PDA

View Full Version : أحلام بلا هوية \ و رماد !..



أفــق,,
06-08-2010, 12:46 PM
.
.



إلى الوداع الذي أتناوله عشيّة كل حُب كمقبلاتٍ مُشهيّه للموت ..
و الحُب الكبير الذي توهمتني أعيشه , وكان بيني و بينه مَسافَة عِشرينَ كَوكَباً مِن صِدق !

إلى الذكريَات التي أَتناولها حَاف بعجالةِ مَن يَستبق الفرح , فأنتهي مُصابه بالتخمة و عُسر الحُلم و كوابيس منتصف الليل ..
و إلى حُلمي الصغير حليقَ الرأس فاغر الفاه دوماً , حين تنهره الحياة كل يوم وهي تهز رأسه بتعجب : يا الله .. متى تكبر ..؟!

و إلى الموت الباذخ الذي يرشّ عطوره القوية في ملاءات سريري قبل أن أنام .. لأنهض بسرعة مُتذكرة أنّ هناك مصباحاً نسيت إطفاءه .. و شيء من أُمنيه !
إلى مساحات الرمل الشاسعة في ذواكر الأوغاد .. و التي لا تتوانى دفن أحباءها أحياءاً وبكل بساطة ريح ..

إلى أشخاص كُثر استعمروا خلايا قلبي , يتساقطون في راحتَيَّ كتساقط ياسمين جاف جف الوفاء في قلوب متهاديه , يموتون الآن في داخلي و ينتهون تماماً كما خُلقوا أول مره ..!



و إلى الذي يختصر هذا كله ..


.

.



ماجد ..




.
.

رسالة تفعيل لن تصل ..

أتعلم أن الكذب حرام ؟..


وعقوبة الكاذب .. أن لا يُميز روحه في الهواء ..
وهل تعلم .. أن من يحب روحاً ثم يتركها معلقة على جناحي حلم .. يأثم .. و يُدعى بأسوء آماله ..
دائما ما اعتبرتك أسوء مني ..
فكيف تقلب الطاوله فوق رأسي كل مرة أكون فيها مشغولة بتحقير أفعالك ..
لماذا تفاجئني بطيبتك حين أكون أوغد من إناءٍ مكسور ..؟
أنت تعلم .. الهواء لا يحتمل نفسه حتى ..إنه يفرغ اختناقاته في صدورنا ويدفعنا للحنين إلى أشياءٍ لا رجاء منها ..
لارجاء منها , كما يفعل بك هاتف مغلق على صوت لم يزل رنينه يحرث مساحات قلبك ..!
وهو ليس مجبراً لحمل صوتي إليك .. وهذا لا يهم ..
وحدها العبارات فارغة المعنى من تستقل تاكسي الهواء ..
أما المثقله بالصدق .. يتوجب عليها إنتظار شاحنة الموت الأخير !..

سيّد البدء ..حققت حلم أحدهم **..

,

ثم بعد الأسف .. هناك دوماً حلم يجيد الشماته لن تعدم بركاته ..
لتتذكر أنه..


1\ لا فائدة من العبث بأشياء صنعتها أيدٍ كنت قد عشقتها قبل عام أو أكثر..
2\ لا فائدة من كلام يختنق في ذاكرة تهوى النباح بأسماء وهميه ..
3\ لا فائدة من أحلام تحترف التبخر عن ظهر غيب ..
4\ لا فائدة من كل عبارة تبدأ بـ قبل و تنتهي عابسة في ذاكرة رماديه ..
5\ لافائدة من كل شيء يتعلق بعام أو أكثر ..

فوحدها الشموع ما تجعل الحفلة مضيئه .. الشموع فقط , ليست الأعوام التي مرت أو الأماني التي نبذرها وقت الفرح ..
.
.
.

