PDA

View Full Version : وطبعـوا على جبهتـي كلمة " مواطن " ؟؟



RandomAcceSS
10-07-2002, 06:40 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
----------------------------

هل كنت هناك ؟!!
عندما دسوا في قلبي كلمة " وطن "...
وطبعوا على جبهتي كلمة " مواطن " ؟؟
و صنفوني !! .. و رقموني .. كخراف " المكيرش "؟؟
و كذبوا لي حقوقا ما طلبتها و أخذوا مني كل ما كنت اريد ؟!
عندما أقعدوني أمام الكاميره ..
و قالوا " ابتسم يا مواطن علشان البطاقة الشخصية تطلع حلوه ترى مالك غير بطاقة و حده بالعمر كله !!" .. فإبتسمت !!
هل كنت هناك ؟!!
عندماقالوا لي ذات ضياع و ضائقه :
" انبطح على بطنك واكشف ظهرك و أغلق فمك وقل ايه ايه "؟!
انت مريض و الحكومة طبيب كل مواطن ... مرقوم .. في هذه الحضيرة الكبيرة ... كما يعرفونها و يوهموننا بغيرذلك!.
هل كنتِ هناك ...؟
عندما زوروا التاريخ في قلوب ابنائنا كي لا يعلموا ..
أن ابي و اباك التحفا ذات الغطاء
و أكلا من ذات الإناء ...
و ماتا في ذات السبيل ..!!
و أنني و أنت .. إخوة ... قبل " الفيزا" و ورقة الدمغة ؟!.
و عقود الأخوة المؤقتة في قنصليات الشرذمة الجاهلية !
و أننا أنا و أنت ... لم نزل "عباد الله إخوانا" ؟
هل كنت هناك ؟!
عندما علموني ان الانسان خلق ليكون سعيدا و أن الحزن مرض عارض!..
عرفته البشرية على أيدي رجال يقولون أنهم على صلة بالله !
و أن الله أرسلهم ... بالسجود والركوع و الجوع المقدس ليطهروا البشرية من رجس السعادة .... و الحضارة ...!.
هكذا علموني ... عندما كنت صغيرا . لم اعرف ألحزن بعد!
ولم اتساءل : إلى أين ترحل بنا هذه القافلة \الحياة !؟
وقبل أن أعي معنى قوله تبارك وتعالى " أنا سنلقي عليك قولا ثقيلا " ... وقبل أن أتبتل اليه تبتيلا !
وقبل أن اقرأ قول الحبيب المصطفى " ان الله لا يجمع على مؤمن أمنين ولا خوفين فمن أمنه الله في الدنيا أخافه في الآخرة .." .. او كما قال عليه السلام .
عندما علموني أن الحق في كل شئ ولكن بصور مختلفه و أن الباطل واحد ... كما ان الكعبة والقبلة واحده !!!
كلهم يمقتون هذا الدين ... أولئك الوضعيون الوضيعون !
اتواصوا به ؟؟؟ ... بل هم قوم طاغون ..
هل كنت تعلم الحقيقة .. التي لم أكن أعيها؟؟!!
أن الحزن كرامه ككرامات الأولياء الصالحين !!
و اننا نحزن لأننا أهلا للحزن و ليس كل الناس اهلا لأن يحزنوا بصدق ...
لأن "ذلك الدين القيم ولكن أكثر الناس لا يعلمون " !.
و لأن الله كبير لا يسكن في قلب الا استحوذ عليه كله ..
فلا يبقى للسعادة نصيب .. الا أن تكون بالله و في الله و لوجه الله !
و أن الله أعطى على الحزن مالم يعط على السعادة ..
وأنه لا يحب الفرحين ... وكل جعظري جواظ!
هل كنت هناك ؟؟
عندما استفتوا الشيخ المؤمرك براي الله ..
فقال :" فيه نظر " !.
عندما وطـّنوا الحلم فوق شجره !!
عندما نسجوا من رموش زوجتي مقشه ...
ونظفوا بها بلاط العنجهيه الشركية و مسحوا بها أحذية العلمانيين؟
عندما ألصقوا وجهها على علبة مزيل الشعر ... حتى مسخت ملامحها!
ولم يبق منها الا قلب ليس الا ساعة رملية تدق و تدق لحساب اجل هذه المرأة المسروقة من نفسها !
ألم تكن هناك ؟!
أم أنك فقدت احداثيات الوجود ... و ضعت ؟!
أعلم بماذا تشعر .. أيها الفاسق المسكين !
تشعر بالرغبه في كتابة رساله ....
الى رجل ميت !
وددت لو سألته ...
هل هذا هو الموت ؟!
الصمت غصة في حلقك
كأنك نسيت الكلام ..
بكاء كالوجوم
وجوم كالبكاء ..!
ذهول ... حنق ...ضمير لك كافر بك...يستتيبك!
شعور بالضيق ... بـ اللا جدوى
وبأن هذا الطريق لن ينتهي ..... الا في الجحيم!
كل الأشياء تعنيك ولا تعنيك ..كلها تافهه .. مقدسه ... محسومه!
وثمة طامه في ثمة مكان ...
في ثمة ترقب بليد خائف .... لثمة لا شئ!!
وحسد للفأر على جحره ...
أرض تنشق وتبتلعه !
اياب يتنصل من كل ما على السطح!
وصرخة بكلمة دعني تبحث عن عدو ...و معنى!
طمأنينة غبيه ... كنسيان يتذكر !
سلام أحمق بين ذنب ولا مبالاه ...
الى حين هباء !
الى حين غره !
و حزن يستسلم لأمنيه متورطه بالأسود .. بالآخر !
وبأن اكرام الإنسان ... دفنه !!
أما زلت تشك في أنك ميت ؟!....
فهل كنت هناك ...عندما فعلوا كل ذلك ؟؟؟!
بلى ... كنت هناك ..
وكنت ترسم المسرحية فوق قلب يابس ..
لمسلم مل الصلاة والتكاليف فألقى بقلبه وهرب ...
الى حيث ترفع الأقلام ... ولا تجف الصحف .. حيث يحسبون الله لا يعلم كثيرا من ما يفعلون!!
حيث لا يرون الرغيف وطن و لا يكتبون في الخبز القصائد ..
ولكنهم يرون الوطن رغيف !!..
هربت جهة الغرب ..
حيث تستدبر الكعبة وتستقبل " صنم الحرية " .. وتتتحدث عن الفضيلة بإستحياء !
وترى الأخوة في الله عشق أبله..و ظاهرة قطيعية !
لا يبررها الا تخلف المؤمنين ... حيث " غر هؤلاء دينهم " !
يا ابن جلدتي ...!
أنت .. أنت ..!!
ايها القومي الجاهلي المسكين ..الذي يدهده الخرأ بأنفه !!

