PDA

View Full Version : حُلُمُ المجد...



شريف محمد جابر
21-02-2012, 09:01 PM
.http://sharefmg.files.wordpress.com/2012/02/kortoba.jpg.
.
حُلُمُ المجد..

.

إلى روح المجد التي شربتُها في قصائد الشاعر الراحل عمر أبي ريشة وأنا بعدُ في مدارجي الأولى في الشعر..

.
مبسمُ المجدِ يُمنّينا اختيالا .. ويغنّي فيُواسينا احتيالا
وأمانينا ترامتْ مِزَقًا .. زادَها التربُ على الدّربِ جمالا
كم تسلّقتَ على حُلميَ يا .. مبضعَ الفقدِ فأعملتَ ارتحالا
وكِلانا شاردٌ منطلقٌ .. أنا والحُلْمُ الذي شادَ المحالا
إنْ بَنَيْنا ، هُدّمتْ أحلامُنا .. أو هَدَمْنا الشرَّ ألفيناهُ طالا
لم يَعُدْ للشوق في أرواحنا .. ملعبٌ يحويه فاختارَ الزوالا
أيّ حُزنٍ خطّهُ مدمعُنا .. أيّ وجدٍ فاضَ في القلبِ وسالا!
غَرقتْ في منتهى آفاقنا .. طلعةُ المجدِ فآثَرْنا الظّلالا
وارتشَفْنا الأمسَ في أسمارِنا .. وارتضَيْناهُ حديثًا وخيالا
بادرَ اليأسُ رُؤانا فانطوى .. أمسُنا الماجدُ يكسونا جَلالا
.
وإذا بالحُلْمِ يهوي فجأةً .. من سَنا الفجرِ ويختارُ النّضالا
يتأبّى أَنْ ينالَ البؤسُ من قلبهِ النابضِ.. يسمو.. يتعالى!
يبصقُ الذلَّ ويمضي سامقًا .. يمسحُ العتمةَ.. يجلوها انثيالا
.
كان يَحْيا في ثنايا صمتِنا .. مُتعبَ الروح فما أشقاهُ حالا!
ويُرَضّي النفسَ عن أحزانِها .. يَسكبُ البلسمَ.. يَرويها ابتهالا
ها هو الآنَ تجلّى مُشرقًا .. ينكأُ العتمةَ لا يرضى اندمالا
لا يُحابي الليلَ في دَيْجورهِ .. يَفْجُرُ الظُّلمةَ أضواءً تَلالى!
يَستعيدُ المجدَ حرّا يافعًا .. ليسَ يرضى دونَ لُقياهُ مَنالا
.
ربّ حُلْمٍ ينشِدُ الكونُ لهُ .. أَنْجُمُ الأُفْقِ تغنّيهِ احتفالا
ذاكَ حُلْمي إِنْ سَرى الروحُ بهِ .. هل تَرى أنبلَ من حُلْمي مثالا؟!
.

3.2.2012
عكا
شريف محمد جابر
.

خولة
23-02-2012, 12:27 AM
ربّ حُلْمٍ ينشِدُ الكونُ لهُ .. أَنْجُمُ الأُفْقِ تغنّيهِ احتفالا
ذاكَ حُلْمي إِنْ سَرى الروحُ بهِ .. هل تَرى أنبلَ من حُلْمي مثالا؟!

هو حلم متفق عليه بالاجماع ..كما تفضلتَ وأشرتَ في أبيات المقدمة /هو ارث/ : )

غرضٌ نبيل
ووصفٌ جميل
وشعر منساب يمتع الذائقة

شكرا لك

محمد حسن حمزة
23-02-2012, 01:38 AM
صباح الابداع ياصديقي
صباح الجمال الذي يسكنك

لله ما أجملها من قصيدة
تعيد النبض إلى الخوافق
أبيات تقطر روعة وعذوبة وجمالا
قصيدة رائعة تضاف إلى رصيد روائعك
تجعلني بحالة شوق للقادم

لافض فوك ياشريف

تقبل تحياتي وتقديري :rose:

الأمير نزار
24-02-2012, 03:17 PM
شريف الحبيب
هذا نص جميل جدا
ولكن بالنسبة لك أشعر أني قرأت الأجمل بكثير...

