PDA

View Full Version : وَقَــفَ الأسيــرُ ..مُقيّــدا ..!!



الرازي
25-06-2002, 01:04 PM
لعلني لا زلت أتذكر قسمات وجه الكرّاس ... عندما كنت أردّد .. في صبا المدرسة .. وتحديدا في حصّة عربية اللغة ..!!

"وقــــــف الأسيـــــــرُ .. مُقيّـــــــدا .."

تلك المقطــوعة من مقاطع أشلائي .. وترنيمة الضياع على رفات أوطاني
...والمفارقة انني مستمر في خطأي الأملائي ...

" وقـــف الأسيـــرُ .. مقّيـــدا .. بين (الأسرّةِ) .. والعِــدا.."

رغم تقادم السنين ... إلا إن الخطأ .. تملكني .. كأنه ... يشير إلى صحة المقولة ... بعد هذه السنين ..!!

ترى هل وقف بين الأسرّة ..؟! .. يتنفس الصعداء ... يحمل الموت .. بين قيوده ... ليستريح .. من وعثاء كل شيء ..!!؟؟


ذات مساءٍ .. حزين.. وفي سجنٍ بعيد .. ردّد .. أحدهم ...
( سيذكرني قومي إذا جد جدهم )

لعل السنين تقادمت .. والقيود .. تآكلت ... والسجون .. دَرَسَتْ ...!!
لكن السجّــــان .. أبى .. إلا أن يكون القاسم المشترك ... في تلك القيود ..!!

صلبـــــــــــانٌ ... ورومـــــــان
ووجـــــــوهٌ .. معتّقــــــــة ..!!


..........................

آهٍ .. يا بــلادي ...
والأفـــراحُ .. (المقنّـــعة)
تداعت .. في حمــاكِ .. ليـالٍ .. وسنيــن ..!!
هل غـــــــرّكِ .. الزُّخــــرُف البـــالي ..؟؟!!

هل تناسيــــــتي اليقيـــــن ...!!؟؟
.. والشّتـــــات .. المتوحّـــــد .. في جنيـــن ...
حيث ... التشــــرذم .. يجتمع .. فوق رؤوس (الفساطيط) ...!!

والأزقـــــة ... مقفـــرة .. إلا من أشباه الآدميين ..!!
ولعل .. أولهم .. (الأنا) ... !!

مقيّدي .. الأسيــر ... أم أسيــري .. المقيّـــد .. في حب أوطانه ..!!
ألا زلتَ .. ترجيني ... أذكرك ... في محرابي.. في دعواتي ...
في مسائي الحــزين ....؟؟!!

أم أن السوّافي ..ذرّت .. بقــــاياها .. في بقــاياك ..!!

أسيــــري ..
لقد .. علمّـــتنا الانظمة ... كيف تكون رهبنة .. الدعاء
أن ترفع يديك .. إلى عنــاء السمـــاء ...
في ذات .. المســـــاء ..
همســــاً ..(إن كنّا مفرطين في تفسير القوانين) ...
نردّد ... إلهي .. فك قيــد الأسير ...

فللجهــــر ... سيّافٌ .. يرتقب ... رفع أعداد ..(الأسيــر) ..!!


..................

عدتُ .. إلى حيث .. بقايا ... التقاسيم ...
بالنسّخة .. المصحّحة ... من كرّاس .. أشلائي
لأجد ... ذات الأسيـــر ...

كل جرحٍ .. يندمل ...
انما حقيقة .. جراحك ... تنبلج ... في كل كرّاسٍ .. عتيق

تــــرى ... هل لا يــزال .. أسيري .. واقفـــاً ..؟؟!!!





الرازي

ودمتم

إيزيس
25-06-2002, 01:16 PM
واقفا مقيدا..
يذوق شتي ألوان الذل والهواااان..
وقلبه معلق ب(سوف) المسؤلين..
الا تبا ... للمنبطحين..
للمتسوفين...
لمنظمة عقوق الانسان..
مرتع الجاهلين..


أخي الرازي..
أحسنت ..أحسنت..أحسنت

بشائر النور
25-06-2002, 09:25 PM
كلمات .....موجعه.....
لقلوب سئمت الوجع......
وارخت على ....كل ماضيها ......ستائر النسيان....
هو الهروب .....ولكن.....ربما هروب لقلب المعركه....

الرازي .....تحية اعجاب مضمخة ....بأريج العطر

بنوته حلوة
25-06-2002, 09:36 PM
كلمات مؤثرة فعلاً ....

بارك اللة فيك أخي الرازي ...


بنوتة حلوه ..

أبو سفيان
25-06-2002, 10:26 PM
حضرت...
.....وقرأت...
وللرازي في كل ذلك الفضل...

