PDA

View Full Version : فكأنها برق تألق في الحمى ** ثم انطوى فكأنه لم يلمع



النجم المذبوح
23-10-2001, 08:38 AM
اخواني :) اخواتي:) اعضاء الساخر الكرام السلام عليكم
هذه القصيدة هي من عيون الشعر العربي بديباجتها ونفسها وقائلها هو الشيخ الرئيس أبو علي ابن سينا المعلم الثالث .
وقف ابن سينا امام مشهد النفوس في الملاء الاعلى تحوم حول عرش الرحمن ثم انها تخطىء فيمتلىء الله منها غيظا وغضبا فيضرب بها وجه الارض ليدخلها في جسد آدمي على رأي افلاطون قصاصا لها على ذنب لاندري نحن ماهو وكذلك لم يدر الباحثون كيف يمكن لنفس مجردة من جميع علائق الماده محفوضة ببهاء الالوهيه ان تخطيء فنظر ابن سينا الى هذه النظريه الفطريه فعالجها بشيء من اليسر المضاف الى تهكم لبق في هذه القصيدة فاقرأ هذه القصيدة واعتبروا بالابيات السته الاخيرة :

هبطت اليك من المحل الارفع ***** ورقــاء ذات تعزز وتمنع
محجوبة عن كل مقلة عارف ***** وهي التي سفرت ولم تتبرقع
وصلت على كره اليك وربما ***** كرهت فراقك وهي ذات تفجع
أنفت وما أنست فلما واصلت ***** الفت مجـاورة الخراب البلقع
وأظنها نسيت عهودا بالحمى ***** ومــنازلا بفـراقها لم تقـنع
حتى اذا اتصلت بهاء هبوطها ***** في ميم مركزها بذات الاجرع
علقت بها ثاء الثقيل فأصبحت ***** بين المعالم والطلول الخضع
تبكي وقد نسيت عهودا بالحمى ***** بمدامع تـهمي ولما تقلـع
وتظل ساجعة على الدمن اللتي ***** درست بتكرار الرياح الاربع
اذ عاقها الكــثيف وصـدها ***** قفص عن الاوج الفسيح المربع
حتى اذا قرب المسير الى الحمى***** ودنا الرحيل الى الفضاء الاوسع
سجعت وقد كشف الغطاء فأبصرت ***** ماليس يدرك بالعيون الهجع
وغـدت مخــالفة لكل مخلف ***** عنها حليف الترب غير مشيع
وبدت تغرد فـوق ذروة شاهق ***** والـعلم يرفع كل من لم يرفع
***********************************
فلأي شيء اهبطت من شامخ ***** سام الى حفر الحضيض الاوضع
ان كان ارسلهـا الاله لحكمة ***** طويت عن الفطن اللبيب الاروع
فهبوطها ان كان ضربة لازم ***** لتكون سامــعة لما لــم تسمع
وتعود عالمة بكـل خفــية ***** في العالمين فخرقها لم يرقــع
وهي التي قطع الزمان طريقها ***** حتى لقد غربت بغير المطلـع
فكأنها برق تألــق بالحـمى ***** ثم انطوى فكأنه لـم يلــمع

************************************************** ****
alhilal النجم المذبوح alhilal

عبدالرحمن
23-10-2001, 11:41 AM
أخي / النجم الذبوح ....... وفقه الله لكل خير

قضية الروح .... وخلقها وكيفيتها ومنشأها قضية غيبية ، المرجع فيها النص ، لا نعلم منها إلا ما علمنا ربنا (( يسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي )) ...... ومثل هذا النص الشعري لابن سينا هو في الحقيقة نتاج دراسة فلسفية غير شرعية .... فنحن لا نعلم متى خلقت الأرواح .... ولكن نعلم أن الله قد الميثاق على بني آدم كلهم عندما خلق أبانا آدم عليه السلام (( وإذ أخذ ربك من بني آدم من ظهورهم ذريتهم وأشهدهم على أنفسهم ألست بربكم قالوا بلى ...)) الآية
أما قضية نزول الأرواح إلى الأرض بسبب الخطيئة ..... فلا نعلم من ذلك إلا خطيئة آدم عليه السلام والتي كانت سببا لاخراجه من الجنة وانزاله إلى الأرض ..... هذه هي حدود علمنا عن الروح .... ولماذا عاش البشر على الأرض ........ فهل نكتفي بهذه المعرفة التي علمنا ربنا ..؟

