PDA

View Full Version : إلى الحَداثةِ .. إنذارٌ أخير !!



:: المتنبي ::
17-12-2011, 05:57 PM
قلتُ ، بسمِ الله :


قَولُ الحداثةِ فوقَ العينِ و الرأسِ
نصبُ المقالِ بجهرٍ كان أم همسِ

لمّا يوافقُ شرعَ الله مشتملًا
و لم يكنْ فيه من حيدٍ و لا بأسِ

و لم تُخالَفْ به الأعراف قاطبة
ولا حُداهُ لقطع الرأسِ بالفأسِ

إلا يكن ، فله إهمالُ عَاويةٍ
أو نبذُ غَاوية ، أو حُزنُ مبتئسِ

تعجُّبٌ ، من بني عَلمانِ إن نَطَقُوا
تعجبٌ ضَحكتْ - منْ قبْحِهِ - نَفْسِي

ترَفعُوا أبَدًا عن ذكرِ فَخْرهِمُ
عَنْ ذكرِ أطلالِهمْ ، بالعقْلِ مُنتكِسِ

لهُمْ غثيثُ هباءٍ لا نظيرَ لهُ
إنْ جئْتَ تكشِفهُ ، يأتيكَ باللبْسِ

مهلًا ، عدوتم مكانًا كانَ مربطَكُم
هلْ تحسبوه كشُربِ الماء أو كأسِ

فَصلُ الشريعة عن شِعْرٍ و عن نَثْرٍ
فِعْلُ الذين هَوَوْا كالرومِ و الفرْسِ

هُنَا اجتراؤُكمُ لا شيءَ يعْدِلهُ
مثلُ اجتراءِ فقيرٍ خلسَةَ الفَلْسِ

لكنْ سأعلمكم ، منْ سَوفَ يوقِفُكُمْ
أنِّي الهزَبْرُ كَمِيُّ الظنِّ و الحدْسِ

أرَى المنايَا عَلَى الأقْوالِ قائِمةً
إنْ تنطقوا فَلكُمْ بالشِّعرِ مَا يُنسِي

حَصِيلةُ العِلْمِ فوقَ القَلْبِ موضِعُها
فلتَجْعَلِ العِلمَ يمضِي وَاثبَ النفْسِ

عِلْمَ الأصولِ ، أصولَ القول أجمَعَهُ
لا عِلمَ سابيرَ أو منْ جَاءِ بالأمسِ

أو قولَ سوسيرِ قنصًا من بني عربٍ
قولَ ابْنَ جنّيْ ، كمَا الحسنَاء بالعُرْسِ

قومٌ من الغَرْبِ ما أخْزَى مَنَاقبَهُمْ
مثْلَ الظلامِ يباهي شُعلةَ الشمسِ

أترفُضُونَ بلفْظِ القَولِ شَافِيةً
في النَّحوِ كَافِيَةً تَشْرُونَ بالبَخْسِ ؟

عُودُوا لرُشْدِكمُ ، يا صَحبُ و انْطلقُوا
نحوَ الأصالةِ جنْيًا أطيبَ الغرْسِ

أو فابْتَغُوا عُزْلةَ تقضُونَ عِيشَتَكُمْ
لا تَلقَفُونَ رَبيعَ الشِّعرِ بالمَكْسِ

هذا حَدِيثُ محِبِّ قبْلَ سَلَّتِهِ
سَيْفَ المَقَالِ ، وبَيْنَ الخَفْقِ وَ الرمْسِ


عمّار .. معانقُ الشجنْ !
السبت 22 / 1 / 1433 هـ | السابعة ، تنقصُ قليلًا

يحي تونس
17-12-2011, 06:37 PM
جميل جدا ،
أخي أهنيك شعرك سما مبنى ومعنى،
تكالب الناس على الرقص على أنغام الغرب للأسف دون احتساب.
واسمح لي أن أترك بيتين قلتهم في نفس المعنى عن تشدق دعاة الحداتة في تونس، إن لم تمانع ، ولك الفظل في السبق

إن الحَداتَةِ إصلاح إِذَا فُرِزتْ *** منْ منكرٍ ليس ترضى بِه الشِّيَمُ
لكِنهَا الدَّاءُ في الأَخلاقِ تَنْخَرُهَا *** إنْ مَوَّهَتْ مَسْخَ مَا جَاءَتْ بِهِ القِيَم

شكرا

سُلاف
18-12-2011, 07:57 AM
هذا ليس شِعرًا و اعني الحداثيين و شعرهم "الحر",
هذا طريق يلجئ اليه فاقدي الموهبه ممن يتمنون لقب شاعر او اديب و لا يجدونه, هراء يصفونه من غير مراعاة لقواعد الشعر, يطعمونها باستعارات من الكتب المقدسه او ترهات البوذية و الصوفية او الاديان الوثنيه... كي يقال شعر عميق فلسفي..الخ! وليرقع المتشيعر رداءه ماكتب.

