PDA

View Full Version : قصيدة..( أرض المدينة )..مروان المزيني.



مروان المزيني
17-09-2002, 11:40 PM
أرض المدينة لا أرجو لها بدلاً
بين الربوع فقلبي ساكنٌ فيها

أرض المدينة أرضٌ شُرّفتْ أبداً
لما استهلّ بها المبعوث بانيها

أرض المدينة أرضٌ طاهرٌ عبقٌ
من طهرِ أحمدَ بالتقوى يزكّيها

يا (مأرز الإيمان) الحل و الحرم
مُذْ هاجر الهادي يرجو تلاقيها

لمّا خطى فيها أولى الخطى و نمت
فيها مشاعره و القلبُ ثاويها

يا (طابةٌ) فُضلى ، يا (روضةٌ) غنّى
يا قريةٌ عظمى ، تدنو لباغيها

فيها (قباءُ) وما قد كان أسّسه
فيه الرسولُ ببيتٍ في أراضيها

(ذاتُ النخيل) إذا هبّ الصّبا ولهاً
أندى شغافَ فؤادٍ جاء هاويها

لمّا تنفس فيها الصبحُ نشواناً
أغصانها مالتْ خجْلى لجانيها

طافت عصافيرٌ فيها مغردةً
و الدّوح فوّاح يُزكي مغانيها

فلٌ و ريحانٌ قد عانقا ورداً
و الماءُ ينبوعٌ يُجري سواقيها

يسري لها رَوْحٌ من كل بستانٍ
بين (العيونِ) غدا أو في (عواليها)

في كل زاويةٍ منها لها ذكرى
منقوشةٌ أبدَ التّاريخ حاويها

أرض (الغمامةِ) أو في (سيّد الشهدا)
جنبا إلى (أحدٍ) حتما ستحكيها

فيها من البركات الضّعفُ تكريماً
والفرضُ ألفٌ في (الحرم) الذي فيها

فيها الملاذُ لمن ضاقتْ معيشتُه
فيها الأمانُ فلا الدّجالُ يأتيها

والخير ليس بمقصورٍ على حيّ
حتى (البقيعُ) به فضل لفانيها

يا (طابةُ) الفيحاء العذرَ إنْ شعري
لمّا يُوفّيكِ الأوصافَ يُزجيها

تعجز قوافيه العطشى يكمّلها
منّي دموعُ الشوقِ إليكِ أفضيها

أرض المدينة لا أرضى لها بدلاً
فالقلبُ يفخَرُ إنْ ذُكرتْ لـه تيها
***
مروان المزيني
المدينة المنورة 7728

abadi
17-09-2002, 11:58 PM
الله يعطيك الف عافيه مروان..

تقبل تحياتي

ابومشعاب
18-09-2002, 02:23 AM
لافض فوك يامزيني
والله يعطيك الف عافية
المدينة المنورة حفظها الله ورعاها وبلغنا زيارة رسوله صلى الله عليه وسلم ....
رائعة مشاعرك نحوها فهنيئا لك العيش بها اخي الكريم...
دمت مبدعا ...
تقبل تحياتي العطرة
حسين عبدالرحيم

(سلام)
18-09-2002, 03:04 AM
اخ مروان

يعني في كم واحد من المدينه هنا

أنا والاسطسيون
وانت
وفي واحد شاك فيه :D:

ما اروع القصيدة التي تتجلى فيها مشاعر حب هذه المدينه الطاهرة
ما اروع الايام الخوالي
التي كنا ندور في ازقتها
مثل شياطين القايلة :D:
قصيدة تنبي عن الشاعر مروان المزيني ابن المدينة
وعن شاعريه ليست مستغربه على اهل الذوق والصفاء والادب
لك مني كل الحب
اخوك الصغير
سلام

عباءة الليل
18-09-2002, 03:47 PM
سلام و أمان ........أبا مازن
تهانينا ..وغبطتنا .....لك و لكل من جيرا لها فكرا ..أو حرفا..أو حتى أملا

هنالك أحدهم يقول:
أنا المدينة من في الكون يجهلني
أيُجهل نجم في الليل إذا أشتعلا؟

بوركت أخي ..
و لعل الله يجمعنا مع ساكنها في مستقر رحمته

مروان المزيني
18-09-2002, 11:30 PM
أشكركم إخوتي .. وأتمنى أن نلتقي جميعاً في رحابها يوماً..

دمتم لي ..