آمل أن يتسع صدرك لفهم هذه القضية ، ثم اسمح لي بطرح ملاحظات أخرى :
1 - حينما يقال :

قصاصا لها على ذنب لاندري نحن ماهو وكذلك لم يدر الباحثون كيف يمكن لنفس مجردة من جميع علائق الماده محفوضة ببهاء الالوهيه ان تخطيء
نظرية الخطيئة والقصاص .... هي من نتاج الفكر المسيحي المحرف ، حينما يرون أن خطايا جميع البشر يتحملها عيسى عليه السلام حينما صلب ، فهل هذه الفكرة مرتبطة بها ...... أرجوا أن تتأمل ذلك ..!

2 - (( فيمتلىء الله منها غيظا وغضبا فيضرب بها وجه الارض ))
(( مجردة من جميع علائق الماده محفوضة ببهاء الالوهيه ))
لا تعليق

3 - فلأي شيء اهبطت من شامخ ***** سام الى حفر الحضيض الاوضع
ان كان ارسلهـا الاله لحكمة ***** طويت عن الفطن اللبيب الاروع
فهبوطها ان كان ضربة لازم ***** لتكون سامــعة لما لــم تسمع
وتعود عالمة بكـل خفــية ***** في العالمين فخرقها لم يرقــع

إذا كان المعلم الثالث لا يدري لماذا كانت الروح متلبسة في الجسد ، ولماذا كان الجسد في الأرض ، ولماذا حكم عليها الاتصال بالفاني الميت ..... فإن عجائز نيسابور يعلمن ذلك ، وأن الروح والجسد ما خلقا إلا لتحقيق العبودية الكاملة لله عزوجل .... والتي إن تحققت صار الانسان ـ جسدا وروحا ـ أسمى من كل جوهر .... وحقق الخلود في جنات النعيم ...!

ختاما لا يسعني إلا أن أتقدم إلى أخي / النجم المذبوح بالشكر على سعة صدره بقراءة هذه الملاحظات ....

لكم جميعا من الشاعر الحائر ..... أزكى التحايا

النجم المذبوح
24-10-2001, 03:53 AM
اخوي الشاعر الحائر بصراحه وقفت امام ردك كثيرا واحترت من فين ابداء
هو في الحقيقه تساءل ابن سينا كما تساءل غيره من الفلاسفه عن مصدر هذه " النفس " في اجسامنا وماهي والى اين تذهب بعد موت الجسد ؟
ولقد تطلب ابن سينا الجواب على ذلك عند الفلاسفه واتفق ان الرأي الشائع يومذاك كان رأي افلاطون كبير عباقرة اليونان وارحب فلاسفتهم خيالا واعظمهم نبوغا مما لايشك فيه مؤرخ من مؤرخي الفلسفه ولذلك يخاطبه ابن سينا بالفطن اللبيب الاروع .
يتخلص رأي افلاطون في ان النفوس تكون قبل ان تصل بالاجسام في الملاء الاعلى ثم ترتكب هنالك ذنبا فتسقط ( بالبناء للمجهول ) الى الارض لتتصل بجسد مادي جزاء لها على خطيئتها فهذا ياأخي رأي افلاطون وليس رأيي وليس رأي ابن سينا وقد ذكرت موقف ابن سينا فنعم هذا هو رأيهم هم هكذا انتقد ابن سينا رأي افلاطون فعده بعيدا عن الصواب لان الغايه التي هبطت من اجلها النفس لها معاني اسمى واكبر من ان يعرفها افلاطون فاابن سينا يعتقد ان النفوس متعددة بتعدد الابدان كما كتبها الله لها فكلما حدث في الارض جسد مستعد لقبول الحياة ظهرت الحياة فيه.
فنظرية الخطيئة والصواب التي تعلق بها افلاطون وجدها ابن سينا ووجدتها انت وانا جوفاء لالباب فيها .
ولكن الابيات الاخيره التي ذكرتها وليتك كملت البيتين الثانيه فيها اكثر العبر ابن سينا ياصديقي يعتبر طبيبا وفيلسوفا وهو يعتبر من اشهر اطباء الاسلام واظن هذا لايخفى عليك وقد سمي باسم الشيخ الرئيس والمعلم الثالث بعد ارسطو والفارابي. ونظرا لعلمه وشهرته في العالم الاسلامي فقد لقب ايضا باسم " امير الاطباء " والمعذره على تعريفي لابن سينا لاني رايتك تنتقده وهو ابن سينا . والقصيده انما هي رد على افلاطون فكانت هذه الرائعه وبحق هي تعتبر من عيون الشعر العربي .
اخي الشاعر الحائر يشرفني ويسعدني توقيعك في موضوعي وارجوا ان تقرأ القصيدة مره اخرى برويه ولك جزيل الشكر .
===========================================
نسيت الموت فيما قد نسيت ***** كأني لاأرى أحدا يموت
أليس الموت غاية كل حي ***** فـمالي لاأبادر مايفوت
===========================================
النجم المذبوح

