PDA

View Full Version : اليعربية .. من بطش حاكم إلى طيش ثائر !



عبدالله المشيقح
19-02-2011, 04:55 PM
(اليعربية من بطش حاكم إلى طيش ثائر)







**

أُذيقـــكَ مَـنـّـاًً أم أُذيـقـُـكَ عَـلقــــمــا

أيا شعــبُ لا أدري إلى أيــــن يمّما؟



ذبيحٌ وذبّـاحٌ وملــــيـــــونُ إصـبـــعٍ

تشيرُ بــأن الخاسِــــرَيـنِ هُـمَـا هُــمَا



كأنـّا وذاكَ الهَــــرْجُ والمَــرْجُ بيــننــا

نرى الساعةَ الكبرى تضيء المراسما



فلا يدركُ المســفوكُ أسبـــابَ نزفِـــــهِ

ولو تسألِ الســــفـّـــاكَ عـنها تلعـــــثما!



مــع الثـــورة البـيضـاء قلـــبــاً وقالـبــاً

ولكنـــني أخــشى عليهــا مــن العَـمــى



فتـــمتـــزجُ الألــــوانُ حــتى تخــــالَـها

أفانـيــــنَ زيتــــونٍ وقــاعَــــكَ سُلـّـمــا



وقــفـتُ على جَـــــالِ العـــروبةِ حائـــراً

أسائـــلُ نفســـي كيف تـُحتـَقـَنُ الـــــدِّما؟



وكيفُ يُصـــــاغ الأمنُ من طــــيشِ ثائرٍ

ومن بطــــــشِ جـــلاّدٍ يفــرُّ ليســــلـــما!



إذا الشعبُ يومــــــاً يا أبا القاسم ارتضى

حياةً بطعــــم الموتِ لاشــــــك أجــــرما



فـقــسوةُ ظـلـــــمٍ واحـــــدٍ عنـــد دولـــةٍ

كقســـوة ثـــــــوراتٍ تزيدُ المــــآتــــمــا



بني يَعربٍ لا ترخصوا عِـــــرقَ مسلمٍ

كفانا امتهانــــــاً أن صهيونَ في الحِمى




أنهدي إلى الأعــــــــداءِ أجداثَ أمــــةٍ

وننظــمُ في حـــــبلِ العزاء ملاحــــما



ورائحةُ الأمــــــواتِ تــذكي أنوفهـمْ[center]ونحســـبُ أنـّا قـد أخفنا بهـا الســـما !

وصية المولود
19-02-2011, 06:18 PM
حجز مقعد ,

مع تحفظ وعودة للنقاش

طال غيابك يا عبدالله

سنرى مغانم عودتك..

وصية المولود
19-02-2011, 07:00 PM
القصيدة كما أنت مُتألقٌ دائماً

أما عن محتواها فيشفعُ لك هذا البيت


مــع الثـــورة البـيضـاء قلـــبــاً وقالـبــاً

ولكنـــني أخــشى عليهــا مــن العَـمــى

صارت الحكومات البائدة المضطربة تستأجر أقلام الأدباء
ولا أظنك ممن يُستأجر

وأما عن خوفك في القصيدة من طيش الثوار..!
فأنت تعلم أن "الطيش" من المراحل الأساسية التي يمر بها الإنسان
حتى يستقيم ويتّزن

وكذلك هي الثورات
وأصِلُ لأقول:

بأن طيش مظلومٍ أهوَنُ من اتزان ِظالم

وكما تعلم .. كلاهما سيعودان إلى أصلهما و "الطبع غلب التطبع"

محمد التـركي
20-02-2011, 07:15 AM
أما السفاح فلن يتلعثم ..
طاب حرفك ..