أشياء كثيرة في الحياة أراها الآن بلا أي قيمه ..
هل صحيح أننا نرى الحياة من نفس المنظار التي ترانا فيه ؟
إن كان كذلك .. لِمَ تجدني الحياة من الأهميه بحيث أنها تدعوني لمتابعة عروضها الهزلية دورياً و تحجز لي أول مقعد مع وجبات هلعٍ مجانيه .. ؟!
هل أوهمت نفسي بطيبة ورثتها من والديّ؟
أم أني أخيراً سأقوم بفعلٍ خاطئ ؟

أجل .. طيلة العمر و أنا أعرفني أمتهن الصواب دوماً .. ولم أجنِ شيئاً حسن ..
أعلم بأن هذا التفكير شيطاني .. لكن ماذا إن كنت شيطاناً بالفعل ؟!
ماذا سيحدث لو كنتُ شيطاناً يفعل الكثير و الكثير من الأمور الجيدة و الحسنه ثم اكتشف ذلك مُتأخراً ؟..
بالتأكيد سيعضني الندم و أنا أردد : خسارة .. كُنتُ شيطاناً يوماً من الأيام و لم أستغل الفرصة !!

.
.

أنا و روحي ..
كما الحياة و الحلم .. ينبعان من مكان واحد و يجريان في شقين مختلفين ..
بينما يعود الحلم تذهب الحياة .. تعود الحياة فيذهب الحلم ..
لا ينفصلان ومع ذلك لم ولن يتحدا ..!


أعلم أن الأحلام هي وهم .. وهمٌ مُحلّى لا أكثر ..

ببساطة دائرية.. الأحلام تصرفنا عن التفكير بالواقع .. التفكير بالواقع يصرفنا عن التفكير في المستقبل .. التفكير بالمستقبل يصرفنا عن التفكير في الموت.. !
التفكير في الموت يصرفنا عن التفكير بالأحلام .. التفكير بالأحلام يصرفنا عن التفكير بالواقع .. ... الخ !
في نهاية الأمر .. نكتشف أن الأحلام كلها ماهي إلا مؤامرة ضد الموت .. لذلك يتشكل في خاطري أنها ليست نزيهة و أنا لست وقحة لأخاطر أمام شيء عميق النفوذ كما الموت .. !

إنها ليست إلا محاوله غبيه لتغليف أوهامنا بالطين لندعي أننا لم نعِش بعد ..!



مع ذلك لا نزال نحلم .. ونكذب طويلاً على مرأى مخاوفنا ..
نحن لم نولد لنحلم كذلك لم نولد لنخاف ..
و العذاب ضروري ,
فوظيفتنا الأساسية في الحياة .. هي العبادة ..
وهي وظيفة بدوامين جزئيين .. الصبر .. و الشكر ..
لن يستطيع إنسان حقيقي عيش حياة كريمة مُكتفياً بأحدهما دون الآخر ..
و بدهياً , لسنا بصابرين .. إن كانت حياتنا كلها نعيم .. ولم نذق الجحيم قط ..
أو شاكرين .. بينما حياتنا تكاد تكون بأكملها جحيماً .. ولم نعرف طعم النعيم فيها من قبل ..
نحن نتذوق الأمرين .. لنأكل الأمر كله .. !

ولأننا لازلنا نحلم ..
سنكذب
و نكذب..
إلى أن نموت ..!


نحلم .. لأن أحلامنا الشيء الوحيد الذي يُرحب بأوهامنا..
الشيء الوحيد الذي لا يلتزم بروزنامة ..
و الوحيد الذي نتأكد عودته إلينا مهما طالت غيبته ..
الأحلام هي أوكسجين زائد فحسب ,, يستنشقه أشخاص لا يملكون من الرئات إلا الحظ !


