PDA

View Full Version : حاشا لربِّك



حكمت خولي
06-11-2011, 08:45 AM
حاشا لربك
في كوخيَ المهجور ِ تغمرني الرُّؤى ..... فأغوصُ في فيض ٍ من الأحلام ِ
حُلمٌ أرى فيه الطيورَ تحيطني ..... فأتيهُ مخمورا ً مع الأنغام ِ
ورفيفُ أجنحة ِ الفراش ِ يلفُّني ..... ويجوزُ بي نحو المدى المترامي
فأحسُّ في ذاتي تصدُّعَ جبلتي ..... وتخلخلا ً فتمزُّقا ً متنامي
فتنافرا ً بين القوى ووميضِها ..... وكأنني في غمرة ِ الأوهام ِ
***
وإذا بذرَّات ِ النَّوى بتكثُّف ٍ ..... ترسو، تعودُ لعالم ِ الغبراء ِ ِ
والعقلُ يطفو فوق أمواج ِ السَّنا ..... وبخفَّة ٍ يسمو على الأشياء ِ
ويفضُّ عنه كلَّ أصداء ِ الثَّرى ..... من ترَّهات ِ العيش ِ والأهواء ِ
ويُطلُّ من أفق ِ الوجود ِ على الورى ..... فيرى الأنامَ بحومة ِ الهيجاء ِ
يتناهشون جسومهم بضراوة ٍ ..... كوحوش ِ غاب ٍ في دجى الصحراء ِ
***
فيحارُ في أمر البرية ِ كم طغتْ ..... وتجبَّرتْ في غِيِّها وضلالِها
كم شوَّهتْ صورَ الألوهة ِ وادعتْ ..... حكمَ السَّما بوهادِها وجبالِها
وتصوَّرت ربَّ الوجود ِ خليفة ً ..... يهِبُ المناصبَ رشوة ً لطغاتِها
فيأدبون الأرضَ عنه نيابة ً ..... وينكِّلون بناسِها وشعوبها
ويشرَّعون الظلمَ ناموسا ً لهم ..... يتقاسمون المجدَ في إذلالِها
***
باسم ِ الألوهة ِ كم تلفَّعَ مجرمٌ ..... أغوى الورى بنفاقِه فتجبَّرا
بعباءة ِ الإيمان ِ خبَّأ شرَّهُ ..... وإلى حضيض ِ الموبقات ِ تحدَّرا
ولذاتِه نسبَ الألوهةَ وادَّعى ..... سنَّ الشرائع ِ والهدى فاستكبرا
وأناخَ فوق قلوبنا بضلالِه ..... فأحالنا شبهَ الهوام ِ على الثَّرى
شبهَ العبيد ِ تلبَّدتْ أفهامُهم ْ ..... وتيبَّسَ الإحساسُ ثم تحجَّرا
***
يا صاحبي هلا َّ احتكمتَ إلى الحِجى ..... ونزعتَ من إدراكك الأوهاما
ونظرتَ حولك للوجود ِ وما حوى ؟..... آياتُ ربِّك تُنطقُ الآكاما
هلا َّ التفتَّ إلى النجوم ِ وعدِّها ؟..... هيَّا التفتْ فتغيِّرِ الأحكاما
الله للأكوان ِ ربٌّ واحد ٌ ..... حاشا لربِّك يفرزُ الأقواما
حاشاهُ يشرَعُ للطُّغاة ِ شرورهم ..... حاشاهُ يُفتي للورى الإجراما

حكمت نايف خولي / من قبلي / انا كاتبها

حبيبة عراقي
09-11-2011, 01:59 PM
حكمت خولي شكرا جزيلا على ابياتك الرائعه في كلماتها الأروع في مضمونها استطاعت ان تجلعني أنطق ان لا إله إلا الله صادقة من القلب

الأمير نزار
14-11-2011, 02:32 PM
فكرك النوراني جميل
أتمنى أن تؤجر عليه
يخلع غرضك على شعرك جمالا..
بوركت

ظافر البغدادي
14-11-2011, 04:30 PM
حكمت أيها الرائع
باركك الله لما سكبت من جمال الوصف
وشكراً بلا نهاية لكل هذا النور

جابر عثرات الكرام
15-11-2011, 10:38 AM
^ ^ ^
الشاعران الأديبان : نزار - ظافر ... إليكما يُساق الكلام :
هذا المتشيعر (الصغير) سنًّا ، وقدْرًا ... هو إلى من يأخذ بيده ؛ ليدلّه على الدّرب ؛ أحوجَ منه إلى منْ يثني عليه ؛ لـ(يتمادى) في غيِّه ، وضلاله !

هذا الشابّ الغرير .. الذي لم يتجاوز سنّه الحادية والعشرين (يتخبّط) في ظلماتِ الفلسفة والألوهيّات .. فمن الصوفية ، إلى الماركسية الشيوعية ، إلى الغوص في (أوحال) الأفكار الماسونية ، والصهيونية ...
... وخرج من كلّ ذلكَ بشخصيّة (ناقمةٍ) أشدّ ما تكونُ النقمةُ على (سُلطة) الدين على النفوس ... و(القدَر) على الحياة والناس !!

أرجو أن لا يكون (الأمل) قد فاتَ في استنقاذه ؛ قبل أن يهويَ في قاعٍ لا قرارَ له !

وقد اجتزأتُ هذه النبذة من سيرته في (ويكيبيديا) .. التي تُظْهِرُ (بعضًا) من ملامح فكره :

يتصف فكر عمر حكمت الخولي بالوسطية عموماً، إلا أن صفات يسارية تظهر في قصائده والحوارات التي أجريت معه، كما يشك في انتسابه إلى الحزب الشيوعي السوري وتأثره بأفكار الفيلسوف الألماني كارل ماركس والثائر غيفارا الذي تحدث عنه باسمه وبالدلالة عليه في قصائد عديدة. يقوم ديوانه "أسفار الشرق الجديد" الذي لم ينشر بعد ونشرت في المجلات بعض نصوصه، على محور الدين والسياسة، وقد قسّمه الشاعر إلى أسفار تحاكي في أسمائها ومضامينها أسفار الكتاب المقدس لدى اليهود والمسيحيين. اتهم الخولي بالإلحاد من قبل شعراء ونقاد عديدين إلا أنه لم يصرح بذلك. كما يُعتبر شاعراً معارضاً لأنظمة الحكم العربية.