أبو سفيان
25-10-2001, 01:16 AM
الأخ النجم المذبوح وفقه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد
شكرا لرحابة صدرك وتقبلك للرأي الاخر لقد قرأت ماكتبته وكتبه اخونا الشاعر الحائر.
فشكر لكما ولكن يجب التنبيه على أن ابن سينا ذو أطروحات خطيرة في الغيبيات سلك فيها نهج الفلاسفة وغلا غلواً ممقوتا حتى لقد كفره بعض العلماء في ذلك وهو من القائلين بقدم العالم نسأل الله العافية والسلامة.
وقد خالف في كتاباته الفلسفية منهاج الكتاب والسنة، وكتبه ورسائله المتداولة خير شاهد على ذلك..، وقد اغر به كثير من الناس وحسبوه على الفكر الإسلامي مع إتيانه بطوام تخالف الكتاب والسنة...
ولو أته وقف نفسه على طب البدن وترك العالم الغيبي وما يتعلق بالبحث الروحي إلى علم الله لنجا وهو معدود غي علماء الكلام والفلسفة الذين حذر العلماء من سبيلهم..
وبحوثه المتعلقة بالروح معظمها إن لم تكن كلها على خلاف المنهج، لأنه حاكى فيها فلاسفة اليونان أخذا أو تحويرا،،، وله مناقشات خطيرة في حقيقة الوحي وكلام الله ولعل الله يسعفني بالوقت لأكتب عن مزالق هذا الرجل وكلام العلماء فيه وفي كتبه.
شاكراً لإخواني رحابة صدورهم وتقبلهم لي،،،

اخوكم : أبو سفيان

النجم المذبوح
25-10-2001, 12:06 PM
الاخ / ابوسفيان وعليكم السلام وحياك الله اخوي يشرفني تواجدك
بصراحه ياابوسفيان انا لاادافع عن ابن سينا ولكن حسب معرفتي المتواضعه عن هذا الرجل بأنه من كبار اطباء وفلاسفة المسلمين ولكن تكفيره من علماء الاسلام حسب ماقلت لاعلم لي بهذا ولكن الرجل وإن اخطاء في مسائل ليس معناه انه اجرم وصار كافرا .
ومن كلامه وصيه اوصى بها صديقه ابوسعيد الصوفي يقول فيها " ليكن الله تعالى أول فكر له وآخره وباطن كل اعتبار وظاهره ولتكن عين نفسه مكحولة بالنظر اليه وقدمها موقوفة على المثول بين يديه مسافرا بعقله في الملكوت الاعلى ومافيه من ايات ربه الكبرى واذا انحط الى قراره فلينزه الله تعالى في آثاره فانه باطن ظاهر تجلى لكل شيء بكل شيء ... وليعلم ان افضل الحركات الصلاة وامثل السكنات الصيام وانفع البر الصدقة ...ومعرفة الله أول الاوائل .......الخ . فاأعتقد ان صاحب هذا الكلام لايمكن ان يكون كافر بأي حال من الاحوال .
اخوي ابوسفيان ولاأمر عليك اذا قدرت تعطينا معلومات واضحه عن مزالق هذا الرجل وتكفير العلماء له تكون اخذت اجر فيه ان شاء الله .ويعطيك الف عافيه على تعليقك وتسلم .
===========================================
نسيت الموت فيما قد نسيت ***** كأني لاأرى أحدا يموت
أليس الموت غاية كل حي ***** فـمالي لاأبادر مايفوت ===========================================
النجم المذبوح:sd:

