PDA

View Full Version : الطـ ـريقُ إلى إيـ ـلات ..



مبدأ
09-02-2011, 07:17 PM
هل شقًَّ موسى بجوفِ البحرِ تيّارا
أم أيْقظَتْ صرخةُ الثوّارِ جيفـارا


أمْ أنّهُ النيـلُ سـلَّ اليومَ نَخْـوتهُ
من باطنِ القهرِ والتكميمِ إعصارا


فانْسلَّ من قمقمِ التـاريخِ مـاردهُ
يُلْقي على الحاضرِ الظمآنِ أمطارا


شعبٌ على فوهةِ التغريبِ مُسْتعرٌ
لمْ تُلْحقِ النـارُ في إيمانهِ عـارا


لمْ يهْدمِ الظلمُ في تكْوينـهِ قَيَمـاً
لوْ شيّـدتْ كوكباً بالقشِّ ماْنْهارا


لوْ دوَّنَ الرعْدُ هذا اليوم ثوْرتهُ
لارْتدَّ من صوتهِ الجلمودُ (فيشارا)


لو ترْجمَ الغيمُ بالأمطارِ عِـزّتَهُ
لاكتظّتِ الأرضُ بالجنّاتِ إكبارا


هيهاتَ يا مصر أن يُثنيكِ مُنعطفٌ
يبدو على بابهِ فِرعونُ صِرصارا


ما فضَّ شملكِ شيخٌ شبًَّ في وطن ٍ
أضحى على (بورْصةِ) الإفتاءِ سمسارا


ما هزَّ طودكِ بوقٌ بـحَّ نـافِخُهُ
فاسْتبدلَ البوقَ بعد اليأسِ مزمارا


هذا أبو الهول رغم الهولِ مُبتسمٌ
-كم توّجَ الهولُ في التاريخِ ثوّارا-


حدّتْ مخالبهُ الأهرامُ .. فاتّخذتْ
شمسُ العروبةِ من فكّيْهِ أسـوارا


كم هدْهدتْ مصرُ بالألحانِ أفئدةً
كم هيّجتْ مصرُ بالتكبيرِ ثـوّارا


قيثارةٌ حينَ يغدو العدلُ عَازِفَها
جبّارةٌ حينَ يغدو الظلمُ قيثـارا


لا صوتَ في مصرَ يُثني الشعب إن خَرَست
أصواتُ من عزفوا للإثمِ أوتارا


فالإثمُ إن غُرِسَتْ بالفنِّ شوكتـهُ
أضحى الغناءُ بنعشِ الشعبِ مسمارا


والشعبُ إن خَفَقت للفنِّ رايتـهُ
أضحى ( الطريقُ إلى إيلاتِ ) تِذْكارا

مصطفى الخليدي
09-02-2011, 08:11 PM
هذه
وربك تستحق الشريط الأصفر
أوعلى الأقل التثبيت

شرفني المرور الأول
يابن الحالمة تعز

نايف اللحياني
09-02-2011, 08:50 PM
هكذا الشعر هكذا الشعر هكذا الشعر

و لو جمعت كل لغتي و ثقافتي بتعليق ٍ على هذه الفاخرة لما أرضيت غرور القصيدة و لما رضيتُ عن تعليقي

و إني لأشكرك جدا على هذه الفاخرة

بورك يا مبدأ

محمد بن صالح
09-02-2011, 10:00 PM
كم هدْهدتْ مصرُ بالألحانِ أفئدةً
كم هيّجتْ مصرُ بالتكبيرِ ثـوّارا
عشت فى حُلم بينما أقرأ سطورك الذهبية ...
وكأننى فى أحد ميدان مصر ..
لك الود ....

cells
10-02-2011, 01:02 AM
مبدأ...

تبا لك بقدر ما اسعدتني و عبرت عما في خاطري في هذه الابيات, و انا اعتبر هذه الابيات ثورة كذلك و لو اني شاعر لكتبت شعرا بها. لا فض فوك و لا ثكلتك أمك.

اعذرني ان تفلسفت و قد اكون مخطئا و لكني قد استثقلت هذا الشطر :
"شعبٌ على فوهةِ التغريبِ مُسْتعرٌ" صدر البيت الرابع, فهل انا المخطئ ام ان البيت يحتاج لك مرة أخرى؟؟

اعذرني و تقبل اعجاااااااااااااااااابي الشديد

اخوك
Cells

إضـافة
10-02-2011, 02:02 AM
.