سهيل اليماني
10-07-2002, 08:18 PM
أقرأ لك فأشعر باني صغير جداً لم أبلغ الفطام بعد !... أحياناً أرى فيما تكتبه مؤشر يقودنا نحو الحضيض ، حيث نعيش ! عفواً هل قلت نعيش ؟ ربما ربما لازال لساني يعيش في سباته ، يالله هل قلت يعيش مرّة أخرى ؟؟ ... إنني أهذي إذاً ... فليس لنا في حضورك إلاّ الهذيان !

بنت البر
10-07-2002, 08:55 PM
رغم عملاقة احرفك...وقوتها اسمح لي بالدخول فيها:)

أن الحزن كرامه ككرامات الأولياء الصالحين !!
و اننا نحزن لأننا أهلا للحزن و ليس كل الناس اهلا لأن يحزنوا بصدق ...
لأن "ذلك الدين القيم ولكن أكثر الناس لا يعلمون " !.
و لأن الله كبير لا يسكن في قلب الا استحوذ عليه كله ..
فلا يبقى للسعادة نصيب .. الا أن تكون بالله و في الله و لوجه الله !
و أن الله أعطى على الحزن مالم يعط على السعادة ..
وأنه لا يحب الفرحين ... وكل جعظري جواظ!


روعة هذي الكلمات:):) بقمة الروعة
<--- راحت بعيد عن صلب موضوعك


والسموحة:)

LONESOME DOVE
10-07-2002, 09:28 PM
راندم آكسس... جزاك اله خيراً... والله انت وأمثالك في الساخر يثلجون صدري... وما مررت هنا الا لأسجل اعجابي الشديد... بانتصاراتك في المعارك اللتي تخوضها ويعلم الله كم فرحت بوجوك... وبردودك... على أولئك القوميين... اسأل الله أن يجعل كتاباتك في ميزان حسناتك ....
ايها القومي الجاهلي المسكين ..الذي يدهده الخرأ بأنفه :D: ...
قوية والله... بس يستاهلووووون... )k

الهنوف
10-07-2002, 11:06 PM
لغتك هي روحك ..ينبوع يصب بقربنا .. نخاف أن ننهل منه أحيانـًا ..

تلامس ما بداخلنا ... نعيش في نفس الألـم !! ..
منه نرتوي وبكل أســى ..!!

دمت راقيــًا ..