عبدالرحمن
26-10-2001, 04:54 PM
ابن سينا :
هو الحسين بن عبدالله البلخي ثم البخاري ت : 428هـ

تكلم في أشياء من الالهيات والنبوات والمعاد والشرائع لم يتكلم فيها سلفه ، ولا وصلت إليها عقولهم ، ولا بلغتها علومهم ، فانه استفادها من المسلمين ، وان كان انما أخذ عن الملاحده المنسبين إلى المسلمين كالاسماعيلية . وكان هو وأهل بيته وأتباعهم معروفين عند المسلمين بالالحاد ، وأحسن ما يظهرون دين الرفض ، وهم في الباطن يبطنون الكفر المحض .
وقد أخبر ابن سينا عن نفسه : أن أهل بيته وأباه وأخاه كانوا من الملاحده ، وأنه انما اشتغل بالفلسفة بسبب ذلك ، فإنه كان يسمعهم يذكرون العقل والنفس .
وهؤلاء المسلمون الذين ينتسب اليهم ، هم مع الالحاد الظاهر ، والكفر الباطن أعلم بالله من سلفه الفلاسفة كأرسطوا وأتباعه ، فإن اولئك ليس عندهم من العلم بالله الا ما عند مشركي العرب ما هو خير منه .
قال شيخ الاسلام :
* وابن سينا لما عرف شيئا من دين المسلمين ، وكان قد تلقى ما تلقاه عن الملاحده وعمن هو خير منهم من المعتزلة والرافضه ، أراد أن يجمع بين ما عرفه بعقله من هؤلاء ، وما أخذه من سلفه ، ومما أحدثه مثل كلامه في النبوات وأسرار الآيات والمنامات ، بل وكلامه في بعض الطبيعيات ، وكلامه في واجب الوجود ونحو ذلك .
* فابن سينا أصلح تلك الفلسفة الفاسدة بعض اصلاح حتى راجت على من يعرف دين الاسلام من الطلبة النظار . وصار يظن لهم بعض ما فيها من التناقض ، فيتكلم كل منهم بحسب ما عنده ، ولكن سلموا لهم أصولا فاسدة ، في المنطق والطبيعيات والالهيات ، ولم يعرفوا ما دخل فيها من الباطل ، فصار ذلك سببا إلى ضلالهم في مطالب عالية ايمانية ، ومقاصد سامية قرآنية ، خرجوا بها عن حقيقة العلم والايمان ، وصاروا بها في كثير من ذلك لا يسمعون ولا يعقلون ، بل يسفسطون في العقليات ، ويقرمطون في السمعيات .

وقال شيخ الاسلام :
* وكذلك ابن سينا وغيره يذكر من التنقص بالصحابة ما ورثه من أبيه وشيعته القرامطة ، حتى تجدهم إذا ذكروا في آخر الفلسفة حاجة النوع الانساني إلى الامامة عرضوا بقول الرافضة الضلال ، لكن اؤلئك يصرحون من السب بأكثر مما يصرح به هؤلاء .
وقال :
* وابن سينا أحدث فلسفة ركبها من كلام سلفه اليونان ، ومما أخذه من أهل الكلام المبتدعين ، الجهمية ونحوهم ، وسلك طريق الملاحدة الاسماعيلية في كثير من أمورهم العلمية والعملية ، ومزجه بشيء من كلام الصوفية ، وحقيقته تعود إلى كلام اخوانه الاسماعيلية القرامطة الباطنية ، فإن أهل بيته كانوا من الاسماعيلية أتباع الحاكم الذي كان بمصر ، وكانوا في زمنه ، ودينهم دين أصحاب (( رسائل إخوان الصفا )) وأمثالهم من أئمة منافقي الامم الذين ليسوا بمسلمين ، ولا يهود ، ولا نصارى .


