PDA

View Full Version : وأخيرًا : فينوس تصفع أدونيس...



وتمضي الأيام
08-11-2011, 10:33 AM
قالت لي : أرجوك إبتعد فأنا أحبك...




تعبت عيوني في لهيبك ساهرة
والقلب مل من الجروح الغادرة

يا عاشقي أخشى الزمان تقلبا
احفظ فؤادي في حروف الذاكرة

لو مرت الأقلام فوق دفاتري
ستصير في فصل التوله خاطرة

لو ذات يوم جف حلم شبابنا
حبي سيملأ بالغرام محابره

أدمنت تبغ الشعر حتى أنني
قد صرت في بحر القصائد شاعرة

قد كنت قبلي حائرا في حسرة
وأنا بصمتك كنت أيضا حائرة

لو لم تكن يا روح روحي موطني
ما جئت كالطير الوفي مهاجرة

ما كان غيرك يستبيح خرائطي
وتقول أني في حياتك عابرة

لم يبق في وجه الرياح قصيدة
أأظل في وجه الرياح مكابرة

يا قاتلي أني بحبك أكتوي
فإلى متى تبقى القتيلة صابرة

هل تذكر العهد الذي تحت الشتاء
قطعته والأمنيات كقاطرة

راحت تجر من الهنا أحلامنا
إني بروح العهد إني كافرة

أدركت أن الحب مفقود هنا
منذ الشتاء من العصور الماطرة

هذي نهاية قصتي يا قاتلي
فأنا عروس للسماء مغادرة

لا تنتظر بعد الفراق رجوعنا
لن يرجع الأموات حتى الآخرة

الأمير نزار
08-11-2011, 10:49 AM
واو!

برافو ...!

مأزق
08-11-2011, 11:21 AM
أي شيء هذا؟
:y1:

مأزق
08-11-2011, 01:58 PM
أرسلت إلي رسالة من رجل كريم، قال فيها إن القسوة بادية على ما كتبت هنا من تعليق. ولكنني كتبت تعليقي مندهشا من وجود جودة في النص غير معتادة لهذا النوع من الكتاب لا مندهشا من وجود سوء فيه.
وهذا ربما لأنني لا أحب أن أكثر من العامية في كلامي، وربما ترجمتها عن قولي بالعامية مندهشا:
اشو ها.
ويقولها الناس:
شو هادا
وهي كلمة لا أقولها إلا مادحا، بل مبالغا في المديح، ومشجعا إلى الإكثار ومستزيدا مما قيل أو فعل.
هذا ولمن فهم غير ذلك الاعتذار، ولمن نبهني إلى احتمالية هذا الفهم ألف شكر، نعم، ألف شكر لك أيها الأمير!

مأزق
08-11-2011, 02:01 PM
نسيت أن أقول: إن 'أي شيء هذا' هي ذاتها التي قالها الأمير: واو. ولكن حرف الواو متعطل في لوحة المفاتيح لدي كما ترون، ولذا اضطررت إلى كتابة الجملة سيئة الذكر.

أبو مختار
08-11-2011, 02:03 PM
تعبت عيوني في لهيبك ساهرة
والقلب مل من الجروح الغادرة من حقنا نعرف , الذي يتغزل ذكرا أو أنثى , والذي يُتغزل به , ذكر أو أنثى ..
البيت أعلاه , لا أدري كأنه بيت شعبي , يعني تستطيع أن تقرأه بالنبطي , لأن هناك قطع نفس
في الشطر الثاني , والقلب مل .... من الجروح الغادرة , وهذا نوع من الـــــــــــ reduction , أيضا الصورة
صعبة على الخيال , تعبت عيوني في لهيبك ساهرة , ولعمري اذا لم تغمض في هذا اللهيب , لهي عين خارقة , وسيكون السهر هو أبسط وأهون ما تلاقيه .