ظافر البغدادي
15-11-2011, 11:14 AM
الكريم جابر عثرات الكرام..شكراً أيها النبيل لوضعك أياي في منزلة الأمير شعرا وأدبا
وأنا والله لست بنصف ولا ربع ذلك(أيقونة محبة وأبتسامة)
أنا لاأعرف السيد حكمت ولكن بعد أشارتك أعلاه بحثت عنه
فوجدت التالي
ويكيبيديا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B9%D9%85%D8%B1_%D8%AD%D9%83%D9%85%D8%AA_%D8%A7 %D9%84%D8%AE%D9%88%D9%84%D9%8A#.D8.B4.D8.B9.D8.B1. D9.87)
منتدى أخر (http://www.bdr130.net/vb/t1087267.html)
ومنتدى أخر (http://www.shakwmakw.com/vb/showthread.php?p=3696601)
وعليه أعتقد أن الاسم يختلف وكذلك الصورة
ربما يكون الامر مجرد أشتباه والله أعلم

الصـمـصـام
15-11-2011, 11:32 AM
أخي الفاضل جابر عثرات الكرام

مداخلتك أجبرتني على الدخول والرد ، رغم أني لا أعقب على قصائد الشاعر "حكمت خولي" لا انتقاصا من جمال شعره ومقدرته الشعرية فحاشاه ذلك فهو شاعر متمكن ومبدع ولكن أتجنبالشعراء الذين لا يسهمون في حراك المكان الذي يتخذونه سكنا لهم ومع ذلك يعتبرون هذا المكان مجرد محطة يمرون بها ، هؤلاء الشعراء يتصفون بالأنانية وحب الذات فيأخذون ولا يعطون ، ولو كان المنتدى غير متفاعل معهم لكان لهم الحق .

لكن وللإنصاف فأنت تجنيت عل حكمت بما كتبته ، ولا يهمني ما كتبت عنه سواء ما وجدته في ويكيبديا أو غير ذلك ، وسواء أكان شاعرنا المقصود أم غيره ، نحن هنا نتعامل مع القصيدة التي أمامنا ، فهل رأيت فيها شيئا مما ذكرت واتهمت به الشاعر ؟
أخرج لي بيتا واحدا يتضمن إلحادا من القصيدة ، حينها سآتيك وأقدم لك اعتذاري ، وسأكون معك ضد االشاعر حكمت ، وكما يبدو أنك لم تقرأ القصيدة !!!
وعليك واجب الإعتذار للشاعر إن لم تستطع تثبيت تهمتك بالدليل من هذه القصيدة لتي أمامنا

تحياتي للجميع

الأمير نزار
15-11-2011, 12:50 PM
أستغفر الله العظيم لي ولكم وللشيخ الحبيب جابر
ثم
إن هذا الشاعر في هذه الصفحة هو الشاعر "حكمت الخولي"
ومن يتحدث عنه الشيخ جابر هو شاعر آخر
وهو الشاعر "عمر حكمت الخولي " وهو من شعراء حمص أصحاب المكانة الأدبية المرموقة
وهناك كثيرون جدا يوافقون الشيخ جابر فيما ذهب إليه بشأن "عمر حكمت"
ولكن ليس مكان عرض هذه الأفكار في صفحة شاعر آخر"حكمت الخولي" جريمته تقارب الأسماء لا أكثر!

تحياتي للجميع وأرجو أن اللبس قد زال...

جابر عثرات الكرام
15-11-2011, 12:55 PM
^^^
قرأتُ القصيدةَ ...

وفيها هذا المقطع الذي ينسبُ كلّ شرٍّ وظُلمٍ وطغيانٍ إلى (الدين/علماء الدين) !
فيحارُ في أمر البرية ِ كم طغتْ ..... وتجبَّرتْ في غِيِّها وضلالِها
كم شوَّهتْ صورَ الألوهة ِ وادعتْ ..... حكمَ السَّما بوهادِها وجبالِها
وتصوَّرت ربَّ الوجود ِ خليفة ً ..... يهِبُ المناصبَ رشوة ً لطغاتِها
فيأدبون الأرضَ عنه نيابة ً ..... وينكِّلون بناسِها وشعوبها
ويشرَّعون الظلمَ ناموسا ً لهم ..... يتقاسمون المجدَ في إذلالِها

وهذا المقطع أيضًا :
باسم ِ الألوهة ِ كم تلفَّعَ مجرمٌ ..... أغوى الورى بنفاقِه فتجبَّرا
بعباءة ِ الإيمان ِ خبَّأ شرَّهُ ..... وإلى حضيض ِ الموبقات ِ تحدَّرا
ولذاتِه نسبَ الألوهةَ وادَّعى ..... سنَّ الشرائع ِ والهدى فاستكبرا
وأناخَ فوق قلوبنا بضلالِه ..... فأحالنا شبهَ الهوام ِ على الثَّرى
شبهَ العبيد ِ تلبَّدتْ أفهامُهم ْ ..... وتيبَّسَ الإحساسُ ثم تحجَّرا

وينتهي به الأمر إلى (تحكيم العقل) ... لا (تحكيم النصّ) = الأوهام !!!! . فيقول :
يا صاحبي هلا َّ احتكمتَ إلى الحِجى ..... ونزعتَ من إدراكك الأوهاما
قل لي برك أيها الصمصام :
هل طغى (بشّار) باسم الدين ؟

هل طغى (بن علي) باسم الدين ؟

هل طغى (القذافي) باسم الدين ؟

...الخ ...

فمن يا تُرى يقصِد هنا ؟؟!!