أنظر مجموع الفتاوى (9/133) (4/103) (11/571)

نقلته ـ بتصرف يسير ـ من كتاب (( الرجال الذين تكلم عليهم شيخ الاسلام ابن تيمية في مجموع الفتاوى )) جمعه وأعده : (( عبد الحميد بن عبدالرحمن السحيباني )) من اصدارات (( دار الوطن باالرياض ))
===================================

أرجوا أن تجد فيها أخي ما يقنعك بالحاد هذا الرجل .... الذي لم يمجده إلا المستشرقون أو من حذا حذوهم .....
أشكرك مرة أخرى على سعة صدرك .... واتاحة الفرصة للنقاش المفيد .....
وأتمنى أن تغير عنوان الموضوع بما يدل على محتواه .....

ولك من الشاعر الحائر ..... أزكى التحايا

أبو سفيان
26-10-2001, 06:48 PM
الأخ النجم المذبوح : وفقه الله

اعتذر إليك بسبب انشغالي المتواصل عن الرد عليك
وأشكر أخي الشاعر الحائر على أن كفاني المؤونة في ذلك وإن كان امر الرجل معروف تماما..
وأدعو أخي لمراجعة كلامه الخطير في مسألة النبوة والوحي في كتاب المعرفة في الإسلام للدكتور / عبدالله القرني ونظريته الفيض النفسي

وتقبلوا فائق تحياتي

أبو سفيان

النجم المذبوح
28-10-2001, 03:31 PM
اخواني الشاعر الحائر , ابو سفيان
ماأعجز قلمي عن الشكر لكم فقد وفيتم وكفيتم الله يعطيكم العافيه
اخي الشاعر الحائر اشكرك على ردك الذي أفادني فائدة كبيره فجزاك الله خير وأكثر من امثالك . عرفت مؤخرا أخي ان هناك من كفر ابن سينا مثل شيخ الاسلام وحجة الاسلام الغزالي ولكن هناك من يقول انه عرف في نهاية حياته إيمانا عميقا فزهد وتبتل قبل ان يودع الدنيا وهذا في كتاب ( عباقرة الاسلام ) للدكتور/ محمد فرشوخ . ايضا لانبخس حق الرجل فهو له فضائل كثيره في سائر انحاء العلوم فقد اعترف بفضله الغرب والشرق سواء واعتبروه طبيبا وفيلسوفا مسلما . وأقول كلامي هذا حتى لانكون من اللذين قال فيهم :
عجـباً لـقوم يحسدون فضائلي ***** مـابين غـيابي إلى عــذالي
عتبوا على فضلي وذموا حكمتي ***** واستوحشوا من نقصهم وكمالي
إنــي وكــيدهم وما عتبوا به ***** كـالطود يحقر نطحة الاوعال
وإذا الفتى عرف الرشاد لـنفسه ***** هــانت عليه ملامة الجـهال
>>> اخواني الشاعر الحائر , ابوسفيان اكرر شكري لكم وجزاكم الله خير على هذه المعلومات القيمه .واللهم لاتجعلنا من اللذين حذوا حذو المستشرقين وغيرهم.
============================================
أخوكم الممتن / النجم المذبوح

النجم المذبوح
24-11-2001, 05:00 AM
أخواني واخواتي أعضاء وزوار عذب الكلام
السلام عليكم ورحمة الله
هذا الموضوع كنت كتبته منذ عشرين يوما تقريبا وهو بعنوان " فكأنها برق تألق في الحمى ** ثم انطوى فكأنه لم يلمع ". وهي كما قلت قصيده من ابن سينا موجهه الى افلاطون . ولكني قرأت مؤخراً قصيده لأمير الشعراء " أحمد شوقي " في النفس محاكياً عينية ابن سينا في النفس وهي موجهه من شوقي الى ابن سينا . وكنت سأنزلها في موضوع خاص ولكني فضلت أنزلها هنا لكي تكون جميعها في موضوع واحد . إليكم قصيدة احمد شوقي :

