PDA

View Full Version : ** سَيَرحَلْ ** قَصيدَةْ مِصرْ



صالح سويدان
02-02-2011, 12:17 AM
.. .. .. ..




فَداكِ
عُروشُ الولاةِ تَخِرُ
وَتَجثوا انحناءً
لأَنَّكِ
مِصرُ
وَكُنا نَقولُ
إذا الشعبُ يَوماً
أرادَ الحياةَ
سَيَجهَشُ بَدرُ
وَينتحبَ
الظلمُ حتى أراهُ
يَفرُ
وليسَ هُناكَ مَفَرُ
وَكُنا نَقولُ
إذا الشعبُ يَوماً
أرادَ الحياةَ
سَيبسُمُ فَجرُ
وَينثنيَ الليلُ
حَيثُ تَسما
نَقاءُ الصَباحِ
فَشعبُكِ حُرُ
لِمصر ارتقاءٌ
وَفقهٌ وَذَوقٌ
حَضارَةُ
نِيلٍ يَكرُ
يَفِرُ
أَرى الجَمعَ ثارَ
بطفلٍ وَشيخٍ
وَهذي الجُنودُ
عليهِ تَجرُ
صُنوفَ اضطهادٍ
بِغازٍ مُسيلٍ
وَفِرْعَونُ مِصر
عليهِ يُقرُ
لِهذي الجنودِ
طِباعٌ غَريبةْ
هُمُ الشعبُ أيضاً
هو الجُوعُ كُفرُ
إذا القَصْفُ
حَقٌ
وشرعٌ
مُباحٌ
لِمَ القُدسُ تُسبى
أما كانَ عُذرُ !

أما كانَ عُذرُ !
أما كانَ عُذرُ !




...


يا مِصر الخَيرِ
على خَيرٍ
نَلقاكِ على أَمَلٍ
أَجمَلْ
كُلُ الأوجاعِ مُقَدرَةٌ
فَتَحلي بالصبرِ
الأَجْمَلْ
جَمرُ الطاغوتِ
سَنُطفِئُهُ
وَرَمادُ الظلمِ
كَمنْ يُهمَلْ
قَبَسُ الثوارِ
سَيوقِدُهُ
تاريخُ الأفَّاقِ
( الأَصْطَلْ )

يَرجو مِنْ خوفكِ
مَعذِرَةً
يَجتاحُ الحُلمَ
ولا يَخجَلْ
هذا الأفاقُ على غُرْمٍ
باعَ الأوطانَ
وَلَم يَخْجَلْ
وَتَقاسَمَ عَرْشَكِ
والحَمقى
عاشَ الدهرينِ
ولم يَخْجَلْ
قَدْ نَصبَ نَفسهُ للأمة
أَزَليٌ
زنديقٌ
أَخبلْ
يا مِصر الخيرِ
فَرُديهِ
أنتِ القوّامُ
ولا نَقبَلْ
قَد جاءَ الجمعُ
على أَمَلٍ
أَنْ يَجدَعَ
لاهوتَ الكُهَّلْ
يَتَقاذَفُهُمْ
جُندُ الوالي
وَيَصبوا الماءَ
على الثُمَّلْ
وصلاةُ الجمعِ
على الساحةْ
واللهُ
على شَغَفٍ
يَقبَلْ
مَرَ الأسبوعُ
أيا شَعبي
فَتَحلى
بالصبرِ الأَجمَلْ
إِنْ طالَ الظُلمُ
فَمعذِرَةً

( لاشيءَ يَجيءُ وَلا يَرحَلْ )

واحة أمل
04-02-2011, 07:41 PM
فَداكِ
عُروشُ الولاةِ تَخِرُ
وَتَجثوا انحناءً
لأَنَّكِ
مِصرُ..

:
جميلٌ يا صالحْ..
دمتَ شاعراً ..

القارض العنزي
04-02-2011, 09:45 PM
لاشيءَ يَجيءُ وَلا يَرحَلْ
..

سيرحلون يا صديقي.. بإذن الله سيرحلون
أبدعت يا صالح

دم بخير

د. طاهر سمّاق
06-02-2011, 10:55 AM
لاشيءَ يَجيءُ وَلا يَرحَلْ

بلى والله

لاشيءَ يَجيءُ وَلا يَرحَلْ

أبوالليث11
06-02-2011, 01:05 PM
سيرحلُ الظلم بإذن الله يا صالح ...
وسيبقى الخير في جيل أسمق يطارح الأجيال ..
ونعم الرجلُ أنت ,
ونعم القصيد قصيدك ..

إلا أني أودّ منك أن تنظر في هذه العبارة : (واللهُ على شَغَفٍ يَقبَلْ)!
فأنت هنا أثبتّ وصفاً لله لم يثبته كتابٌ ولا سنّة , وذلك خطأٌ شرعيٌّ عظيم = ليتك تحللت منه , وففيه أيضاً إثبات صفة فيها نوع نقص وهي "الشغف" إذ هو ميل المحبّ للمحبوب بتذلل وضعف نفس , واستحكام الحبّ على ذلك المحبّ!
والله سبحانه منزّه عن كلّ صفة نقص ...
وأنت المؤمن المعتزّ بدينه , الراضي بأمر ربه ..

نصرنا الله وأهل مصر الأحباب .

محبك .

صالح سويدان
06-02-2011, 07:24 PM
فَداكِ
عُروشُ الولاةِ تَخِرُ
وَتَجثوا انحناءً
لأَنَّكِ
مِصرُ..

