PDA

View Full Version : لماذا أبــو المـــوت ؟؟؟



صرخة حق
18-02-2003, 01:09 PM
<P align=center><STRONG><FONT color=#800000 size=6>لماذا أبو الموت ؟</FONT></STRONG></P>
<P align=center><STRONG><FONT color=#800000 size=6></FONT></STRONG>&nbsp;</P>
<P align=right><FONT face="Traditional Arabic" size=5>أمة المليار في مهب الريح .. إنهم يتساءلون والدهشة تعلوا الوجوه .. وقد عبست منهم الجباه .. وكأنهم شعروا أخيرا بأن هناك شيئا يسترعي الانتباه</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Traditional Arabic" size=5>إنهم يتساءلون .. من هو أبو الموت</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Traditional Arabic" size=5>حائرون .. يفكرون .. حذرون</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Traditional Arabic" size=5>فلولا أن كان إنسانا .. فلماذا (أبو الموت</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Traditional Arabic" size=5>الوقت يغزل في نسيج الزمن .. يطوي صفحات العمر .. الوهن أصاب العظم .. واشتعل الرأس شيبا .. والأقصى صار حكاية المساء .. يرويها الأجداد للأبناء .. المليار مثقلون بميراث السنين العجاف .. يتسكعون على رصيف الوهن .. عيونهم مرفأ رسى عليه قارب الأحزان .. إنهم يعاقرون الخمر .. يمارسون الوقوف في زمن الضياع .. إنهم يحترفون الكلام .. يمتهنون الثرثرة .. يقدسون المقال .. يبغضون الفعال .. وتثاقلت أجسادهم إلى الأرض إذا ما دعوا للقتال</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Traditional Arabic" size=5>أمة المليار في مهب الريح .. لا يفكرون .. وإذا تجرئوا على التفكير .. تساءلوا لماذا أبو الموت ؟ يا من تسأل عن (أبو الموت) ، أو ما دريت بالذي أصاب أمة الإسلام .. أم تراك قد نسيت أو لعلك خدعت بالمليار</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Traditional Arabic" size=5>يا سائلي أو ما دريت بما جرى للمليار</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Traditional Arabic" size=5>أمة المليار في مهب الرياح .. يسوقهم عدوهم سوق العبيد .. يعيشون المقابر .. يقطنون الخيام . أحلامهم .. ملبسٌ وشراب وطعام</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Traditional Arabic" size=5>يا سائلي .. إنها صور راسخة في مخيلتي .. ومشاهد من رؤى القهر .. والذل .. والاستعباد .. ثورت مشاعري وزلزلت أعماق نفسي .. وانفطر لها قلبي .. عندها وجدت نخوتي .. وقبلها وجدتني</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Traditional Arabic" size=5>يا سائلي .. أنا (أبو الموت) .. لقد قررت أن أنزع سترتي .. وألبس لامتي .. وأحبس عن الطعام مطيتي .. وأرض الجهاد قبلتي .. ومن في أعدائي لقمتي</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Traditional Arabic" size=5>يا سائلي .. ذاكرتي تختزل .. أم تبكي فلذة كبدها وقد فارقها فرارا من بطش الطغاة .. وجوه متوضئة توارت خلف القضبان .. أيدي طاهرة أثقلها قيد السجان .. عجوز تبكي وحيدها .. وعروس ترثي عريسها .. وأم لم ير زوجها وليدها .. أعراض مغتصبة .. وحرمات منتهكة .. وقلوب منكسرة</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Traditional Arabic" size=5>ظهور ألهبتها سياط الجلاد .. نفوس لم تخلع ثوب الحداد .. وصغيرة يخفق قلبها الصغير ويهز مشاعرها طرق الباب .. لعل أباها قد عاد .. وأب يصفع على وجهه .. على مشهد من الأبناء .. فهان في نفسه ما صنع الأعداء</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Traditional Arabic" size=5>يا سائلي .. أو ما دريت بما جرى على أرض المليار</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Traditional Arabic" size=5>فاسأل عن بلاد الإسلام .. يجبك الطغاة .. القذافي وفهد ومبارك ورابعهم صدام .. وربيبهم زروال .. أسأل عن السلام ودعاة السلام .. إنهم يهود وصرب .. وروس . وأمريكان .. وأوربا الصليب .. وعباد الأوثان .. أسأل عن المعذبين والقتلى والجرحى والأسرى والمشردين .. أسأل عن الثكالى واليتامى .. أسأل عن الأعراض المغصوبة .. والأرض المسلوبة .. إنها أمة المليار</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Traditional Arabic" size=5>يا سائلي .. أنا لا أستحيي أن أكون (أبو الموت) وليس عندي شئ أخشى عليه الفوت .. أنا من أجل أمتي قررت أن أكون (أبو الموت) .. وأنتم .. ألا تستحيون .. أمتكم عارية مصلوبة .. أعداؤكم يعبرون الطريق إلى النصر على رقابكم .. أعداؤكم يتسلقون إلى المجد على أكتافكم .. ولاة أمركم باعوا مقدساتكم .. أين علماؤكم .. سياستكم ذل على خيانة .. حياتكم أفيون .. آمالكم بلا أمل .. خطاكم متحجرة .. ألف ألف وامعتصماه .. ولا مجيب</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Traditional Arabic" size=5>يا سائلي .. جيلنا جيل (أبو الموت) .. قولوا ما بدا لكم .. أصولية .. تشدد .. تطرف .. إرهاب .. سيمضي (أبو الموت) .. في طريق الموت .. واثق الخطى .. يسير على الشوك .. قابضا على الجمر .. تقودك إلى عرينه آثار الدماء .. تحملك إليه رائحة البارود .. يأتي مع أستار الظلام .. ويعود إذا تنفس الصباح .. رفاقه كلهم (أبو الموت) .. ثلة من المخلصين .. يبعثون الأمل .. يقودون الجيل .. رايتهم لا إله إلا الله .. يضربون فوق الأعناق .. يثخنون في الأعداء ..يسيرون نحو النصر .. يحملون على حد سيوفهم مقام الخلافة المسلوب .. لتضرب الجزية .. وتنحسر الردة .. ويهزم الصليب .. ويفر أحفاد القرود .. وينتصر التوحيد</FONT></P>
<P align=right><FONT face="Traditional Arabic" size=5>يا سائلي .. أو قد عرفت .. لماذا (أبو الموت) .. فهل تراك ستبقى (أبو الحياة) الذليلة الرخيصة المهينة</FONT></P>

