PDA

View Full Version : التسكع في أروقة البلاط الملكي



الرازي
09-11-2001, 12:08 AM
مساء الخير / صباح الخير...
أهلا أحبائي.. أعضاء المنتدى الساخر........هلموا معي... نتسكع في أروقة البلاط

=================


تتدافع الناس ... وتتراكم المناكب... وتزدان القصور....

يشير رئيس المرابطين ..على ذلك السور.. المتغطرس... ( السور وليس المرابط )..
.. بيده اليمنى....ويعيز : "الدخول من الجهة المعاكسة"........

تتعاكس الناس...... تتزاحم المناكب... فلا مجال هنا لتخطي الرقاب.....
فإما أن تطأ.... أوتوطأ ......
ويرحلون......... وتبقى الجهة التي لم تكن معاكسة !!!! ... خالية تماما.....
إلا .. من أنين.... شيخ كبير.... لم تبقي... عثرات الزمن.. وخز إبرة في جسده
فصديد.. الإثنان والثمانون سنة .... ينزف بين جوارحه... ليقيد.. ألم مزمن..
عذرا.... كانت ثلاثة وثمانون من السنين ... !!!!!

سيدي... هل تسمح لي بالجلوس ؟.... بأدب.. العبد المأمور.... يرد الرئيس
إجلسسسسسسس .... ولا تطيل...

جلس شيخنا .. الكبير..... وزفير الأزمنة.... يخرج .. من بين الأوردة.. ويصدر
ضجيج..... أزعج حضرة..جناب الرئيس.....
مالي أراك... لا تذهب معهم ؟ .. ألم تأتي... لتلتمس... حاجة يمن بها عليك... مولانا المعظم..
فلما أطلت المقيم !!!!

أريد أن أستريح... من وعثاء السفر....... فلقد أتيت من مشرق الأرض ومغربها... أحمل هموم ابنتي في بضعة أسطر!!!... أريد أن أعرضها على مولانا الملك... فطالما...أني بحضرة سلطانه... فالوقت..ليس بثمين...!!!

أدخل يده ..الموشومة..بالكي...( فلقد كان يؤمن..بأن الكي آخر علاج.. قبل المثول في بلاط الملك المعظم...فلايجوز..أن تبحث عن أي وسيلة..بعد عرض..ماتريده عليه...فهو نهاية الزمن...وبداية الشفاء من الموت !!!!!).....في جيب معطفه...الأديم...... فأخرج...ورقة...كان قد سهر ليلة البارحة...في انشائها......

فبدأ يتمتم.... بصوت جهوري.....

بسم الله الرحمن الرحيم...

مولاي الملك.. الممممممممممممممممممممممم....عععععععع.....ظظظظم
صصصصصصصااحب...الجلجلجلجلجلجلجلجلجلجلجلجلجلاااااالة ...والسسسسلطان

أقدم لللللكم...فففففففففرووووض...الووووولااااااء..والطط ططططااااااععععععة

كح كح كح كح ...( أصوات.. حشرجة... بين أضلعه....تكاد..تفصل قلبه عن رئتيه )
ينظر الرئيس...إلى ساعته.ويتنهد !!!....فيرحلللللللللل...........
شكرا سيدي الرئيس......
ينهض..بأعجوبة.... ويغادر الساحة...الغير معاكسة...باتجاه...معاكسة الساحات... !!!

يمشي......يسرع في مشيته...... يتباطئ............يتباطئ....ويقف !!...
يتكأ على حائط... الملك......
فجلالة الملك...أحاط القصر..... بحوائط ملكية...ليتكأ عليها الزمن..شكرا لجلالته...!!!!

يخرج..تلك الورقة... ليعيد...تسميع مايريد..ترديده... في حضرة الملك...
فالخطأ هنا...... محظور....

إن ابنتي يا جلالة الملك.... تعاني من مرض عضال........أعاذكم الله.من كل مكروه
فقلبها....... قد تفشى فيه..... أزمة..حادة... أبعده... عن سائر الأعضاء...
فلم يعد الدم.... يدب فيه كما كان...... ولم تعد شرايينه.... تربطه... ببقية الأحشاء..
إلا فيما ندر..... فعندما تصل قطرة دم..إلى قلبها..... تكون قد أبيضت..من عناء الطريق... وارتشف كل عضو..احمرارها..وزهرتها قبل الوصول... فلم تعد تنفع....للحياة....

وكبدها.... يا جلالة المممممممممملك.... حفظكم الله....قد تليفت... من سوء المأكل والمشرب
فتهابدت كل قطعة فيها... على الأخرى.... فأصبحت...أرض خصبة.... للأوبئة..والتلوثات !!!

بينما كليتاها..... أيها السطان المعظم... تعاني... من كثرة الأملاح... الغريبة !!!!
فكل ملح...جديد..... تستقبله الكليتان... حتى لم تعد لهما... مناعة..من الأملاح...
فذرفت... كل سائل... طهور.... بعيد عنها... فتكدست الأملاح... بشكل مريب !!!
فلم تعد تميز.... تلك الكلى.. بين مايريبها..... وما يريبها !!!!!!

