PDA

View Full Version : أنـَّـات



ناصر الكاتب
06-10-2014, 02:58 PM
أنَّات !

ثورةٌ للأنين ْ
من مسيرِ السنين ْ
ثارَ جُرحٌ دفين ْ
ثمَّ صارَ يُبين ْ

▫️

يشرحُ الماضياتْ
في زمانِ الشَّتاتْ
سارَ عُمْرٌ وفاتْ
والرُّفاتُ عِظاتْ

▫️

صار روحي ينوحْ
كيفَ هُدّتْ صُرُوحْ ؟!
قد تطول الشروحْ
بمدادِ الجروحْ !

▫️

فُرَصٌ قد أتتْ
أثمَرتْ فانتَهَتْ
دونَ قطْفٍ مضتْ !
كيف نفسي لهَتْ ؟!

▫️

هل لماضٍ مضىٰ
عودةٌ تُرتضىٰ
ثمّ نبني الفضَا
...فات ذا وانقضىٰ !

▫️

يا لنوحٍ أليمْ
لا يعيدُ القديمْ
فهْوَ عظْمٌ رميمْ
راحَ عنهُ المُليمْ !

▫️

آهِ مِنِّي وآهْ
كيفَ تمضي الحياهْ
بسمةً في الشفاهْ
دونَ سعيٍ أراهْ

▫️

سوفَ يفنى البليدْ
لليالي يُبيدْ
دونَ سعيٍ حَميدْ
دونَ شيء يُفيدْ

▫️

هل بروحي قبورْ ؟
أنَا فيها أدورْ
أستحثُّ الصُّخورْ
كي تكونَ قصورْ

▫️

يا فؤادي أفقْ
قبلَ غيبِ الشَّفَقْ
امتلئ كالطُّرُقْ
ثمَّ هيَّا انطلقْ

▫️

في بقايا الأملْ
ابتَهِلْ ثمَّ قُل:
يا إلاهي الأَجَلّْ
اغفرِنَّ الزّلَلْ !

▫️

لك ربّي البَقَا
هبْ لقلبي التُّقَى
والهُدى والنَّقَا
من جِهاتِ الشّقَا


ناصر بن عبد الله الخزيّم
4 / 12 / 1435

ألبير ذبيان
06-10-2014, 09:49 PM
مناجاة جميلة ودعاء عميق الأثر تقابل والذات فطرحها مناضد التفكر مددا
سلمتم أيها القدير
مودة

ناصر الكاتب
09-10-2014, 01:55 AM
سلمك الله