يا عاشقي أخشى الزمان تقلبا
احفظ فؤادي في حروف الذاكرة هنا ينادي الشاعر عاشقه , أو عاشقته , يعني هو المعشوق , فلم الخوف ؟؟
وكان أحرى أن يقول مثلا يافاتني , ياآسري , يا قاتلي , ولكن لنتماهى مع المقصد الأدبي والفني
لنداء الحبيب بهذه الصيغة , هنا كسر بالعروض , ولا أحد يتكلم !! لأني أشعر بأن هنا يجب وضع كلمة مرفوعة بالضم , ياعاشقي وما بعدها كلها منصوبة ولو كنت أنا الشخص الفقير الى الله ذائقة وأدبا لكتبتها كالتالي /
يا قاتلي عاث الزمانُ تقلبا
احفظ هواي في فؤاد الذاكرة .لو مرت الأقلام فوق دفاتري
ستصير في فصل التوله خاطرة

كيف يعني ؟ فالخاطرة جميله , أما فصل التوله فهذا جديد علي , واعذرني فأنا لا أتابع الفصول
الجديدة في العشق , والصورة بمجملها الأقلام والدفاتر مستهلكة ومبتذله , ولكن لو كتبت الأقلام في
الدفاتر , فستكون خاطرة no big deal , يعني ليست بتأثير يذكر , فستكون خاطرة .

لو ذات يوم جف حلم شبابنا
حبي سيملأ بالغرام محابره ... الصورة جميلة , وفيها استعارات وتشبيهات جيدة ولكن بنيت على صورة وتشبيه فهذا يجعلها أصعب
في الخيال .

أدمنت تبغ الشعر حتى أنني
قد صرت في بحر القصائد شاعرةشاعره أو شاعرة , وايضا تبغ الشعر هذا لم أسمع عنه , فأنا أمارس الشيشة ذهابا وإيابا , ولكن تناقض الصورة أضعف البيت تبغ الشعر , وبحر القصائد , ولكن وصلتني اضاءة فهو مدمن شعر كالتبغ و ولكنه أصبح في بحر القصائد شاعرا , وهكذا كقولك من يبيع السمك سمّاك , لا أعرف تحتاج الى نظرية النسبية لتوضيح الإضاءة التي وصلتني والإحساس الذي أشعر أن هناك شيئا جيدا في الصورة .

قد كنت قبلي حائرا في حسرة
وأنا بصمتك كنت أيضا حائرة استمرار لحالة الحيرة والصمت , وأيضا لا تعليق , فهو يتضح أنها هي شاعرة حائرة تحب شخصا حائرا , الا أنه حائر بحسرة فقط .

لو لم تكن يا روح روحي موطني
ما جئت كالطير الوفي مهاجرةيتضح أيضا أننا أخطأنا في اعتقاد الشاعر شاعرة فهو شاعر , يعني تأتي اليه حبيبته مهاجرة . ولو أن الطير الوفي لا يهاجر و الطيور المهاجرة لا تأتي الا في مواسم موسم الهجرة الى الشمال .

ما كان غيرك يستبيح خرائطي
وتقول أني في حياتك عابرةنرجع نخطئ مرة أخرى فمن استباح الخرائط هو المعشوق والذي صفعناه قبل قليل بقولنا ياعاشقي , والقائل امرأة بدليل استباح خرائطي , ومع ذلك يظن أنها عابرة , وما ظنك بمن مسح حدود الخارطة .

لم يبق في وجه الرياح قصيدة
أأظل في وجه الرياح مكابرة بيت جيد صورة وبناء , ولا تعليق .

يا قاتلي أني بحبك أكتوي
فإلى متى تبقى القتيلة صابرة
وضحت الصورة , ولن تبق القتيلة صابرة , فهي تكتوي , ولكن ما بعد القتل من جرح أو ألم .

هل تذكر العهد الذي تحت الشتاء
قطعته والأمنيات كقاطرة
الصورة جميلة وبناء البيت ركيك ولو كنت أنا الفقير الى عفو ربه أدبا وشعرا لكتبته كالتالي /
هل تذكر لقاءنا ذات الشتاء
قطعت عهدك والأمنيات قاطرة .

راحت تجر من الهنا أحلامنا
إني بروح العهد إني كافرة
ضعيف جدا هذا البيت و( الهنا ) لفظة شعبية وكذا ( بروح العهد ) ولا أريد أن أتمادى بتعريته
ولكن كل ذي ذائقة سيمجه .

