PDA

View Full Version : قصه ابو هاشم السيد (من المجاهدين العرب في افغانستان)



سازنور
16-03-2003, 11:00 AM
قصة ابو هاشم السيد (نسأل الله ان يتقبله من الشهداء)
كان ابو هاشم مجاهد من 1408ه, متزوج وكان عمره بين 45 و50 سنه ,من سكان مكه الكمرمه

جاهد ضد الروس في افغانستان
وجاهد في البوسنه ضد الصرب
ويقال انه جاهد في الشيشان ضد الروس
واخيرا كان مع المجاهدين في افغانستان ضد الامريكان

كان يتمني الشهداه في سبيل الله لكن لم تكتب له لدرجه انه عندما يعود من معركه او اشتباك يبكي ويقول يارب اكتبلي الشهاده , وهو قائد مجوعه في قندهار تضم 25 من الاخوان


في احدا ايام رمضان قبل صلات المغرب بعد الافطار كان يدعو من قلب ويسأل الله الشهاده وكنت اسمعه وهو يقول قل امين فقلت امين
فقلت له نسال الله ان يشلخ راسك في سبيله (معنا يشلخ أي يمزق)
فخفت ان ينكر على الدعاء
فرد مسرعا وقال اللهم امين


وفي يوم 15 رمضان 1422ه
جاء الشيخ ابو حفص الموريتاني وابو يوسف الموريتاني قبل صلات المغرب الى مجموعة ابو هاشم ثم بداء الشيخ ابو حفص بتذكير الاخوان بفضل الجهاد والقتال و الصبر والاحتساب, وبعد المغرب اكمل الشيخ الموعظه
وكان ابو هاشم يبكي من تاثره ويقول بصوت مشحوب اعد اعد اعد يا شيخ


في هذه اللحظات جاء خبر من احد القاده في المخابره (جهاز لاسلكي) ان مجموعة ابو هاشم تستعد للذهاب في اشتباك مع العدو (المنافقين والتحالف الشمالي) وكان العدو على حدود قندهار عند المطار فأمر ابو هاشم الاخوان بان يستعدوا للذهاب فصلى الاخوان صلات العشاء ثم اختار ابو هاشم عشره من المجموعه وكان منهم الشيخ ابو حفص والشيخ ابو يوسف
فذهبوا في سيارتان

فكنا نسمع في المخابره ابو هاشم يتكلم فكان يقول( يا اخوان جنه عرضه السموات والارض ) ,ثم يسكت وتسمع بعدها يقول ياخوان ( جنه تجري من تحتها الانهار) ثم يسكت فكنا نسمع على المخابره القاده وهم يوجهون المجاهدين ولم نسمع بعدها ابوهاشم


صلينى الفجرولم نسمع أي خبر عن ابو هاشم والمجموعة التي معه وبعد الاشراق باثلاث ساعات جاء اثان من المجموعه والبقيه بين جريح وقتيل وكان من الذين قتلوا ابو هاشم السيد , وابو سمير النجدي, وابو اسامه التبوكي

كانت قذيفه هاون قد اصبتهم وكانت اصابت ابوهاشم في الرأس ويقول بعض الاخوان انهم شموا رائحة مسك تخرج من جسده

نسال الله سبحانه وتعالى ان يجمعنا بابو هاشم والذين قتلوا في سبيل الله في الفردوس الاعلى

جوري
16-03-2003, 01:35 PM
الله يتقبله شهيد عنده

ماشاااء الله .... عباد بذلوا ارواحهم ... للدفاع عن دين الله ...

جزاك الله خير