PDA

View Full Version : نعم أيها اللوام



مأزق
26-03-2011, 06:54 PM
رميتَ إليّ اللومَ غيرَ مراجِعِ
وآنستَ خوفا ساكنا في الأضالعِ
وقلتَ: لفي تغريدةَ اليومَ حاجةٌ
إلى الصمتِ إذ لا خيرَ في نصحِ ضائعِ
نعم أيها اللوّامُ ما النصحُ قادرٌ
على محوِ ما قامت به كفُ نازعِ
ولكنني راجعتها القولَ راجياً
هدايةَ قراءٍ وتسديدَ سامعِ
فيا أيها الخوفُ الذي لستَ غائبا
بحسنى عن القلبِ الضعيفِ المتابعِ
أشحْ غيرَ مأسوفٍ عليك فإنني
تركتك، فاذهبْ من هنا غيرَ راجعِ
أينكرني قومٌ –عفا الله عنهم-
بلى، إنني غيري لوهجِ السوافعِ
تغيرَ لوني وانتهى من خفوقِهِ
فؤادي وهزَّ الغيظُ منهُ أضالعي
كلامُ جهولٍ للصوابِ مجانبٍ
وتهمةُ أفاكٍ ضليلٍ منازعِ
تعفُّ سجاحٌ عن مقالةِ مثلِهِ
وتخجلُ منهُ فاجراتُ المسامعِ
لهُ وقعُ فتانٍ يَجُدُّ فسادَهُ
ووقعُ ضليلٍ للجهالةِ طائعِ
هجاجيك! لا تعتبْ عليّ ولا تسئْ
إليّ ولا تقلبْ عليّ مواجعي
وإن لم تطعْ قولي فصانعْ فإنني
رضيتُ بقلبٍ طاهرٍ لم يصانعِ
وإلا فدعْ عنكَ التصالحَ إنهم
كمستبطنِ الشرِ المريدِ التوادعِ
يريدون إصلاحَ الأمور تقيّةً
وفي كلِ ما يدعون شتى الفظائعِ
فأنى ترَ الأشرارَ منهم تقدموا
إليكَ بصلحٍ، لا تكنْ بالموادعِ
طغى الظلمُ واشتدّ التكالبُ ضارباً
نساءً يغطينَ الجمالَ بلافعِ
إساءاتُ مفتونٍ وتفريطُ جاهلٍ
وإصلاحُ هدامٍ وتهوينُ باتعِ
فمهما يُجِدْ كلٌ إليكَ اعتذارَهُ
هراءٌ ولنْ يؤتى إليكَ براقعِ

جسوور
26-03-2011, 07:53 PM
اخترت لهذه القصيدة مسلكاً صعباً
و لكنك أجدت في نظري ..

فرج الله مأزقك

مأزق
26-03-2011, 08:21 PM
شكرا لمرورك الجميل يا جسور.

طَــلّ
01-04-2011, 01:31 AM
طالما وقفتُ أمام لغتكَ أطالعها في إعجابٍ يا مأزق
وهاهنا .. بلغ إعجابي حدّ الإنبهار
كأني أقرأ قصيدةً لشاعرٍ عريقٍ من ذلكَ الزمن .. زمن الشعر الحقيقيّ

رائع يا أخي الكريم .. أحبّ أن أقرأ لكَ أكثر
تحيتي

الصـمـصـام
01-04-2011, 02:08 AM
مأزق

حتما من يقرأ لك سيقع بمأزق ، لأن لغتك القوية الرصينة وسبكك المتقن وأسلوبك البارع سيأسره

