PDA

View Full Version : خواطر سجين..



ياسمين الوطن
27-03-2003, 11:17 PM
نظرت حولي..الجميع نيام .. لكن عيني أنا يقظتين لا تستطيعين النوم ، وكيف لي أن انام والغد آت ، إنه ليس أول غد يمر علي بالتأكيد ، لكنه غدٌ مميز .. غدٌ يحمل في ثناياه أجمل روائح الكون وأطيبها ، إنه يحمل في طياته رائحة الحرية ، وطعم الأمل .
لم أكن لأتصور ذلك ، أبعد ثمانية عشر عاما سأعود لأعيش؟! أموت ثمانية عشر خريفاً وشتاءً لأعود وأكمل ربيع العمر؟! فقبل ثمانية عشر عاما كنت حيّاُ أرزق ، وفي لحظة واحدة كانت الفاصل بين الموت والحياة وجدتني ميتاً دون أمل أو طموح ، فقد ُسلبا مني قبل دخولي هذا السجن الموحش ، تماماً كما ُسلبت أرض وطني ، وخلال ثمانية عشر عاماً كنت فيها تائها..ً زائغ النظرات..وحيدا في صحراء قاحلة دون رفيق أو صديق ، سأعود لأكمل حلم العمر قبل مماتي السابق!! معادلة من الصعب فهمها أو هضمها، لكنها.. حدثت ! فأنا لم أكن أتصور أنّ الإنسان يمكن أن يموت مرتين ، كانت كل فكرتي السابقة أنّ موت الإنسان يحدث عند توقف قلبه عن الخفقان ، لكني متٌّ أنا ، متُّ وبقي قلبي يعمل كناقوس يعيد لي الذكرى وراء الذكرى .. فداخل قلبي مازلت أراها ، وصورتها مازالت ماثلة في مخيلتي ما انفكت تذكرني ، وكم أتوق لتقبيل يديها ، كم أشتاق لأن تضمني أمي بين ذراعيها ، وعندها ..عندها فقط سأنسى هموم الدنيا بأكملها ، كلماتها الحنونة مازالت ترن في أذني كموسيقى عذبة ناعمة و... آه ما أصعب الإنتظار!
تباً لهذا الزمن المشاكس اللعوب.. أسيبقى طفلاً يعاندني طوال حياتي !.. فعندما أريده أن يتريّث قليلا ريثما ألتقط أنفاسي ، يجري كحصان جامح! ، ووقتما أتمنى العكس..أحسّه سلحفاة تختال في مشيتها! . لقد صدق من قال:"إن أشد ساعات الليل حلكةً هي التي تسبق طلوع الفجر بقليل" ، لكني سأهزم هذا الزمان وسأصبر ، سأصبر من أجل الغد الآتي ، والحلم الذي احتضنته طويلا أيام كنت شاباً يافعاً... أحس برغبة عارمة لتقبيل ثرى أرضي الطاهر ، فغداً.. سأخرج لأواصل مسيرة النضال والحرية لتحرير وطني المسلوب ، غداً ..سأريهم أن ظلم ثمانية عشر عاما سيتحوّل ناراً تكويهم بلهيبها وتحرقهم بنارها ، وسيكون فرحي الأكبر يوم أزف إلى عروسي في ظل وطن دون قيود ، ويبارك وطني زفافي ، غداً .. سيأتي ، وإن غداً لناظره لقريب .

ابو طيف
27-03-2003, 11:41 PM
هلا بك

روووووووووووعه


اسأل الله عز وجل ان ينصر المسلمين في فلسطين وفي كل مكان

تحياتي

========

ندى القلب
27-03-2003, 11:43 PM
مرحبا

أسعد الله الصباح


أهلا بك وأول الغيث قطرة .. وننتظر من يراعك الكثير


دمت ودامت فلسطين وبلاد المسلمين حرة

ياسمين الوطن
28-03-2003, 10:39 AM
الأخ أبو طيف / الأخت ندى القلب
شكرا لردكما اللطيف وتشجيعكما
فهذا ما أبحث عنه في منتداكم المرموق هذا

شكرا ثانية لكما
ويسعدني التواصل دائما

ياسمين فلسطين

أسحار
28-03-2003, 11:42 AM
لايسعني إلا أن أحيي هذا الأمل
الذي بات في قلوبنا جمرة نحرق بها الوقت ..
بارك الله لك عزيزتي في أملك بالله .......... ودائماً يبقى

