PDA

View Full Version : بادليني الهوى



أستاذ
13-02-2003, 12:34 AM
بادليني الهوى

بادليني الهوى وشدي وثاقـي
قـد كفانا من دهرنـــــا ما نلاقــي
بادليني الهوى ولا تدعي لـي
غيـر بـاقٍ مـن الـــذَمـَاءِ لباقـــــي
هدِّمي كل سامقٍ من أمانـــيٍ واجر ِفي أرضها من الدمع ساقي
يسقِ زرعَ الفؤاد من كل يأسٍ أن صَلَيْتِ المحبَ نـــــارَ الفراقِ

الرياض 12/10/1423هـ

جوري
13-02-2003, 12:39 AM
مشكور اخوي استاذ

اكثر من رائعه :)

اسمح لي بنقلها لعذب الكلام

أغراب
13-02-2003, 02:54 AM
أخي الكريم... أستاذ
(قد كفانا من دهرنا ما نلاقي ) ...
من ذلٍ وقهرٍ يتبدى لنا في كل البوادي ...
ليس لنا من قوةٍ أو حيلةٍ بها ننادي ...
قد إصطلينا من نار الهوانِ في كل صرحٍ ...
فمتى يكون لنا بعد هذا السباتُ فواقِ ؟؟؟

أخي الكريم .... إطلالة رائعة من قلم متميز ...

أخوك::::

أستاذ
13-02-2003, 08:35 PM
أغراب :
يا أخي لا تزاحمني المشاعر ، فقد أستعور شعري أمامك ، تعليق رائع منك أيها الرائع ، لن يكتمل تاج التقريظ مالم تكن دانته ، مع حبي للجميع
أشكرك

غصون الصوت
15-02-2003, 09:59 AM
(..قـد كفانا من دهرنـا ما نلاقـي..)
رغم قصرها ..إلا أنها تستحق أكثر
من وقفة .. :kk

تميز في غاية الجمال .. :)

أستاذ
15-02-2003, 06:08 PM
أختي غصون الصوت
, انا لن أقول عما عبرت عنه إلا (شكراً بحجم ما كان يملؤني من أحاسيس عندما كتبتها).
لك عرفاني

ديدمونة
20-02-2003, 01:28 AM
لماذا تتوقفون أمام ( قد كفانا من دهرنا ما نلاقي ) ؟

في الحقيقة القصيدة كلها تحتاج إلى وقفات ووقفات !!

أنت يا أستاذ ( رجل ؟) تتقن الألم وتعاقره لحد تنصهر فيه
الكلمات ... فلا عجب أن تكون شاعرا !!!

أستاذ
20-02-2003, 02:09 AM
ديدمونه
تعب أعيننا بحثا عنك في الساخر ؟
ألقيت بتلك الرائعة وذهبت ، ومازلنا نبحث عنك ؟
شرفت بهذا الكلمات ، و سعدت بها ايما سعادة ، أخشى من ذوقك و أتوق إليه
لا تقاطعي المنتدى كثيرا ، فنحن بحاجة لك و للجميع
أشعر أنني في امتحان عندما تقرئين ما أكتب ! لذا فساكون في امتحان مستمر
لك كل الشكر

ديدمونة
20-02-2003, 02:43 AM
في الحقيقة ..إنني في الجوار ,, ولكننا نتصادف نادرا
وكلما زرت المنتدى تعجبت لكثرة موضوعاتك .. ما شاء الله!
وأعجب أيضا متى تجد كل هذا الوقت لتكتب؟
هل خلقت للقلم؟؟؟

أستاذ
20-02-2003, 02:59 AM
ديدمونة
النزف توقف كثيرا في ذات وقت رغم ما تختزنه الروح ويمتلئ به القلب و تحتفظ به الذاكرة .
ولما حانت فرصة لاقت قبولا تشجع القلم لجديد وأنداحت الذاكرة عن قديم و أطلقت الروح بالتضامن مع القلب أسراها من النفثات ، لتفسح المجال لجراح أخرى لتختمر في الداخل و تستوي نزفا في صورة كلمات ؛ متى لامست الروح فقد عاشت خالدة .
أعتقد أنني أعيش للجراح مستعينا بالقلم لأتنفس في غفلة من جاثومها الكاتم على صدري .
فهل تنفسي لم يسرق الهواء من أحد ، وهل كان صحيا ، وهل و هل و هل؟؟؟!!!

ذاك ما يحكم به قلمكم وذوقكم .
لك كل الشكر .

انسانة
22-02-2003, 07:07 PM
نعم القصيدة كلها تحتاج الى وقفات ووقفات ...

ولكن شدني ..


((( شدي وثاقي ))) ... فيها من الاصرار والرغبة الجامحة للانتماء .. اليها ...
فقط .. اليها ...


اعذب ود ..

أستاذ
22-02-2003, 07:11 PM
انسانة
وهل أشد من الوثاق إلا الوثوق بصدق العاطفة ورسوخ الجذور داخل الأعماق ؟
اسعدتني طلتك على هذا النزف .
لك أعذب ما في الدنيا من عذب
تحياتي

دمعة شوق
03-05-2003, 06:40 AM
سيدي..
أنا لم أقرأ مقطوعتك لكي ألبسها قلائد الثناء فهي أرفع بكثير من أن تثني عليها دمعة شوق..
ولكن من يستحق ثنائي هي مشاعرك التي بين حنايا صدرك والتي إستاطاعت أن تجعل من الأنثى كنزاً من الحنين واللهفه والشوق...كل مافي مقطوعاتك يصور لي أنك عاشق ملهوف..ولكني أجزم أنك مطعون من الخلف!!!!!!!!أليس كذلك؟

سيدي..
أتمنى أن أقرأ لك شيئاً عن الجهاد..تبهرني به..كما أبهرتني بما تكتب دائماً وأبداًً..
فهل ذلك مكن؟؟
تحياتي لكل قلم داعبته أناملك..

محبة القلم
03-05-2003, 05:20 PM
إذا الحب لامس شغاف القلوب فليس هناك من يوقفه .
إن اقسى مايلاقيه المحب من حبيبته الجفاء.لكن باعتقادي انه جفاء لن يدوم طويلا
فالحب هو من سينتصر في النهاية.
كلمات رائعه تصف الابتعاد والجفاء.
تحياتي لقلمك وكلماتك.

أستاذ
11-05-2003, 11:24 AM
دمعة شوق
بل كلماتي تقزم أمام هذا الثناء الذي شملتني به سيدتي
لك كل شكري وعرفاني بالجميل

أستاذ
13-05-2003, 02:47 PM
محبة القلم
هو ما قلت بشرط الصدق
لك كل التقدير و الاحترام