سالم عبد العزيز ...

أيها الشاعر الوفي القريب ...
أصدقك القول أنها كانت هكذا ..
من مخبر الشعراء أني شاخص : وبأن شعري في المحافل قاعص
ثم لما استيقظت سألت نفسي !! ايش هذا قاعص وداقص و عاقص !! لن يكون إلا ناقصا .
أما بخصوص ما حصل معك يا صديقي ... فاعذرني فقد كنت أنشد أمام قوم لو قلت لهم ( لا تفكشن حراشف الأمعال ) لقالوا : صدقت !
حبيب يا سالم .


كاميليا ...

اضررت لها لما رأيت النابغة الذبياني , ولعلها رائحة الصوف .
الصعب هو أن تحوز القصيدة على إعجابك وحضورك .
فشكرا لك كثيرا كثيرا ...


اضافة ...

أن أحوز على إعجاب إضافة ... فتلك لعمري إضافة .
ثم مرورك حمل معنى الذوق واللطافة .
أسعدك الله .

علاء زهير كبها
18-01-2011, 12:18 PM
قصيدة لا تكمل إلا بك ، ومعنى لا يدري به إلا العارفون ..

قصيدة جميلة من جميل، فتحية طيبة أيها الشاعر السابق ..

دمت أخا قريبا

شريف محمد جابر
18-01-2011, 05:14 PM
الله يا أنا داري!!
أغبطك حقا أنها وليدة الأحلام.. قبل فترة قلتُ شعرًا في الحلم.. لكن للأسف نسيته كله! أخبرني كيف تذكرت الأبيات؟ هل نمت وتحت الوسادة قلم وورقة؟ أم توسدتَ الكيبورد؟

أن تركبوا الأمواج لا يثنيكم
نذل مطاع أو جبان ناكص

هنا بيت القصيد..

همسة: كنت أود لو ابتعدت عن بعض الألفاظ.. لكن يشفع لك أن أبا تمام كان يكتب إذ كنت تملي.. وأن النابغة كان يتبسم.. الواحد من هؤلاء بمليون منا في الشعر!
خالص مودّتي ومحبّتي يا صديقي..
شريف

القارض العنزي
18-01-2011, 09:30 PM
صديقي الجميل داري اعذرني إذا وافقتك على عنوانك رغم جمال قصيدتك
فكل شعر مهما بلغ لن يكون أشعر من حجر في كف طفل يلقيه في وجه حاكم كلب أو عميل خائن
بوركت يا صديقي

عجوة
29-01-2011, 12:32 PM
فليكملوا إن العروش تراقص

شغف المعاندة!
07-03-2011, 07:24 PM
الأخ أنا داري..
شهر ونص.. والعداد شغال...
يرجى الدخول والتطمين...
صحيح ما بنفهم بالشعر.. بس بنفهم بالحساب:rolleyes:!

اللهم اجعله خير..

صاحبةالطرف الحزين
07-03-2011, 07:32 PM
وبأن شعري في المحافل ناقص

انت داري؟
شعرك هو اللي ناقص
:gg1:

عبدالرحمن عابد
13-03-2011, 10:30 PM
سلمت يا أبا داري...
أما كان جرير مع الشلة...
أظن أني سأركب الزرافة وأمغطها!

قربا مربط الزرافة مني
قرباه وقربا كرباجي

مطولش الغيبة يا راجل.
شكرا لرائعتك...
دمت بخير.