PDA

View Full Version : كانت ابتاه واليوم (يبه )كلتا القصيدتان تبكي



(سلام)
12-10-2002, 01:25 AM
تكتب الشعر وتتغزل وتبدع في وخز الواقع
لكن تنسى ان تجعل من شعرك نصيب لمن تحب
الأب قصيدة قرأتها لا اعلم لمن لكن هي تستحق ان تكون نزف يولد دمع

يُبه


يبه وانا بعد إثنعش عام حسّيت.....إنّي قدرت اقول شيٍ كتمته


أبطي قصيدي ما انكتب فيك وابطيت.....أجر صوتي وارجع آجر صمته


ماودّي اكتب بيت واندم على بيت.....ما هوب شعر الشعر كاني زهمته


الشعر كانه ما انحنى لي.. ما جيت.....ان ما عزم مرثيّتك ما عزمته


انْ ما كتبته بازرق الدمع.. وابكيت......كل الجروح المبطيه.. ما رحمته


يبه انا من بعدك ابو التناهيت...مامرّ طعمٍ للحزن ما نهمته


يبه: (يبه كلمه) وانا كل ما اوحيت...كلمة يبه.. صدّيت.. والوقت لمته


يبه: (يبه كلمه) وانا كم تمنّيت......اهدم بها وابني بها اللي هدمته


يبه وانا لا ضقت رحت وتهجّيت..ركون بيتٍ ضم حلمٍ حلمته


يومك تعلمني إلى من تحاكيت...درس الحياه اللي كبرت وفهمته


هناك كانت دلّتك لا تقهويت...وهْناك كان يْساق طيبٍ حشمته


وهناك.. إيه اذكرني هناك خلّيت...طفلٍ ملا بالدمع دربٍ رسمته


هناك جاني علمك انّك توفيت..وهناك خاويت الشقا واحتزمته


واليوم قلت اليوم يومي ومدّيت...كف القصيد وطاح شعر ونظمته


لكن بعد صمت اثنعش عام حسّيت....انّي عجزت آقول شيٍ كتمته


لكم مني كل الحب
اخوكم الصغير

سلام

صوت من غير صدى
12-10-2002, 01:41 AM
0


ورغم كل هذا ...... وبع اثنا عشر عام حس ...
بأنه لم يقل ما يفي جرحه الغائر ....

اخي العذب .... سلام
لاختيارك سلام آخر صافختنا به .... فأبكيت الحروف
كتب الله للجميع طولة العمر ... واسكن سبحانه بجنانه العلا من توفي ....

كل الحب والتقدير والاحترام
تحياتي ,,,,,,

الخشف
12-10-2002, 02:45 AM
:rolleyes:


لك كل التقدير والإكبار على ماتقدمa*

بشائر النور
12-10-2002, 07:52 AM
غفر الله لك يا سلام .....

ابكيت اخيتك.....وهيجت ذكرى...تتجدد في كل يوم....

THUNDER_SS
12-10-2002, 11:38 AM
سلام ..

السلام عليكم ورحمة الله ..

" وقضى ربك أن لاتعبدوا إلا أياه وبالوالدين إحساناً " ، حبل قدسي يمتد مابين السماء والأرض .. جدل من نور .. لا مس اطراف العرش .. توهج بأكرم المشاعر ، وارتدى ارق الأحاسيس ، وأثرى بأطهر العواطف .. فستحال الوصف والشرح .. !

أخي .. أسمح لي بمشاركتكم هذه القصيده - وأن كانت للأم - فكلا طرفيها .. يكمل الآخر ، وهي من أجمل وأروع ماقراءت ..
أسم القصيده : الى والدتى فى البعد
شاعر سمى نفسه : " مغبون " ..

***

دنق على الماطى غلا.. تمـرغ باطهر ثرى
ياشــوق اضنـاه البعاد .. اليالفيت وضمها

سبق مراسيل العيون .. اللي تهيض اليا انبرى
قبل المنـام لخـاطري .. شـوق يهـدد دمها

مع نسمة المسرى سرى من خاطري له ماسرى
لهـايب بروح تـروح .. اليـا بطت عن امها

قبل جبين الطهر ياشوق الصغير اللي درى
انه بعيــد مـادرى .. عن شوقهـا اللي لمها

ياما حلا ذيك اليدين اللي ترجعني ورى
صغير اكـبر في ذرى .. ذيك اليــدين وشمها

شمس الحنان بكفها وبكفها الثاني ذرى
وبحضـنها شهقـة غلا .. ابـو الحياة وامها

بعيونهـا برق السـنا لامن تحدرها وجرى
كن العيون بهالفضا .. تكدرت لهمــومها

منبع غرام الكـون يا ام لها الخـاطر برى
من علة به لاغـدت .. عيني تمــوج بخمها

يا اول اشواق الصغير اللي تربى وكبرا
وياآخر اشـواق الكبير .. اللي يموت لغمها

بيت القصيد اللي انكتب ماظنتي له ينقرا
خوفي على جفـن الحياة اليا التقى به كمها

ياعلـها وافـراحـها وسعـودها دوم خشـرا
ذباحـة سيـوف الهنـا تقضي على اصغـر همها

***

أخي .. تقبل خالص الشكر ووافر التقدير والأحترام .. :)

المجهوووول
12-10-2002, 07:11 PM
<div style="width:100%;filter:shadow(color=green,strength=20); color:White;font:20pt">
سوف أصمت أمام روعه استاذي وأختياراته</div>

عود الورد
12-10-2002, 07:30 PM
سيدي الفاضل: سلام

دمت مبدعاً ..