أدركت أن الحب مفقود هنا
منذ الشتاء من العصور الماطرة

هذي نهاية قصتي يا قاتلي
فأنا عروس للسماء مغادرة

لا تنتظر بعد الفراق رجوعنا
لن يرجع الأموات حتى الآخرةالأبيات الثلاثة الأخيرة لاباس وإن كان الصورة مكررة وفي النهاية القصيدة تفتقد الى الوحدة العضوية ..
يعني التسلسل والترابط .
شئ آخر العنوان , فينوس تصفع أدونيس , مالهذا بذا علاقة , فهي إن كانت امراة صابرة وذليلة ومستجديه
وتتحسر , فأين الصفع ..
آخر حاجة القصيدة جيدة , ولو لم تكن كذلك لما صرفت عليها كل هذا الكلام , وكان يمكن أمر والقول رائع وجميل , ولكن تمضي الأيام أنت ينتظرك مستقبل مبهر في الشعر , واذا بذلت المزيد من المحاولات صدقني والله العظيم الروح التي تستنبط هذه المعاني هي روح شاعرة ,,, وكما قلت لك لو لم يشدني شئ جميل , لمضيت والا كتبت ( لزوم نبلغ الشيخ بالسالفة /

الأمير نزار
08-11-2011, 04:14 PM
أبو مختار
لله أنت !
لله أنت!

بقراءة كقراءتك هذه يتطور الشاعر ويزداد بوحه أناقة وجمالا
أتمنى حقا من الشاعر الجميل وتمضي الأيام الاستفادة ما استطاع من هذه القراءة العميقة فهو كما أشار الحبيب مأزق قد تطور بشكل مبالغ به خلال فترة قصيرة جدا...
ثم إنه
كل عام والجميع بخير..

هناك في السماء
08-11-2011, 04:35 PM
قصيدة جميلة جدّاً و جدّاً و أكثر

انظر هنا
هل تذكر العهد الذي تحت الشتاء
قطعته والأمنيات كقاطرة

لو كانت غير "قاطرة" لكانت أجمل

ظافر البغدادي
08-11-2011, 06:47 PM
رائعة جداً
شكراً لك

وكل عام وأنت بخير

أحمد القرشي
08-11-2011, 07:11 PM
وتمضي الأيام ، كل عام وأنت بخير ،
في النص طفرة نوعية عن نصك السابق ،
إلى الأمام .. لا رجوع .. ثورة ثورة !
تحياتي يا جميل ...

خالد عباس
08-11-2011, 11:18 PM
نص جميل للغاية كجمال روحك يا صديقي

والعنوان ذكي وأنيق للغاية

تحيتي لك

شريف محمد جابر
08-11-2011, 11:53 PM
مال بال أفياء مليئة بشعر الحبّ في هذه الأيام؟ :)
في العموم أحببت أن أكون هنا..

ما كان غيرك يستبيح خرائطي
وتقول أني في حياتك عابرة

هذه الخرائط.. يا لها من خرائط.. يبدو أنّها خطيرة!

كن بخير.. وأرجو أن يوفّقك الله
تقبّل مروري..

وتمضي الأيام
09-11-2011, 11:36 AM
أميرنا نزار..
كل عام وأنت بخير

نشرت العطر بمرورك
ودمت بكل خير

ظميان غدير
09-11-2011, 03:19 PM
قصيدة جميلة ورائعة
لكنني لم ادر ماعلاقة العنوان بها

ربما العنوان كان اسلوب جذب لا أكثر

تحيتي

وتمضي الأيام
09-11-2011, 04:31 PM
مأزق:
لماذا تحب أن تكون دوما في مأزق؟؟؟1!!!!
يا جميل الروح القصيدة كلها على حسابك..

بارك الله بك و بالرجل الكريم

أتمنى أن أكون عند حسن ظنك
أصلح الله لوحة مفاتيحك
وكل عام وأنت بخير

وتمضي الأيام
09-11-2011, 04:40 PM
الشاعر الجميل أبو مختار:


كل عام وأنت بكل خير
أشكرك من كل قلبي على تلك القراءة العميقة الشفافة
هذه القصيدة هي أجمل قصيدة في الدنيا لسبب
واحد فقط هو أنك أنت قرأتها...
لن أدافع عنها بأي وسيلة فأنت سيد الكلمات هنا
ولن أوضح ما كان ساطعا من كلامك وما كان غائما
لكل شخص رأيه ولكل قارئ روحه
سأعمل بما رأيته صحيحا
وغير ذلك فلا إنسان معصوم عن الخطأ
أتمنى أن تكون الأيام القادمة أجمل