جابر عثرات الكرام
15-11-2011, 12:56 PM
أستغفر الله العظيم لي ولكم وللشيخ الحبيب جابر
ثم
إن هذا الشاعر في هذه الصفحة هو الشاعر "حكمت الخولي"
ومن يتحدث عنه الشيخ جابر هو شاعر آخر
وهو الشاعر "عمر حكمت الخولي " وهو من شعراء حمص أصحاب المكانة الأدبية المرموقة
وهناك كثيرون جدا يوافقون الشيخ جابر فيما ذهب إليه بشأن "عمر حكمت"
ولكن ليس مكان عرض هذه الأفكار في صفحة شاعر آخر"حكمت الخولي" جريمته تقارب الأسماء لا أكثر!

تحياتي للجميع وأرجو أن اللبس قد زال...


جزاك الله خيرًا إذْ أزلْتَ اللَّبْسَ ...

لكن (الالتباسَ) لا يظلّ قائمًا !!

انظر ردّي السابق !

الصـمـصـام
15-11-2011, 02:31 PM
قرأتُ القصيدةَ ...

حسنا يا عزيزي ما دمت قد قرأت القصيدة سأتناول معك ما استشهدت به

وفيها هذا المقطع الذي ينسبُ كلّ شرٍّ وظُلمٍ وطغيانٍ إلى (الدين/علماء الدين) !
فيحارُ في أمر البرية ِ كم طغتْ ..... وتجبَّرتْ في غِيِّها وضلالِها
كم شوَّهتْ صورَ الألوهة ِ وادعتْ ..... حكمَ السَّما بوهادِها وجبالِها
وتصوَّرت ربَّ الوجود ِ خليفة ً ....
. يهِبُ المناصبَ رشوة ً لطغاتِها
فيأدبون الأرضَ عنه نيابة ً ..... وينكِّلون بناسِها وشعوبها
ويشرَّعون الظلمَ ناموسا ً لهم ..... يتقاسمون المجدَ في إذلالِها

أين نسبة الظلم والطغيان للدين؟!
هو تحدث عن فئة معينة تتاجر بالدين وتتلاعب به وتبيح للحكام كل لظلم والطغيان ، وهذه الفئة موجودة عبر التاريخ وليس اليوم ، وقد رأينا من أجاز لحسني بناء الجدار العازل ومن يقول بوجوب الرضوخ لبول بريمر الحاكم العسكري للعراق خلال بدايات الاحتلال الأمريكي للعراق لأنه حاكم متغلب وغيرها من الأعاجيب ، فأين الخطأ في كلامه إلا إن كنت جاميا عندها سأفهم كيفية تفكيرك وأتوقف عن النقاش معك .


وهذا المقطع أيضًا :
باسم ِ الألوهة ِ كم تلفَّعَ مجرمٌ ..... أغوى الورى بنفاقِه فتجبَّرا
بعباءة ِ الإيمان ِ خبَّأ شرَّهُ ..... وإلى حضيض ِ الموبقات ِ تحدَّرا
ولذاتِه نسبَ الألوهةَ وادَّعى ..... سنَّ الشرائع ِ والهدى فاستكبرا
وأناخَ فوق قلوبنا بضلالِه ..... فأحالنا شبهَ الهوام ِ على الثَّرى
شبهَ العبيد ِ تلبَّدتْ أفهامُهم ْ ..... وتيبَّسَ الإحساسُ ثم تحجَّرا

وينتهي به الأمر إلى (تحكيم العقل) ... لا (تحكيم النصّ) = الأوهام !!!! . فيقول :
يا صاحبي هلا َّ احتكمتَ إلى الحِجى ..... ونزعتَ من إدراكك الأوهاما
قل لي برك أيها الصمصام :
هل طغى (بشّار) باسم الدين ؟

هل طغى (بن علي) باسم الدين ؟

هل طغى (القذافي) باسم الدين ؟

...الخ ...

فمن يا تُرى يقصِد هنا ؟؟!![/B][/QUOTE]

مقصده واضح وهو أي حاكم ظالم مستبد يرى نفسه ظل الله في الأرض ويصل لتأليه نفسه
فما المشكلة في قوله ؟ ألم نر مثل هؤلاء الحكام ونقرأ عنهم ؟
فكلامه على العموم ولم يتجن على الدين وإنماهاجم كل طاغية يفعل ذلك
فهل مهاجمتهم تغضبك ؟

وقد حملت كلامه فوق ما يحتمل
وتقول أنه احتكم إلى العقل لا النص
قصيدته واضحة من خلال توجيهه الكلام لصاحبه حين يعرض عليه ما يمارسه هؤلاء باسم الدين ويطلب منه تحكيم العقل لأن فسادم ظاهر للعيان عقلا وفعلا ، فما الضير في ذلك
هل وجدته يقول في قصيدته أنه يقدم العقل على النص؟ طبعا لا لم يقل ذلك وإنما عرض الأمر بمنهجية عقلية ليوصل فكرته



تحياتي

روح رحالة
15-11-2011, 03:17 PM
جميل انتقاؤك للعنوان ، وكان في مكانه ليسبق ما أتى به بحرك من جميل الكلام . تقديري

جابر عثرات الكرام
15-11-2011, 04:43 PM
قرأتُ القصيدةَ ...

