PDA

View Full Version : تبت يدان



خالد الطبلاوي
23-01-2011, 08:46 PM
تبت يدان



يدك التي سرقت



وأخرى



صادرت منا الأمان



مت يا جبان



مت في متاهات القلق



يا أيها الوغد الذي لم يبك يوماً



في وداع من احترق



يا من عصرت الناس عصراً



كي يجف رحيقهم



وترحب الأجسام بالنيران



أو تهوي لتنجو بالغرق



مت في متاهات القلق



فالكل ينتظر الخلاص



لا فرق بين الموت محترقين



أو نهشاً بأسنان الرصاص



الناس ماتت في القطار وفي البحار وفي الهواء



الكل في وطني سواء



حتى الذي ما مات بعدُ



يلوكه فكُ الشقاء



وغداً تحاصرك الحناجر صارخات بالرحيل



كل المساكين الذين حصرتهم



وحصدت جيلاً بعد جيل



كل الشموس ستزدريك من الشروق إلى الأصيل



كل الذين تشبثوا بالعيش في وطنٍ جميل



فجري ونصري قادمان



يا كل مأجورٍ جبان



فالغادة البيضاءُ أضحى مهرها نهر الدماء



ومخابئ الغيلان في عرض الطريق



يبغون ذبح الخاطبين الأوفياء



حتى السعالي أنشبت أظفارها



في كل من يهفو إلى بر الخلاص



على شراعٍ من رجاء



وأنا خرجت بكل أبنائي لأدفع حصتي في كبرياء



فارحل بعيداً أو فمت رعباً فلن



يبكي عليك ترابُ أرضي



لا



ولن تبكي السماء

القارض العنزي
23-01-2011, 08:52 PM
هكذا أنت يا خالد إما سخرية لاذعة أو غضب هادر
جميل حقا و مؤثر ما خططته هنا

دم بخير

خالد عباس
23-01-2011, 10:34 PM
من أجمل ما أقرا في هذه المناسبة حتى الآن

قصيدة تستحق الوقوف عليها وقراءتها مرات ومرات

وهي رائعة للغاية

سلمت يا شريك الحرف

أيها الشاعر الجميل

خالد الطبلاوي
24-01-2011, 02:15 PM
هكذا أنت يا خالد إما سخرية لاذعة أو غضب هادر
جميل حقا و مؤثر ما خططته هنا

دم بخير
بوركت أستاذي العزيز
أصبح جل حطبنا الغضب والسخرية
فبم نستدفئ
ودي الخالص

عبدالله بركات
25-01-2011, 02:16 AM
كل الشموس ستزدريك من الشروق إلى الأصيل

يا خالد
في كل أحوالك شاعرٌ .. حتى في غضبك جميل

دمت بشعرٍ وجمال

..

cells
25-01-2011, 03:34 PM
خالد... استمتع و اطرب دائما لقلمك و حضيرة الحيوانات التي تكتب عنها سواء أكانت عجلا ام كلبا او كبسا...
أما الان ان تكتب عن حيوان بدون ذكر اسمه فكانت اجمل...
اما ما اعجبني من الصور فإليك:




حتى الذي ما مات بعدُ




يلوكه فكُ الشقاء



وأنا خرجت بكل أبنائي لأدفع حصتي في كبرياء




فارحل بعيداً أو فمت رعباً فلن




يبكي عليك ترابُ أرضي




لا




ولن تبكي السماء


Cells

خالد الطبلاوي
08-02-2011, 10:42 AM
كل الشموس ستزدريك من الشروق إلى الأصيل

يا خالد
في كل أحوالك شاعرٌ .. حتى في غضبك جميل

دمت بشعرٍ وجمال

..
الأجمل هو خلقلك النبيل
أديبنا الأصيل
ودي

خالد الطبلاوي
08-02-2011, 10:43 AM
خالد... استمتع و اطرب دائما لقلمك و حضيرة الحيوانات التي تكتب عنها سواء أكانت عجلا ام كلبا او كبسا...
أما الان ان تكتب عن حيوان بدون ذكر اسمه فكانت اجمل...
اما ما اعجبني من الصور فإليك:




Cells
كلامك قلادة فخر في عنق قصائدي
لك خالص ودي

فورمالين
08-02-2011, 12:44 PM
رائعة يا خالد ...