حين تحلم .. فأنت لا تحلم من فراغ .. الأحلام ستتهافت إلى روحك طوعاً ..
كأنها مسؤولية يتوجب عليك إتمامها ..
كأنها حق الذكريات في العيش ..
أو شبحها الذي يطارد كل الذين قتلوه و دفنوه بعمق الذاكره بلا خجل ..!
.
,



حدث لي البارحه أن بكيت..
بكيت بشكل سيء ..
ظني أنك تعرف كيف يكون البكاء سيئاً ..
هناك كل تلك الحشرجات التي تتصاعد بعنف الروح , الأحلام اللامُكتمله , الانغماس في قهرٍ لا قاع له و الحقد الذي ينصب نحو أي شيء يبدو بريئاً , الحقد الذي يدفع نحو الهروب و الانتقام .. الانتقام أولاً و قبل كل شيء ..

و كنت أبكي و أبكي .. وجيش من الساحرات يقهقه في صدري
وينفض أحلام البارحه بمكانس متسخه و يبخر قلبي بالحقد كي لا يختنق..


و كنت أبكي , ولا ينهرني أحد ..



جلست أبكي طويلاً ..

وحيده ..

كبيره !..


ثم عدت أحلم ..

أحلم بأشياء كثيره لا أهمية لأغلبها ..
جمالية الحلم تكمن في تحديه بالتسلسل ذاكرتنا المتخمه بالعمق الدرامي .. و إفراغ سماء اليوم من غيومها لنرى الأفق بشكلٍ أوضح ..
فالحلم ليس كتاب .. الحلم ترجمة للحياة بأقلام نزواتنا على خد خوف حذر ..
الحلم غلاف تحفظ فيه روحك لئلا تسود ..
و توقف عند المنعطف الليلي لتستدرك ما فاتك ملاحظته من أوهام الظهيرة ..

ثم صباحاً ..
ستُفاجَأ بروحك مكتظة .. بأحلام ليست لك .. !
و وجوهٌ كثيره .. تتلاشى أمام عينيك .. وتختفي ..
لا تحزن , إن رحل الأحبة تزامناً مع عودة النور لعينيك ..
فالنهار لا يعني سوى إختراق العزلة لعالمك لا النور ..
و كأن النور ليس إلا كفن أحلامك ..
ثم..و كنصيحة أخيره من خائبة مُنهكة ..

ليكن حلمك الأخير أبيضاً , شفافاً .. نقياً كنقاء سحابه تهدهدها الشمس في سماء أيلول ..
حلمك الأروع .. مثالي .. و لأنه مثالي .. ليتبخر في ميعاده ..
فلا شيء أتعس من حلمٍ مُسِنٍّ وغد منتهي الصلاحيه !..
ليكن صالحاً فحسب ..
ففي هذه الأيام ..ضريبة الحلم الفاسد .. أن تغص بروحك إلى أن يفقد أحدكما الآخر ..



للأبد ..




.

.








________________________________________

** .. قبل أيام تحقق حلم أمي بقبولي في كلية الطب ..
كان حلم أمي فقط ..!

بلا ذاكره
06-08-2010, 03:20 PM
أشعر أني إن قلت أن ماكتب أعلاه هو جميل جدا فسيبدو وصفي قاصرا منقصا من حق حرفك
كل جزء منه ينطق بأشياء تعجز المرء عن انصافها
تقديري واعجابي

دراسينا
06-08-2010, 03:54 PM
ثم صباحاً ..
ستُفاجَأ بروحك مكتظة .. بأحلام ليست لك .. !
و وجوهٌ كثيره .. تتلاشى أمام عينيك .. وتختفي ..
لا تحزن , إن رحل الأحبة تزامناً مع عودة النور لعينيك ..
فالنهار لا يعني سوى إختراق العزلة لعالمك لا النور ..
و كأن النور ليس إلا كفن أحلامك ..
جميلة وعميقة هي حروفك أفق
** مبروك القبول .. بالتوفيق إن شاء الله .

سماء نجد
06-08-2010, 04:46 PM
مدمنوا الكذب هم مخلوقات مكتظه بكل شيء الا الانسانيه .. كل ما يبذرونه من احلام وما يقطعونه من وعود لا يتعدى فطرتهم البهيميه .. عظم الله اجرك في احلامك وابدلك خيرا منها
ومبارك القبول ...