وعيناها..... يامولاي ..._ فسقطت... نقطة من جبينه على حروفه فتقعرت بوضوح_ لم تعد ترى سوى ظلام منحل !!... من النور.. لا يختلف مع نهاره... كي يتبادلوا الأدوار..... بل شد أوتاده على جفونها.... وتراضى القمر والشمس... في سابقة... لم تعتادها... مسيرة الأكوان....
ولم..تسوتعبها...أنظمة.. الفلك... ولكنها... فرضت... سوادها...وسطوتها.... لتعاكس..قوانين الحياة..... التي جبلت عليها أترابها.... من بني جنسها.......فهي الآن..يامولاي.. معدومة الرؤية....
أعاذ الله....جلالة أعينكم المعظمة...من السواد...

وعقلها....يااااااااا ...........!!!!!!!!!

صوت من بعيد..من آخر ممرات القصر............يصرخ !!!

سيدي... لقد مااااااااااااتت... ابنتك...!!!!!!!!!!!!!!

جثا على ركبتيه.......... ذلك الزمن الضرير!!!!!!........ وهمس...بين جوارحه...
قبل أن يلفظ...أنفاسه الأخيرة.........وردد

بوصلة لا تشير إلى القدس مشبوهة
بوصلة لا تشير إلى القدس مشبوهة
بوصلة لا تشير إلى القدس مشبوهة

================
رموز القصة :

الشيخ المسن : هو الزمن منذ سقوط الدولة العثمانية وحتى هذه اللحظه (83 سنه).
البنــــت : هي الأمة الاسلامية.





الرازي

ودمتم

حمود النكبه
10-11-2001, 09:13 AM
شويه وراجع لك ..:)

سقط المتاع
10-11-2001, 09:31 AM
اخي
سلام
هذه رائعة تحكي صعوبة الوصول الى المسؤولين..واستحالة التفاهم..واليأس من الرد المفيد في الوقت المناسب.
الله لايحوجنا الى مراجعتهم.
وسلامتكم

المتون
10-11-2001, 10:39 AM
اخي المبدع الرازي ....
كما تعودنا منك دائما يخط قلمك الاروع والاجمل ...
( التسكع في اروقة البلاط الملكي ) نعم هو هذا اسم خاطرتك الرائعه...
وانا اقول ( التسكع في حجرات القلب ) ...
اخي المبدع الرازي انت كتبت بوريد قلمك ونزف شريانه اهات ذلك
الشيخ ...
فضل الاتكاء علي جدران السلطان فضلاً ان يقف في الصفوف الخلفيه
مكتفئ بكلمات مجروحه يحاول ان يداويها بالكي ...
خاطرتك ذكرتني بابيات شعريه لمن لايرضاء الذل والمهونه لنفسه...
لاتسقني ماء الحياة بذلةٍ
,,,,,,,,,,,,,,,بل فاسقني بالعز كأس الحنظل
ماء الحياة بذلةٍ كجهنم
,,,,,,,,,,,,,,وجهنم بالــعـز أطيب منزل
اخي العزيز الرازي ...
سلمت لنا مبدعاً تمطرنا بكلمات كزخات المطر...
تمنياتي لك بالتوفيق ...
اختك في الله المتون...


(( بعد تصفية المقاومة الفلسطينية ...سيكون الاستقلال أسوأ
من الاحتلال))
_______________________________________
لفني مثل السحايب والمتون
.....................في عيوني برق وفي قلبي رعد
:hh:

الرازي
11-11-2001, 08:22 AM
أهليين أخوي الغالي / حمود النكبه

بانتظار عودتك مرة أخرى.... لاتطول علي ;)

=================

أهلا بالكريم / سقط المتاع

تواجدك... بين طيات مواضيعي... يعني لي الشي الكثير..
شكرا على تواجدك....

والله يسلمك:)

================

الأديبة الذهبية / المتون

ياهلا..والف هلا...

كلمات... لا يجيدها... إلا أديبة بحجم المتون
لقد أخجلتم تواضعنا.....
لا أملك... إلا أن اتقدم إليك بجزيل الشكر وعظيم الامتنان...
لهذه الكلمات الرائعة... واطرائك... الذي يفوق الوصف

شكرا على تواجدك....

===============


توضيح بسيط ( هذا لايعني التقليل من فهم القراء ابدا )

رموز المقالة :

الشيخ المسن : هو التاريخ منذ سقوط الدولة العثمانية وحتى هذه اللحظه 83 سنه.
البنــــت : هي الأمة الاسلامية.


شكرا على تواصلكم

تقبلوا أرق التحيات

أخوكم الرازي

ودمتم

حمود النكبه
11-11-2001, 08:34 AM
قصة رمزية رائعة ..:)

الى الروائع بعد اكتمال الردود ..:)

تحياتي .. أخي العزيز الرازي ..:)

الرازي
11-11-2001, 09:37 AM
وعليكم السلام

أهلا بعودتك مره اخرى ...أخي الغالي حمود النكبه

شكرا على هذه الثقه

أخجلتم تواضعنا

تقبل تحياتي...أخوك الرازي

ودمت