حبيبة عراقي
18-12-2011, 06:55 PM
السابعة
وتزيد قليلا

يامعانق الشجن شكرا لك

الأمير نزار
20-12-2011, 09:56 PM
وهنا قرأت نظما جميلا يحمل فكرا يحتمل النقاش
القافية تدل على شاعر متمرس
أعتقد سأحرص أن أقرأ لك في قادم الأيام ولي الشرف
دمت بخير

:: المتنبي ::
21-12-2011, 07:58 AM
جميل جدا ،
أخي أهنيك شعرك سما مبنى ومعنى،
تكالب الناس على الرقص على أنغام الغرب للأسف دون احتساب.
واسمح لي أن أترك بيتين قلتهم في نفس المعنى عن تشدق دعاة الحداتة في تونس، إن لم تمانع ، ولك الفظل في السبق

إن الحَداتَةِ إصلاح إِذَا فُرِزتْ *** منْ منكرٍ ليس ترضى بِه الشِّيَمُ
لكِنهَا الدَّاءُ في الأَخلاقِ تَنْخَرُهَا *** إنْ مَوَّهَتْ مَسْخَ مَا جَاءَتْ بِهِ القِيَم

شكرا

يحي تونس
جميلٌ أنرتَ الأرض أهلا و مسهلًا * و حييت ألفًا ، و الودادُ حُدائيا
صدقتَ ، و قبلكَ صدق من لا ينطق عن الهوى في قوله ( لتتبعن سَنَن من كان قبلكم ..... إلخ الحديث )
بوركت .. و بوركَ بيتاكَ الجميلان .. وبوركَ مروركَ العاطر ،

عمّار ،

:: المتنبي ::
23-12-2011, 03:43 PM
هذا ليس شِعرًا و اعني الحداثيين و شعرهم "الحر",
هذا طريق يلجئ اليه فاقدي الموهبه ممن يتمنون لقب شاعر او اديب و لا يجدونه, هراء يصفونه من غير مراعاة لقواعد الشعر, يطعمونها باستعارات من الكتب المقدسه او ترهات البوذية و الصوفية او الاديان الوثنيه... كي يقال شعر عميق فلسفي..الخ! وليرقع المتشيعر رداءه ماكتب.

أحسنت .. أحسنتَ .. أحسنت
و لأجلِ هذا كان :

قَولُ الحداثةِ فوقَ العينِ و الرأسِ
نصبُ المقالِ بجهرٍ كان أم همسِ
فلم يكن " شعرُ " لماذا ؟
لسببين :

1- السبب الذي ذكرتَ آنفًا من خروجه من المشاعر إلى ترصيف الهرطقات ، التي هيَ بزعمهم شيء عظيم .
2- لأنهم خرجوا عن النمط الذي عُرّف فيه الشعر الأول ، و بالطبع هذا لا ينفي من جمال التفعيلة ، و لا جمال المنثور ، و لا من جمال الحرّ ، و مثل هذا لو أنني قلتُ أن الماءَ ليس بحلوى ، فهل معنى هذا أن الماء ليس بطيب ؟
و على هذا ، فيكون عدم انتسابه للشعر كون الشعر له تعريفه الذي يرتبط بالوزن و القافية ، و إذا أراد بعضهم أن يُسمي الحداثي شعرًا من باب المشاعر ، و نثرها ، فإن هذا يكون له ، إلا أنه لا يكون من باب الشعر القديم . أو المماثل له ..


حييت عدد النجوم ، و الله يرعاك
عمّار ،

جابر عثرات الكرام
24-12-2011, 02:31 AM
رفيق الدرب .. بارك الله خطاك ..
تفضّل :http://www.alsakher.com/vb2/showthread.php?t=161695

:: المتنبي ::
25-12-2011, 04:05 PM
السابعة
وتزيد قليلا

يامعانق الشجن شكرا لك

الفاضلة : حبيبة عراقي ،
حييتم ، و شكرَ الله لكم كريم مروركم ،

وفقكم الله .