حسنا يا عزيزي ما دمت قد قرأت القصيدة سأتناول معك ما استشهدت به

وفيها هذا المقطع الذي ينسبُ كلّ شرٍّ وظُلمٍ وطغيانٍ إلى (الدين/علماء الدين) !
فيحارُ في أمر البرية ِ كم طغتْ ..... وتجبَّرتْ في غِيِّها وضلالِها
كم شوَّهتْ صورَ الألوهة ِ وادعتْ ..... حكمَ السَّما بوهادِها وجبالِها
وتصوَّرت ربَّ الوجود ِ خليفة ً ....
. يهِبُ المناصبَ رشوة ً لطغاتِها
فيأدبون الأرضَ عنه نيابة ً ..... وينكِّلون بناسِها وشعوبها
ويشرَّعون الظلمَ ناموسا ً لهم ..... يتقاسمون المجدَ في إذلالِها

أين نسبة الظلم والطغيان للدين؟!
هو تحدث عن فئة معينة تتاجر بالدين وتتلاعب به وتبيح للحكام كل لظلم والطغيان ، وهذه الفئة موجودة عبر التاريخ وليس اليوم ، وقد رأينا من أجاز لحسني بناء الجدار العازل ومن يقول بوجوب الرضوخ لبول بريمر الحاكم العسكري للعراق خلال بدايات الاحتلال الأمريكي للعراق لأنه حاكم متغلب وغيرها من الأعاجيب ، فأين الخطأ في كلامه إلا إن كنت جاميا عندها سأفهم كيفية تفكيرك وأتوقف عن النقاش معك .


وهذا المقطع أيضًا :
باسم ِ الألوهة ِ كم تلفَّعَ مجرمٌ ..... أغوى الورى بنفاقِه فتجبَّرا
بعباءة ِ الإيمان ِ خبَّأ شرَّهُ ..... وإلى حضيض ِ الموبقات ِ تحدَّرا
ولذاتِه نسبَ الألوهةَ وادَّعى ..... سنَّ الشرائع ِ والهدى فاستكبرا
وأناخَ فوق قلوبنا بضلالِه ..... فأحالنا شبهَ الهوام ِ على الثَّرى
شبهَ العبيد ِ تلبَّدتْ أفهامُهم ْ ..... وتيبَّسَ الإحساسُ ثم تحجَّرا

وينتهي به الأمر إلى (تحكيم العقل) ... لا (تحكيم النصّ) = الأوهام !!!! . فيقول :
يا صاحبي هلا َّ احتكمتَ إلى الحِجى ..... ونزعتَ من إدراكك الأوهاما
قل لي برك أيها الصمصام :
هل طغى (بشّار) باسم الدين ؟

هل طغى (بن علي) باسم الدين ؟

هل طغى (القذافي) باسم الدين ؟

...الخ ...

فمن يا تُرى يقصِد هنا ؟؟!![/b]

مقصده واضح وهو أي حاكم ظالم مستبد يرى نفسه ظل الله في الأرض ويصل لتأليه نفسه
فما المشكلة في قوله ؟ ألم نر مثل هؤلاء الحكام ونقرأ عنهم ؟
فكلامه على العموم ولم يتجن على الدين وإنماهاجم كل طاغية يفعل ذلك
فهل مهاجمتهم تغضبك ؟

وقد حملت كلامه فوق ما يحتمل
وتقول أنه احتكم إلى العقل لا النص
قصيدته واضحة من خلال توجيهه الكلام لصاحبه حين يعرض عليه ما يمارسه هؤلاء باسم الدين ويطلب منه تحكيم العقل لأن فسادم ظاهر للعيان عقلا وفعلا ، فما الضير في ذلك
هل وجدته يقول في قصيدته أنه يقدم العقل على النص؟ طبعا لا لم يقل ذلك وإنما عرض الأمر بمنهجية عقلية ليوصل فكرته



تحياتي [/quote]

أخي الصمصام ... كفاني الله وإياك شر الجامية ، والتجمجم (!!)

يقول العامة : (شي يترقّع ، وشي ما يترقّع)

هل شويعرنا يتحدّثُ عن واقع (خياليٍّ) أم واقعٍ معاش ؟!

إن كان يتحدّث عن (خيال) ... فالشعراء في كل وادٍ يهيمون !

وإن كان عن (واقع) ... فما والله بين حديثه وبين الواقع صلة !!

أين (المتلفّعون بالإجرام) باسم الدين ؟!

الدين يا عزيزي (الصمصمام) قد نُحِّي عن حياة الناس ... قسرًا ، وجبرًا

ولا يلجأ إليه الطغاة إلا عند (الحاجة) !!

أو ما سمعتَ بـ(تجفيف) منابع التديُّن ؟!

================================
لا يكاد يوجدُ للدين أثرٌ في (واقع) الناس ، إلا في (الطقوس) المعتادة ، الخالية من روحه!

أمّا (الحكم/التحكّم) في شئون الناس : سياسةً ، اقتصادًا ، اجتماعًا ، ثقافةً ... فقد تولّى أمرَها أناسٌ ، لا يتحدّثون (باسم الدين) ، بل يتبرّءون منه ؛ حتى لا يوصَموا بـ(الإرهاب) !! .. وإن اضطروا إليه (استخدموه) في أمورٍ هي من صميم مصالحهم ، فحسب!!!
سخروا من الدين فجعلوا منه (ممسحةً) لأقذارهم ، و(تبييضًا) لوجههم الكالحة !!

فلماذا (التهويل) من شأن (الدين/المتدينين) ونسبة كل (البوائق) والمصائب إليهـ(ـم) ؟؟!

الصـمـصـام
16-11-2011, 02:59 PM
أخي الفاضل والعزيز جابر

أحمد الله قبل كل شئ أنك لست من الجامية ولا المتجممة
أما الحكام فم يحكمون باسم الدين وإن كان كماقلت أنهم يحاربونه لكن يلبسوه عند الحاجة ، فتلبسهم بالدين هدفه إضافة الشرعية لظلمهم عند الحاجة لذلك
ألم يستصدر علي عبدالله صالح فتوى من علماء / عملاء النظام بشرعية حكمه وأن الخروج عليه محرم
قل لي بربك ماذا تسمي هذا ؟
ألم يدعو القذافي للجهاد المقدس ضد الصليبيين والنصارى قبل الثورة وتحديدا على هولندا من أجل فضيحة ابنه ، ثم بعد الثورة كسبا للتعاطف
فماذا تسمي فعله؟
ألم يبح البوطي لبشار ما يفعله

وقس على ذلك

إذن هم يتلبسون الدين مع علمائهم بغض النظر أكان عند الحاجة أم غيرها
المهم أنهم يجعلون من الدين شرعية لهم

والتهويل من حكمت لم يكن تهويلا بسبب الدين فالدين منزه عن أفعال العباد لكنه كان يهول ويهاجم من شأ؟ن المدعين للتدين والدين منهم براء ومن يلبسون الدين عندما يشاؤون وينزعونه متى يشاؤون

صدقا أرى أنك تحاملت على الشاعر وقصيدته وقولته ما لم يقل .