أعجبتني ... تصاويرك بديعة
نهش الرصاص
فك الشقاء

أحسنت يا خالد أحسن الله إليك

خيره مسحوب
09-02-2011, 02:20 AM
ما شاء الله يا أستاذ خالد
بالفعل قصيدة جميلة
حماك الرحمن يا أخي وزادك من علمه وفضله ....
تقديري ...

جاسم نهار
09-02-2011, 06:59 AM
لا فرق بين الموت محترقين



أو نهشاً بأسنان الرصاص



الناس ماتت في القطار وفي البحار وفي الهواء



الكل في وطني سواء



حتى الذي ما مات بعدُ



يلوكه فكُ الشقاء

ما أجملك ياخالد .. دمت شاعرا..

نزيف قلم
09-02-2011, 11:00 AM
الناس ماتت في القطار وفي البحار وفي الهواء



الكل في وطني سواء



حتى الذي ما مات بعدُ



يلوكه فكُ الشقاء..

..
بأي روح تكتب أيها الأديب

خالد الطبلاوي
15-02-2011, 12:47 PM
رائعة يا خالد ...

أعجبتني ... تصاويرك بديعة
نهش الرصاص
فك الشقاء

أحسنت يا خالد أحسن الله إليك
أحسن الله إليك
وجزاك الخير كله

شريف محمد جابر
15-02-2011, 01:28 PM
أشكر من أطلعني عليها.. كنت في غفلة عنها
قصيدة عميقة وغاضبة.. تخرج ممن عايش الألم
نحتاج إلى هذه القسوة أحيانا.. خاصة وأن الشعب المصري شعب "طيب".. بالأمس رأيت من يقول إنه يسامحه.. وإن الشعب المصري كان يريد إزالة الظلم فحسب.. وأنه لا ينبغي أن نقسو عليه الآن بعد أن وصل إلى ما وصل إليه!
هذه هي طيبة قلب المصريين.. بل كل العرب.. بل المسلمين!
سلمت يمناكَ يا خالد..
شريف

خالد الطبلاوي
16-02-2011, 01:01 PM
ما شاء الله يا أستاذ خالد
بالفعل قصيدة جميلة
حماك الرحمن يا أخي وزادك من علمه وفضله ....
تقديري ...
شكر الله لك ورعاك
ودي الخالص

خالد الطبلاوي
16-02-2011, 01:04 PM
لا فرق بين الموت محترقين



أو نهشاً بأسنان الرصاص



الناس ماتت في القطار وفي البحار وفي الهواء



الكل في وطني سواء



حتى الذي ما مات بعدُ



يلوكه فكُ الشقاء

ما أجملك ياخالد .. دمت شاعرا..

رعاك الله وبارك فيك
سعدت بك

خالد الطبلاوي
16-02-2011, 01:06 PM
الناس ماتت في القطار وفي البحار وفي الهواء



الكل في وطني سواء



حتى الذي ما مات بعدُ



يلوكه فكُ الشقاء..

..
بأي روح تكتب أيها الأديب
بروحٍ مثل روحك الشفافة
ودي

خالد الطبلاوي
16-02-2011, 01:07 PM
أشكر من أطلعني عليها.. كنت في غفلة عنها
قصيدة عميقة وغاضبة.. تخرج ممن عايش الألم
نحتاج إلى هذه القسوة أحيانا.. خاصة وأن الشعب المصري شعب "طيب".. بالأمس رأيت من يقول إنه يسامحه.. وإن الشعب المصري كان يريد إزالة الظلم فحسب.. وأنه لا ينبغي أن نقسو عليه الآن بعد أن وصل إلى ما وصل إليه!
هذه هي طيبة قلب المصريين.. بل كل العرب.. بل المسلمين!
سلمت يمناكَ يا خالد..
شريف
بارك الله فيك
شرف لي أن أجدك هنا
ودي