PDA

View Full Version : لحظات الذكرى .......



DALAL
31-10-2002, 08:21 PM
من بين طيات صفحات الذكريات يشرق مخلوق صغير ..
تابعته يبني عشه البديع ببراعة فنان .....
نمت بيننا صداقة وألفة ....... حتى توهمت يوما ً أنه اختار نافذتي وبنى عشه عندها ..
ليكون قريبا ً مني .. ليعلمني لغة الطير ..
ولكن دوام الحال من المحال .. وكل شيء يتغير حتى النوافذ ..
ارتفعت الجدران .. وازدادت الحواجز الصماء الخرساء .. وتراجعت خضرة المدينة ......
كم كان التغير قاسيا ً ........ فقد توارى العش الصغير يوما ً ..
وانتظرت طويلا ً كي أراه من جديد في الصباح الباكر أو قبل الغروب .....
لو كنت أعرف لغة الطير لناديته ..... لو كنت أعرف لغة الطير لدعوته ليحتمي ببيتي .......
لو كنت أعرف لغة الطير لرعيته كما أرعى نفسي ......
لكني لا أفهم لغة الطير ......
كم كان التغير قاسيا ...... كم كان الفراق مرا ً .......
لما دوما ً يغزونا الشعور خاطفا ً ...... لما يحدثنا بلغة الصمت ورنين الكلمات .....
كم من أشياء أسعدتنا وأحببناها نناديها الآن في لحظات الذكرى بصمت وشجون .......
ما أجملها لحظات تزورنا لتملأ الوجدان بالحنين ..... ما أجملها لحظات نسرقها من الأيام ......
وتأتي معها رنين كلمة ليت ..... ولكن بعد فوات الأوان .......
ليت طائري الصغير يعود لأضمه إلى صدري .......
ليتني كنت معه ساعة الرحيل فمنعته من الرحيل .......
ليتني كنت أعرف كيف أحمى ...... كيف أصمد .... كيف أهدم الحواجز الصماء .....
تمضى بنا لحظات الذكرى ..... تنبض نبضا ً جميلا ً ......
تمضي بنا لحظات الذكرى ...... تملأنا شجنا ً .....
تمضي بنا لحظات الذكرى ...... ويبقى لنا دوما ً الحنين لها .......

ماكرة في العلم
01-11-2002, 10:19 AM
جزاك الله كل الخير .
ووفقك في دنياك و اخرتك.

DALAL
01-11-2002, 10:11 PM
غاليتى ماكرة في العلم
ولك بمثل ما دعوتى .....
أشكر لك تواصلك ..... واتمنى دوامه

البيت المهجور
01-11-2002, 10:12 PM
DALAL

ما أجمل كلماتك.....
...وماأبدع ماتكتبين...



مع خالص تحياتي
لشخصك الكريم
ودمتي,,,,

DALAL
01-11-2002, 10:16 PM
البيت المهجور
أعجزتنى عن اجد كلمات تعبري عن شكري وامتنانى
أشكر لك تواصلك .......

THUNDER_SS
02-11-2002, 12:13 AM
DALAL ..

السلام عليكم ورحمة الله ..

كثيرة هي تلك الذكريات ، وكثيراً ماننزع لأسترجاعها .. ربما كانت الذكرى ، دافع
لكلمات لاتخترق مجال حياتنا ولاتتغلغل بين مسامات ذواتنا الا من خلال الرغبة الشخصية في النزوع التلقائي لأستحضارها .. ربما ، هرباً او أبتعاداً عن واقعنا .. !! ومع ذلك .. شحوب الأيام وبخل عطائها ، برغم قسوتها ومرارتها ..
لكن .. عزيمة الأصرار ، وأرادة الأستمرار .. تزيد الحلم توهجاً ، والأمل بريقاً .. لنمضي أكثر عطاءً ، وأبهى تميزاً .. !

أختي الكريمه .. شكراً جزيلاً لطيب حضورك ، وصادق تواصلك .. وافر التقدير والأحترام .. :)

DALAL
02-11-2002, 11:37 PM
استاذى الفاضل THUNDER_SS
ربما كانت الذكرى ، دافع لكلمات لاتخترق مجال حياتنا الا هرباً او أبتعاداً عن واقعنا .. !!
نعم هي كذلك ...... فنحن عادة ما نهرب من الحقيقة لنعيش في سحر الذكرى
لك كل الشكر والامتنان على كريم تواصلك