طلب وأمنية
ليتك أخي جابر تعيد النظر في القصيدة بعد يوم أو يومين فربما تراها بشكل آخر

أخيرا

جزاك الله كل خير وأثابك على نيتك وحماك من كل شر
وأسأل الله أن يلهمنا الرشد والسداد

لك من أخيك كل التحايا وكل التقدير

عاشق الإبداع
18-11-2011, 09:56 AM
قرأت القصيدة في منتدى آخر منذ أيام ..
وأقرؤها هنا الآن ..
وأثني عليها ...
..
ثم إنه ..
أرى أن الجابر وقع في لبس الأسماء .. ثم منعه الكِبر من الاعتراف بخطئه ..
ولا أراه قد أتى بشيء من الحق هنا ..
ثم إنه رغم هذا يبقى جميلا ..
ثم إنها
باقات نرجس لصاحب النص ولمن شارك هنا
مودتي
ولا يلثم الزهر إلا أمير

حكمت خولي
18-11-2011, 10:22 AM
أحبائي وأصدقائي وأخوتي المارون على القصيدة من هاجمني ومن جبر بخاطري
أشكركم جميعا واعانقكم جميعا وخاصة الأخ الحبيب جابر له كل الحرية فيما يقوله وانا شاكر له وممتن .
انا الشاعر الروحاني حكمت نايف خولي ولي عدة دواوين وآخرها ديوان للروح ازاهير وثمار . أنا كهل وتجاوز عمري الستين بكثير ولا أنطق عن هوى إنما عن تفكير ومراجعة ولا تربطني بعمر إلا تشابه اسمي واسم والده . ثم يا صديقي جابر أنا أدافع عن صورة الله الحقيقية وعن صورة الدين الحقيقية . أنا معروف في العالم العربي ومعروف بدفاعي عن الإيمان الحقيقي بالله وبالدين المجرد من الأوهام والخزعبلات والخرافات وهذا حقي الشرعي بأن أوومن بما أشاء وهذا الحق أعطاني إياه الله في كتابه العزيز . أنا بكل تواضع أوومن باللع عز وجل وأحترم كل أديان الأرض وكل مذاهب الأرض لأن الله خلق الإنسان على صورته ومنحه الحرية المطلقة بأن يختار ما يشاء .
على كل حال أنا سعيد بكم يا أخوتي وأعانقكم بمحبة الله وانت يا صديقي الحبيب جابر سامحك الله وستظل في قلبي دائما .
الشاعر الروحاني حكمت نايف خولي مواليد 1945

جابر عثرات الكرام
18-11-2011, 02:40 PM
أحبائي وأصدقائي وأخوتي المارون على القصيدة من هاجمني ومن جبر بخاطري
أشكركم جميعا واعانقكم جميعا وخاصة الأخ الحبيب جابر له كل الحرية فيما يقوله وانا شاكر له وممتن .
انا الشاعر الروحاني حكمت نايف خولي ولي عدة دواوين وآخرها ديوان للروح ازاهير وثمار . أنا كهل وتجاوز عمري الستين بكثير ولا أنطق عن هوى إنما عن تفكير ومراجعة ولا تربطني بعمر إلا تشابه اسمي واسم والده . ثم يا صديقي جابر أنا أدافع عن صورة الله الحقيقية وعن صورة الدين الحقيقية . أنا معروف في العالم العربي ومعروف بدفاعي عن الإيمان الحقيقي بالله وبالدين المجرد من الأوهام والخزعبلات والخرافات وهذا حقي الشرعي بأن أوومن بما أشاء وهذا الحق أعطاني إياه الله في كتابه العزيز . أنا بكل تواضع أوومن باللع عز وجل وأحترم كل أديان الأرض وكل مذاهب الأرض لأن الله خلق الإنسان على صورته ومنحه الحرية المطلقة بأن يختار ما يشاء .
على كل حال أنا سعيد بكم يا أخوتي وأعانقكم بمحبة الله وانت يا صديقي الحبيب جابر سامحك الله وستظل في قلبي دائما .
الشاعر الروحاني حكمت نايف خولي مواليد 1945

ما خاب ظنّي قطّ !!!

شاعرٌ (روحاني) ... هائمٌ ، شاخ في دياجير الظلام ، والضلالات ... (قل هل ننبئكم بالأخسرين أعمالا ؟ : الذين ضل سعيهم في الحياة الدنيا ، وهم يحسبون انهم يحسنون صنعا)

==================================
وهذه صورة الشاعر (الروحاني) الأملط ، الذي يحترم (كلّ) أديان الأرض (!!!!!!)

http://profile.ak.fbcdn.net/hprofile-ak-snc4/186720_100001924073025_5130765_n.jpg

ما لوّنْتُه : هدية للأخوين :
الشاعر : الصمصمام ! .. وأمير شعراء (أفياء) : نزار .

وهذا الرابط هدية للشاعر (الروحاني !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!) :
http://www.alsakher.com/vb2/showpost.php?p=1720988&postcount=4

ولله في خلقه شئون !!

عمر حكمت الخولي
18-11-2011, 11:14 PM
"(يتخبّط) في ظلماتِ الفلسفة والألوهيّات .. فمن الصوفية ، إلى الماركسية الشيوعية ، إلى الغوص في (أوحال) الأفكار الماسونية ، والصهيونية"

ماسونية وصهيونية؟ فهمنا.. لكن كيف تضيف إليهما: صوفية وماركسية؟!
* ملاحظة مهمة: لا مشكلة لديّ في أن تهاجموا وتشهّروا.. لكن رجاءً: افعلوا ذلك ببعض الاحترافية، أو بشيءٍ من المنطق!

