PDA

View Full Version : غذاؤك ( 1 ) بوجه عام



قائدالريم
11-12-2000, 09:34 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
إخواني وأخواتي رواد المنتدى ،

استعرض لكم نظرة شاملة حول الغذاء

1-2

بداية :

حتوي أي طعام نأكله على واحدة أو أكثر من المكونات الأساسية التالية و هي

1-الدهون ـ الدهنيات

2-البروتينات

3-الكربوهيدرات ـ السكريات والنشويات

4- الفيتامينات

5-الأملاح المعدنية

6- المـــاء


الدهون ( الدهنيات )
======================
وتتميز الدهنيات عن باقي المكونات بالطاقة الكبيرة التي تزود بها الجسم. فكل غرام واحد من الدهنيات نباتية كانت أم حيوانية يزود الجسم بتسع وحدات حرارية سعرات، بينما تعطي النشويات و البروتينات أقل من نصف هذه الوحدات أربع و حدات

و تتميز الدهنيات أيضا بإضفائها نكهة خاصة على الأطعمة مطبوخة كانت أم نيئة مما يزيد من مدى استساغتها من قبل الناس. كذلك تقوم الدهنيات بالمساعدة على امتصاص الجسم للفيتامينات التي تذوب A, D, E, K. : في الدهن و هي

لذلك تقوم الدهنيات بدور فعال في بناء جدران الخلايا العادية و تدخل في تركيب الخلايا العصبية.

رغم جميع الحسنات التي تكلمنا عنها و التي تتصف بها الدهنيات، فان لها آثار ضارة عند استهلاكها بكميات كبيرة نسبيا. و لا بد هنا من تصنيف الدهنيات الى نوعيها الأساسيين: الحيواني و النباتي.

فالدهن الحيواني يكون عادة جامدا على درجة حرارة الغرفة لأنه يحتوي أحماضا دهنية مشبعة، أما الدهن النباتي فيكون بالإجمال سائلا على حرارة الغرفة لاحتوائه أحماضا دهنية غبر مشبعة.

و قد أثبتت الدراسات أن الإكثار من تناول الدهون بشكل عام و الدهن الحيواني بشكل خاص يسبب تصلب الشرايين و ارتفاع نسبة الكولسترول في الدم مما يسبب أمراضا و عواقب وخيمة، بينما لا تحصل هذه المشاكل مع الزيوت النباتية ذات الأحماض الدهنية الغير مشبعة. بل على العكس، فان بعض الزيوت النباتية يساعد على خفض نسبة الكولسترول الضار في الجسم و في بعض الأحيان رفع نسبة الكولسترول المفيد للجسم. و الكولسترول ينقسم الى قسمين أساسيين:

الكولسترول الضار LDL

و الكولسترول المفيد HDL

بالإضافة الى الدهن الحيواني و النباتي، يمكن إضافة نوع ثالث من الدهون و هو ما يسمى بالزيوت البحرية كزيت السمك. و هذه الزيوت و ان كانت حيوانية فإنها غير مشبعة و تحتوي على أحماض دهنية هامة أثبتت الدراسات العلمية قدرتها على محاربة ارتفاع الكولسترول في الدم و تسمى هذه الأحماض بأحماض اوميغا.

البروتينات
===========
تلعب البروتينات دورا هاما في بناء الجسم. فالأحماض الأمينية التي تتكون منها البروتينات هي دعائم بناء الخلايا و الأنسجة (الجلد، الأظافر و الشعر ) بالإضافة الى العديد من أجهزة الجسم الدفاعية ( الجهاز المناعي)، الحركية(العضلات)، النقل والتوزيع( الدم).

وتعتبر البروتينات الحيوانية كاملة لأنها تحتوي على جميع الأحماض الأمينية الضرورية لبناء بر وتينات أخرى. بينما تعتبر البروتينات النباتية غير كاملة لعدم احتوائها إما على نوع معين من الأحماض الأمينية أو لان كمية قليلة جدا من هذا الحمض موجودة في ذلك الطعام النباتي. و تؤمن البروتينات أربع وحدات حرارية لكل جرام منها.

ومن أهم الأطعمة الغنية بالبروتين اللحوم الحمراء (الغنم، البقر ،الماعز..)و البيضاء(الدجاج و السمك)، و البقوليات (العدس و الفول والحمص ...)

و ينصح دائما بالتخفيف من اللحوم الحمراء لاحتوائها على دهون أكثر و استبدالها باللحوم البيضاء . كذلك ينصح بخلط البروتين النباتي مع غيره من البروتينات مما يجعل هذا البروتين كاملا يستفيد منه الجسم بصورة أفضل. وهذا ما يحصل عند طبخ العدس و الرز سويا في الأكلة اللبنانية المجدرة حيث أن الرز يفتقد للحمض الأميني اللايسين و العدس غني بهذه المادة، بينما يفتقد الحمض الأميني المثايونين. و عند خلط هاتين المادتين يصبح عندنا طعام لا يفتقد الى البروتين الكامل. كذلك ينصح بإضافة اللحوم بكميات قليلة الى الرز أو العدس مثلا و لنفس الغاية المذكورة أعلاه.

***********
نتابع لاحقاً بقية المواد الغذائية


------------------
(( أنا أفكر إذاً أنا موجود))

نواف
11-12-2000, 10:02 AM
الاخ العزيز قائد الريم اشكر لك هذا الموضوع العلمي الطبي الصحي الهام جدا000والذي تفتقر اليه كثيرا منتدياتنا000والله يرزقنا ويرزق الجميع بالصحه والعافيه الدائمه00

------------------
يازمان العجايب وش بقى ماظهر000ان حكينا ندمنا وان سكتنا قهر