PDA

View Full Version : زعيم المافيا نزار قباني



تامر
09-03-2003, 03:13 PM
في مركز للأمن في إحدى البلاد النامية
وقفت عند نقطةالتفتيش ،
ما كان معي شئ سوى أحزانية
كانت بلادي على بعد ميل واحد
وكان قلبي في ضلوعي راقصاً
كأنه حمامة مشتاقة للساقية
كلن جوازي بيدي
يحلم بالأرض التي لعبت في حقولها
واطعمتني قمحها ، ولوزها ، وتينها
وأرضعتني العافية
وقفت في الطابور ،
كان الناس يأكلون اللب والترمس
كانوا يطرحون البول مثل الماشية
من عهد فرعون إلى أيامنا
هناك دوماً حاكم بأمره
وأمة تبول فوق نفسه كالماشية
في مركز للأمن في بلادية
وليس في الكونغو ولا تانزانيا
الشمس كانت تلبس الكاكي ،
والوردة كانت تلبس الملابس المرقطة
كان هناك الخوف من أمامنا
والخوف من ورائنا
وضابط مدجج بخمس نجمات وبالكراهية
يجرنا من خلفه كأننا غنم
من يوم قابيل إلى أيامنا
كان هناك قاتل محترف
وأمة تسلخ مثل الماشية
في مركز العذاب ، حيث الشمس لا تدور
والوقت لايدور
أين أنا ؟
كل العلامات تقول :
هذه ( أعرابياً )
كل الإهانات التي نسمعها
كل الدروب ، كلها
تَفضي لسيف الطاغية
أين أنا ؟
ما بين كل شارع وشارع
قامت بلد
ما بين كل نخلة وظلها
قامت بلد
في مركز الجنون ، والصداع ، والسعال ، والبلهارسيا
وقفت شهراً كاملاً
وقفت عاماً كاملاً
وقفت دهراً كاملاً
أمام أبواب زعيم المافيا
أشحذ منه الإذن بالمرور
أشحذ منه منزل الطفولة
والورد ، والزنبق ، والأضاليا
قلت لنفسي وأنا
أواجه البنادق الروسية المخرطشة
واعجبي واعجبي
هل أصبح هذا زعيم المافيا ؟؟

وقفت عمراً كاملاً
وعندما أصبحت شيخاً طاعناً
ووافقوا على دخولي وطني
عرفت أن الوطن الغالي الذي عشقته
ما عاد في الجغرافيا
ما عاد في الجغرافيا
ما عاد في الجغرافيا