عمر حكمت الخولي
18-11-2011, 11:22 PM
نشرتُ تنويهاً قبل قليل في موقعي الرسمي، تتناول الفقرة الأولى والثالثة منه ما حدث في هذه الصفحة أعلاه:

1- قرأت في بعض المواقع تهجّماً عليَّ وتشهيراً بي بناءً على معلومات عنّي وردت على اعتبارها سيرة ذاتية في بعض المواقع والمصادر في الإنترنت مثل ويكيبيديا وغيرها. إن كلّ معلومة تشير إليَّ بشكل أو بآخر على الإنترنت ولا تجد لها مصدراً في سيرتي الذاتيّة الرسميّة المنشورة في موقعي الشخصي هي مجرّد تحليلات وتأويلات لكاتبها ولا علاقة لي بها، ولا يُمكن لأحد البناء عليها في نقد أو سواه.

3- لستُ مسؤلاً عما يُنسب إليّ مما يُنشر في الصحف، أو في المواقع والمنتديات الإلكترونيّة (خصوصاً)، ولا يكون مصدره موقعي الرسمي أو صفحتي الشخصيّة في موقع Facebook أو كتاباً منشوراً "مطبوعاً" لي.

المصدر: عمر حكمت الخولي - الموقع الرسمي / تنويه مهم (http://www.omarkhouli.com/?p=2178)

جابر عثرات الكرام
19-11-2011, 07:10 AM
"(يتخبّط) في ظلماتِ الفلسفة والألوهيّات .. فمن الصوفية ، إلى الماركسية الشيوعية ، إلى الغوص في (أوحال) الأفكار الماسونية ، والصهيونية"

ماسونية وصهيونية؟ فهمنا.. لكن كيف تضيف إليهما: صوفية وماركسية؟!
* ملاحظة مهمة: لا مشكلة لديّ في أن تهاجموا وتشهّروا.. لكن رجاءً: افعلوا ذلك ببعض الاحترافية، أو بشيءٍ من المنطق!

لأنّكَ حديثُ عهْدٍ بـ(طفولةٍ) ، ولا زِلتَ غضًّا طريًّا .. فسأفترِضُ أن جميع (الزبالات) المحشوّة في رأسِك :
صوفية (خرافية)
علمانية !
شيوعية !
قومية !
حداثة !
زندقة !
... ليستْ إلا نتاجَ تربيةٍ ، و(محضِنٍ) اجتماعيٍّ !

أمّا الفِطرةُ التي فطرَ اللهُ الناسَ عليها .. فقد (باينْتَها/ فارقْتَها) وانتهى أمرك معها !

==============================
دعني أقول : خدعوكَ فقالوا : (شاعر) !! .. وما أنتَ (من وجهة نظري) إلا مهرِّجٌ ، يُحْسِن التلاعُبَ بالكلمات ! ويجيد (الترميز/الغموض/الإبهام) ؛ جُبْنًا ، وخَوَرًا من مصادمة (الحق/أهل الحقّ) !

لا أراكَ (تتنفّجُ) هنا ، وتلبسُ ثوب الزور !!

==============================
في شعرك عن (الراقصين مع الشيطان = بوش) ... جعلْتَ من تلكَ الرقصة (المعلونة) تَكِئةً فأفرغْتَ كلّ أحقادِكَ ، وسمومِكَ على (الخليج) وأهله .. لا تسجيلًا لموقفٍ ، ولكن تنفيسًا عن ضغينةٍ !
ذلك لأنّك (صوفي/شيوعي) خرافي / مادي) ... جمعتَ كل المتناقضاتِ . وترى في أهل الخليج (وهابية) .. أبالسة !!
أمّا الغرب (اليهودُ/النصارى) فلن يجدوا عبدًا (فكريًّا) أخْلَص لهم منكَ ، ومَنْ على شاكلتِكَ !!
=============================
أنا هنا لن (أكفّركَ) ... فكُفرُك من الوضوح ؛ بحيث لا يحتاجُ إلى (مكفَِّر) .. ويكفيني ما أنطقَك الله به في قولِك :


لم أسلم أنا أيضاً من التخوين والتكفير والتهديد القتل، ليس فقط من الناس العاديين، بل من بعض "شعراء" سوريا، وذلك لرفضي أن تكون هذه الحركة الشعبية ذات طابع إسلاموي، ومطالبتي بأن تكون حاضنةً لكل أطياف المجتمع السوري.

========================
تماسيحُ (الرافضة) وعتاة (الصوفية) اجتمعوا على : تأييد (المجزرة) التي نصبها نظام (النصيري) بشار النعجة لكل (موحّد)
فالحسّون ، والبوطي (صوفيّان) .. والصوفية (قنطرة) الترفُّض .. وهما ذراعا (التشبيح) الديني لهذا النظام الكافر الفاجر .
وأنت (الشبيحةُ) الأدبي ... لم تهزُزْ فيك مناظرُ الدماء والأشلاء شعرةً . لكن الضغط الشعبي أرغمَكَ على الوقوف في المنطقة (الرمادية) .. بانتظار النتائج ؛ لتنحاز إلى المنتصر !!

=====================
فلتفرح بمديح الغثاء ، والدهماء .. ولتطرب بالجوائز (الغربية) .. لكن ثِقْ تمامًا أنّك تغوص في بحورٍ قاذروات (الماسونية) .. وستغرقُ حتمًا ..
نعم ، أنتَ (ماسوني) دون أن تدري .. وذلك سرّ (سحر) الماسونية .. تسوقُ (البهائم) معصوبة العينين إلى الجزّار ، وتوهمُها أنها ذاهبةٌ بها إلى حفل عُرسٍ .