ضمي قناعك ياسعاد أو أرفعي ***** هـذي المحاسن ماخلقن لبرقع
الضاحيات الضاحكات ودونها ***** ستر الجلال وبعد شأو المطلع
يادمـية لايستـزاد جـمالـها ***** زيديه حسن المحسن المـتبرع
ماذا على سلطانه مـن وقفـة ***** للـضارعين وعـطفة للخشع
بل مايضرك لو سمحت بجلوة ***** إن الـعروس كثيرة المتطلع
ليس الحجاب لمن يعز منالـه ***** إن الـحجاب لهـين لم يمنع
انت التي اتخذ الجمال لعـزه ***** من مظهر ولسره من موضع
وهو الصناع يصوغ كل دقيقة ***** وأدق مـنك بنـانه لم تصنع
لمستك راحته ومسك روحـه ***** فأتى البديع على مثال المبدع
الله في الاحبار مـن متـهالك ***** نضو ومهتوك المسوح مصرع
من كل غاو في طويـة راشد ***** عاصي الظواهر في سريرة طيع
يتوهجـون ويطـفأون كأنـهم ***** سرج بـمعترك الرياح الاربع
علموا فضاق بهم وشق طريقهم ***** والجاهلون على الطريق المهيع
ذهب ابن سينا لم يفز بك ساعة ***** وتولـت الـحكماء لم تتمتع
هـذا مـقام كل عـز دونـه ***** شمس الـنهار بمثله لم تطمع
فمحمد لك والمسيح ترجـلا ***** وترجلت شمس الـنهار ليوشع
مابال أحمد عي عنك بيانـه ***** بل مالعيسى لم يقل او يــدع
ولسان موسى انحل الا عقدة ***** من جانبيك علاجها لم ينجـع
لما حللت بآدم حل الحـبى ***** ومشى على الملأ السجود الركع
وأرى النبوة في ذراك تكرمت ***** في يوسف وتكلمت في المرضع
وسقت قريش على لسان محمد ***** بالـبابلي من البيان الممتع
ومشت بموسى في الظلام مشرداً ***** وحدته في قلل الجبال اللمع
حتى اذا طويت ورثت خلالها ***** رفع الرحيق وسره لم يرفع
قسمت منازلك الحظوظ فمنزلا ***** أترعن منك ومنزلا لم تترع
وخليه بالنحل مـنك عمـيرة ***** وخلـية مـعمورة بـالتبع
وحظيرة قد أودعت غرر الدمى ***** وحظيرة محرومة لم تودع
نظر الرئيس الى كمالك نظرة ***** لم تخل من بصر اللبيب الاروع
فرآه منزلة تـعرض دونـها ***** قصر الحياة وحال وشك المصرع
لولا كمالك في الرئيس ومثله ***** لم تحسن الدنيا ولم تترعرع
الله ثبت أرضـه بــدعائم ***** هم حائط الدنيا وركن المجمع
لو أن كل أخي يراع بالغ ***** شأو الرئيس وكل صاحب مبضع
ذهب الكمال سدى وضاع محله ***** في العالم المتفاوت المتنوع
يانفس مثل الشمس انت أشعة ***** في عامر وأشعة في بلقع
فإذا طوى الله النهار تراجعت ***** شتى الاشعة فالتقت في المرجع
لما نعيت الى المنازل غودرت ***** دكا ومثلك في المنازل مانعي
ضجت عليك معالماً ومـعاهداً ***** وبكت فراقك بالدموع الهمع
آذنتها بنوى فقالت لـيت لـم ***** تصل الحبال وليتها لم تقطع
ورداء جثمان لبست مـرقم ***** بيد الشباب على المشيب مرقع
كم بنت فيه وكم خفيت كأنه ***** ثوب الممثل او لباس المرفع
أسئمت من ديباجة فنزعتـه ***** والخز أكفان اذا لم ينزع
فزعت وما خفيت عليها غاية ***** لكن من يرد القيامة يفزع
ضرعت بأدمعها اليك ومادرت ***** أن السفينة أقلعت في الادمع
أنت الوفية لا الذمام لديك مذ ***** موم ولا عهد الهوى بمضيع
أزمعت فانهلت دموعك رقة ***** ولو استطعت إقامة لم تزمعي
بان الاحبة يوم بينك كـلهم ***** وذهبت بالماضي وبالمتوقع

ملاحظة : ماأعرف كيف اغير اسم الموضوع والا كان غيرته بأسم " اجمل القصائد في النفس " لكن للأسف .
>>>>>>> اشكركم على قرأة القصيده ولكم مني أخلص التحايا .
============
النجم المذبوح:sd: