PDA

View Full Version : روح أوراقــي



جهاد السودي
22-12-2011, 04:39 PM
روح أوراقـي

http://www.ibtesama.com/vb/imgcache2/1589.gif

( ومضة للدخول : دورة الحب صيف يبتلع الماء ، وشتاء يلفظ البـرَد )



في الصباح ..
تدهن قطرات الندى أوراقي ،
فأصوغ بها فستان الجمال
لأداري بها اصفراري


أتعرق بسائلها بعدما جدبت
أغصاني ..
كذباً أقول لهم
هذا فيضٌ
من دلو آباري
لأفتت وجه أحزاني


جسدها الشفاف يصمد
درعاً يحميني
من نهم أشعة الصفراء ،
فيلمع بريق أجنحتي
وأنتفخ زهواً ببقائي


نشوة عيشي تعصب
عينَ وفائي
عن لثم جراحات
فستان جمالي ..


تدك تراتيل الجفاف
لطافة مائها المفادي
فتسري عند الغروب قطرة باكية
إلى القيعان


فتفنى دمعاً على
باب كياني ، وتقول :
هذا يا حبيب وداعي


وفي الليل ..
تغفو أحاديث الضجيج
وتخفت أناشيد الخوف
وتشتعل كلمات الصمت
فتستيقظ بواطن وجودي


أتعسس دفء الندى
الذي غطاني
فلا أراني ..
أين أنت ؟
اعذري نسياني


تلتقط جذوري
أشلاءها
بعدما استيأس احتمالي ،
فتمصها من على الحصوات
برفقٍ خافتِ القبلات ،


فتحيا روحها
وتسير نحو التوحد في
روح أوراقي


نامي هنا أرجوك
يا روح أوراقي

الأمير نزار
23-12-2011, 12:14 PM
النص بين قصيدة نثر غير متبلورة وخاطرة وجدانية ذاتية
فكرة النص دافئة وعباراته تحمل طاقة عاطفية كبيرة جعلت شعورا واحد يسكن النص
ويجبر القارئ على الاحساس بالكلمة
شكرا لك
وأعتقد أن الريح لن تترك النص في أفياء
حيث أن أفياء مخصصة للشعر الموزون...
دمت بخير

جهاد السودي
23-12-2011, 03:52 PM
النص بين قصيدة نثر غير متبلورة وخاطرة وجدانية ذاتية
فكرة النص دافئة وعباراته تحمل طاقة عاطفية كبيرة جعلت شعورا واحد يسكن النص
ويجبر القارئ على الاحساس بالكلمة
شكرا لك
وأعتقد أن الريح لن تترك النص في أفياء
حيث أن أفياء مخصصة للشعر الموزون...
دمت بخير


الأستاذ ( الأمير نزار ) :
- يممتَ ذائقتك نحو حرفي ، وهذا يكفي لشكرك
- فكرة النص ربما لم تتبلور ، وربما لم أجَـلّها كما ينبغي ؛ لذا سأوضح :
الورقة وقطرة الندى رمزان لحبيبين ؛ والحب كما صدّرتُ في ومضة الدخول ( شتاء يلفظ البـرّد - حب ظاهر - ) و ( صيف يبتلع الماء - حب باطن - ) ، وهذا ما يتمحور عليه النص في عبارتي ( فستان الجمال - حب ظاهر - ) و ( روح أوراقي - حب باطن - ) ، ففي البداية كانت علاقة حب واقتران بين كيانين ، ثم هي تتقلب وتتصعد لترتقي لعلاقة حب توحدي بين ( الأوراق ) وبين ( قطرات الندى ) ، وبين هذا الاقتران والتوحد ، تظهر خطوات الحب وملامحه بشكل رمزي ..


بداية بأول مراحل الحب ( في الصباح ) ، ثم الإشارة إلى السكَن والجمال الظاهري ( فستان .. ) ، والرغبة المكتومة ( اصفراري ) ، والاستعانة بحب الحبيب ( أتعرق بسائلها ) ، والزهد في الحياة الفردية ( جدبت أغصاني ) ، والكبرياء وكتم الشعور بالضعف ( كذباً أقول لهم ... ) ، وتضحية الحبيب ( جسدها الشفاف .. ) ، وزوابع الحياة ومغرياتها ( .. من نهم أشعة الصفراء ) ، ونشوة الحب وانتعاشه ( فيلمع بريق .. ) ، ثم تحقق البقاء الوجداني ( وأنتفخ زهواً ببقائي ) ، والبذل والتضحية من طرف واحد ( .. تعصم عيني عن لثم جراحات .. ) ، وتبدل حالة الحبيب الذاتية - وليست العاطفية - من قوة باقية إلى ضعف متهاوي ( تدك تراتيل الجفاف لطافة مائها .. ) ، ثم الإشارة إلى منتصف مراحل الحب - والتي تضْحِي فيه الأنثى ضحية لنكران لذكر - ( فتسري عند الغروب ) ، والتحول من قطرة ندية نشطة إلى قطرةِ دمعةٍ ذابلة ( قطرة باكية ) ، ثم الإشارة إلى أن القطرة - الأنثى - لا تبعد حال ذبولها عن الورقة - الذكر- ( فتفنى دمعاً عند باب .. ) ، ثم الإشارة إلى أواخر مراحل الحب - والتي يُعاد فيها وهج الحب - ( وفي الليل تغفو أحاديث الضجيج ... ) ، وتكون إعادة هذا الوهج عن طريق الذكريات الجميلة ( فتستيقظ بواطن وجودي ) ، ويذكر الذكر تضحيات الأنثى ودعمها ( أتعسس دفء الندى الذي غطاني .. ) ، ثم يقظة ضمير الحب الحي للذكر ( .. اُعذري نسياني ) و ( تلتقط جذوري .. ) ، ثم التأسيس لعلاقة حب جديدة تقوم على التوحد في قالب واحد ، تكون الأنثى اللطيفة هي روحها ، والذكر القوي الحنون جسدها ( فتمصها من على الحصوات برفق .. ) و ( فتحيا روحها وتسير نحو التوحد في روح أوراقي ) ..






- أنا مدين لك بدعوة خاصة أ. ( الأمير نزار ) ؛ وأكرر لك شكري
- دمجت في النص بين جو للحب قد عشته ، وبين فلسفة عامة عن الحب
- ليس المهم هبوب الريح ، المهم هو أن أجد أرضاً يمكنها أن تحتضن النص ، بعدما ينفك قيد الريح
- دمت متوهجاً في دعمك

حبيبة عراقي
23-12-2011, 06:25 PM
بعض الأشعار يقتلها العنوان وبعضها يحييها وبعضها يوحي بسرها

هنا كان العنوان حلو
والكلمات أحلى حتى لو حملتها رياح الأمير إلى مكان آآآآآآآآآآآخر

وشكرا لما كتبته من كلمات وشكرا لما كتبته من شرح

جهاد السودي
24-12-2011, 10:14 PM
بعض الأشعار يقتلها العنوان وبعضها يحييها وبعضها يوحي بسرها

هنا كان العنوان حلو
والكلمات أحلى حتى لو حملتها رياح الأمير إلى مكان آآآآآآآآآآآخر

وشكرا لما كتبته من كلمات وشكرا لما كتبته من شرح


( حبيبة عراقي )
وأنت هنا أحييتِ نبضاً في قلمي ..
أشكرك بحجم حبك لعراقك