PDA

View Full Version : اخترت لكم..من أخلاقه..صلى الله عليه وسلم



التونسي
18-03-2003, 02:00 AM
نحتاج في هذه الظروف الصعبة..التي ضعنا فيها وأضعنا..
في عالم بوش القاتل وشارون السفاح..
عالم مات فيه الإنسان..وكشر الحيوان..عن أنيابه..
عالم أصبحت فيه أمريكا رمزا للخير..وشارون رجل سلام..
نحتاج أن نعود الى سيرة أعظم خلق الله..لنرتوي من مناهله الصافية..العذبة..
لنسترد الأمل ..ونعيد الإعتبار الى ديننا العظيم..

ذكر حسن خلقه صلى الله عليه وسلم: عن أبي عبد الله الجدلي قال قلت لعائشة كيف كان خلق رسول الله في أهله قالت كان أحسن الناس خلقا لم يكن فاحشا ولا متفحشا ولا سخابا في الأسواق ولا يجزي بالسيئة مثلها ولكن يعفو ويصفح رواه الإمام أحمد وعن أنس قال خدمت رسول الله عشر سنين فما قال لي أف ولا لم صنعت ولا ألا صنعت رواه البخاري وعن سماك قال قلت لجابر بن سمرة أكنت تجالس رسول الله قال نعم كان طويل الصمت قليل الضحك وكان أصحابه يذكرون عنده الشعر وأشياء من أمورهم فيضحكون وربما تبسم انفرد باخراجه مسلم
ذكر تواضعه صلى الله عليه وسلم : عن عمر رضي الله عنه قال قال رسول الله لا تطروني كما أطرت النصارى عيسى بن مريم فانما أنا عبد فقولوا عبد الله ورسوله أخرجه البخاري وعن جابر قال جاء النبي يعودني ليس براكب بغلا ولا برذونا انفرد باخراجه البخاري وعن أنس قال إن كانت الأمة من أهل المدينة لتأخذ بيد رسول الله فتنطلق به في حاجتها انفرد باخراجه البخاري وفي بعض ألفاظ الصحيح فتنطلق به حيث شاءت وعن الأسود قال قلت لعائشة ما كان رسول الله يصنع إذا دخل بيته قالت كان يكون في مهنة أهله فإذا حضرت الصلاة خرج فصلى انفرد باخراجه البخاري صفوة الصفوة ج: 1 ص: 168
وعن البراء قال رأيت النبي يوم الأحزاب ينقل التراب وقد وارى التراب بياض بطنه وهو يقول والله لولا أنت ما اهتدينا ولا تصدقنا ولا صلينا فأنزلن سكينة علينا وثبت الأقدام إن لاقينا إن الألى قد بغوا علينا إذا أرادوا فتنة أبينا أخرجاه في الصحيحين وفي بعض الألفاظ والله لولا الله ما اهتدينا وعن أنس بن مالك قال كان رسول الله يعود المرضى ويشهد الجنازة ويأتي دعوة المملوك ويركب الحمار ولقد رأيته يوما على حمار خطامه ليف وعن الحسن أنه ذكر رسول الله فقال لا والله ما كانت تغلق دونه الأبواب ولا يقوم دونه الحجاب ولا يغدى عليه بالجفان ولا يراح عليه بها ولكنه كان بارزا من أراد أن يلقى نبي الله لقيه وكان يجلس بالأرض ويوضع طعامه بالأرض يلبس الغليظ ويركب الحمار ويردف عبده ويعلف دابته بيده ذكر حيائه صلى الله عليه وسلم : عن أبي سعيد الخدري قال كان رسول الله أشد حياء من العذراء في خدرها وكان إذا كره شيئا عرفناه في وجهه أخرجاه في الصحيحين وعن أنس بن مالك أن النبي رأى على رجل صفرة فكرهها وقال لو أمرتم هذا أن يغسل هذه الصفرة قال وكا ن لا يواجه أحدا في وجهه بشيء يكرهه رواه الإمام أحمد
صفوة الصفوة ج: 1 ص: 167

جوري
18-03-2003, 04:28 PM
جزاك الله خير

يعطيك العافيه

والله يثيبك

فينيسيا
18-03-2003, 04:58 PM
يعطيك العافية التونسي
واهلا بك بك بالساخر

اسمح لي بنقل موضوعك الى ملتقى الاعضاء للفائدة
شكرا لك

زهرة المدائن
18-03-2003, 05:46 PM
جزاك الله الف خير


دايما الرسول كالقران خلقه

الفاهم..غلط
18-03-2003, 05:51 PM
اللهم صلي على محمد وعلى آله وصحبه وسلم

سوسه
18-03-2003, 11:45 PM
اللهم صلي وسلم على محمد
ومشكور على الموضوع الرائع