PDA

View Full Version : عثرة قدم !



أبو عبد الله الرياني
06-10-2012, 07:29 PM
عثرة قدم !




إحْتلّ قلبِيَ حُبٌّ واستحلَّ دَمِيْ = يا ليتَ قلبِيَ لم يعشَقْ ولم يهِمِ



في الجسْمِ لي ألَمٌ والنفسُ في حَزَنٍ = ماذا أقول أيا حُزْني ويا ألَمي


إنّي مررْتُ بدربِ العشقِ في عجَلٍ = لمّا بدَوْتِ تهادَتْ -عَثْرةً- قدَمي


ما ذابَ قلْبُ مُعنّى في الهوى -أبدًا- = إلا وذاب هوًى في عظْمِه ودَمِ


يا من تلومُ فؤادي في حبيبتِه = لو كُنْتَ تعلمُ من أحبَبْتُ لم تَلُمِ


ما بينَ صاحبتَيها كُنْتُ أنظرُها = وكم أعَدْتُ بطرْفي كَرَّ مُنهَزِمِ


وظَنُّ صاحبَتَيْها أنّني بهما = شُغِفْتُ، تعسًا لسوءِ الظنّ والوَهَمِ


إني رأيتُكِ دونَ الخلْقِ كلِّهِمُ = أنتِ الصباحُ فإنّي عن سِواكِ عَمِيْ


إنّي الحَبيبُ وأعلامي مُرفرفةٌ = أنْتِ الحبيبةُ يا نارًا على علَمِ


ضجّرْتِ قلبِيَ يا أُختَ البهاءِ ولَمْ = ترْعَيْ فؤادي بلا حِلٍّ ولا حَرَمِ


غضَضْتُ طرفِيَ عنها فاكتويْتُ أسًى = لمّا نظرْتُ إليها زادَني ألَمي


ما لي أرى الحُبّ إلا شوقَ قلْبِ هوًى = أو حُزْنَ قلبٍ عتى أو لوعةَ النّدَمِ


لمّا وصَلْتُكِ ما كان الوِصالُ سوى = أنّي رأيتُك فاستيقظْتُ من حُلُمي


والحبُّ يؤلمُ، والأفكارُ كاذِبةٌ = فالحُبُّ ظَنٌّ، وموجودٌ، ومِن عدَمِ


ذكراكِ حُبٌّ جديد باتَ فيَّ جوًى = إن القديمَ جديدًا كانَ في القِدَمِ


لم أنسَ حُبَّكِ مُذْ أنْ صِرْتِ بي جُرُحًا = وكيفَ يُنكَاُ جُرْحٌ غيْرُ مُلتَئِمِ؟


شِعْرُ النسيبِ أتى قلبي فذكّرَهُ = أنّاتِه، فبدَتْ في الوزْنِ والكَلِمِ


هذا بيانٌ كسحرٍ، بالفؤادِ يُرى = بالقلبِ أمليتُه شِعْرًا بدون فمي


ماذا تقولُ لشعري، والحنينُ أنا = إداوتي من فؤادي، والمِدادُ دمي


**


كم أُمّةٍ وزنَتْ آلافُها رَجُلا = وهذهِ وزِنَتْ ألفًا من الأُمَمِ


إنّي رأيتُ أُناسًا في السُّقوطِ عَلَوا = حتّى تَمَنَّوْا -وخابوا- عالِيَ القِمَمِ


الناسُ ليسوا سواءً في منازلِهم = معْ أنّهُم كلُّهم جَاؤوا من الرّحِمِ

إنّي رأيتُ كِرامَ الناسِ أعدلَهم = لا تُكْرِمَنَّ لئيمًا مِثْلَ ذي الكَرَمِ

الخيلُ والليلُ كالأبياتِ أنظُمُها = والسيفُ والرمْحُ كالقرطاسِ والقلَمِ


أناْ صممْتُ فلم أسمعْ سوايَ صدًى = ما حالُه المتنبّيْ لو رأي صَمميْ


قلبي سبيٌّ حلالٌ دمُّه فلَقَدْ = إحتَلَّ قلبِيَ حُبٌّ واستحلَّ دمي


مَقوْلةُ الحُبّ للعشّاقِ واحِدةٌ: = يا ليتَ قلبِيَ لم يعشقْ ولم يهِمِ !




(أبو عبد الله الرياني)
محمود الصقور



25-5-2012