PDA

View Full Version : ألا فابكي !



أبو عبد الله الرياني
07-02-2012, 01:00 AM
هذا ما أحسّه قلبي ولسْتُ له بِرَاعي ، فخطّه يراعي ، كتبَها البنان بعد أن شجّت الوجدان، وأفصح البيان بعدَ أن دمعَتِ العينان ! فللهِ دَرُّ الألَم إذا تبعَه القلَم ، فبِه جرى ، وعمّا ورّى درى فأفصحَ وأرى.

http://farm3.static.flickr.com/2019/5750950956_897185fa6c.jpg

(ألا فابكي)

ألا فابكيْ أيا عَيني وثُوري
ويا عينَ السماءِ ألا فَمُوري

حزنْتُ لموتِهم وفَرحْتُ لمّا
رأيتُ بأنّهُم أهلُ القُصورِ

فليس شهيدُنا ميْتًا ولكنْ
حيِيٌّ عند رحمنٍ غَفورِ

يُمتّعُ في الجنانِ بكلّ فضلٍ
ورزقٍ ثمّ جنّاتٍ ودُورِ

فسيروا بالشّهيد إلى جِنانٍ
وجنّاتِ النّعيمِ له وحُور

بكيتُ فراقَهم وعلمْتُ أنّ
الْحياةَ لهم فأحزاني سُروري

ألا للهِ أنتَ وحسْبُ دمّي
بأنّي منْكَ من دمِنا الغيورِ

وحسبُكَ يا صديقُ وأنتَ منها
بلادِ الشّامِ مأوانا الطَّهورِ

وحسْبُك يا شهيدُ بأنْ قُتلتِمْ
وعُذّبتُم من الباغي الكَفورِ

وحسبُك يا شهيدُ وأنتَ فخرٌ
لسوريّا وأنّكَ أنْتَ سوُري


أبو عبد الله الرياني
الاثنين 6\2\2012

أبو عبد الله الرياني
15-02-2012, 07:33 PM
فلنبْكِ مرةً أخرى ! :(

محمد حسن حمزة
16-02-2012, 06:18 AM
صباح الخير أخي
لست ناقد بل أن تلميذ بليد
لكنني مررت من هنا لأقول أنني معك في هذا :
فليس شهيدُنا ميْتًا ولكنْ ... حيِيٌّ عند رحمنٍ غَفورِ
يُمتّعُ في الجنانِ بكلّ فضلٍ ... ورزقٍ ثمّ جنّاتٍ ودُورِ

أسأل الله جلت قدرته أن يبلغنا منازل الشهداء إن ربي على ذلك
قدير وبالإجابة قدير كما أسأله أن يحق الحق ويبطل الباطل

تحياتي وتقديري :rose:

الأمير نزار
20-02-2012, 12:03 PM
وسأبكي أيضا أنا..
شكرا لأنك تحمل رسالة شعرية
وشكرا لأنك تكترث بقلمك
هذا وقت هذا الشعر وغدا لا!
أحسنت..

أبو عبد الله الرياني
21-02-2012, 11:32 PM
صباح الخير أخي
لست ناقد بل أن تلميذ بليد
لكنني مررت من هنا لأقول أنني معك في هذا :
فليس شهيدُنا ميْتًا ولكنْ ... حيِيٌّ عند رحمنٍ غَفورِ
يُمتّعُ في الجنانِ بكلّ فضلٍ ... ورزقٍ ثمّ جنّاتٍ ودُورِ

أسأل الله جلت قدرته أن يبلغنا منازل الشهداء إن ربي على ذلك
قدير وبالإجابة قدير كما أسأله أن يحق الحق ويبطل الباطل

تحياتي وتقديري :rose:






شُكرًا جزيلا أخي .. نصركم الله يا أهل سوريا ..

أبو عبد الله الرياني
21-02-2012, 11:33 PM
وسأبكي أيضا أنا..
شكرا لأنك تحمل رسالة شعرية
وشكرا لأنك تكترث بقلمك
هذا وقت هذا الشعر وغدا لا!
أحسنت..


بارك الله فيكم ، لمثل هذا يموت القلبُ من كمدٍ ..

عبدالله المشيقح
22-02-2012, 02:26 AM
أبا عبدالله الرياني ..جعلك الله ممن يدخلون الجنة من باب الريان .

قصيدة تنضح باللحموية الإسلامية وبصدق الشعور وحرقة النبرة .

أخي كان بودي لو سألتك عن سبب جر بلاد الشام في هذا الشطر:
وحسبُكَ يا صديقُ وأنتَ منها
(((بلادِ الشّامِ مأوانا الطَّهورِ)))

الأمير نزار
22-02-2012, 04:12 AM
شاعرنا الجميل جدا عبد الله المشيقح
ألا ترى معي أن "بلادِ الشام" يتم إعرابها كما يلي:
بلادِ بدل من الضمير ها في "منها" مجرور مثله وهو مضاف
والشام مضاف إليه...

صحيح أن الإعراب الأقوى ل"بلاد" أن تكون مرفوعة على أنها مبتدأ ولكن إعرابها بالشكل السابق صحيح ويؤدي المعنى الذي أراد الشاعر إرساله..
أم ماذا ترى أيها الحبيب؟

ثم تحية لصاحب الصفحة وعذرا للتدخل...

عبدالله المشيقح
22-02-2012, 02:09 PM
شاعرنا الجميل جدا عبد الله المشيقح
ألا ترى معي أن "بلادِ الشام" يتم إعرابها كما يلي:
بلادِ بدل من الضمير ها في "منها" مجرور مثله وهو مضاف
والشام مضاف إليه...

صحيح أن الإعراب الأقوى ل"بلاد" أن تكون مرفوعة على أنها مبتدأ ولكن إعرابها بالشكل السابق صحيح ويؤدي المعنى الذي أراد الشاعر إرساله..
أم ماذا ترى أيها الحبيب؟

ثم تحية لصاحب الصفحة وعذرا للتدخل...

ما أجمل هذا التدخل يا أمير .

بحضرتك قطعت الشك باليقين .


أيها الأمير يخرب بيت عدوووينك شو بحبك .

أبو عبد الله الرياني
27-02-2012, 01:36 AM
بارك الله فيكما وجزاكما الله خيرًا ..