دمت بكل خير

علاء زهير كبها
09-11-2011, 05:51 PM
لك الجمال كله بهذه القصيدة الرقيقة

كل عام وانت بخير

مودتي

سالم عبد العزيز
09-11-2011, 06:23 PM
جميل ...........جميل
دم بخير

وتمضي الأيام
10-11-2011, 08:58 AM
أميرنا نزار
تلك شهادة منك أعتز بها
أتمنى أن أكون عند حسن ظنك يا جميل الروح

حبيبة عراقي
11-11-2011, 07:42 AM
شكرا لك

محمد التـركي
11-11-2011, 12:24 PM
شعر والله .. وشاعرة جميلة ..
استمعت ولم أر شيئا يستحق إلا الدهشة والتصفيق ..
شكرا لك ..

وتمضي الأيام
12-11-2011, 10:02 AM
جميل الحضور هناك في السماء:

أنرت المكان بحضورك الساحر

قاطرة:لا أخالفك أبدا
لكني فقط أحببتها كما هي

دمت بكل خير

أيمن صفوان
12-11-2011, 10:14 AM
لو ذات يوم جف حلم شبابنا
حبي سيملأ بالغرام محابره

أدمنت تبغ الشعر حتى أنني
قد صرت في بحر القصائد شاعرة


شهيّْ...

شكرا جزيلا لك

وتمضي الأيام
12-11-2011, 08:28 PM
أخي ظافر البغدادي

شكرا على عبير مرورك

وكل عام وأنت بكل خير

نايف اللحياني
12-11-2011, 10:29 PM
تعبت عيوني في لهيبك ساهرة
والقلب مل من الجروح الغادرة
من حقنا نعرف , الذي يتغزل ذكرا أو أنثى , والذي يُتغزل به , ذكر أو أنثى ..

هذا الحق لا يُكتسب من البيت الأول !!!
رغم أني تُهت في منتصف القصيدة
البيت أعلاه , لا أدري كأنه بيت شعبي , يعني تستطيع أن تقرأه بالنبطي , لأن هناك قطع نفس

قطع نفس , لم أفهمها
لأول مرة أقرأ مثل هذه الجملة !
في الشطر الثاني , والقلب مل .... من الجروح الغادرة , وهذا نوع من الـــــــــــ reduction , أيضا الصورة
صعبة على الخيال , تعبت عيوني في لهيبك ساهرة , ولعمري اذا لم تغمض في هذا اللهيب , لهي عين خارقة , وسيكون السهر هو أبسط وأهون ما تلاقيه .


يا عاشقي أخشى الزمان تقلبا
احفظ فؤادي في حروف الذاكرة هنا ينادي الشاعر عاشقه , أو عاشقته , يعني هو المعشوق , فلم الخوف ؟؟
وكان أحرى أن يقول مثلا يافاتني , ياآسري , يا قاتلي , ولكن لنتماهى مع المقصد الأدبي والفني
لنداء الحبيب بهذه الصيغة , هنا كسر بالعروض , ولا أحد يتكلم !! لأني أشعر بأن هنا يجب وضع كلمة مرفوعة بالضم , ياعاشقي وما بعدها كلها منصوبة ولو كنت أنا الشخص الفقير الى الله ذائقة وأدبا لكتبتها كالتالي /
يا قاتلي عاث الزمانُ تقلبا
احفظ هواي في فؤاد الذاكرة .

ما جاء بالكسر إلا تعديلك يا أبا مختار :)

لو مرت الأقلام فوق دفاتري
ستصير في فصل التوله خاطرة

كيف يعني ؟ فالخاطرة جميله , أما فصل التوله فهذا جديد علي , واعذرني فأنا لا أتابع الفصول
الجديدة في العشق , والصورة بمجملها الأقلام والدفاتر مستهلكة ومبتذله , ولكن لو كتبت الأقلام في
الدفاتر , فستكون خاطرة no big deal , يعني ليست بتأثير يذكر , فستكون خاطرة .

لو ذات يوم جف حلم شبابنا
حبي سيملأ بالغرام محابره ... الصورة جميلة , وفيها استعارات وتشبيهات جيدة ولكن بنيت على صورة وتشبيه فهذا يجعلها أصعب
في الخيال .

