PDA

View Full Version : أوراق قديمة..



ward888
10-10-2002, 02:58 PM
هو طفل يخاطبكم...
عاملا بقول حبيبه المصطفى صلى الله عليه وسلم..(ليس منا من لم يرحم صغيرنا ويوقر كبيرنا)


حديثي معكم يخالطه الحب والإحترام
عملاً بقول رسولي ياكرام

في يومٍ عصيب وجوع شديدٍ
وحرق لديارنا فظيعٍ

وأنا في مهدٍ وضيعٍ
في حجر أم...يسكنه طفل رضيعٍ

أرى الصبر منك ياأمي ملّ..!
فالقلب في كمد وجيعٍ

أراكِ قدوة في تصبرك وألمك
فزادني جرحاً جريحٍ

فتحجرت دمعتي..!
ولم أسل عبرتي...
وجف حلقي رغم الصقيعِ

كل يوم أموت جوعاً
فيالهوله..!من مصاب فجيعِ

أرضع موتاً بطيئاً..وعربُـــــ
نــا..فــي ذل فظيــــــع ِ

كلٌ على كرسيه يعتز به..
فهم في قمة العُــربِ جمع هزيل ِ

هم كُــــثرٌ..
هم كُـثرٌ..لكنهم..!
لكنهم عند ربهم شرذمةٌ قليل ُ

ذلٌ ..مهانة..حقارةٌ ..!!
عُـربٌ بل جبنٌ حقير ِ

هم كما وصف من لا قَ به التـنزيهُ
مرجفون في الأرض
يخافون جمح الخيول ِ بترانيمــ
ــــهِ ماأشرف الصهيل ِ

يفرون من لُمع السيوفِ
في الرمضاءِ الظهير ِ

أماتدرون..؟
أماتدرون..ياعُربُ
قطع الرقاب شرف لنا

فعِـوَضَه عند من لديه المزيدِ؟

فجنة خلد..ونظرٌ لربٍ
أهناك أكرمُ من الكريم ِ..؟

جنان خلدٍ...وظلال شجرٍ
وسماع صوت الماء الخرير ِ

وحمامُ سلامٍ حقيق ٍ
لامثله في الأول ولا الأخير ِ

طيرهُ سلام وصوته حنان
فهذا صوته الهديل ِ

وحورٌ حوراءٌ بيضاءٌ
لامثيل لها..بل جمال فريدِ

ياعربُ..ياجبنُ.. ياقليل ِ
غثاؤكم كغثاء سيل كثير ِ

بل سوادٌ وزيادة فردٍ
ولكنكم بظلمكم عند الله قليل ِ

(أمريكا) ترضع نفطكم
وثدي أمي من الحليب ِ زهيدِ

وأراها منكسرة من أجل طفلٍ
مزقه الجوع فأين أهل النعيم ِ؟

أرى دمعها خالط دمَّ قلبها
فتخالط الحليب من ماءٍ عكير ِ

ولكنني...لكنني..
تجرعته وجعلته لبن طفلٍ فطيم ِ

فصار نعم رجل ٍ يرسم في مخيلتهِ
فرسٌ وعلمُ توحيدٍ وسيفٌ سليل ِ

يلاعبُ بحدهِ نحورَ قوم ٍ
هم من انتظرهم مر السنين

وها أنا ياعُربُ قد كبرتُ
فأيامنا بيننا دولٌ
أما تقرؤن ماجِاء في التنزيل ِ؟

إنهم يألمون كما تألمون
فأين جهدكم الجهيدِ..؟

كأنكــم فأر تجـــــاربٍ
فصرتم في أقفاص ذلكـــم
أذل ذليـــــــــــل ِِ

لاهمسٌ..ولا نطقٌ.. ولامحادثة ُنفس ٍ
فظلمكم كحلك ِ الليل ِ الظليم

أذكركم..
أذكركم..
بعنق جهنم..حينما..
تبحث عن كل جبارٍ عنيدِ


تـنادي..
أين المتكبرون..؟أين الجبارون..؟
فيصبحون أقل من الذر ِ
فهم تحت الأقدام وطيئِ ِ

