PDA

View Full Version : الكرم والحلم شقيقان وحسن الخلق والدهما



المقداد
14-09-2002, 11:29 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

قالوا000000لا تجد كريما الا والحلم رداءه00وهذه المقولة صحيحة فالكريم لا يأبه بما يملك فيده مبسوطة ينفق الفائض من ماله ولا يرد سائلا قط (غنيا كان أم فقيرا)0

فا لكرم صفة أتصف بها قلة من البشر 000فالشحّ و الإمساك من صفات النفس البشرية وقد صّرح القران لكريم بهذا المعنى في عدة مواضع0

هناك تفاوت في الكرم فالكريم بمعنى الكلمة من لا يبخل بشئ يملكه أذا سؤل عنه وقد عرف التأريخ العربي خاصة والاسلامي عامة نماذج من الشخصيات قمّة في السخاء والكرم ومن هذه الشخصيات حاتم بن عبدالله الطائي00والذي قال فيه رسولنا الاعظم صلى الله عليه وسلم مخاطبا أبنة حاتم (لو كان أبوك مسلما لترحمنا عليه)0

فحاتم الطائي كان مثل يحتذى به في السخاء والكرم وكانت العرب تضرب به الامثال وتتغنى بأشعاره00فقد كان شاعرا فارسا وأديبا وكان ممن حكموا قبيلة طي العربيه المعروفة0

حاتم لم يكن يعبأ بما عنده من مال أو جاه أو طعام فكان يبيت أحيانا جائعا هو وأهله لكي يطعم أفراد قبيلته أو ضيوفه0000حتى أنه كان يملك فرسا عرفت بالسرعة في العدو وكانت من الافراس العربيه الاصيلة وكان يسميها الشهاب000أعجب بها السنان بن المنذر فعرض على حاتم أن يبيعها فرفض حاتم0000فنصحه بعض أعوانه بأن يطلبها من حاتم فأنه لا يرد طلب احدا أبدا0

فاحتال السنان على حاتم000ونزل عليه في ليلة باردة من ليالي الشتاء القارص متخفيا000وكان من عادة حاتم أن يذبح لضيوفه000فعندما دخل عليه ضيفه وهو السنان جاءه حاتم بمائدة عليها ذبح سمين000فعندما أكل وشبع000كشف عن لثامه وسأل حاتم أن يهبه الشهاب فقال حاتم والذي رفع السماء عندما نزلت علي ضيفا لم يكن لدي الا الشهاب فذبحتها وقدمتها لك فأكلتها وهي الان في بطنك000فتعجب السنان وبكى0

كان حاتم يلتفت الى زوجته أماوية ويقول:
أماوي ما يغني الثراء عن الفتى00000أذا حشرجت نفس وضاق بها الصدر
اذا هم أنزلوني الذين أحبهم0000لملحودة زلخ جوانبها غبر
وراحو سراعا ينفضون أكفهم00000يقولون قد دمّا أناملنا الحفر

هذه هي نظرة حاتم للكرم والسخاء وهذه هي نظرته للدنيا

ونموذج أخر هذه المرة في صدر الاسلام000ففي أحدى حروب الامام علي كرّم الله وجهه
أراد أحد الاعداء أن يختبر الامام وكرمه وحلمه فقد سمع عنه الكثير000فعندما كان يبارزه قال له يا علي أعطني سيفك000فقذف الامام علي بالسيف الى الرجل00فتعجب الرجل وقال أفي هذا الظرف تعطيني سيفك ؟0000فرد عليه وقال000علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بأن لا نرد سائلا ولو كان من أعدائنا000فقال الرجل اهذا مما جاء به دينكم00أشهد ان لا اله الا الله وان محمد رسول الله0

هذا هو خلق الكريم وحلمه000فديننا الحنيف يحث على الكرم ويأمرننا أن نزينه بالحلم فنغفر زلة لصديق ونعذر اخرا لخطأ ما أسوة برسولنا العظيم والذي وصفه رب العالمين بقوله(وأنك لعلى خلق عظيم)0
كان جل الصحابة الكرام كرماء00وكانوا لا يردون طلبا لأحد فقد تخرجوا من جامعة الاسلام الكبرى والتي يديرها سيد الكرماء صلى الله عليه وسلم فمنهم الصّديق والفاروق وغيرهم من الاوائل الشرفاء0

أين نحن من هؤلاء النماذج0000نحن نعيش في عالم غريب00عالم مخيف000لا يدري الواحد منا مايحصل لجاره وقد قطعنا أرحامنا ولم نعد نزور مرضانا 000لقد أصبحنا كالغربيين والذي وصفهم أحد أصدقائي بقوله ان الغربيين كالدجاج المجمّد الذي يصدرونه للاخرين لايختلفون عنه كثيرا000نسأل الله أن يديم علينا نعمة الامن والايمان000انه سميع مجيب0

أختم مقالتي بحكمة تقول000الكريم كالذهب لا يصدأ كلما مسحته أزداد لمعانا000والحمد لله رب العالمين0



l* l*

المجهوووول
14-09-2002, 11:48 AM
لله درك يا بعدي

في مقوله ((أن الكريم حبيب الله))
واخرى((الحلم سيد الأخلاق))

وهما جميعا بك يا مقداد لله درك

ابو طيف
14-09-2002, 01:06 PM
المقداد //

تسلم ياغالي على مشاركتك القيمه بارك الله فيك

تحياتي وتقديري لك0

==============================

ابومشعاب
14-09-2002, 09:11 PM
** المقداد ...
كلامك يكتب بماء الذهب فلله درك.....

بارك الله فيك ونفعنا بما قلت...

تقبل اخلص الامنيات لك بالتوفيق
حسين عبدالرحيم

المقداد
14-09-2002, 11:14 PM
المجهووووووووول
أبو طيف
حسين عبد الرحيم00000يا شموع المنتدى000بكم والله وأمثالكم من الزملاء
تتسابق الاقلام لأخراج مالديها0000لا حرمني الله منكم0