لكم جزيل الشكر ..

ابو طيف
12-10-2002, 10:51 PM
سلام

ياسلاااااااااااام عليك ياسلام

اختياااااااااااااار راااااائع كروعة اطلالتك على عذب الكلام لاحرمنا الله منك0

تحياتي

===========

الزمخشــري
13-10-2002, 01:43 AM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته,

مما لا أقوى على قراءته علناً ما قالت فاطمة (رضي الله عنها) حين دفن رسول الله صلى الله عليه وسلم.

‏أخبرنا ‏ ‏أبو النعمان ‏ ‏حدثنا ‏ ‏حماد بن زيد ‏ ‏عن ‏ ‏ثابت ‏ ‏عن ‏ ‏أنس بن مالك ‏ ‏أن ‏ ‏فاطمة ‏ ‏قالت ‏:
‏"يا ‏ ‏أنس ‏ ‏كيف طابت أنفسكم أن تحثوا على رسول الله ‏ (‏صلى الله عليه وسلم) ‏ ‏التراب ‏ ‏وقالت ‏ ‏يا ‏‏ أبتاه من ربه ما ‏ ‏أدناه وا ‏‏ أبتاه جنة الفردوس ‏ ‏مأواه وا ‏‏ أبتاه إلى ‏ ‏جبريل ‏ ‏ننعاه وا ‏‏ أبتاه أجاب ربا ‏ ‏دعاه"

قال ‏ ‏حماد ‏ ‏حين حدث ‏ ‏ثابت ‏ ‏بكى ‏ ‏و قال ‏ ‏ثابت ‏ ‏حين حدث ‏ ‏أنس ‏ ‏بكى ‏

(سلام)
16-10-2002, 10:47 PM
أخي صوت من غير صدى

لا ادري لماذا تتحول الحروف في يدك لشموع

أول ما تذيب هو الحواجز

لك اخي كل الحب على حرف يتحدثك قبل ان تتحدثة
اخوك الصغير
سلام

مروان المزيني
17-10-2002, 01:24 AM
أخي ســـــــــــــــــــــلام..

لقد استمتعت بقراءت ما كَـتبت..

واستمتعت أيضاً بما كُـتبَ عما كَـتبت..

وسوف أشارك قريباً بقصيدة ( أبتي )..

أرجو أن أقرأ ردك عليها..

تقبل تحيتي..

و..

طمنّي عنك..؟!!!

(سلام)
21-10-2002, 11:36 PM
سيدي الغالي
صوت من غير صدى

في البدايه اسف على الـتأخير

واشكر لك الفيض الغامر من المشاعر التي تعج بالطيبة والروعة



ولكمن اخوك الصغير كل الحب

(سلام)
21-10-2002, 11:42 PM
اخي الغالي
الخشف

كم تحرجني بكريم لطفك
لك مني كل الحب

(سلام)
21-10-2002, 11:48 PM
الأختي الفاضلة
اشكر لك المرور

وشكر الله ان قدراني على اضفاء بعض من الحزن الذي يذكرنا بانسايتنا على بعض من لحظاتك اختي

لك مني كل التقدير
اخوك الصغير

سلام

(سلام)
21-10-2002, 11:52 PM
أخي الغالي
الرعد مشرفنا المبجل

سيدي كم هو رائع ان تشاركني بقصيدة رائعة كهذة

نعم

نعم
الام والاب صنوان لا ينفصلان

وقصيدة كان حري بها ان تكون مستقلة لما تحمل من روعة

لك مني كل الحب
اخوك الصغير

سلام

(سلام)
21-10-2002, 11:55 PM
اخي الغالي وسيدي الفاضل

المجهول

كم يروقني ان لا تنعتني بأستاذ لانك هكذا تقلب موازين الكل مجمع عليها

سيدي انت اهل لهذه الاستاذيه
لك مني كل الحب
اخوك الصغير
سلام

غروب الشمس
23-10-2002, 06:20 PM
سلام ..

في كل مرة تطل ..

تأتي برائعة جديدة ..

تجمع لنا الورود .. وتنثرها بين أيدينا ..

لك جزيل الشكر ..

على ما تكتبه ..
وما تنقله ..

ودمت للعذب ,,