مصطفى الخليدي
20-02-2011, 07:48 AM
لا أظن أن هذه القصيدة
كتبت إلا من إحساس صادق
بمايجري ويدور حاليا في كثير
من البلدان العربية
لكنني
قد أتفق معك في بعض
مضامينها وأختلف معك في أخرى
مع هذا
لايفسد الإختلاف في الرأي
للود قضية
...
أصلح الله حال المسلمين
في مشارق الأرض ومغاربها

ودم بألف خير أيها الكريم

أخوك

ساري العتيبي
20-02-2011, 05:13 PM
..
القصيدة من محبرة شاعر جزل بلا شك

فخمٌ أنت يا عبد الله .. رأيك له وجاهته .. ورأي الآخرين كذلك
لا أظن أنك تختلف عنهم إنما أنت تعالج الموضوع من جهةٍ معينة فيظنك المتعجل للفهم تخالفه ولا أرى ذلك


دم لأخيك يانخيل الشعر الجزل

salimekki
20-02-2011, 05:59 PM
الله الله
الله الله على زجلك

أشبعت صدري
وأثلجتني ... روعة يا اخي
وألف حييت

الدرة11
20-02-2011, 11:17 PM
يمّمَ نحو الحرية..وقسوة الظلم لا تزاح إلا بقسوة الثورات..والأجداث ليست هدية للأعداء ولكنها ثمناُ للهدف ( الحرية )
وأعتقد أن صهيون لأول مرة تخشى من رائحة الموت...لأنّه وبمشيئة الله سيبدأ بالشهداء وينتهي بهم .

تبقى شاعراً متميزاً عبدالله..

عبدالله سالم العطاس
20-02-2011, 11:36 PM
إنني أخاف مما تخاف منه يا عبدالله !

أسأل الله أن يكتب للمسلمين ما فيه صلاحهم وفلاحهم ..

والدنيا ظل زائل

عبدالحميد الكاتب
24-02-2011, 02:23 PM
أحسنت وأبدعت


بني يَعربٍ لا ترخصوا عِـــــرقَ مسلمٍ


كفانا امتهانــــــاً أن صهيونَ في الحِمى

وحي اليراع
24-02-2011, 02:59 PM
العزيز عبدالله المشيقح ..
رائعة جميلة ، سبكت سبكًا وُحبكت حبكًا ..
ويكفي أنك معها قلبًا وقالبًا ..
دم لأخيكَ ..

تحياتي :
وحي .

جابر عثرات الكرام
24-02-2011, 03:16 PM
ولسنا على الأعقاب تدمى كلومُنا *** ولكن على أقدامِنا تقطُر الدِّما

تأخّرتُ أسْتبقِي الحياةَ فلم أجِدْ *** لنفسي حياةً مثلَ أن أتقدَّما

===========================

إذا ما أعرْنا سيّدًا من قبيلةٍ *** ذُرى مِنْبَرٍ صلّى علينا وسلّما

===============================

عبد الله :

سَلِمتْ براثنك !!

وصية المولود
25-02-2011, 01:10 PM
يمّمَ نحو الحرية..وقسوة الظلم لا تزاح إلا بقسوة الثورات..والأجداث ليست هدية للأعداء ولكنها ثمناُ للهدف ( الحرية )
وأعتقد أن صهيون لأول مرة تخشى من رائحة الموت...لأنّه وبمشيئة الله سيبدأ بالشهداء وينتهي بهم .

تبقى شاعراً متميزاً عبدالله..

لك التحية

عبداللطيف بن يوسف
25-02-2011, 03:01 PM
ذبيحٌ وذبّـاحٌ وملــــيـــــونُ إصـبـــعٍ

تشيرُ بــأن الخاسِــــرَيـنِ هُـمَـا هُــمَا


جميل يا عبدالله لولا بعض التحفظ

دمت صادقاً متفرداً تكتب ما تعتقد بكل شجاعه

عبدالله بيلا
26-02-2011, 01:19 AM
فَفي القَتلى لِأَجيالٍ حَياةٌ
وَفي الأَسرى فِدًى لَهُمُ وَعِتقُ!!

وَلِلحُرِّيَّةِ الحَمراءِ بابٌ
بِكُلِّ يَدٍ مُضَرَّجَةٍ يُدَقُّ !!

