PDA

View Full Version : إلى حنظلة



العردان
17-01-2011, 10:29 AM
http://www.alsakher.com/vb2/attachment.php?attachmentid=22835&stc=1&d=1295249074

تطل علينا عند الصباح
كيومٍ جديد
وعند الغروب تودعنا بقفاك
كشمس تغيب
ولكن تظل
ترينا قفاك كوجه القمر

***

ولدنا وأنت في العاشرة
وشخنا ولم تنهي العاشرة
وجاءتك حكمة شيخ كبير
براءة طفل
وحزن أسير

***

أين ذهبت ؟
أين اختفيت ؟
لما غبت عنا ؟
وأين رحلت ؟

***

نسينا بعدك طعم الزمان الكئيب
ذكرناك لما رضعنا الأسى كالحليب
وخفنا كثيراً
لأنا نسينا وجه الحقيقة
فكل المرايا تقول كلاماً غير الحقيقة
لذا قد كسرنا جميع المرايا
وها نحن عدنا لنبحث عنك
بوجه الصبايا الحسان
وفي ثدي هيفاء
وخد غواني هذا الزمان

لأنا نسينا طعم الأمان

غدونا نفتش عنك وعنه
بكأس الزمان
ندق الكؤوس
ونحني الرؤوس
ونثمل حتى يطل الصباح
فنصحوا لأن الصباح هو أنت
أما الحقيقة من ؟
غير أنت !

***

وجدناك في عيون الصغار
تمد إلينا يداً من حرير
وتبكي جياع
كطير صغير

***

وما دارفور إلا صوت هواك
ولحناً شجياً كرسم قفاك
بكاءً ندياً مثل بكاك

وجدناك دوماً بكل البقاع
تطل علينا وتنكي الجراح وتأبى الضياع
فلسطين أنت
وحتى العراق وجهك أنت
وكل البلاد شبراً وشبراً
ملكك أنت
لأنك فيها
تطل عليها
عند الصباح كيومٍ جديد




بقلم / العــــردان

خالد عباس
17-01-2011, 06:52 PM
قصيد جميل وقصد نبيل

سلمت يداك

ولدي ملاحظة صغيرة

حول كثرة استخدامك ل (عولن )

وهي زحافة غير جائزة في فعولن وتعد كسر عروضي

(لما غبت عنا ؟)

لما تكتب لمَ دون ألف

تحيتي وتقديري لك

مشتاق لبحر يافا
18-01-2011, 01:12 AM
لا اعلم هل اشكر حنظله ام اشكرك

لي حنين لحنظله كأني أحن الى تواجد اخي او صديقي او حبيبي ذلك الذي كبرنا ونحن نلاحظه يقف يرقب ملاعبنا دون ان يقترب رث الهيئه دافئ العينين رغم اني لم ارهما قط لكن هكذا ارسم ملامحه

العردان شكر بحجم حبي لحنظله ولناجي تقبله الله في الشهداء

جاسم نهار
18-01-2011, 07:32 AM
نسينا بعدك طعم الزمان الكئيب
ذكرناك لما رضعنا الأسى كالحليب
وخفنا كثيراً
لأنا نسينا وجه الحقيقة
فكل المرايا تقول كلاماً غير الحقيقة
لذا قد كسرنا جميع المرايا
وها نحن عدنا لنبحث عنك

قصيدة جميلة أخي الشاعر العردان..