ظميان غدير
27-02-2012, 07:06 PM
روعة شعر يا شريف محمد جابر
سلمت على النص الجميل وعلى الروح المحلقة في سمائه

علاء زهير كبها
28-02-2012, 04:55 PM
قصيدة جميلة وجزلة يا صديقي

أنت شاعر متمكن من أدواته

لك الشعر كله أيها الطيب

مودتي القريبة

شريف محمد جابر
29-02-2012, 09:13 PM
هو حلم متفق عليه بالاجماع ..كما تفضلتَ وأشرتَ في أبيات المقدمة /هو ارث/ : )

غرضٌ نبيل
ووصفٌ جميل
وشعر منساب يمتع الذائقة

شكرا لك

شكرًا لكِ يا خولة..
ممتنّ لمرورك النبيل
تحيّة وتقدير

أحمد الأبهر
01-03-2012, 02:22 AM
يعجبني شعركَ روحاً محلقة

وإنك لتحملُ هماً نبيلا


مودتي

علا إبراهيم
01-03-2012, 09:05 PM
ربّ حُلْمٍ ينشِدُ الكونُ لهُ .. أَنْجُمُ الأُفْقِ تغنّيهِ احتفالا
ذاكَ حُلْمي إِنْ سَرى الروحُ بهِ .. هل تَرى أنبلَ من حُلْمي مثالا؟!

لا ، ليس هناك أنبل منه ..
نص جميل !!
دمتْ
.

محمود محمد شاكر
01-03-2012, 09:10 PM
جميل
ورحم الله ابن أبي ريشة
وتحية

muhager160
02-03-2012, 12:35 AM
وإذا بالحُلْمِ يهوي فجأةً .. من سَنا الفجرِ ويختارُ النّضالا
يتأبّى أَنْ ينالَ البؤسُ من قلبهِ النابضِ.. يسمو.. يتعالى!
يبصقُ الذلَّ ويمضي سامقًا .. يمسحُ العتمةَ.. يجلوها انثيالا
**********
رائعةٌ .. رائعة

شريف محمد جابر
22-03-2012, 12:00 PM
صباح الابداع ياصديقي
صباح الجمال الذي يسكنك

لله ما أجملها من قصيدة
تعيد النبض إلى الخوافق
أبيات تقطر روعة وعذوبة وجمالا
قصيدة رائعة تضاف إلى رصيد روائعك
تجعلني بحالة شوق للقادم

لافض فوك ياشريف

تقبل تحياتي وتقديري :rose:





صباح الجمال بحضورك أخي الكريم..
أشكرك على رأيك بما أكتب
خالص مودّتي أيها الحبيب

إبن محمود
22-03-2012, 03:24 PM
أخي محمد

جميل أنت كما أضواء عكا
جمعتَ هنا الرقة والسلاسة بقوة النبض الشعري .... وما هذا بغريب عنك

فلتقبل تحيتي ومحبتي مرة أخرى

ابن محمود

الصـمـصـام
23-03-2012, 10:09 AM
حلم مشروع من إرث شامخ لواقع إلى وقت قريب كان يبدو محالا
لكنه النور تخلل هذا الواقع وشقه فبدأ انبلاجه

سلمت يا شريف ودمت للشعر

لك كل التحية وكل التقدير

عاشق الإبداع
23-03-2012, 06:58 PM
أطرق الطرفُ وغامتْ أعيُني
برؤاها .. وتجاهلتُ السؤالا

لله ما أشجى أبا ريشة ..

