PDA

View Full Version : كيف ينصرنا الله



MUSLIMA_MOON
10-09-2002, 06:04 AM
كيف ينصرنا الله و نحن قد نسيناهُ
ندّعي حبه و نفعل ما لا يرضاهُ
نمشي في اعوجاج هنا وهناكْ
ونسينا بأن الموت فاغر فاههُ
نسينا بأن الدنيا ليستْ بدنياناْ
و بأن الدينَ امانتناْ
فكيفَ نفرّطُ في ما اوصانا اللهُ
تريدونَ النّصرَ و لا تسعونْ اليهِ
و تقولون لانفسكمْ
حبّذا لو كان النّصرُ كوكبٌ سيّارُ
ويأتي اليكم فلا ترهقون انفسكمْ
و يزيد من ساعات نومكم ساعاتُ
لقد طال صمتكم و طال سباتكمْ
حتّى ظننا لوهلةٍ انّكم امواتُ .

تأليف :فرح مووووووووون

abadi
14-09-2002, 11:59 PM
من قال باننا نسينا الله..


والعياذ بالله..


نحن فقط ضعفاء ..


نسال الله العافيه..


لك التحيه

راكان الرميح
15-09-2002, 12:27 AM
أجتهادك ونواياك طيبه باذن الله


وكلماتك معبره عن عدم الرضى لمواقعنا المرير وهذا صحيح

ولكن ليس العموم فانه يوجد رجالا يعملون لرفع راية الاسلام


فمن الاحرى ان ندعو لهم

اللهم انصر من نصر الدين 00 اللهم أعز الاسلام والمسلمين 00 اللهم وحد صفوفنا ووحد كلمتنا كلمة حق وثبتنا وقوي عزيمتنا

شكرا فرررررررررررررررح موووووووووووون


راكان الرميح

MUSLIMA_MOON
15-09-2002, 12:31 AM
you wellcome
muslima_moon

MUSLIMA_MOON
15-09-2002, 01:16 AM
الى عبادي انا اعني بقول نسيناه بأننا غفلنا عن ذكره و لا اعني الكل فهناك المتمسكين بدينهم و الاخرين غافلين



تحياتي:مسلمة موووون

العماد
15-09-2002, 11:59 AM
اللهم إنا نسألك العفو والعافية ....
أشدُّ على يد الأخت الفاضله مسلمة موووووون .
فعلاً الكثير والكثير منا قد ابتعد عن جادة الحق والصواب .
لن نقول أن شمس الخير أفلت ..
ولكن
اعترانا الضعف والخور
والدليل تراه العين في مؤسساتنا الإعلامية
وفنانينا الغير محترمين "" أعتقد أن كلمة فنان في اللغة العربية الفصحى تعنى الحمار الوحشي ""
كل الانحلال الذي نراة أبعدنا عن الله سبحانه وتعالا .
ولا بد من العمود
والإنابة
والتوبة
من التقصير الذي نحن فية

وفقك الله اختي الفاضلة
ووفق الله كل الأخوة الأعزاء

ظافر المنيع
15-09-2002, 04:07 PM
مرحبا

اختي الفاضله مسلمة موون تحيه طيبه

لن أتطرق الى عموم الفكره بل الى النص تحديداً وأبدء بالقول:

النص في بدايته كان مشروعاً لقصيدة حره وهو نوع من القصيده لا يهتمُ بقافية واحدة او وزن محدد بل نضم متزن مع جرسٍ موسيقي جميل تطرب له الأذن مع قرأته وبدء الخلل مع السطر الخامس حيث انتقلتي الى سردٍ كان أقرب الى الرسالة منه الى القصيده:

كيف ينصرنا الله و نحن قد نسيناهُ
ندّعي حبه و نفعل ما لا يرضاهُ
نمشي في اعوجاج هنا وهناكْ
ونسينا بأن الموت فاغر فاههُ ..أ.هـ
الى هنا نحس بأن الكلمات تترادف في جرس موسيقي جميل وبعدها انتقلتي الى شيئ جديد :

نسينا بأن الدنيا ليستْ بدنياناْ
و بأن الدينَ امانتناْ
فكيفَ نفرّطُ في ما اوصانا اللهُ
تريدونَ النّصرَ و لا تسعونْ اليهِ
و تقولون لانفسكمْ
حبّذا لو كان النّصرُ كوكبٌ سيّارُ....أ.هـ

نعم ولعل أنفعالك للفكرة أثر كثيراً على الفنية في تركيب المفردات والألفاظ فصار كلام عادي قد تختمية بقافية الهاء التي لم تحمل حساً شعري أو موسيقى لفظية سلسه:

ويأتي اليكم فلا ترهقون انفسكمْ
و يزيد من ساعات نومكم ساعاتُ
لقد طال صمتكم و طال سباتكمْ
حتّى ظننا لوهلةٍ انّكم امواتُ ...أ.هـ
كما قلت لكِ انفلت عقد النضم لديك فصرتي تسردين اكثر مما تنضمين فاصبح لدينا نص في بدايتة موسيقى جميلة ومن وسطه سردٌ لحماسةٍ فكريةٍ تريدين توصيلها لنا
بكلماتٍ عادية ووعظ انفعالي ..

وبعد هذا كله اقول يجب عليك التركيز فيما تكتبينة والتنسيق الدائم بين اول الكلام وآخره حتى تنتهي من خاطرتك او قصيدتك وعليك بالقراءة المكثفة حتى تنصقل موهبتك وتكوني بحق كاتبة يستمتع لها كل متذوق يبحث عن الجمال..
ونحن معك والى جوارك واتمنى أن تستمري بالكتابة حتى تضعي قدمك على طريق الابداع باذن الله

تقبلي تحياتي وما قلته انما هو

** مجرد رأي **


ــــــــــــ

*؛،.ظافر المنيع.،؛*

(سلام)
15-09-2002, 05:13 PM
اختي الفاضلة مسلمه مون

لك المعني الشاهقة

والتي تتقمص الترنيمة

وتتقمص الحن الشفيف


لا يهم إن كان الاسلام هو الهدف

النوايا الحسنه طيبة تحتاج جهد لصقلها

انت جديرة بأن تهتمي بما يحويه فكرك ليلبس حله قشيبه

لك مني كل الامتنان

على الروعة

اخوك الصغير

سلام

MUSLIMA_MOON
16-09-2002, 01:14 AM
اشكركم اخواتي جميعاً و اخص ايضا بالشكر الجزيل ظافر المنيع و الذي وضّح لي بعضاً من اخطائي و سأعمل على نصيحتك ان شاء الله.
وشكر الى جميع الاعضاء

اختكم في الله :مسلمة _موون

العذوب
16-09-2002, 01:23 AM
اختي .. مسلمة موون ..
صدقتِ لقد غفل الكثير عن الله ..
ولكن الخير موجود في بني ادم الى ان تقوم الساعة ..
وهناك الكثير ايضا متمسك بدين الله وشريعته ..
فعسى ان ينصرنا الله سبحانه ..
ولا نقول سوى ..
اللهم لا تجعل الدنيا اكبر همنا ..
....ولا مبلغ علمنا ..
...ولا الى النار مصيرنا ..
تحياتي ..