وإن غداً لناظره لقريب

أسعدينا بكتاباتك التي تفوح منها رائحة الأمل حتى لاننساها
حيث اختلطت برائحة الدماء والقنابل والجثث والإنفجارات .........لاتعليق

ياسمين الوطن
28-03-2003, 03:50 PM
أسحار..
أسعدني جداً هذا الرد اللطيف
والذي نمّى هذا الأمل في داخلي..
يسعدني دائماً أن أنشر الأمل
حيث للأسف كثيرٌ منّا نسوه في ظل تزاحم اليأس على قلوبنا

تحياتي على الرد ثانية
فقد سحرني هذا الردّ يا أسحار..!!
وأمدني بالحماسة والقوة لمواصلة هدف وضعته أمام ناظريّ

ياسمين فلسطين

المسحور
28-03-2003, 06:19 PM
ياسمين الوطن

خاطره تستثير الامل المنتظر
تأوهات تتصاعد لتعانق الحلم بأن يطهر الله ثالث الحرمين من اليهود الغاشمين

لكي ولكل فلسطين اقول:

لكم فلـ ........... وللعرب اجمعين طين
وسقطت السين سهواً

هيا انسجي خيوط الامل والفرج قريب بأذن الله

الشجاع
28-03-2003, 06:52 PM
السلام عليكم ..
قد يكون الناس أحرارا في السجون .. و يكون آخرون مكبلين في الهواء الطلق .. ..

منثورة رائعة .. نقشت رؤى الأسير .. المهشمه

فــــؤاد
28-03-2003, 08:15 PM
اختى المحترمه ياسمين البطوله والفداء
اختي المهـذبـه بنت الشعب الفلسطيني والعربي
لا ييأس الأنسان المسلم من الأمل مهما طال ومهما كانت امور وعقبات تقف امامه فسيبقى الأمل هو الهدف وهو تحرير فلسطيننا فلسطين العروبه وقدسنا وترابه المبارك هذا الأمل الذي يحرك عزيمة كل امرىء يعرف الله ويعلم ان هذه الأرض ستعود مهما طال الزمن ولن يضيع ابدا هذا الوطن ودماءه مهما طال العمر فلا بد لفلسطين ارض آبائنا وأجدادنا ان تعود فهي ارض الرسالات وارض المجد العربي وارض الكرامه العربيه وارض الأديان الطاهره .....
فصبرا صبرا ياعرب فغدا تطهر من المغتصبين وترتفع رايات النصر المبين على قدس العرب ومسجده المبارك وجميعنا ندعو رب العالمين لتحقيق هذا الأمل الكبير
آمين ياب العالمين

احيي فيك روحك الثائره والواعيه ايتها البنت اليافعه من بلد المجد والعروبه
والفداء وبلد الأحرار

وشكرا لكلماتك

اخوك الشـاعر

فـــؤاد :)

ياسمين الوطن
28-03-2003, 11:22 PM
الأخ مسحور
سيكون الفل لنا جميعاً بإذن الله .. كما ستعود فلسطين كاملة لأهلها العرب المسلمين
أما الطين.. فليكن نصيب اليهود الغاشمين ...

أما الأخ شجاع.. فأظنك صادقاً..
فالحرية تولد من الداخل.. في قلوب وعقول الناس.. وبعدها تنطلق من هذه القلوب والعقول لترتسم واقعاً في هذه الحياة..
وأتمنى أن نكون أحرارا في فكرنا وعقلنا وقلبنا.. لأنه من هذه الحرية سننطلق بإذن الله لبناء الحرية الحقة الملموسة على أرض الواقع..

وأخي فؤاد
يسعدني تواجدك .. وتشجيعك الدائم لي..
فكلماتكم الطيبة أيها الأخوة هي التي تعطيني الدافع دائماً...
وهي التي تبث الأمل داخلي بأننا لسنا وحدنا..
بل إن هناك أخوة عرباً مسلمين يقفون بجانبنا ويناصرون قضايانا ويحسّون ويشعرون بأحاسيسنا ومشاعرنا
بل أكثر من ذلك..
فهم يعتبرون قضايانا قضاياهم..
ولعلهم لا يعتبرون هذا.. بل هي كذلك فعلا..

فتحياتي لكم جميعاً أيها الأخوة
ومعاً بإذن الله على نفس الطريق..
طريق الدم والشهادة و.. والنصر والتحرير.........

تحياتي
ياسمين فلسطين