PDA

View Full Version : اعترافات سيجارة



القارئ
29-08-2001, 02:33 PM
اعترافات سيجارة
سأل سيجارته بعد نوبة من السعال:

لماذا تفعلين بي ما تفعلين؟ فأجابت وهي تتحول إلى رماد:

أنا السرطان والقار

أنا سلٌّ وأخطار

أنا الأمراض أجمعها

ومنها أنت تختار!

أنا علب ملونة

وعند الموت أشكال

حرمت بنيك من زاد

وهان لأجلي المال

لقد سممت أجواءك

وناري أصبحت داءك

فكم آذيت أبناءك

وكم أحرقت أحشاءك

مقامي في الشرايين

كوسواس الشياطين

فحتام تلوموني

وبالرئتين تغذوني؟!

أعاديكم، وتحموني!

وبالأموال تفدوني

إلى الأمراض أدعوكم

وأنتم لا تعادوني ؟!

تعالوا يا أحبائي

لأقتلكم بأوبائي

وأجعلكم مهازيلاً

وأهدافاً لأدوائي

شعر / يحيى بشير حاج يحيى




-=MeM=-

هنـــــــــــاك
25-02-2010, 05:18 PM
مثير للتساؤل و الاهتمام

عاشق الإبداع
01-03-2010, 04:30 AM
أظنني دخلت هنا بالخطأ
على أي حال..
سلام الله يحيى ..
ثم
رباعيات جميلة
والفكرة التي كتبت عليها قصيدتك نبيلة وسامية


دمت بود
ثم هي
تحية ونرجسة

خالد الطبلاوي
01-03-2010, 01:06 PM
أخي الكريم تحيرت في هذه القصيدة
فقد كنت في أمسية شعرية في مدينة السادات بمصر
وقامت شاعرة شابة وألقت هذه القصيدة على أنها من إبداعها
وقد حاورناها فيها كثيراً ولكنها أصرت على ذلك
فأرجو التوضيح أخي الكريم
بارك الله فيك

جَـسَّـاس
01-03-2010, 01:29 PM
يا أخي

الغريب أنك شاعر وتعرف أن الشعراء لا بد أن يتباهوا بالسيجارة
لذلك ستخرج من مملكة الشعر _ لا محالة _ إن لم تغير رأيك

تترك فضائل السيجارة وتتحدث عن مساوئها

كم كانت الملجأ للعاشق
كم استمعت لأحاديثهم
و همومهم
لم تغضب ولم تضجر
بل كانت القلب الحنون

أريد منك _ لزاما _ أن تراجع رأيك في السيجارة

حتى لو كانت القصيدة منقولة

تحية

خالد الطبلاوي
01-03-2010, 01:39 PM
سبحان الله يا أخ جساس
أو لا يكون شاعراً إلا مع روائح التبغ التي تزكم الأنوف
وأي رحمةٍ في السيجارة
في خراب البيوت والصحة ؟
أسأل الله أن تراجع أنت رأيك
لك كل الاحترام