PDA

View Full Version : أدوات النفي



مصطفى رجوان المغربي
11-04-2013, 07:21 PM
في نفي المجاهد سيدي محمد بن عبد الكريم الخطابي.
قصيدتان:

أدوات النفي


إثر هذا الرحيل إلى النفي تبكي على الوصل خيلٌ
مضرجة بالدمــــوع و ليس هنـــــــاك أعز مكان
من السرج تقطنه ـ رحمة لأبـــي الطيب المتنبي ـ
و ليس هنا أو هناك أعـــــز أمير إلى السرج منك
لأنك فعلٌ
فقد أدخلوا في المســـاء الأخيـــر أدوات نفي عليكَ
و أنـــــت تمنيت ساعتها لو ذرفت عيـــونك تلكَ
ولا شك أنــــــــك قبل الرحيل ملأت الحقائــــبَ
رائحة و ترابا مــــــن الأرض حتــــى التعـــبْ
و خبز شعيــــــر و تينا و سبـــــــع سنابل صفر
و سبع ضفائر خضر كما يأخذ الحالمون الذهبْ
و لا شك أنك أخرجـــــــت مئذنة لم تزل تنتصبْ
تمنيت لو قد أخذت الجبال،الشموس،،الكواكبَ
و الأرض و الوقت و الناس أجمعهم و الحوارَ
تمنيت لو قد أخذت البلاد بأكملها و الهواء
و رائحة من تراب كما يأخذ الحالمون الذهبْ
نسيت فؤادك بل قد تناسيته هاهنا
تركت الفؤاد لأنك لم تستطع أن تحمل الريف
هم بتروا الروح منك أو رحلوا الريف قد أخرجوك
و قد أخرجوك من الأرض ما أخرجوا الأرض منك
يطير الحمام بعيدا و برج الحمام يظل هنا
يطمئن آمالنا



جبل الريف

جبل شامخ غادر الريف.ماذا تبقى لنا؟
وكيف يغادرنا جبل؟ لم نصدق وطبعا بكينا
بكى ابن الخطيب هنا و بكى طارق بن زياد
ولكنه غير مجد بتاتا ـ كما قال شيخ المعرة ـ
في ملتي و اعتقادي
وها نحن غادرنا الأمس موحا و حمو الزياني
ولكن ولادة أنوال في العام نفسه قد عوضتنا
وصبرت البربر الطيبين كما صبرتنا
وغادرنا أسد الريف..أو رحلوا واحد من
مآثرنا
كأبي الهول لكن أبو هولنا له أنف
تهب الرياح وتبقى الكرامة تبقى الأنوفْ
ولو نحن متنا
خذ القمر المغربي تزود بحبه كل مساءْ
وخذ شمسنا المغربية كانت تخيط الجلابيب
للبربر الطيبين بريف بلادي و للبسطاءْ
وخذ خذ صهيل الخيــــــول و قطن الهديل و نايا
و نفحة أرض و كسرة خبز و جذوة شوق وشايا
وصدر الحسيمة خذه فليس هنالك سيدة مثلها
وليس بقلب الجزيرة ما قد ريحك حتى الهواءْ
23412