PDA

View Full Version : لكل منا حلبجة



إبراهيم سنان
29-12-2002, 11:48 AM
اقرأ ما بين السطور وما بين الأقواس وما بين البين فلن تخرج بشيء غير ...(انظر آخر الموضوع )
اكتشفنا بعد حرب الخليج ( وفي قول جدير بالاستقلالية خليج فارس )..

أن ما أعطانا سيف العرب هو( حزمة الكراث ) مقابل ( صنيعة النخولي )..

فما كان منا الا الغمز في ( النهار) بعد أن كنا نصفر ( ليلا ) ...

حلبجة الكائنة في طيات الحرب بين العراق وإيران ( بحياء الوضع العربي تحجبت ) كانت مأساة تتكرر في كل مكان من الخليج ( حيث سيادة أساطيل البوليس الدولي ) الى المحيط ( الهادي .. على ساحل كاليفورنيا ولاية التصويت العربي المتميز ) ولكن بظروف أصغر على مستوى أقل . فبدل الكيماوي كان السوطاوي . وبدل جزء من الشعب كان ظهر من الجسد .

فكان المبرر ( ومازلنا نبرر ولن يرضى الضمير ) لإخراج العدو الجديد (الصديق القديم ) بمساعدة الصديق الدائم ( العدو الأزلي ) ..

فمن كان منا بلا حلبجة ( ذنب ) فليرمي ( بشيك )

حتى الفرد البنية الأساسية ( والتحتية ) لكيان كل دولة ذات حكم ذاتي ( ذات الواحد وأبنائه ) جعل لنفسه في كل ما يصنع مصالح ( غير الرغيف ) فيصبر على شجرة الجار الظليلة (مادام الفصل ربيعا ) فإن سقطت أوراقها ( وقبلها الأقلام سقطت ) طلب من جاره أن يشذبها ( أو أحرقها ليلا) ...

والحجة دوما المقنعة ( لطرف النزاع المنفرد ) أن لدينا فيما مضى ( وربما مازال يمضي ) ... لا شيء غير ( لكل منا حلبجة )

ودمتم

شكرا

سهيل اليماني
29-12-2002, 12:03 PM
ربما ياتي يوم ونتفاخر بحلبجاتنا .. إن هم أرادوا ذلك ؟
ولي رجاء أن لا تسألني من هم . فأنا لا أعرفهم !!!

إبراهيم سنان
29-12-2002, 12:21 PM
ربـــمـــــــا !!؟؟ ( كانت في نفسي منذ زمن ليس بغابر )

الخوف من أن يسألوني عنك وأنا لا أعرفك !!

دمت

إبراهيم سنان
03-01-2003, 05:27 PM
من الذكاء جدا .. أن نعتقد أن تلك التبريرات التي تقدم حاليا لضرب العراق هي حجج تعطي ( أمريكا الحق ) .. لأن الحق لديها لا ينازع فيه...

اذن لمن تقدم..؟؟

لنا نحن لكي نبريء ساحتنا وترتاح ضمائرنا فننام مليء جفوننا ...

( عجبي تلك هي أقوى أمثلة الكوسة ) :D:

شكرا لكم