سررت بالقراءة لك واستمتعت بإبحاري مع قصيد متميز

أود أن أسأل عن سبب تخفيف ترَ في قولك :
فأنى ترَ الأشرارَ منهم تقدموا



تحيتي وكل التقدير

مأزق
05-04-2011, 11:33 PM
عزيزي طل، أسعد الله وجهك وأطال عمرك.
لكم يسعدني أن أسمع منك هذا الكلام. فقد مكثت زمنا طويلا أقول الشعر ولا أرى نشره مخافة أن يرتد إلي دونما إعجاب من أحد. وقد والله أسعدتني فشكرا لك الشكر الجزيل كله!
أما أنت أيها الصمصام، فقد سرني أيضا كلامك هذا أكثر مما سرتك القراءة لي، وليتني إذ سررتك بالشعر أنصفتك، فقد زدت سروري حتى لكأنه بلغ كبد السماء.
وأما "تر" فقد سبقتها "أنى" وهي من جوازم الفعلين. وهي شرطية جازمة كـ إن، مَنْ، ما، مهما، متى، أَيّانَ، أَين، حيثما وأَي.
بالإضافة إلى إذما وكيفما.
و"أنى" تأخذ معنيين أحدهما المكان والآخر الزمان، ولهذا فضلتها عن غيرها من الشرطيات إغراقا في إنكار الصلح مع هكذا أناس. والمعنى يشتمل على ما يأتي:
- أين تر الأشرار... وجوابها: لا تكن.
- متى تر الأشرار... وجوابها: لا تكن.
والمعنى: لا تقبل منهم صلحا بحال أبدا.
وشكرا لمن مر بي هنا.

مجهول!!
06-04-2011, 09:42 AM
جميل يا مأزق
رصين أصيل

فقط إهتم بالتنسيق في القصائد القادمة

كل التقدير.

مأزق
07-04-2011, 08:29 AM
إن شاء الله، في المرات المقبلة إن كانت. وشكرا لك!

الصـمـصـام
08-04-2011, 06:13 PM
عزيزي مأزق:

بارك الله بك وجزاك كل خير

قد تفضلت فأسهبت وعلمتني ما لم أكن أعلم ، فزادك الله من علمه وفضله وخيره.

وقد أنصفت أيها الكريم

أتعلم إلى جانب قوة قصيدتك لغة وسبكا فأنت أثخنتهم وما أبقيت لهم قولا ولا قدرا ، رغم التزامك بالبعد عن قبيح القول والشتم والسب
هكذا فليكن الشعر ، حزّك على المفصل يا مأزق فسبحان من أعطاك هذه الملكة .

تحيتي وكل التقدير

مأزق
08-04-2011, 08:16 PM
حياك الله أيها الصمصام. أشكر لك اهتمامك.

وصية المولود
08-04-2011, 09:15 PM
أصبت عين الحقيقة وأجزلت الشعر حتى استساغته أذني فغنيته بيني وبين نفسي

شكراً لك

مأزق
09-04-2011, 11:59 PM
أهلا بوصية ومرحبا. وأشكرك!