كل النّصِ مُقتبس .
جميل جدّاً .. وشُكراً لك !

-

بائع فجل
10-02-2011, 02:12 AM
لو كان للشعر لسان لراح يقول للعالم
مبدأ من كتب هذه القصيدة

القارض العنزي
10-02-2011, 03:51 PM
أبدعت يا مبدأ
جميلة بكل المقاييس..

مبدأ
12-02-2011, 08:41 AM
هذه
وربك تستحق الشريط الأصفر
أوعلى الأقل التثبيت

شرفني المرور الأول
يابن الحالمة تعز

مرحباً أخي مصطفى ..
هذه القصيدة بالذات مشاركةٌ وجدانيةٌ لثوار مصر وما يهم أن الله قد نصرَهم وحقق ما أرادوا وما تمنينا والحمد لله ..
يشرفني مرورك الأول ..
تحية ..

مبدأ
12-02-2011, 08:45 AM
هكذا الشعر هكذا الشعر هكذا الشعر

و لو جمعت كل لغتي و ثقافتي بتعليق ٍ على هذه الفاخرة لما أرضيت غرور القصيدة و لما رضيتُ عن تعليقي

و إني لأشكرك جدا على هذه الفاخرة

بورك يا مبدأ

أهلاً ومرحباً أخي نايف ..
شهادتكَ عندي أكبر من أن توصف بالتعليق العابر فشكراً جزيلاً لك ..

مبدأ
12-02-2011, 08:46 AM
كم هدْهدتْ مصرُ بالألحانِ أفئدةً
كم هيّجتْ مصرُ بالتكبيرِ ثـوّارا
عشت فى حُلم بينما أقرأ سطورك الذهبية ...
وكأننى فى أحد ميدان مصر ..
لك الود ....

مرحباً محمد بن صالح ..
أدام الله عليك حلمك ..
الحمد لله على نصره ... الحمد لله ..
تحيةٌ لك ..

مبدأ
12-02-2011, 08:53 AM
مبدأ...

تبا لك بقدر ما اسعدتني و عبرت عما في خاطري في هذه الابيات, و انا اعتبر هذه الابيات ثورة كذلك و لو اني شاعر لكتبت شعرا بها. لا فض فوك و لا ثكلتك أمك.

اعذرني ان تفلسفت و قد اكون مخطئا و لكني قد استثقلت هذا الشطر :
"شعبٌ على فوهةِ التغريبِ مُسْتعرٌ" صدر البيت الرابع, فهل انا المخطئ ام ان البيت يحتاج لك مرة أخرى؟؟

اعذرني و تقبل اعجاااااااااااااااااابي الشديد

اخوك
Cells

مرحباً أخي Cells ..
كـ عادتكَ كريمٌ في تعليقك ولكني لم أفهم مالذي ثقلَ عليكَ في الشطر هل تقصدُ معناهُ أم مبناه ؟
لأن المبنى سليمٌ عروضياً وموسيقياً أخي الكريم ..
تحيةٌ مُفعمةٌ بالتقدير والود ..

مبدأ
12-02-2011, 08:55 AM
.

كل النّصِ مُقتبس .
جميل جدّاً .. وشُكراً لك !

-

مرحباً إضافة ..
أسعد الله صباحك بالخير ومباركٌ لك وللجميع نجاح الثورة المصرية ...
تحية ..

شبابة الراعي
12-02-2011, 08:55 AM
أيها المبدأ ال....
الآن أدركت أن لقباطٍ الحق في أن تفخر بك لا أنت
الشعر يتدفق من فيك كسيل لا تثنيه العوائق
... ليس القبيطة فحسب بل كل يمننا بك يفخر

مبدأ
12-02-2011, 08:56 AM
لو كان للشعر لسان لراح يقول للعالم
مبدأ من كتب هذه القصيدة

مرحباً بكَ يا بائع الفجل ..
بقدر ما أعجبني أسمك فقد أعجبني تعليقك ..
تحيةٌ لك ..

مبدأ
12-02-2011, 08:58 AM
أبدعت يا مبدأ
جميلة بكل المقاييس..