على ذكر (سحر) الماسونية .. أراك تتباهى بفيلمك عن (سحر) الصوفية ... ألا تدري أن هناكَ (سحرًا) ثالثًا ؛ هو : (سحر الكابالا/ القبّالا) ؟

(الكابالا/ القبّالا) : الصوفية اليهودية ، التي نبتتْ في (مستنقعاتها) الصوفية المنحرفة !
ها هنا (سلسلة) للتعريفِ به :
http://www.youtube.com/watch?v=bi6bSMrD1w8 (http://www.youtube.com/watch?v=bi6bSMrD1w8)

سحر (الماسونية/الصوفية/القبّالا) : لعبةُ اليهود (القذِرة) ؛ للعبثِ بالأديانِ !

==============================
اطّلعْتُ على (شذراتٍ) قليلةٍ من (هلْسِك) الذي تسمّيهِ (شعرًا) ، وقرأتُ سطورًا من كتاباتكَ... فوقفْتُ على (مفارقات/ متناقضاتٍ) لا تصدُر إلا من (مدموغ) !!
تمجِّد (الشيوعي) كاسترو !
وترثي (الرافضي/مجوسي الهوى) عماد مغنية !
وتروّجُ لبحر القاذورات ، والخزعبلات : الصوفية !
وتقدح وتذمّ (الوهابية) = أهل الخليج !
وتحذر من (الماسونية) وأنتَ خادمُها المخلص (أجيرٌ بلا ثمن) !
ويغصُّ (هلسُك/شعرُك) الصوفي (!!!) بـ(الأسفار) ، و(الصليب) ، وعبارات مقتبسة من العهدين (القديم/ الجديد) !!

لا شكّ أنّك بحاجةٍ إلى زيارة أقرب مصحّة عقليةٍ !!

================================
(1) قطبٌ من أقطاب (صوفية) سوريا ، التي فُتِنْتَ بها :
http://www.youtube.com/watch?v=bqKY5fR_Rpk (http://www.youtube.com/watch?v=bqKY5fR_Rpk)

(2) نتفة من (كفريّاتِكَ) وإلحادِكَ :
وَتَخْتَلِقِينْ
مِلْيَوْنَ عُذْرٍ لآيَاتِ الْهُيَامِ إِذَا
جَعَلْتُكِ امْرَأَةَ التَّوْحِيْدِ ذَاتَ حَنِينْ!
إِنِّي بِسِحْرِكِ قَدْ آمَنْتُ .

إِنِّي بِعِشْقِكِ قَدْ سَبَّحْتُ

َأَنْتِ عَلاقَاتُ السَّمَاءِ بِنَا
وَحْيُ النُّبُوَّةِ، عَذْرَائِي، وَعَائِشَتِي!

أَنْتِ كُنْتِ قُبَيْلَ الْبِدْءِ عَاشِقَةً
وَكُلُّ عَاشِقَةٍ يَا (نُوْرُ) آلِهَتِي!

آمَنْتَ بِالرُّعْبِ رَبَّاً

=================================
الساخرُ (جَمّاعٌ) ... فيه المتردية ، والنطيحة ، وما أكل السَّبُع !
وربَّ كلمةٍ أفسدتْ دينًا ، وحَرَفَتْ مُعتَقَدًا !!

ولا حياةَ لمن تنادي !!

حكمت خولي
19-11-2011, 11:22 AM
وآسفاه عليك يا أمتي كم أبكيك ِ وأنوح ُ على قبرك .
حكمت نايف خولي

أحمد القرشي
19-11-2011, 12:36 PM
تباً لك من شيبة !
يا رجل مالك تطعن وتقدح حتى صرت في عينهم مهرّجاً ؟
هل تعتقد أن ما تفعله هنا يجعل منك بطلاً ؟
هل تعتقد أنك على حق ؟
يا شيخ لقد تجاوزت حدودك كثيراً كثيراً ،
ولا أدري لماذا كل هذا الكم من الحقد الذي صببته على الرجل ؟
هل أنت (تكفيري) الهوى ؟
إذن فأنت أول من ينفذ الأجندة (الحاخامية) ؟
أما والله تباً لها من شيبة لم توقر صاحبها ،
قبل أيام وجدناك كـ (القنفذ) تتخفى لتطعن بنا سرّاً لتتظاهر بأنك من أهل الشعر ،
واليوم وجدناك لا تتمالك نفسك في إرسال ما مكنتك نفسك من الإتهامات التي يجب أن تراعي الله ودينه فيها ،
لقد أبرمتنا في كثرة كلامك ،
وإني لأجدك كالحرباء تتلون كل يوم بألف لون ،
وأعلم أنك ستجعل مني ما يفوق الذي ذكرته بحق الشاعر ، ولا يهم ..
أن مثلك لا يملكون أكثر من ذلك ،
دعني أسألك بربّك ، هل تعتقد أن الجميع هنا من السذاجة بمكان أن أحداً لا يدرك ما يقصده الشاعر في قصيدته؟
ولكنّ غلاً اعتراك فقلت ما قلت بغير وجه حق ..
وإني لأجد الشاعر أجابكَ بكل إنسانيّة وسماحة ،
مما جعل منك (قزماً) ، لا يُرى بالعين المجرّدة .
وتباً لك لقد شوّهت صفحة القصيدة بكلامك .