الهنوف

RandomAcceSS
10-07-2002, 11:11 PM
سهيل اليماني :

كان ذلك تواضع منك ... نلنا به شرفا كبيرا ..
أقرأ لك و أحب طريقتك في الكتابة غير ان لكل منا بوصلة تؤمه .. ربما!.
جزاك الله خير

-----------
بنت البر

كان اختيارك يوافق كثيرا حبي لهذا المقطع ..
جزاك الله خير

------------
LONESOME DOVE

جزاك الله خير .... و بكم نستمر ... ادعوا لي بظهر الغيب !

ثامـــر
10-07-2002, 11:18 PM
اتصدق ..

للمرة الاولى التي احس فيها بعجزي هنا عن الرد ..

هل هي روعة المكتوب ؟ ..

اظن

محبتي :)

RandomAcceSS
10-07-2002, 11:19 PM
الأخت الهنوف :
طالما أننا في الله نكتب ونقرا .. فانهلي ولا تبالي !

جزاك الله خير

RandomAcceSS
10-07-2002, 11:21 PM
ثامر :

جزاك الله خير .. ومحبتك وصلت !!

متعب المتعبين
10-07-2002, 11:45 PM
ماركة مسجلة

g*

الدربيل
11-07-2002, 11:17 AM
الأجمل ... جميل ..
السلام عليكم ...

..
كنت قبل لحظات ... أفكر .. في معنى " وطن " .. وهل حقاً لها معنى ؟
وكنت قبلها بأيام ... قد تنازلت عن قطعة أخرى من كرامتي ..
ومع هذا لم أنل شرف االتعرف على هذا الـ " وطن "

أخي جميل ... سوف أحدثك بأمر لا أظنك تجهله ..
خاصة وأنت بالـشمال ... خبير :) .
هناك في مدن " العجاج " و " الماء الهماج " شمالاً بقليل
من يريد هذا " الوطن " على علاته ... ولكن لم يحدث الشرف ! بعد
أو حتى " وافداً " على هذا المسمى " وطن " .. ولا مجيب
يقف في طابور الترقيم منذ عقود .. ويحلم برقم كبقية القطيع ..
ولكن ... حتى هذا الرقم ... مؤجل ..
يقتطعون كل يوم أطنان من كرامته وقوته وقوت أبناءه .. وبقايا جسده ليبيعوها بالأسواق .. يشفطون الأكسجين من صدره بأنوفهم الكبيرة الفاسدة .. ويختنق بصمت ويحتسب لعله يوماً ينال شرف الإنضمام إلى القطيع ...
حتى هذا العفن ... جعلوه شرفاً دونه خرط القتاد .. :(

مثل هؤلاء .... ماذا تقول لهم ؟

وشكراً لطول بالك يا جميل :) .

RandomAcceSS
11-07-2002, 02:41 PM
وعليكم السلام :
اخي الدربيل ...
ربما تجد اجابة لتساؤلاتك هنا
http://www.alsakher.com/vb2/showthread.php?threadid=35522

RandomAcceSS
14-07-2002, 02:14 PM
للرفع ....
طالما انكم صرتوا ما تعطوني وجه !!
و الا لا يشطفن ّ أحد علينا ** فنشطف فوق شطف الشاطفينا !!!

LONESOME DOVE
14-07-2002, 11:01 PM
اخصصصصصصصصصصصصصصص :D:
الوصول العشوائي...
مين دا اللي ما بيعطيك وجه... دا لاعاش ولاكان... دنتا ... شيخنا وكبيرنا وعمنا و... سيفنا الحاد في وجوه اللي ما يتسموش... :D:

UPPPPPPPP فووووووووووووووق a*

متعب المتعبين
20-07-2002, 06:11 AM
كل العظماء لم يلق أحد لهم بالا في شبابهم وأغلبهم عُرف بعد موته !!

أستأذنك في نسخة إلى الـــروائع ليستفيد منها الشريطي بعد زمن g*

RandomAcceSS
09-05-2007, 06:05 PM
للذكرى التي تنفع المؤمنين ؟

انسىالباسورد
10-05-2007, 06:31 PM
جوزيت خيرا

منبع الكلمة
06-07-2007, 07:11 AM
ايه ياوطن

وآه يامواطن

بنت بجيلة
28-07-2007, 04:47 PM
و قالوا " ابتسم يا مواطن علشان البطاقة الشخصية تطلع حلوه ترى مالك غير بطاقة و حده بالعمر كله !!" .. فإبتسمت !!
ما أروع هذه العبارة ......

رااااايق
20-08-2009, 03:46 AM
أباااااي عليك يا راندوم

دا انته بتكتب حاجات حلوه قوي

بقا قلتلي كيييف لما سألوا الشيخ المؤمرك ؟! g*