القارض العنزي
26-02-2011, 05:17 PM
مبدع كعادتك يا عبد الله
و يكفي أنك مع الثورة البيضاء قلبا و قالبا
و البقية لا تفسد للود قضية

سلمت

ظميان غدير
28-02-2011, 08:06 PM
قصيدة رائعةوجميلة
هي بيضاء كما الثورة البيضاء
ومهما كانت الثورة بيضاء يا اخي عبدالله
فلا بد من دفع الثمن
فالحرية ثمنها غالي..موت 300 شخص او 3000 شخص من اجل 80 مليون يريدون الحياة بكرامة
تظل تجارة رابحة بنظر الشعوب وتجارة خاسرة بنظر الحكام المستبدين
والقوة لاتزيلها سوى قوة
وكسب الاحترام ليس مجانيا
وهناك امور كثيرة لا بد ان تدفعها الشعوب إذا ارادت الحياة


سلامي لك لقد اشتقت لك كثيرا وعسى ان تكون بخير

بائع فجل
01-03-2011, 01:10 AM
غني عن إشادتي أنت
,, وصدقني هذه الثورات بيضاء ما لم تدنسها أيادي البلطجية

خالد الحمد
02-03-2011, 05:03 PM
صاحب التّمر السّكّري الشاعر عبدالله المشيقح

هي الثورات إثمها أكثر من نفعها ولن أدخل في هذه القضية
حتى لا أُتّهم بالانبطاحية والخنوع والخضوع
نصك كامل الدسم مركّز وجميل في نفس الوقت
ليت ياصاحبي استغنيت عن ألف التأسيس في القافية
وتظل مبهرا ومُدهشاً ياشاعر الهمّة

بخور كلمنتاني ودهن عود بورمي

عبدالله المشيقح
30-03-2011, 10:45 PM
العزيز وصية المولود .
مرورك أسعدني ووجهة نظرك في مكانها المناسب في الوقت الغير مناسب .
لك أن ترى الواقع المعاش الآن لتعلم أن العربي لايمتلك ثقافة الثورة !

دمت بود دائم .
أخي محمد التركي . طاب وجودك .
صديقي مصطفى الخليدي .
نحن نسعى للاتفاق عن طريق الاختلاف . فكن بخير .
وأصلح الله الأمير والمأمور .

حبيبي ساري ( أبو عتب ) أينك يارجل !!
كم اشتقت إليك يامحبرة العجائب .
شكرا لإشادتك .

أخي سليم . أهلابك ولو أن الزجل بعيد كل البعد عني .

أختي الدرة أهلا بك بعد غياب شعرنا به .
صدقيني إنني أتمنى ذلك .
كوني بخير .
أخي عبدالله العطاس . هو إحساس مسلم يخشى على مسلم .ويحق لنا أن نحسه , واللهم آمين .

أخي عبدالحميد الكاتب شكرا لزيارتك .

شاعر المفاجآاااات ( وحي اليراع)
أدام الله إطلالتك البهية وحروفك الشهية . سعدت جدا برؤيتك.


أخي جابر العثرات .

أسأل الله أن يجعلها براثن خيرٍ للعباد والبلاد .
ولقد استمتعت أيما استمتاع ببطولة الكلمات .لك ودي .

الغائب الحاضر كبير القدر والحرف
عبداللطيف بن يوسف .
حييت أجمل تحية وأحترم تحفظك .


أخي العزيز عبدالله بيلا .
ونفس ذلك الشاعر خُدعَ بكمال أتاتورك حينما شبهه بخالد بن الوليد إباّن فترة سقوط الخلافة العثمانية .
وسلام ياصبا بردى .
حييت .
أخي القارض العنزي , ويكفي أن تمر فيبتهج الصدر بنشرك .
سلمت أخي الغالي .
أهلا بصديقي صالح ( ظميان )
وكم اشتقت لك أنا أيضاً واشتقت لهيفائك .. أراها غائبة ربما رفعت لافتة ( الشعر يريد إسقاط الغرام ) .
أخي بائع فجل :وهؤلاء البلطجية أليسوا شعبا ؟!
شكرا لك .
أهلا بخالد الشعر والرقة والكرم والطيب .خالد الحمد
هي فلسفة الزمن ( تمرّد أنت نزيه ) ( تعقّل أنت مداهن )
ربما نحن هرمنا .. هرمنا لم نعد نستوعب عقلية الثورة .

شكرا لحضورك الميمون .
دمت لأخيك ومحبك .