حزن اللغة ... يصور مأساة نفس مؤمنة...

لك من دموعي ما يحمل الشوق والحب...

أبو سفيان

هوجاس
26-06-2002, 06:58 AM
أخي سامي المفردة ( الرازي ) :
بارك الله فيك .. ورفع قدرك .. وأجزل لك المثوبة .. فقد عشنا ثوانياً مع أحرفك .. ولم نمارس الرجيم ..!!
بل وددت لو أن أطناناً منك حضرت .. لتشبع تلك العقول الجوعى ..!!
لا تحرمنا من فيض جودك .. فنحن لك منتظرون .
-----
هوجاس

الرازي
27-06-2002, 08:39 AM
اختي الكريمة .. إيزيس

شكرا لمرورك .. وتسجيلك .. تلك الكلمات ..

أحسنتِ ..أخيّة

تقبلي تحياتي

---------

الأخت الكريمة .. بشائر النور

بارك الله فيك ...

اخجلتي .. تواضعي ..

شكرا لمرورك من هنا

تقبلي تحياتي

------------

الأخت الكريمة .. بنوته حلوه

وبارك الله فيك ...

تقبلي تحياتي

------------

اخي.. وحبيبي .. الاستاذ ابو سفيان

اهلا بك يا صديقي .. بين طيات الحروف ..

شكرا لمرورك .. من هنا ..

تقبل خالص التحايا

------------

اخي ..الرائع .. استاذي هوجاس

لو لم .. يكن بهذا الموضوع .. سوى وجودكم..لكفا

أخجلتم تواضعي ... وألبستني .. ثوب يكفيني القليل منه

هي حروفكم المورقة .. التي علمتنا .. كيف نكتب بالقلم ..
علمتنا .. كيف نطرح المآسي .. على الصحفات

دعواتي .. وتمنياتي لك بالتوفيق
جزاك الله خير .. وبارك الله فيك

تقبل خالص التحايا

-----------

الرازي

ودمتم

NorelshamsS
29-06-2002, 07:24 AM
سيدي الرازي ,,,

قد تناست البلاد أن لها أبناء ,,, يدوسون الأرض باقدامهم ,,, ويتنافسون فيما بينهم كل يريد الهواء ,,, فكيف هي تتذكر الأسرى ,,,

قد تناست البلاد أن بها مروجا خضراء ,,, وأراض ذهبية رمالها نقية ,,, فكيف هي تتذكر ذاك الأسير المقيد ,,,

ذاك الأسير قد عرفته ,,, هو أنت لا تنكر ,,, وبكل الحزن أقول ,, هو أنا ولن أنكر ,,,

سيدي الرازي ,,, ربما أنت تتقصد إحراجي ,,, فتجعل مني قطعة من ارتباك ,,, لا أعرف كيف اعبر عن إعجابي بما كتبت ,,,

سيدي الكريم ,,,
هي تحية تشبهك ,,, أم أنها تشبهني !!!لا يهم ,, فكلانا وهم من سراب ,,,

سيدي الكريم ,,,
لك مني كل الود

miss nour
29-06-2002, 02:41 PM
بارك الله فيك يا أخي الرازي

******************

و الله مساكين هم الفلسطنيون ليس لديهم أسلحة ليدافعوا بها عن أنفسهم سوى أجسادهم

الرازي
30-06-2002, 08:26 AM
اختي الكريمة ... الأديبة نورالشمس

بكل أمانة .. قرأت .. ردكم أكثر من مرة ...
محاولا بذلك ... أن أجاري .. روعة حروفكم ... لكني خسرت الرهان مع نفسي

أكررها .. هنا . كما قلتها مرارا ...
أغبطك على قرائتك .. الواعية للنصوص ...

عمق الفكرة ...التي انتابتني .. في المساء الحزين ... تتجلى .. وتكون واضحة سهلة .. ضمن ردودك ..
فلكأن ردك .. الصدى الفكري ... لما كتبت ...

اختي الفاضلة .. الأديبة نور الشمس ..

اشكرك .. من أعماق قلبي

وتقبلي .. تحية .. تشبهكم .. بكل تأكيد ..

-----------

اختي الكريمة .. ميس نور

وبارك الله فيك .. أخيّة ..

فلسطيـــــن ... طودٌ .. من الرياحيـــن ...

اختاه ... سيأتي .. ذلك اليوم ... بأذن الله

نسألكم الدعاء ..

جزاك الله خير ...

تقبلي تحياتي

----------

الرازي

ودمتم

متعب المتعبين
05-07-2002, 10:45 AM
إإذن لي بنسخة للروائع أستاذي الكريم الرازي :)


g*