PDA

View Full Version : شيء من الواقع000



YARA
14-09-2002, 09:36 PM
صباح ككل الصباحات الصيفية000الا بالنسبة لها000امرأة تبلغ الواحد والسبعين من عمر أجزم بأنه حمل لها الكثير000تلك المرأة الوحيدة الا من خادمة أتى بها من أتى من بلد بعيد لتكون لها اليد اليمنى التي تحمل لها الطعام و تعاونها في الحركة الضروريةالتي لا بد منها000فسنواتها الطوال وداء السكري قد جرداها من عافية الشباب التي قد يفتقر لها بعض الشباب خارجيا و داخليا وهو الأهم000حيث منبع الحياة الذي لا يفنى الا بفناء الانسان قطعا000نعود لها تلك المرأة000هي أرملة ودعها شريك العمر ولم يترك لها من الأبناء أو البنات من يشاركها ما تحياه الآن000شبه وحيدة الا من تلك الخادمة و أخ قد تبخل به الدنيا أحيانا000فله من مشاغل الدنيا ما يكفيه لئلا يستطيع أن يحضر اليوم الذي تودع فيه أخته عينا شهدت بها تاريخا طويلا من الأحداث000تودعها و قد شهدت بها أحداث الطفولة و ريعان الشباب000تلك العين قد رأت فيها ملامح عروس جميلة تطل عليها من مرآة كانت رفيقتها الدائمة في زمن كانت تتمتع فيه بما تتمتع به المرآة نفسها كلما أمسكت بمكحلتها المفضلة لتكحل عينا تودعها الآن000تودعها بعد أن رأت بها كل من تحب و أمعنت النظر في غترة ناصعة البياض لطالما أعدتها لشريك العمر كل صباح كانت تستقبله و تستقبل معه كل الأفراح000ناهيك عن طعام كانت تعده ولا ألذ000فلطالما سعدت بجمل الاطراء التي يمطرها بها شريك العمركلما انشرحت أساريره برائحة الطعام يطهى على نار كانت تعدها هي و تطفئها هي000وبيت ترعاه هي و تقضي حوائجه هي أيضا000كانت ترى أطفال الحي يلهون في الأزقة لتهمس لها نفسها:متى يأتي ذلك اليوم الذي أرى فيه أطفالي يزاحمون أقرانهم الطرقات000لا بد أنه آت؟‍‍000رحل ذلك اليوم و تلته أيام000تزداد فيه شوقا لمشاعر الأمومة التي تتوق لها كل أنثى على وجه الأرض000وتفلت خيط الزمن من بين يديها كعادته معنا نحن البشر000واذا برفيق رحلتها وقد آن له الرحيل000ودعته بكل جوارحها تسبقها عينها000عينها التي كانت لها أن ترى الغالي الراحل وتذرف عليه الدمع الدافئ000استيقظت ذلك الصباح000أعدت ذلك الافطار الشهي الذي لطالما اعتادت أن تعده000لم يكن له نفس الطعم000رفعت بصرها لتقع عينها على ذلك المكان الخالي000ذرفت دمعة و مضت000مضت لتعد نفسها لعرس الليلة000فابنة أخيها التي كانت تحملها بين يديها الدافئتين هي العروس000ولا بد للعروس من هدية من عمتها المفضلة000ثوب من الحرير و زجاجة عطر و مكحلة000"وهل أجمل من عيني عروس قد زانها الكحل000أدرك ولع الرجال بالعيون000لطالما أحبها أبا000"000وضعت الكحل من المكحلة للمرة الأخيرة و ازدانت بما يروق لها ارتداؤه000وحلت عليهم جميلة كعادتها بالرغم من خطوط الزمن000رأت عروسها المفضلة في أحلى حللها000همست لها:"وريه العين الحمرا000أقصد الكحيلة من أول ليلة000"000كانت ليلة من أحلى ليالي العمر000
وتتلون الأيام000وتتلون معها الليالي000وتذبل تلك العيون الدافئة يأكلها المرض كما الحزن شيئا فشيئا000لم تلتزم بمواعيد المستشفى000ولم يلتزم معها الزمن في مواعيده000

abadi
14-09-2002, 10:33 PM
YARA

مشاركه اولى رائعه ..غاليتي..