بيت جميل جدا

أدمنت تبغ الشعر حتى أنني
قد صرت في بحر القصائد شاعرةشاعره أو شاعرة , وايضا تبغ الشعر هذا لم أسمع عنه , فأنا أمارس الشيشة ذهابا وإيابا , ولكن تناقض الصورة أضعف البيت تبغ الشعر , وبحر القصائد , ولكن وصلتني اضاءة فهو مدمن شعر كالتبغ و ولكنه أصبح في بحر القصائد شاعرا , وهكذا كقولك من يبيع السمك سمّاك , لا أعرف تحتاج الى نظرية النسبية لتوضيح الإضاءة التي وصلتني والإحساس الذي أشعر أن هناك شيئا جيدا في الصورة .

رأيي من رأيك

قد كنت قبلي حائرا في حسرة
وأنا بصمتك كنت أيضا حائرة استمرار لحالة الحيرة والصمت , وأيضا لا تعليق , فهو يتضح أنها هي شاعرة حائرة تحب شخصا حائرا , الا أنه حائر بحسرة فقط .

لو لم تكن يا روح روحي موطني
ما جئت كالطير الوفي مهاجرةيتضح أيضا أننا أخطأنا في اعتقاد الشاعر شاعرة فهو شاعر , يعني تأتي اليه حبيبته مهاجرة . ولو أن الطير الوفي لا يهاجر و الطيور المهاجرة لا تأتي الا في مواسم موسم الهجرة الى الشمال .

ما كان غيرك يستبيح خرائطي
وتقول أني في حياتك عابرةنرجع نخطئ مرة أخرى فمن استباح الخرائط هو المعشوق والذي صفعناه قبل قليل بقولنا ياعاشقي , والقائل امرأة بدليل استباح خرائطي , ومع ذلك يظن أنها عابرة , وما ظنك بمن مسح حدود الخارطة .

لم يبق في وجه الرياح قصيدة
أأظل في وجه الرياح مكابرة بيت جيد صورة وبناء , ولا تعليق .

يا قاتلي أني بحبك أكتوي
فإلى متى تبقى القتيلة صابرة
وضحت الصورة , ولن تبق القتيلة صابرة , فهي تكتوي , ولكن ما بعد القتل من جرح أو ألم .

هل تذكر العهد الذي تحت الشتاء
قطعته والأمنيات كقاطرة
الصورة جميلة وبناء البيت ركيك ولو كنت أنا الفقير الى عفو ربه أدبا وشعرا لكتبته كالتالي /
هل تذكر لقاءنا ذات الشتاء
قطعت عهدك والأمنيات قاطرة .

كسرت البيت يا أبا مختار !!

راحت تجر من الهنا أحلامنا
إني بروح العهد إني كافرة
ضعيف جدا هذا البيت و( الهنا ) لفظة شعبية وكذا ( بروح العهد ) ولا أريد أن أتمادى بتعريته
ولكن كل ذي ذائقة سيمجه .

أدركت أن الحب مفقود هنا
منذ الشتاء من العصور الماطرة

هذي نهاية قصتي يا قاتلي
فأنا عروس للسماء مغادرة

لا تنتظر بعد الفراق رجوعنا
لن يرجع الأموات حتى الآخرةالأبيات الثلاثة الأخيرة لاباس وإن كان الصورة مكررة وفي النهاية القصيدة تفتقد الى الوحدة العضوية ..
يعني التسلسل والترابط .
شئ آخر العنوان , فينوس تصفع أدونيس , مالهذا بذا علاقة , فهي إن كانت امراة صابرة وذليلة ومستجديه
وتتحسر , فأين الصفع ..
آخر حاجة القصيدة جيدة , ولو لم تكن كذلك لما صرفت عليها كل هذا الكلام , وكان يمكن أمر والقول رائع وجميل , ولكن تمضي الأيام أنت ينتظرك مستقبل مبهر في الشعر , واذا بذلت المزيد من المحاولات صدقني والله العظيم الروح التي تستنبط هذه المعاني هي روح شاعرة ,,, وكما قلت لك لو لم يشدني شئ جميل , لمضيت والا كتبت ( لزوم نبلغ الشيخ بالسالفة /

في النهاية قراءتك جميلة لقصيدة أجمل

أعجبتني جدا القصيدة يا ( تمضي الأيام )