كهربائي
19-11-2011, 07:32 AM
رميتَ إليّ اللومَ غيرَ مراجِعِ
وآنستَ خوفا ساكنا في الأضالعِ
وقلتَ: لفي تغريدةَ اليومَ حاجةٌ
إلى الصمتِ إذ لا خيرَ في نصحِ ضائعِ
نعم أيها اللوّامُ ما النصحُ قادرٌ
على محوِ ما قامت به كفُ نازعِ
ولكنني راجعتها القولَ راجياً
هدايةَ قراءٍ وتسديدَ سامعِ
فيا أيها الخوفُ الذي لستَ غائبا
بحسنى عن القلبِ الضعيفِ المتابعِ
أشحْ غيرَ مأسوفٍ عليك فإنني
تركتك، فاذهبْ من هنا غيرَ راجعِ
أينكرني قومٌ –عفا الله عنهم-
بلى، إنني غيري لوهجِ السوافعِ
تغيرَ لوني وانتهى من خفوقِهِ
فؤادي وهزَّ الغيظُ منهُ أضالعي
كلامُ جهولٍ للصوابِ مجانبٍ
وتهمةُ أفاكٍ ضليلٍ منازعِ
تعفُّ سجاحٌ عن مقالةِ مثلِهِ
وتخجلُ منهُ فاجراتُ المسامعِ
لهُ وقعُ فتانٍ يَجُدُّ فسادَهُ
ووقعُ ضليلٍ للجهالةِ طائعِ
هجاجيك! لا تعتبْ عليّ ولا تسئْ
إليّ ولا تقلبْ عليّ مواجعي
وإن لم تطعْ قولي فصانعْ فإنني
رضيتُ بقلبٍ طاهرٍ لم يصانعِ
وإلا فدعْ عنكَ التصالحَ إنهم
كمستبطنِ الشرِ المريدِ التوادعِ
يريدون إصلاحَ الأمور تقيّةً
وفي كلِ ما يدعون شتى الفظائعِ
فأنى ترَ الأشرارَ منهم تقدموا
إليكَ بصلحٍ، لا تكنْ بالموادعِ
طغى الظلمُ واشتدّ التكالبُ ضارباً
نساءً يغطينَ الجمالَ بلافعِ
إساءاتُ مفتونٍ وتفريطُ جاهلٍ
وإصلاحُ هدامٍ وتهوينُ باتعِ
فمهما يُجِدْ كلٌ إليكَ اعتذارَهُ
هراءٌ ولنْ يؤتى إليكَ براقعِ

مأزق --هل تحاول خلال هذه المقالة كتابة مواصفات عربة مخصصة
لبيع البطيخ --

http://newsimg.bbc.co.uk/media/images/44011000/jpg/_44011671_ira10.jpg

فيصل الجبعاء
19-11-2011, 07:40 AM
تعفُّ سجاحٌ عن مقالةِ مثلِهِ
وتخجلُ منهُ فاجراتُ المسامعِ

مجرم وصداقة مثلك ازديادٌ من خير وكفاية شرّ

والله إنه وقع في مأزق.. وكم أودّ متابعتك في تويتر :)

حبيبة عراقي
21-11-2011, 09:06 AM
أتعبتني معك يا مأزق

مأزق
21-11-2011, 09:18 AM
مأزق --هل تحاول خلال هذه المقالة كتابة مواصفات عربة مخصصة
لبيع البطيخ [/IMG]

نعم، أحاول.

مأزق
21-11-2011, 09:24 AM
مجرم وصداقة مثلك ازديادٌ من خير وكفاية شرّ

والله إنه وقع في مأزق.. وكم أودّ متابعتك في تويتر :)

أكرم الله فيصلا ضعف ما يكرمني.
يشرفني أن أصادقك يا فيصل، بل ويسعدني. ويؤسفني أنني لا أمتلك حسابا على تويتر، وبالأحرى أمتلك واحدا ولكنني لا أحبه ولا أستسيغه. وقد اعتدت الهوت ميل منذ مدة فأنا لا أعرف سواه أو أكاد.
ولكنني تجرأت من أيام وصنعت لنفسي على الفيس بوك حسابا، ولست أعرف فيه رأسا من رجل، فربما أراك هناك إن أحببت.
أدام الله النعمة عليك وأجزل لك الخير.
شكرا من صميم قلب أسعده حضورك.

مأزق
21-11-2011, 09:26 AM
أتعبتني معك يا مأزق

أعتذر، فليس هذا ما أنويه.
تبا لك يا حبيبة.

كهربائي
23-11-2011, 02:06 PM
لماذا تم حذف عدد 2 مداخلة لكهربائي خلال هذا الموضوع ؟؟
نحن نعبر عن الراي باسلوب محترم فلماذا الحذف ؟
مأزق -- عموما نحن لانحب التواجد في نوافذك حيث لايسعدنا
قراءة كلماتك -- نحن هنا فقط لكي نرد علي تواجدك الغير طيب
في الكثير من النوافذ الاخري


وهل من العدل ان تظل مشاراكات مأزق في نوافذنا والاكتفاء بحذف ردودنا ؟
اقترح في المقابل حذف جميع مداخلات مأزق