اسلوب جميل وذوق رائع..

سيري على نفس النهج وافضل..

فلك مستقبل ينظرك..



لك التحيه

المقداد
14-09-2002, 11:24 PM
Your First booooooooom
Fantastic.....




Best wishes

YARA
15-09-2002, 01:45 AM
ماني عارفة ايش أقول000بس اللي متأكدة منه اني لازم أشكركم على وقتكم وتشجيعكم000وعلى الرغم من انها كانت بالنسبة لي عبارة تقليدية000الا اني أعنيها بالفعل في هذه اللحظة:"ان شاء الله أكون عند حسن الظن‍"000

ابو طيف
15-09-2002, 01:55 PM
يارا //

هلا وغلا

منوره العذب

مشاركه جميله وراااااااااائعه وقلم رائع ينتظره مستقبل اروع

تحياتي لك

===========

YARA
15-09-2002, 07:44 PM
شكرا يا أبو طيف كثيييييييييييييير على قد ألفات راااااااااااائعة

Eman
20-09-2002, 05:19 PM
أختي و صديقتي العزيزة "يارا":

"وتذبل تلك العيون الدافئة يأكلها المرض كما الحزن شيئا فشيئا000لم تلتزم بمواعيد المستشفى000ولم يلتزم معها الزمن في مواعيده000"

مشاركة جميلة و اختيار رائع للكلمات.....

شرفني مشاركتك في منتدى "عذب الكلام" والأكثر من ذلك شرفنا وجود اسمك في المنتدى، عسى أن تتاح الفرصة لتثرينا بما لديكي و تستفيدي من المواضيع و المشاركات المطروحة في الساخر...

و في أمان الله ،،
~~إيـمـ:nnـان~~

YARA
21-09-2002, 06:37 PM
أحب أن أعلن للجميع أن الفضل لله ثم للأخت ايمان في تعريفي بهذا المنتدى000فلي الشرف يا أمونة000وأنا سعيدة بكلماتك هذه000وسأكون أسعد لو تمكنت من أن أضفي اضافة ايجابية على الدوام000لك مني كل المحبة و التقدير000

(سلام)
22-09-2002, 12:21 PM
يارا

اللهم لا تردنا لارذل العمر
كم هو مجحف هذا العمر
كم هو بسيط كم هو ثمن قليل لو كانت السلعة الجنه
وكم هو باهض الثمن لو كانت السلعة النار

لك مني كل التقدير
اخوك الصغير
سلام
ملاحظة
حرفك أنيق وجملتك رائعة

YARA
23-09-2002, 09:23 PM
صدقت يا أخ سلام000كم هو ثمن قليل لو كانت السلعة الجنة000وكم هو باهظ لو كانت النار000لقد استوقفتني كلماتك هذه000عسى أن ينفع بها كل من يغدو الى هذا المنتدى ليخرج منه وقد أنارت له كلمات بعضا من ظلام000

زهرة المدائن
24-09-2002, 07:05 PM
مرحبا يارا لعودتك !!!
وينك يا مطولة الغيبة ؟؟؟؟








تسلمين موضوعك مرّة حلو !!!!!!!!!!!





قدس ( زهرة المدائن )

المتشائل
25-09-2002, 03:20 PM
رائعه والله الموفق

THUNDER_SS
28-09-2002, 05:18 AM
YARA ..

السلام عليكم ورحمة الله ..

ماشاء الله .. رائعه .. السرد ، الترابط ، الوصف .. بالجمله ، ممتعه بتواصل أفكارها ودقة وصفها ..

أختي الكريمه .. خالص الشكر ووافر التقدير والأحترام .. :)

للروائع ..

لون المطر
29-09-2002, 08:35 AM
<DIV id=cdiv style="BACKGROUND-COLOR: 000000"><BR>
<center>
<FONT FACE="arial" SIZE="4"><FONT COLOR="0fffff">
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الله يعطيك العافيه اختي
YARA

موضوع جميل ..... اشكرك

اتمنى لك التوفيق والسعاده

لون المطر
http://www.alsareha.net/vb/images/smilies/line2.gif