PDA

View Full Version : كن دخاناً وارتفع...!



البـارع
30-04-2003, 02:46 AM
صرخة وحشية كفيلة بأن تكسر الإطار لتلك الصور
لسنا رسامات زيتيه.....
الكل يستطيع أن ينظر إلينا بالمجان...!
روض ذاك الشيء الصارخ من السخط في داخلك
وأقتل طفولتك المتمرده...
ودع أثبات الرجولة لـ تاء التأنيث!!

أقمع الذئب...., ألبسه ثياب السرك!
وأجعله يمشي فوق الحبل....
ولكنه سيرى يوما ما القمر....
وسيعوي.... ويعوي..!
حينها ستتمنى الصمم...

ابحث عن الشجاعة في زمن الحروب
ستجدها ميتة ً بين الحفر...
أهرب ! وأهرب....
حتى ترى نقش الديار,,
على كف جلاد قديم
وأصرخ : لقد اشتقت للسوط يا سيدي!!

بعدها.....
كن دخاناً وأرتفع...!
حتى تصل...,
وفي الأعلى أسأل نفسك : لماذا لم أصل؟!
زر قبرك وبعثر كل شيء...!
وقبل أن ترحل أكتب على التراب
(ومن أنا حتى أصل!)
وسيردد الفراغ الصمت....
لأنه لا يجيد القراءة!

ولأننا لسنا صور...
لن ينبش أحدهم قبرك لكي يسرقك!!

انهار
30-04-2003, 06:03 PM
<P align=center><FONT face=arial color=#000099 size=4>أخــي الكريم .. البــارع</FONT></P>
<P align=center><FONT face=arial color=#000099 size=4>برعت في التصوير بحق لوحـة تستحق الإشادة

وقبل أن ترحل أكتب على التراب
(ومن أنا حتى أصل!)
وسيردد الفراغ الصمت....
لأنه لا يجيد القراءة!
</FONT></P>
<P align=center><FONT face=arial color=#000099 size=4>ســلمت على تقديمك لهـذة الرائــــعة</FONT></P>
<P align=center><FONT face=arial color=#000099 size=4>تسجيل إعجـــاب</FONT></P>
<P align=center><FONT face=arial color=#000099 size=4>تحياتي</FONT></P>
<P align=center><FONT face=arial color=#000099 size=4>** أنــ حــــرب ـــهار**</FONT></P>

موسى الأمير
01-05-2003, 01:54 AM
أخي البارع ..
قطعة أدبية ..تسلب اللب ..عمق لذيذ كما يلذ للروح التأمل ..

تصوير شيق للمعنى الملتف في غياهب الروح ..

بارعٌ على اسمك ..

سأحاول أن أكون دخاناً لأرتفع ..

هاقد وصلت قبلنا يا بارع ..لك المنى بالتوفيق ..

لكن لا تحرمنا روائعك ..أيها المبدع ..

روحان ،، :ss:

البـارع
02-05-2003, 06:23 PM
أختي الكريمه , انهار

مرورك زادني فخراً...
وثنائك وسام أعتز به
وإن كنت قد رسمت شيء فأنتم من بداخل البرواز

شكراً لك يا أخيتي
أخوك : البارع

البـارع
02-05-2003, 06:30 PM
أخي القدير جدا , روحان حلا جسدا
أصدقك القول بأن أسمك أستوقفني كثيراً...
وردك اراني مدى ضعفي البلاغي!

يا صاحبي لم أصل قبلكم...
بل مللت قبل أحدهم ربما!
الكتابه هناك تورث القسوه...
وأنت تعرف مقصدي من (هناك)
هنا عذب الكلام...
وأنا محظوظ بأني شربت من المنبع يا صاح

أشكرك بعدد أخطائي البلاغيه...
أخوك : البارع