فتعانقهم..ويعانقنوها..
فيبحثون عمن ظلموا..
ولكنهم ..
لكنهم.. هيهات
في نار الحريق ِ

أنفة..وغرور..وتجبر
فهم في كرسيهم كمشلول قعيدِ


فرجعةٌ للنفس أيها العالمُ
وعودة ٌ للرب الرحيمِ

ولتفتحوا لنا باب الجهادِ
فمن لم يحدث نفسه بهِ
مات موت الحمـــير ِ

فحينها لامولى ولاخليل
ولا ناصر ينصركم ولا نصير ِ

أختكم ورد:( :(

المجهوووول
10-10-2002, 06:02 PM
<div style="width:100%;filter:glow(color=#C0C0C0,strength=6);c olor:#535736">
<p align="center">
<font face="Simplified Arabic Backslanted" size=4>
ماذا اقول !!!!

سوف اصمت هذه المرة
</font>
</div>

abadi
10-10-2002, 06:58 PM
انت ستصمت..

وانا ساتعجب لروعتها واصمت..

زادك الله ابداعاً ورد..

موسى الأمير
10-10-2002, 07:09 PM
أختي ورد ..

ترتفع الأصوات بالنشيج المر ..

وتتعالى الزفرات ..
ويلتجئ الصالحون بربهم ..

وسأرسل شكري ليمسح الدمعة التي عانقت خدك آخر النص ..

فحق قولك .. سرأماماً ولا تلتفت للخلف ..

روحان ،،،

jUrOo7
11-10-2002, 01:20 PM
لله درك ..



اكمل السـطر وانتظر اللذي يليـه ... هل اجد الروعـه كما فى السطر اللذي قبله ..


فاجده اروع من اللذي قبله .. اكملتها واعدتها ولا زالت تبهرني ..



نسخـه الى قائمـة الروائـع ..


سلمت يمينك ولا عدمنـاك ..

محبك


جرووووح

ward888
12-10-2002, 01:33 AM
والصمتُ معنى...

أختك ورد:)

ward888
12-10-2002, 11:53 PM
abadi
حياك:)
أشكرحضورك..
وكلامك...

لاحرمك ربي جنته..
ورد

ward888
13-10-2002, 01:44 AM
أخي روحان...
أنتم من تقيمون وتبنون وتعلمون..

جُزيت خيراً
ورد

ward888
13-10-2002, 01:46 AM
خي الكريمjUrOo7
الروعه في وجودكم بارك فيك أخي..
وحرمك أعالي جنته..

ورد

(سلام)
14-10-2002, 05:12 PM
يبقى الطفل الذي يكبر
حلم يداعبنا
إ ن الأبطال وليدي الواقع المر
وأخلهم كثر تنوء بهم الستشفيات
رضع وحباه
اطفال في عمر الزهور سوف يقيمون الدنيا لتقعد سعيدة بعد ذلك
أمريكا تنتظر مستقبل مرعب
فننتظر
لك مني اختي كل التقدير
اخوك الصغير
سلام

المصـير
14-10-2002, 06:42 PM
شكراّ

لك اختى ورد

ward888
08-11-2002, 07:04 AM
أخي الفاضل سلام..
السلام عليكم والرحمة..
رائع أن نبني في أطفالنا روح العطاء..
خاصة للخير..نوجههم ونصحح مسارهم..
ونجندهم من أجل هذا الدين..
لاحرمك ربي الجنان
وكل عام وانت إلى الله أقرب

ورد

ward888
08-11-2002, 07:04 AM
أخي الكريم المصير..
أشكر مرورك ..وجميل توقيعك..
وكل عام وأنت إلى الله أقرب..

ورد