:
جميلٌ يا صالحْ..
دمتَ شاعراً ..

واحة أمل
شكراً جزيلا على الألق الجميل
حياك وبياك

صالح سويدان
06-02-2011, 07:25 PM
القارض العنزي الكبير
دمت لي يا سيدي

صالح سويدان
06-02-2011, 07:26 PM
الدكتور طاهر الحبيب
نشتاقك يا سيدي

شكرا على المرور الكريم

صالح سويدان
06-02-2011, 07:27 PM
سيرحلُ الظلم بإذن الله يا صالح ...
وسيبقى الخير في جيل أسمق يطارح الأجيال ..
ونعم الرجلُ أنت ,
ونعم القصيد قصيدك ..

إلا أني أودّ منك أن تنظر في هذه العبارة : (واللهُ على شَغَفٍ يَقبَلْ)!
فأنت هنا أثبتّ وصفاً لله لم يثبته كتابٌ ولا سنّة , وذلك خطأٌ شرعيٌّ عظيم = ليتك تحللت منه , وففيه أيضاً إثبات صفة فيها نوع نقص وهي "الشغف" إذ هو ميل المحبّ للمحبوب بتذلل وضعف نفس , واستحكام الحبّ على ذلك المحبّ!
والله سبحانه منزّه عن كلّ صفة نقص ...
وأنت المؤمن المعتزّ بدينه , الراضي بأمر ربه ..

نصرنا الله وأهل مصر الأحباب .

محبك .


أبو الليث الحبيب
صدقت سيدي

ولكن المعنى الذي قصدته
أن الله تعالى يقبل في حالة شغف العبد فالصفة للعبد بناء على ما سبق من الأبيات (:
دمت لي سيدي

أخوك المحب

خالد عباس
06-02-2011, 07:43 PM
تحية عاطرة يا صديقي

دمت للشعر الجميل خليلا

أما ذاك الوغد سيرحل ولو بعد حين

بارك الله بك

تحيتي أيها الشاعر الجميل

صالح سويدان
07-02-2011, 11:46 AM
خالد عباس
أحبك يا سيدي

تفديك الروح

أبوالليث11
07-02-2011, 12:34 PM
أبو الليث الحبيب
صدقت سيدي


ولكن المعنى الذي قصدته
أن الله تعالى يقبل في حالة شغف العبد فالصفة للعبد بناء على ما سبق من الأبيات (:
دمت لي سيدي


أخوك المحب
آها .. والله لم أنتبه لها ؛ فلتعذرني أيها الحبيب !
وليتك تضع في الحاشية تنبيها عليها ؛ حتى يفهمها أمثالي قليلوا بضاعة الشعر ..

عمرو طالب الزبيدي
07-02-2011, 03:32 PM
رائعة أيها المبدع



لا شيء يجيء ولا يرحل

وحي اليراع
07-02-2011, 03:37 PM
والله يا أخ صالح هذا الفرعوني لا أدري من أي شيءٍ صُنِعَ .!
إنه صفيق الوجه بقوة ..!
وكأني أسمعه يغني أثناء هُتافات الشعب وهو يقول :
أموت أموت وتحيى إسرائيل ..
تقبل ودي ..

تحياتي :
وحي .

اسير محرر
07-02-2011, 03:42 PM
شكراشكرا
كلنا راحلون ولكن شتانا ما بين رحيل ورحيل ونسأل الله حسن الخاتمة

صالح سويدان
08-02-2011, 08:38 AM
آها .. والله لم أنتبه لها ؛ فلتعذرني أيها الحبيب !
وليتك تضع في الحاشية تنبيها عليها ؛ حتى يفهمها أمثالي قليلوا بضاعة الشعر ..


أبو الليث الحبيب سيدي وموللي
أنت الجميل والقدير الكبير الشاعر

لك الخير ما حييت يا سيدي
أخوك يا أنا

صالح سويدان
08-02-2011, 08:39 AM
عمرو طالب
تفديك الروح سيدي
حياك وبياك

صالح سويدان
08-02-2011, 08:44 AM
والله يا أخ صالح هذا الفرعوني لا أدري من أي شيءٍ صُنِعَ .!
إنه صفيق الوجه بقوة ..!
وكأني أسمعه يغني أثناء هُتافات الشعب وهو يقول :
أموت أموت وتحيى إسرائيل ..
تقبل ودي ..

تحياتي :
وحي .


أهلا وحي حياك وبياك

أعتقد ولا أظن بل أعتقد
أنه مصنوع صناعة دقيقة في معامل الأحذية الأمريكية والصهيونية وهذه الأحذية تدوم وتدوم وتدوم
كبطرية دورسل
وقد جرب عليه كل شيء ولم ينفع أبداً
لا الطب الشعبي ولا الإبر الصينية ولا ضرب الكنادر ولا شيء جاب نتيجة
والله سبحانه وتعالى يعلمنا مع هذا القميء قصة الإبتلاء والصبر كحال أيوب عليه السلام

لك الخير يا وحي
أنت شاعرة قديرة ومرورك على صفحة شاعر مثلي وسام وشرف

صالح سويدان
08-02-2011, 08:46 AM
شكراشكرا
كلنا راحلون ولكن شتانا ما بين رحيل ورحيل ونسأل الله حسن الخاتمة


أسير محرر
حياك وبياك

شكرا على المرور الكريم