قس بن ساعدة
06-08-2010, 06:12 PM
أفق

إلى كل هذه الاشياء الجميلة المتراكمة اعلاه ارفع قبعتي

جميل جداً

منار زعبي
06-08-2010, 06:35 PM
إلى الوداع الذي أتناوله عشيّة كل حُب كمقبلاتٍ مُشهيّه للموت ..
و الحُب الكبير الذي توهمتني أعيشه , وكان بيني و بينه مَسافَة عِشرينَ كَوكَباً مِن صِدق !

إلى الذكريَات التي أَتناولها حَاف بعجالةِ مَن يَستبق الفرح , فأنتهي مُصابه بالتخمة و عُسر الحُلم و كوابيس منتصف الليل ..
و إلى حُلمي الصغير حليقَ الرأس فاغر الفاه دوماً , حين تنهره الحياة كل يوم وهي تهز رأسه بتعجب : يا الله .. متى تكبر ..؟!

أفق...

كانت روحي بحاجة لوجبة كهذه، لتعرف أنها ليست وحيدة على مائدة من رماد:62d:

جميل ما هنا... وأكثر
كوني بخير يا جميلة
:rose:

أفــق,,
07-08-2010, 04:47 AM
أشعر أني إن قلت أن ماكتب أعلاه هو جميل جدا فسيبدو وصفي قاصرا منقصا من حق حرفك
كل جزء منه ينطق بأشياء تعجز المرء عن انصافها
تقديري واعجابي

بلا ذاكره .. كورقه أرسلها الياسمين بكف الريح جائني حرفك ..
سعيده بوجودك كما الكون ...
شكرا :rose:

أفــق,,
07-08-2010, 04:48 AM
ثم صباحاً ..
ستُفاجَأ بروحك مكتظة .. بأحلام ليست لك .. !
و وجوهٌ كثيره .. تتلاشى أمام عينيك .. وتختفي ..
لا تحزن , إن رحل الأحبة تزامناً مع عودة النور لعينيك ..
فالنهار لا يعني سوى إختراق العزلة لعالمك لا النور ..
و كأن النور ليس إلا كفن أحلامك ..
جميلة وعميقة هي حروفك أفق
** مبروك القبول .. بالتوفيق إن شاء الله .


دراسينا ..
يا إلهي كم أتفاءل بك :)
و عقبال ما يحقق كل حي حلم أمه ..
:rose:

أفــق,,
07-08-2010, 04:53 AM
مدمنوا الكذب هم مخلوقات مكتظه بكل شيء الا الانسانيه .. كل ما يبذرونه من احلام وما يقطعونه من وعود لا يتعدى فطرتهم البهيميه .. عظم الله اجرك في احلامك وابدلك خيرا منها
ومبارك القبول ...


"مدمنوا الكذب مكتظين بكل شيء إلا الإنسانيه "... رآئع
و هذا مايجعلهم خير مثال لكل من أراد أن يعرف كيف يتنفس الناس الأكسجين !
شاكره تعزيتك .. والله يبارك في أيامك ..:rose:
..

أفــق,,
07-08-2010, 04:57 AM
أفق

إلى كل هذه الاشياء الجميلة المتراكمة اعلاه ارفع قبعتي

جميل جداً

لا شيء أجمل من الروح التي تسكنك ..
جميل أن يشهد الجمال بجمال غيره ..!
:rose: لك ..

أفــق,,
07-08-2010, 05:01 AM
إلى الوداع الذي أتناوله عشيّة كل حُب كمقبلاتٍ مُشهيّه للموت ..
و الحُب الكبير الذي توهمتني أعيشه , وكان بيني و بينه مَسافَة عِشرينَ كَوكَباً مِن صِدق !