مرحباً بالـ قارض العنزي ..
أشكركَ على هذا العبور أيها الجميل ..
تحيةٌ لك ..

cells
12-02-2011, 09:26 AM
مرحباً أخي Cells ..
كـ عادتكَ كريمٌ في تعليقك ولكني لم أفهم مالذي ثقلَ عليكَ في الشطر هل تقصدُ معناهُ أم مبناه ؟
لأن المبنى سليمٌ عروضياً وموسيقياً أخي الكريم ..
تحيةٌ مُفعمةٌ بالتقدير والود ..

كرمي مبني على سخاء حرفك يا جميل...
و الله مر من هنا كوكبة من الشعراء و من يفهمون بالشعر اكثر مني و الظاهر انا من اساء التقدير , و لكن ما كان قد أُشكل علي هو العروض, و كما اسلفت انا و الله ما بفهم بهاي الامور بس لما كنت اقرأ استثقلتها موسيقيا , و على كل حال انسى يا رجل انا بحكي كتير , سيبك من اللي حكيته انا و خلينا مبسوطين باللي انت كتبته.

اخوك
Cells

عبدالله بركات
14-02-2011, 01:06 AM
هذا أبو الهول رغم الهولِ مُبتسمٌ
-كم توّجَ الهولُ في التاريخِ ثوّارا-


حدّتْ مخالبهُ الأهرامُ .. فاتّخذتْ
شمسُ العروبةِ من فكّيْهِ أسـوارا


كم هدْهدتْ مصرُ بالألحانِ أفئدةً
كم هيّجتْ مصرُ بالتكبيرِ ثـوّارا


قيثارةٌ حينَ يغدو العدلُ عَازِفَها
جبّارةٌ حينَ يغدو الظلمُ قيثـارا


الله أكبر يا مبدأ

لا تعليق على كم الثورة والشعر هنا
فما هنا أكبر من الكلام

دمت للشعر

مبدأ
18-02-2011, 01:17 PM
أيها المبدأ ال....
الآن أدركت أن لقباطٍ الحق في أن تفخر بك لا أنت
الشعر يتدفق من فيك كسيل لا تثنيه العوائق
... ليس القبيطة فحسب بل كل يمننا بك يفخر

مرحباً شبابة الراعي ..
شكراً جزيلاً على هذا الهطولِ اليمانيِّ في ميدانِ مبدأ ..
تحيةٌ لكَ أينما كنتَ في اليمن ..

مبدأ
18-02-2011, 01:18 PM
كرمي مبني على سخاء حرفك يا جميل...
و الله مر من هنا كوكبة من الشعراء و من يفهمون بالشعر اكثر مني و الظاهر انا من اساء التقدير , و لكن ما كان قد أُشكل علي هو العروض, و كما اسلفت انا و الله ما بفهم بهاي الامور بس لما كنت اقرأ استثقلتها موسيقيا , و على كل حال انسى يا رجل انا بحكي كتير , سيبك من اللي حكيته انا و خلينا مبسوطين باللي انت كتبته.

اخوك
Cells

مرحباً بكَ دائماً يا أخ Cells ..
شكراً لك .

مبدأ
18-02-2011, 01:20 PM
هذا أبو الهول رغم الهولِ مُبتسمٌ
-كم توّجَ الهولُ في التاريخِ ثوّارا-


حدّتْ مخالبهُ الأهرامُ .. فاتّخذتْ
شمسُ العروبةِ من فكّيْهِ أسـوارا


كم هدْهدتْ مصرُ بالألحانِ أفئدةً
كم هيّجتْ مصرُ بالتكبيرِ ثـوّارا


قيثارةٌ حينَ يغدو العدلُ عَازِفَها
جبّارةٌ حينَ يغدو الظلمُ قيثـارا


الله أكبر يا مبدأ

لا تعليق على كم الثورة والشعر هنا
فما هنا أكبر من الكلام

دمت للشعر


أهلاً بكَ أخي عبد الله ..
شكراً جزيلاً على مبدأِ الإنصافِ الذي اتسمتَ بهِ دائماً في هذا المنتدى قبل أن تتسمَ بالتميز الشعري والوجداني ..
تحيةٌ لك ..