استحضارك له كان موفقا ..
وعيون المجد تنبئ أنك ماض في مسالكها على خطاه
جميل شعرك يا صديقي

دمت بخير ونرجس
ولا يلثم الزهر إلا أمير

شريف محمد جابر
25-03-2012, 10:38 PM
شريف الحبيب
هذا نص جميل جدا
ولكن بالنسبة لك أشعر أني قرأت الأجمل بكثير...


الحبيب "الأمير نزار"..
اشتقت لك.. ويكفي مرورك هنا باستعادة ذكريات أجواء أخرى جميلة كانت هنا
وليتها تعود.. أحسبها سوف تعود بإذن الله بعد كشف الغمّة..
وأشكرك على رأيك.. وبيني وبينك أنا كذلك أشعر أن هناك شيء ناقص هنا
دمتَ بودّ..

شريف محمد جابر
25-03-2012, 11:09 PM
روعة شعر يا شريف محمد جابر
سلمت على النص الجميل وعلى الروح المحلقة في سمائه

وسلمت روحُك أيّها الجميل..
شكرا لمرورك العذب
خالص مودّتي

شريف محمد جابر
02-04-2012, 11:17 AM
لك الشكر أخي الحبيب علاء على هذا المرور الجميل
تقبل خالص مودتي

شريف محمد جابر
03-04-2012, 01:13 AM
يعجبني شعركَ روحاً محلقة

وإنك لتحملُ هماً نبيلا


مودتي

شكرا لك أيها النبيل أحمد الأبهر
شكرا لروحك هنا..

شريف محمد جابر
03-04-2012, 01:20 AM
ربّ حُلْمٍ ينشِدُ الكونُ لهُ .. أَنْجُمُ الأُفْقِ تغنّيهِ احتفالا
ذاكَ حُلْمي إِنْ سَرى الروحُ بهِ .. هل تَرى أنبلَ من حُلْمي مثالا؟!

لا ، ليس هناك أنبل منه ..
نص جميل !!
دمتْ
.






ومروركِ أجمل
شكرًا لكِ..

شريف محمد جابر
03-04-2012, 01:21 AM
جميل
ورحم الله ابن أبي ريشة
وتحية

سعيد بمرورك أيها الجميل :)
رحمه الله فقد كان ملهما في الشعر
بغض النظر عن شخصيته المثيرة للغرابة
رحمه الله رحمة واسعة وغفر له
وتحيّة عطرة لك

شريف محمد جابر
03-04-2012, 02:12 AM
أخي محمد

جميل أنت كما أضواء عكا
جمعتَ هنا الرقة والسلاسة بقوة النبض الشعري .... وما هذا بغريب عنك

فلتقبل تحيتي ومحبتي مرة أخرى

ابن محمود

ومرورك أيها الجميل يدخل السرور إلى القلب
خالص مودّتي..

شريف محمد جابر
11-04-2012, 10:37 PM
حلم مشروع من إرث شامخ لواقع إلى وقت قريب كان يبدو محالا
لكنه النور تخلل هذا الواقع وشقه فبدأ انبلاجه

سلمت يا شريف ودمت للشعر

لك كل التحية وكل التقدير

الشاعر الجميل الصمصام
أسأل الله أن يعود هذا المجد قريبا
سلمت وبارك الله بك
تقديري..

شريف محمد جابر
11-04-2012, 10:47 PM
أطرق الطرفُ وغامتْ أعيُني
برؤاها .. وتجاهلتُ السؤالا

لله ما أشجى أبا ريشة ..

استحضارك له كان موفقا ..
وعيون المجد تنبئ أنك ماض في مسالكها على خطاه
جميل شعرك يا صديقي

دمت بخير ونرجس
ولا يلثم الزهر إلا أمير

الجميل المبدع عاشق الإبداع..
شكرا لك على هذا المرور الحبيب إلى القلب
أبو ريشة كان شاعرا ملهما.. وأظنه أشجى من قرأت له شعرا
دمتَ بخير ومودّة..