عود الورد
18-02-2003, 01:44 PM
صرخه حق ..

أسم على مسمى ..

بورك فيك ياأخيتي ..

تحياتي اللائقه

جوري
18-02-2003, 11:45 PM
جزاك الله خيرا غاليتي .. ابدعتي ... :)


ماشااء الله .. كثر الله من امثالك

متفائلة
19-02-2003, 12:53 AM
فهل تراك ستبقى (أبو الحياة)

هذا التساؤل آثار رياحاً هوجاء في داخلي أبت السكون !!
رحمكِ الله ..
وكتب لكِ حسن الختام ..

الدميمة
19-02-2003, 01:36 AM
اثابك المولى اختي الفاضله صرخة حق ..
رائع ما كتبت
والاروع هذه المعاني السامية
حفظك الله ورعاك ..

وئــــام
19-02-2003, 10:06 AM
((أم تبكي فلذة كبدها وقد فارقها فرارا من بطش الطغاة .. وجوه متوضئة توارت خلف القضبان .. أيدي طاهرة أثقلها قيد السجان .. عجوز تبكي وحيدها .. وعروس ترثي عريسها .. وأم لم ير زوجها وليدها .. أعراض مغتصبة .. وحرمات منتهكة .. وقلوب منكسرة))
مشاهد تتكر كل يوم اكثر من مره!!!!!!!!!

جزاااااك الله خيراااً صرخة حق



تحيااااااااتي....
وئــــــام

مشتاقة للجنه
19-02-2003, 10:27 AM
جزاك الله خيراً ... أختي صرخة حق
على هذه الكلمات الرائعة التي دوى صوتها في نفس كل مسلم يأبى
أن يعيش ذليلاً ويأبى أن يكون (أبو الحياة)...

صرخة حق
19-02-2003, 12:33 PM
<div style="width:100%;filter:glow(color=#C8B676,strength=6);c olor:#535736">
<font face="Simplified Arabic Backslanted" size=4>
أختــي .. الرميــصاء ..

جــزاك الرحمن .. اسعدني مرورك ..





أختـــي .. جــــوري ..

شكراً لتواجـــدك ...
وجزاك الله خيراً ..





أختـــي الفاضلة ... متـــفائلة ..

جزيت خيراً أخيتي ..
اسعدني تواجدك ودعائك الصالح ..



أختـــــي .. الدميـــمة ..

جزاك الرحمن ..
الأروع مــرورك أختــي الفاضلة ..




أخـــتــي .. وئـــــــــــام ..

جزاك المولــــى ..





أخــــتــــي .. مشتــــــاقـــة للجنــــــه ..

اثابك الله أخيتي ...
وكتبك من أهل الجنـــان ..

</font>
</div>