PDA

View Full Version : من وحي السراب



الطارقي
19-10-2013, 07:09 PM
من وحي السراب .. شعر


وداعاً لا سبيل إلى الوداعِ
ولا معنى لحبّي وانصياعي

غريب البِشر والأفراح تنأى
وترفض أن تُقيم على قِلاعي

وما ضاقت بي الأحلامُ إلا
لبِست إزاءَ مطلعها اتّساعي...

أنا المطرود من فقري لفقري
أنا المهديّ .. لكن للضياعِ

أنا .. وحيُ السّرابِ إليّ يسري
لأملأ من حكايته متاعي

رفيقي الصمتُ .. والأحزان أهلي
وفي كفّي بقايا من شُعاعي

ظمأتُ إلى جفافٍ في رُباهُ
تجلّت صبوتي ونما يفاعي

وكم سافرتُ في الأرجاء وحدي
وكم أطلقتُ للذكرى شراعي

وكم باثثتُ أشجاني لعلّي
أُعيدُ إليّ ضوئي والتماعي

مشيتُ إلى انتهائي ذات ضعفٍ
لأبدأ من نهايتهِ صِراعي

ألملمُ حسرتي .. بين المرايا
وأطعِمُ من زواياها جِياعي

أقلّبني لأجمع من شتاتي
قناعاً .. سوف ينسيني قِناعي

معي في الكأس خمرةُ كبريائي
وللشكوى .. محرّمةٌ ذِراعي

وحيدٌ في الغيابِ وليس تقوى
فراشاتُ الشتاء على خِداعي

وما طال اللقاء عليّ إلا
لعلمي أن يطول به وداعي

14 / 12 /1434

حبيبة عراقي
23-10-2013, 08:44 AM
أهلا بالطارقي
اشتقنا للجمال في أفياء
شكرا لك

راهب الفكر
29-10-2013, 07:08 AM
أنا المطرود من فقري لفقري
أنا المهديّ .. لكن للضياعِ

أنا .. وحيُ السّرابِ إليّ يسري
لأملأ من حكايته متاعي
.........................................
ما
أروعهــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا

أمير الكلمات
06-11-2013, 04:21 PM
كما سبقتني وقالت الأخت حبيبة
اشتقنا للجمال في أفياء منذ زمن
وهنا الكثير من الجمال

سلمت يداك

الجمح
30-11-2013, 05:50 PM
الطارقي

طرقت القلوب ففتحت لك أبوابها وصفقت لك مشاعرها

هنيئا لنا وللشعر الأصيل بوجودك بيننا