جابر عثرات الكرام
19-11-2011, 02:32 PM
تباً لك من شيبة !
يا رجل مالك تطعن وتقدح حتى صرت في عينهم مهرّجاً ؟
هل تعتقد أن ما تفعله هنا يجعل منك بطلاً ؟
هل تعتقد أنك على حق ؟
يا شيخ لقد تجاوزت حدودك كثيراً كثيراً ،
ولا أدري لماذا كل هذا الكم من الحقد الذي صببته على الرجل ؟
هل أنت (تكفيري) الهوى ؟
إذن فأنت أول من ينفذ الأجندة (الحاخامية) ؟
أما والله تباً لها من شيبة لم توقر صاحبها ،
قبل أيام وجدناك كـ (القنفذ) تتخفى لتطعن بنا سرّاً لتتظاهر بأنك من أهل الشعر ،
واليوم وجدناك لا تتمالك نفسك في إرسال ما مكنتك نفسك من الإتهامات التي يجب أن تراعي الله ودينه فيها ،
لقد أبرمتنا في كثرة كلامك ،
وإني لأجدك كالحرباء تتلون كل يوم بألف لون ،
وأعلم أنك ستجعل مني ما يفوق الذي ذكرته بحق الشاعر ، ولا يهم ..
أن مثلك لا يملكون أكثر من ذلك ،
دعني أسألك بربّك ، هل تعتقد أن الجميع هنا من السذاجة بمكان أن أحداً لا يدرك ما يقصده الشاعر في قصيدته؟
ولكنّ غلاً اعتراك فقلت ما قلت بغير وجه حق ..
وإني لأجد الشاعر أجابكَ بكل إنسانيّة وسماحة ،
مما جعل منك (قزماً) ، لا يُرى بالعين المجرّدة .
وتباً لك لقد شوّهت صفحة القصيدة بكلامك .

اسمعْ يا (أبا لهب) !!

سأزيحُك عن الطريقِ (مؤقّتًا) .. سأعتبرُكَ (شيئًا) ما .. نحّيتُه عن الطريق !

فإن أبيتَ فسأجعلُ منكَ (لا شيء) !!

لا تحسبّنّ أنّنا خُدِعْنا بـ(القرشي) .. اللقب الذي (تتخفّى) وراءَه ؛ لتموّه على الناس (حقيقتَك) .. فلربّما تكون (رافضيًّا) عراقيًّا/مجوسيًّا جَلْدًا .. ! من يدري !!

لا تعُد إلى هذا المتصفح إلا بعد أن تُعِدّ عُدّتَك .. فقد نويتُ - إنْ فعلْتَ - أن (أسحقك) ، وأُلْحِقَك بهذين الزنديقين !!

دينُ اللهِ ... دونَه نفسي ، وعرضي ، ومالي ....... ولا أبالي !!

جابر عثرات الكرام
19-11-2011, 02:36 PM
وآسفاه عليك يا أمتي كم أبكيك ِ وأنوح ُ على قبرك .
حكمت نايف خولي

شيءٌ ما يخصُّك هنا !!!
http://www.youtube.com/watch?v=gEj_g_hqJgs

أحمد القرشي
19-11-2011, 04:44 PM
أشهد لك أنك في مجال (المهاترة) لا يشق لك غبار ،
وأن فن (الشتيمة) يستهويك حتى جعل منك رجل قليل الأدب ،
هل قال لك أحدهم أنك قليل الأدب ؟
....................
خطأي من الأساس أنني ولجت مع شيبة (خَرِفة) في حديث ،
وإني لأعتذر لنفسي على ذلك ، وأعتذر من الشاعر المحترم ،
ومن الساخر بأجمعه .
سلاماً سلاماً

جابر عثرات الكرام
19-11-2011, 09:22 PM
أشهد لك أنك في مجال (المهاترة) لا يشق لك غبار ،
وأن فن (الشتيمة) يستهويك حتى جعل منك رجل قليل الأدب ،
هل قال لك أحدهم أنك قليل الأدب ؟
....................
خطأي من الأساس أنني ولجت مع شيبة (خَرِفة) في حديث ،
وإني لأعتذر لنفسي على ذلك ، وأعتذر من الشاعر المحترم ،
ومن الساخر بأجمعه .
سلاماً سلاماً

أيّها العراقي (المترفض) افتراضًا !!

تعلّمْ (أبجدِيّاتِ) اللغةِ أوّلًا ... ثم تعال واكتبْ هنا ..أيها (الشاعر) !!!!!!

أصبح كلّ من (يهذي) ويهمهم : شاعرًا !

هزُلتْ !!

==============================
إذا كُنْتَ - كما يبدو من ردّكَ الأول - تعاني من فقْرٍ مدقعٍ في فهم أمور الدين !
وإذا كنتَ - كما يبدو من ردّك الثاني - تسجّلُ ببنانِكَ وثيقةَ جهلِكَ !
فما الذي جعلَكَ تحشرُ أنفكَ في ما لا تُحْسِن ؟!!!

فضولي !

عاشق الإبداع
20-11-2011, 06:13 AM
للأسف.. أن دين الله يتم تشويهه واستغلاله على يد حمقى امثال المدعو جابر عثرات ..
والأَولى ان نجد له من يجبر كسر عقله .. هذا إن كان له جبيرة ..

إنا لله وإنا إليه راجعون ...

جابر عثرات الكرام
20-11-2011, 08:07 AM
للأسف.. أن دين الله يتم تشويهه واستغلاله على يد حمقى امثال المدعو جابر عثرات ..
والأَولى ان نجد له من يجبر كسر عقله .. هذا إن كان له جبيرة ..

إنا لله وإنا إليه راجعون ...

عباراتٌ (أَلِفْناها) من أهل الباطل ؛ حين يَعْدَمون الحُجّة !!

قَرْقِرْ .. بَرْبِرْ .. قُلْ ما تشاءُ .. وجادِلْ عن الذين كفروا ..

وسُبّ ، واشتُم !!

أَمِطْ اللثام عن وجهك !!

فكم في (الساخر) من وجوه قبيحة (بشعة) !!

الإنسان أولاً
20-11-2011, 10:47 AM
جابر عثرات الكرام :
أنت أفضل مثال على الشخص الذي تود القضية التي يحملها لو يزيحها عن عاتقه .
أتمنى أن يأتي يوم وتفهم أنك تسيء إلى أفكارك بهذه الطريقة ولا تخدمها ، أسأل الله لك العافية من قلبي ، ليس لأجلك ، إنما لأجل بعض الحق الذي لا تعرف كيف تقوله سوى بأبشع الطرق الممكنة .

سأغلق الموضوع ، أشكر حكمت خولي على تفهم الأشياء .
وأشكركم جميعاً بدون سبب .