إلى الذكريَات التي أَتناولها حَاف بعجالةِ مَن يَستبق الفرح , فأنتهي مُصابه بالتخمة و عُسر الحُلم و كوابيس منتصف الليل ..
و إلى حُلمي الصغير حليقَ الرأس فاغر الفاه دوماً , حين تنهره الحياة كل يوم وهي تهز رأسه بتعجب : يا الله .. متى تكبر ..؟!


أفق...


كانت روحي بحاجة لوجبة كهذه، لتعرف أنها ليست وحيدة على مائدة من رماد:62d:


جميل ما هنا... وأكثر
كوني بخير يا جميلة
:rose:

أسعدني هطولك هنا ..
لك مني كل الود ..
لازم ناكل معك لأن اللي ياكل لحاله يغص :2_12:
..
كوني دوماً ..:rose:

جسد بلا نفس
18-08-2010, 01:53 AM
افــق..
احلام وجب ان تكون هويتنا وليست بلا هوية بالتاكيد..
مع الود والمحبة.. كلمات مميزة كافقك اللا متناهي..

نوف الزائد
18-08-2010, 12:27 PM
احلمي بكثرة , فالأحلام البيضاء بأجنحة وأطواق من نور , لها عمر محدود , تموت على عتبات عمر آخر , فلايكون بعدها سوى مقابر ورياح تعول وبكاء وندم أشد الندم ..
سيكون في يوم ما , أحلام غير مرخص لها , وأحلام لا أهمية لها سوى أن تنغص عليك نومك , وأحلام تحتاج أن تنفث على يسارك ثلاثاً بعدها , وحلم وحيد هارب ..
هكذا في حياتنا هم البشر ..

الأمهات خير وبركة " بالتوفيق يادكتورة ..

إيوان
18-08-2010, 11:36 PM
فارهة الجمال

وخرأناطفشانه!
19-08-2010, 10:41 PM
كل اللذي يهمني مااذا امتلك بين يداي الان!!
وكل احلامي وامنياتي وماضيي فقاعات تتناثر حولي
لاشيء
لاشيء
تمر ايامنا كبقية الايام
وتبقى لحظاتنا مختلفة عن كل لحظة تليها
جميل
ومبدع



!

أوزانْ..!
20-08-2010, 10:21 PM
الإشكال الحقيقي أن نؤمن بما لا نؤمن به فعلاً , و ذاك الشك يعبث بالحيرة في النفوس ثم الألم وألألم حتى الموت ..
لكلٍ ألمه لكن ليس بالضرورة أن يُفهم دافع ذاك الألم حتى من النفس , لأنه بشكلٍ أو بآخر وراثة آنية لتراكمات حادثة
و وراثة قديمة عن الأسلاف , عظم الله أجرنا فينا .

أفــق,,
20-08-2010, 11:18 PM
جسد , روح , إيوان , الطفشانه , أوزان ..
شكرا لهذا العبور الجميل ..
حفظ الله الجميع :rose:

.!! فهــد !!.
21-08-2010, 09:21 AM
هناك بعض من النصوص التي تُشعرك بالخجل - لشدة روعتها - عندما تهم بإغلاق المتصفح قبل أن تسطر ولو كلمة شكر .. وحتماً .. هذا النص هو إحداها .

شكـراً .. كبيـرة

الأحرف المبعثرة
21-08-2010, 10:35 PM
جميييل وعذب..
لا حد له من الاحترافية و موهبة الكلمات..
الله يوفقك

المستشارالخاص
23-08-2010, 06:36 AM
وان غيبت عن احد قلاني , وعاقبني بما فيه اكتفاااء

فليتبخر الحلم في زمن الازدواجيه

سيدة بلا أقنعة
30-09-2010, 05:43 PM
هل تُشبه لغة العيون .. لغة النرجس ؟؟

تـحــايـــــا ...

مُرتحِــــلهـ ..
02-10-2010, 01:08 PM
وهنا بدفءٍ غريب ..